رمضان شهر القرآن الكريم

رمضان شهر القرآن الكريم

رمضان شهر القرآن الكريم، شهر رمضان هو واحد من أعظم الشهور الهجرية، حيث ينتظره كل المسلمين بشغف وشوق نظرًا لما به من خيرات كثيرة وفضل.

شهر رمضان

يعتبر شهر رمضان هو تاسع الشهور الهجرية من حيث الترتيب، كما أنه هو الشهر الذي يؤدي فيه المسلمون ركن من أركان الإسلام الخمسة وهو الصيام.

حيث إن أركان الإسلام هي: شهادة إن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول، إقامة الصلاة، إيتاء الزكاة، صوم رمضان وحج البيت لمن استطاع إليه سبيلا.

لذا يعتبر الصوم هو ركن أساسي لكي يقبل المسلم عند رب العالمين، وهناك شروط كثيرة يجب أن تتوافر في صيام المسلمين حتى يقبلها الله سبحانه وتعالى، وهو ما سوف نعرضه لكم في مقالة اليوم.

شاهد أيضًا: كيف اغتنم وقتي في رمضان

معنى الصيام

يجب أن نجهز أنفسنا لكي نقوم بصيام الشهر إيمانًا واحتسابًا عند الله من الأجر والثواب، والصيام يعني إن يمسك الفرد عن تناول الطعام والشراب وجميع أنواع المفطرات من طلوع الفجر حتى غروب الشمس.

ويمتد معنى الصيام أيضًا ليشمل إمساك المسلم نفسه عن كل ما حرم الله تعالى.

يجب أن نستعد لاستقبال هذا الشهر الكريم بكل ما يليق به من استعدادات، ويتساءل الكثير حول كيفية استقبال رمضان، وتكون الإجابة هي من خلال إن يستعد الفرد ويهيئ نفسه لاستقبال هذا الشهر بالإكثار في العبادات والطاعات والبعد عن المعاصي.

أركان الصيام

هناك ركنان أساسيان للصيام، ونقصد هنا بالأركان هي الأمور التي يجب إن تتوافر في صوم المسلم حتى يقبل من الله تعالى، وهما كالتالي:

  1. النية: يجب أن ينوي المسلم بقلبه أنه سوف يصوم رمضان إيمانًا واحتسابا لوجه الله عز وجل، ويجب إن تكون هذه النية كل يوم في رمضان قبل آذان الفجر.
  2. الإمساك: يعني إن يمسك الفرد عن تناول الطعام والشراب منذ طلوع الشمس حتى غروبها.

رمضان شهر القرآن الكريم

  • يعتبر شهر رمضان هو شهر القرآن، حيث لقد أنزل القرآن على رسول الله صلى الله عليه وسلم بالتدريج، كما أنه أنزل على الرسول في أثناء ليلة القدر وهي خير من ألف شهر حيث إن لها الكثير من الفضل على المسلم.
  • وسوف نتعرف في الجزء التالي على كيفية الالتزام بقراءة القرآن الكريم في شهر رمضان، كما من الممكن أن تقوم بختمه إذا تحمست في قراءته والتزمت بالبرنامج اليومي لقراءة القرآن.
  • حيث يمكن ختم القرآن الكريم مرة واحدة في شهر رمضان المبارك، وهذا إذا التزم المسلم بقراءة أربع صفحات من الكتاب الحكيم قبل أو بعد كل صلاة، حيث أن عدد صفحات القرآن الكريم هو ستمائة صفحة.
  • لذا في حال قرأ المسلم عشرين صفحة في اليوم فسوف يتمكن من ختم القرآن بأسهل ما يمكن.
  • وهناك من يجتهد ويحاول ختم القرآن الكريم خلال شهر رمضان مرتين، ويتم ذلك بقراءة أربع صفحات من القرآن قبل الصلوات الخمسة وأربع صفحات بعد الصلاة.

شاهد أيضًا: كيف ننسى الجوع في رمضان

أوقات يفضل قراءة القرآن بها

هناك أوقات خلال الشهر الكريم يفضل بها قراءة القرآن وهي كالاتي:

  1. تعتبر قراءة القرآن في جوف الليل وبعد تناول وجبة السحور وقبل آذان الفجر، هو من الأوقات المفضلة لقراءة القرآن خلال شهر رمضان، حيث يمكن تدبر معاني القرآن في ظل هذا الوقت الساكن من الليل.
  2. كما أن قراءة القرآن بعد الصلوات الخمسة أو قبلها من الأوقات المفضلة.
  3. كما يفضل أن يقوم المسلم بالقراءة قبل آذان المغرب أو بعد صلاة الفجر، حيث أن قران الفجر كان مشهودًا.

فضل ختم القرآن الكريم

  • هناك الكثير من الأجر والثواب الذي يعود على الفرد عند قيامه ختم تلاوة القرآن الكريم، حيث أن الثواب يتم تقديره على كل حرف يقرأه المسلم في الشهر الكريم.
  • قراءة القرآن تشعر المسلم بالراحة النفسية والسكينة والهدوء.
  • ويجب أن يلتزم الفرد بعد شهر رمضان بالدوام على قراءة القرآن وأن لا يهجره، فيجب أن يجعل من شهر رمضان هو بداية لتغيير حياته إلى الأحسن والأفضل.
  • ويجب أن يلتزم المسلم بآداب تلاوة القرآن في أي وقت وليس في رمضان فقط، حيث يجب أن يقوم المسلم بالوضوء والتوجه نحو القبلة والاستعاذة بالله والتسمية عند قراءة القرآن.

كيفية استقبال شهر رمضان

هناك الكثير من الطرق التي يجب أن يتبعها المسلم من أجل إن يستعد لاستقبال هذا الشهر الكريم ولعل من أهم هذه الطرق هو ما يلي:

  1. يجب أن يقوم المسلم بالاجتهاد في شهر رمضان، من خلال الإكثار من الدعاء والالتزام بالصلاة وأداء السنن والصلوات الخمسة في أوقاتها.
  2. الاجتهاد في قراءة النصوص الدينية، هو أمر ما يساعد المسلم على التجهيز لشهر رمضان والاستعداد له جيدًا.
  3. يجب أن يعمل المسلم على الالتزام بقراءة القرآن الكريم، ومعرفة تفسير الآيات بشكل صحيح، وهذا حتى يستطيع أن يستفيد منها في الحياة اليومية بشكل كبير.
  4. من الهام جدًا أن يقوم المسلم بتخصيص مبلغ من الراتب، من أجل أن يتصدق به إلى الفقراء والمساكين، كما يمكن إن تقوم بتجهيز حملات إفطار صائم خلال شهر رمضان.
  5. كما يمكن أيضًا أن يقوم المسلم بتجميع مواد غذائية وتوزيعها على الفقراء والمساكين، حيث إن ثواب إفطار صائم هو من الأمور التي لها أجر وثواب عظيم للصائم.

شاهد أيضًا: عدد ساعات الصيام في مختلف دول العالم

وفي نهاية رحلتنا مع رمضان شهر القرآن الكريم يجب أن نشير إلى أن شهر رمضان هو شهر مبارك يجب أن نلتزم بآدابه، لكي يقبل صيامه ونحتسب عند الله من الصائمين، ويمكنكم التواصل مع فريق عمل موقعنا لإبداء آراؤكم حول المقالات التي نقدمها.

أترك تعليق