لماذا سمى معدن البيريت بالذهب الزائف

لماذا سمى معدن البيريت بالذهب الزائف

لماذا سمي معدن البيريت بالذهب الزائف، معدن البيريت واحدًا من المعادن الطبيعية التي يتم استخراجها من باطن الأرض ويميل لونه إلى الأصفر النحاسي وشكله مميز جدًا، ولكن يطلق عليه اسم الذهب الزائف لذلك سنتحدث في هذا المقال عن لماذا سمي معدن البيريت بالذهب الزائف.

لماذا سمي معدن البيريت بالذهب الزائف؟

  • معدن البيريت واحدًا من المعادن المنتشرة في باطن الأرض وفي قاع المحيطات ويتميز باللون الأصفر النحاسي وهو نفس لون الذهب، لذلك كان ينخدع الكثير العاملين في المناجم عند رؤيته ويظنون أنه ذهب ولكن في الحقيقة هو معدن البيريت.
  • لذلك أطلق عليه الذهب الزائف، وعلى الرغم من أن هذا المعدن ليس له قيمة إلا أنه منتشر بشكل كبير في الطبيعة، ويعرف أيضًا معدن البيريت باسم ومعدن النحاس وهذا لأنه يحتوي على نسبة كبيرة من ذرات الحديد.
  • ويختلف مهدم البيريت عن معدن الذهب من حيث التركيب معدن البيريت يحتوي على الكبريت وعلى الحديد ويكون مختلطين معًا.
  • أما معدن الذهب يعتمد تركيبه على ذرات الذهب ومعدن الذهب أثقل في الوزن من البيريت كما أن معدن البيريت واحدًا من المعادن القاسية، ويتساءل الكثير عن معنى كلمة بيربيت ومن الجدير بالذكر أن هذه الكلمة يونانية.
  • وجاءت التسمية بهذا الاسم لأن المعدن يخرج منه شرار عندما يصطدم بجسم ما صلب، لذلك كان يتم استخدامه في قديم الزمن لإشعال النار، وغالبًا يتم اكتشاف هذا المعدن وهو يحتوي على معادن أخرى مثل الفضة والذهب والكوبالت.

شاهد أيضًا : ما هو تبر الذهب الخام ؟

ما هو معدن البيريت؟

  • معدن البيريت أو المرقشيتا كما يطلق عليه البعض هذا المعدن ينتمي إلى مجموعة معادن الكبريتيدات، ويطلق على هذا المعدن اسم سفينة الذهب أو الذهب الزائف.
  • لأنه يشبه كثيرًا الذهب فهو لونه أصفر نحاسي ولكنه يختلف كثيرًا عن الذهب في التركيب والخصائص، ويدخل هذا المعدن في تركيب الصخور الرسوبية، وتتميز بلوراته نظام بلوري مكعب.
  • ومعنى اسم بيربيت باللغة اليونانية حجر النار لأنه عند الاحتكاك ينتج عنه شرارة لذلك يستخدم منذ القدم في إشعال النار والطهي، وهذا المعدن منتشر في كلاً من السويد واليونان وألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية.

ما هي مواصفات معدن البيريت؟

يملك معدن البيريت الكثير من المواصفات التي تميزه عن أي معدن أخر خاصة معدن الذهب، وفي الآتي سنقدم لكم أهم هذه المواصفات:

  • معدن البيريت من ضمن أشكال الحديد ولكن يملك الكثير من التركيبات والمواصفات التي تجعله يختلف عن معدن الحديد.
  • لونه أصفر نحاسي مثل الذهب ولكن هذا اللون مزيف لأنه يختلف كثيراً في التركيب عن الذهب لذلك أطلق عليه العلماء الذهب الزائف.
  • يعد هذا المعدن من ضمن المعادن قليلة الكثافة والمعادن الهشة على الرغم من انه يحتوي على الحديد.
  • يتفاعل معدن البيريت مع المواد المؤكسدة مثل الحديد، ولأنه أكثر تفاعل لا يتم استخدامه في أعمال البناء.

وكل هذه الخصائص التي تم ذكرها تجعلنا نقول أن معدن البيريت ذهب زائف، ومن خلال العمل على معدن الذهب ومعدن البيريت تم الوصول أن هذا المعدن أكثر قسوة من الحديد والذهب.

شاهد أيضًا : ماذا كان يطلق العرب على الذهب قديمًا

ما هي استخدامات معدن بيربيت؟

تتواجد معدن البيريت بمختلف أنواعها في الصخور الرسوبية، وقد تم اكتشاف هذا المعدن أثناء الحرب العالمية الثانية، وكان الغرض الرئيسي من عملية استخراج هذا المعدن هو الحصول على حمض الكبريتيك.

حيث أن لهذا الحمض الكثير من الفوائد لدخوله في العديد من الصناعات الكيميائية لذلك كان قيمته في الحرب العالمية الثانية كبيرة جداً وكان هناك صراعات للحصول علي.

وفي الوقت الحالي يتم استخدام معدن البيريت في صناعة السيارات وعدد من الآلات.

  • وأكدت الكثير من الدراسات إن معدن البيريت يعالج مرض فقر الدم لما يحتويه من نسبة جيدة من كبريتات الحديد، ويستخدم أيضاً معدن البيريت لصناعة الأوراق لأنه يحتوي على ثاني أكسيد الكبريت.
  • ومن خلال الاكتشافات التاريخية في الأمريكتين أكدت أن القدماء الأمريكيين كانوا يستخدموا هذا المعدن في صناعة المرايا، ونظراً لأنه قليل الكثافة يتم استخدامه في الزينة.
  • وأكد الكثير من الأطباء إن معدن البيريت الملقب بالذهب الزائف من الخطير استخدامه لصناعة الاكسسوارات لأنه يسبب أمراض جلدية.

البيريت وعلاقته بالفحم

الكبريت يوجد في الفحم بثلاثة أشكال هما الكبريت العضوي و معادن الكبريتات والشكل الأخير معادن كبريتيد، ومعظم هذه الأشكال توجد في البيريت، وعندما يحترق الفحم تتحول هذه الأشكال التي تم ذكرها إلى غاز ثاني أكسيد الكربون وتساهم بشكل كبيراً في التلوث خاصة تلوث الجو وأيضاً التسبب في سقوط الأمطار الحمضية.

البيريت وعلاقته بمشاريع البناء

يجب أن تكون الخامات المستخدمة في البناء وما فيها الكتلة الخرسانية ومواد الرصف خالية تماماً من معدن البيريت، لأن معدن البيريت قابل للتأكسد عند تعرضه للماء والهواء، وهذه الأكسدة ينتج عنها أحماض التي تسبب ضرر واضح للمبنى ومواد البناء.

لذلك من الضروري أن تكون مواد البناء خالية من البيريت لأن هذا المعدن يلحق الضرر  بالمؤسسات والعمائر، وقبل عملية البناء والتشييد يجب أن يتم التأكد أن باطن الأرض خالي من البيريت عن طريق الكشف عنه بالأجهزة المخصصة لهذه المهمة.

شاهد أيضًا : فوائد الذهب للجسم

وقد قدمنا إليكم في هذا المقال لماذا سمي معدن البيريت بالذهب الزائف ، ونتمنى أن نكون أفدنا الزائرين بمعلومات قيمة عن هذا المعدن، ونحن في انتظار استفساراتكم للرد عليها في أقرب وقت.

أترك تعليق