شهر رمضان وعيد الفطر

شهر رمضان وعيد الفطر

شهر رمضان وعيد الفطر، شهر رمضان هو الشهر التاسع من الشهور العربية والتي يتعقبه حلول عيد الفطر المبارك، وبعد صوم شهر رمضان يعقبه الإفطار بالعيد، وتقوم فيه العائلات بتناول الوجبات الشهية والتنزه مع الأهل والأحباب.

أستعدادات شهر رمضان

سنذكر بعض الاستعدادات لبلوغ شهر رمضان فيما يلي:-

  • استعداد النفس للقيام بعدة أعمال الخير، والأعمال الصالحة من ختم القرآن وقضاء حوائج الناس، مع اكتساب أكبر قدر من الحسنات والمداومة على الذكر والصلاة في أوقاتها، والدعوة إلى انتشار الخير بين الناس.
  • اعتبار بداية شهر رمضان بداية للتخلص من الذنوب والقضاء على المعاصي ليكون بذلك انطلاقة جديدة، ويعتبر ذلك بمثابة التوبة النصوحة للعاصي.
  • من المفضل سرد لجميع فوائد شهر رمضان الكريم و فضله وعظمته، قبل بدايته لاغتنام الشهر وتحفيز للمسلمين على القيام بأعمال الخير.
  • تقييم الشخص لأدائه خلال شهر رمضان من عبادات وطاعات وصلوات، عليه الالتزام بها والمحافظة عليها، مع الانتهاء من الأعمال التي يمكن إنجازها قبل دخول شهر رمضان والتفرغ للعبادات.
  • تهنئة أهل البيت والمقربين وذوي الأرحام بقدوم الشهر الكريم.
  • من السنن صيام أيام من شهر شعبان لتهيئة الشخص وزيادة قدرته على تحمل مشقة الصيام خلال شهر رمضان.

شاهد أيضًا: فوائد الصيام الروحية والصحية والاجتماعية

آداب الصيام في شهر رمضان

سنذكر آداب الصيام في شهر رمضان فيما يلي:-

  • صفاء النية والإخلاص لوجه الله تعالى وابتغاء مرضاة الله من هذه العبادة.
  • الالتزام بالمواظبة على السحور يوميًا تحث المسلم على الصيام، كما أنه يفضل أن يتأخر موعد السحور، وكما قيل بالحديث” السحور بركة فلا تدعوه و لو أن يجرع أحدكم ماء فإن الله و ملائكته يصلون على المتسحرين”.
  • قراءة ما تيسر من الذكر وتلاوة القرآن الكريم مع المحافظة على الأذكار اليومية.
  • يتوجب على المسلم المحافظة على جميع حواسه من ارتكاب المعاصي، حفاظًا على صيامه.
  • علي المسلم أداء الصلوات في أوقاتها المحددة دون التأخير.
  • حين يؤذن المغرب على المسلم التعجيل بالفطور طبقا لقول النبي عليه أفضل الصلاة والسلام ” قال الله عز وجل: أحب عبادي إلي أعجلهم فطرًا”.
  • يتوجب على الصائم السواك لما له من فوائد لصحة الصائم وذلك طبقا للسنن.
  • يستحب للصائم أن يفطر على تمر ويجب أن يكون عدد فردي.

 الأعياد في الإسلام

سنوضح الأعياد في الإسلام فيما يلي:-

  • عيد الفطر المبارك: يستقبله المسلمين بعد صيام شهر رمضان المبارك، وقد تم الاحتفال به للمرة الأولى في السنة الثانية من الهجرة.
  • عيد الأضحى: يأتي عقب القيام بفريضة الحج، ويقوم فيه المسلمين بالنحر ذبح الأضحية كأحد السنن عن نبي الله رضي الله عنه.

عيد الفطر

هو عيد الفرحة بعد انتهاء شهر رمضان الكريم، وخير ما يختتم به شهر رمضان الكريم كجزاء علي حسن العبادة والتقرب إلى الله، وهو بداية إفطار المسلمين.

سبب تسمية عيد الفطر

سمي عيد الفطر المبارك بذلك كمنة من الله وإحسان على المسلمين بعد بلوغهم شهر رمضان الكريم، وامتناعهم عن الطعام والشراب فترة الصيام، يمنح الله سبحانه وتعالى المسلمين عيد الفطر لإقامة الزيارات والتنزه والحصول على البهجة والسرور.

هلال عيد الفطر

يتم رؤية هلال عيد الفطر بداية من يوم التاسع والعشرين من شهر رمضان، لمعرفة إذا كان اليوم التالي هو المتمم لشهر رمضان المبارك أو أول يوم لعيد الفطر طبقا لقول النبي صلى الله عليه وسلم (صوموا لرؤيَتِهِ وأفطِروا لرؤيتِهِ، فإنْ غبِّيَ عليكم فأكملوا عدةَ شعبانَ ثلاثينَ).

شاهد أيضًا: أفضل الصيام بعد شهر رمضان

التكبير في العيد

يبدأ التكبير من رؤية هلال شهر شوال وينتهي بالصلاة، هو من السنن التي تجعل الألسن عامرة والقلوب ساكنه مطمئنة بذكر الله سبحانه وتعالى، ويكون التكبير بقول ” الله اكبر، الله اكبر، الله اكبر، لا اله إلا الله، والله اكبر، الله اكبر، ولله الحمد، ويجهر به الرجال، وعلى النساء التكبير بصوت منخفض”.

أحكام عيد الفطر المبارك

سنذكر أحكام عيد الفطر المبارك في السطور التالية:-

  • يستعد المسلمين لاستقبال عيد الفطر بارتداء أفضل وأحسن الثياب مع التعطر للرجال.
  • يمكن للمسلم تناول أي عدد فردي من التمر كسنة عن نبي الله عليه أفضل الصلاة والسلام.
  • يقوم المسلم ترديد التكبير عند خروجه من المنزل في الأسواق وفي المنازل والأجواء المحيطة.
  • يفضل للمسلم الذهاب لإقامة صلاة العيد ماشيًا، وأن يسلك طريق للعودة غير طريق الذهاب.
  • تبدأ صلاة العيد بعد طلوع الشمس، وهي عبارة عن ركعتين بدون أذان ولا إقامة، يكبر في الركعة الأولى سبع تكبيرات، وفي الركعة الثانية خمس تكبيرات.

بعض أعمال المسلم في عيد الفطر

يقوم المسلم في عيد الفطر بعدة أعمال من أهمها:-

  • قبل القيام بصلاة العيد وجب على المسلم إخراج زكاة عيد الفطر.
  • الاستعداد لإقامة صلاة العيد فهي واجبة على المسلمين مع التكبير.
  • الصفح عن الآخرين تهنئة وزيارة ذوي الأرحام والمقربين، والعطف على المساكين واليتامى والمحتاجين.
  • تهنئة المسلمين بعضهم لبعض بقدوم العيد ويذكر أن السلف الصالح كانوا يهنئون بـ” تقبل الله منا ومنكم”.

بعض بدع العيد

سنذكر بعض البدع التي قد يعتقد ويقوم بها المسلمين من خلال سطورنا التالية مع شهر رمضان وعيد الفطر ، حيث جاء أن:-

  • التكبير الجماعي حيث يقوم بعض المسلمين بالتكبير بصوت عالي ثم يردد الآخرين ورائهم وهذه من البدع.
  • زيارة القبور خلال أيام العيد وهي من البدع لأن زيارة القبور غير محددة بوقت معين ولم يذكر في السلف الصالح عن إتباع هذا النهج خلال أيام العيد.

شاهد أيضًا: رمضان شهر الرحمة والمغفرة

وفي نهاية رحلتنا مع شهر رمضان وعيد الفطر، نود أن تكونوا استفدتم مما قدمناه لكم، ولكم منا أطيب الأمنيات، وكل عام وانتم بخير، ونحن في انتظار ردودكم وتفاعلكم.

أترك تعليق