صديد الجيوب الانفية عند الاطفال

صديد الجيوب الانفية عند الاطفال

صديد الجيوب الانفية عند الاطفال، الجيوب الأنفية هي تجاويف مملوءة بالهواء تقع على جانبي الأنف، بسبب الحساسية أو البرد أو الالتهابات البكتيرية، قد يتم انسداد أو عدوى في بعض الأحيان، يمكن أن يؤدي ذلك إلى مضاعفات مختلفة مثل الصداع والشخير أو صعوبة التنفس.

صديد الجيوب الأنفية عند الأطفال

  • التهاب الجيوب الأنفية هو عدوى تصيب الجيوب الأنفية، تحدث هذه الالتهابات غالبًا بعد نزلات البرد أو الحساسية.
  • هناك ثلاثة أنواع من التهاب الجيوب الأنفية:
  • قصير المدى (حاد)، تستمر أعراض هذا النوع من العدوى أقل من أثني عشر أسبوعًا وتتحسن بالعلاج الصحيح.
  • طويل الأمد (مزمن)، تستمر هذه الأعراض أكثر من اثني عشر أسبوعًا.
  • متكرر، هذا يعني أن العدوى تعود مرارًا وتكرارًا، يعني ثلاث نوبات أو أكثر من التهاب الجيوب الأنفية الحاد في السنة.

الجيوب الأنفية

الجيوب الأنفية عبارة عن مساحات مملوءة بالهواء (تجاويف) بالقرب من الأنف، وتصطف مع الأغشية المخاطية، هناك أربعة جيوب أنفية مختلفة:

  1. الجيوب الأنفية الغربالية، تقع حول جسر الأنف، هذه الجيوب موجودة منذ الولادة وتستمر في النمو.
  2. الجيوب الفكية، تقع حول الخدين، هذه الجيوب موجودة منذ الولادة وتستمر في النمو.
  3. الجيوب الجبهية، تقع في منطقة الجبين، لا تنمو هذه الجيوب الأنفية حتى سن السابعة تقريبًا.
  4. الجيوب الوتدية، تقع بعمق خلف الأنف، هذه الجيوب لا تتطور حتى سن المراهقة.

النقاط الرئيسية حول صديد الجيوب الأنفية عند الأطفال

  • التهاب الجيوب الأنفية هو عدوى تصيب الجيوب الأنفية.
  • عندما يتم حظر إفرازات الأنف، قد تبدأ البكتيريا في النمو، هذا يؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية.
  • قد يتحسن التهاب الجيوب الأنفية الحاد من تلقاء نفسه، ولكن إذا لم يحدث ذلك، فيمكن وصف الدواء.
  • بالنسبة لالتهاب الجيوب الأنفية المزمن، قد يحيل طبيب طفلك إلى طبيب الأذن والأنف والحنجرة (ENT) الاختبار والعلاج.
  • للمساعدة في منع التهاب الجيوب الأنفية، اجعل طفلك يستخدم بخاخات أو غسول ملحي للحفاظ على الجيوب الأنفية رطبة.
  • استخدم المرطب في المناطق الداخلية الجافة.

أسباب التهاب الجيوب الأنفية عند الطفل

عندما تسد الجيوب الأنفية بالإفرازات، قد تبدأ البكتيريا في النمو، هذا يؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية، تشمل البكتيريا الأكثر شيوعًا التي تسبب التهاب الجيوب الأنفية الحاد ما يلي:

  • الالتهاب الرئوي العقدي.
  • المستدمية النزلية.
  • الموراكسيلا النزلية.

أعراض التهاب الجيوب الأنفية عند الطفل

هذه هي أكثر أعراض التهاب الجيوب الأنفية شيوعًا:

  • انسداد الأنف.
  • تصريف سميك ملون في الأنف.
  • تصريف في الجزء الخلفي من الحلق (التنقيط الأنفي الخلفي).
  • صداع الراس.
  • السعال.
  • ألم أو وجع في الجيوب الأنفية.
  • الحمى.
  • فقدان حاسة الشم.
  • يمكن أن تبدو أعراض التهاب الجيوب الأنفية مثل الحالات المرضية الأخرى.
  • تأكد من أن طفلك يرى طبيب متخصص للتشخيص.

الأطفال المعرضون للإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية

  • تحدث عدوى الجيوب الأنفية أحيانًا بعد عدوى الجهاز التنفسي العلوي أو نزلات البرد.
  • يسبب البرد تورمًا يمكن أن يسد فتحة الجيوب الأنفية، هذا يمكن أن يسبب التهاب الجيوب الأنفية.
  • يمكن أن تؤدي الحساسية أيضًا إلى التهاب الجيوب الأنفية بسبب التورم وزيادة المخاط.
  • تشمل الحالات المحتملة الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى التهاب الجيوب الأنفية ما يلي:
  • شكل غير طبيعي للأنف.
  • عدوى من الأسنان.
  • إصابة الأنف.
  • جسم غريب في الأنف.
  • عيب منذ الولادة مع شذوذ في سقف الفم (الحنك المشقوق).
  • مشكلة في أحماض المعدة (مرض الجزر المعدي المريئي أو ارتجاع المريء).
  • التليف الكيسي ومتلازمات نقص المناعة.
  • تعتبر مشاكل المناعة أو نقص الأجسام المضادة من المخاطر المرتبطة بأمراض الجيوب الأنفية المزمنة.

تشخيص التهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال

سيسألك الطبيب عن أعراض طفلك وتاريخه الصحي، وسيقوم بإجراء فحص جسدي لطفلك، وقد يخضع طفلك أيضًا لاختبارات، مثل:

  • الأشعة السينية للجيوب الأنفية، قد يساعد فحص الجيوب الأنفية بالأشعة السينية في التشخيص.
  • فحص الجيوب الأنفية بالأشعة المقطعية، يُظهر التصوير المقطعي المحوسب صورًا مفصلة لأي جزء من الجسم، وهو أكثر تفصيلا من الأشعة السينية.
  • ثقافات الجيوب الأنفية، يمكن أخذ مسحة من إفرازات الأنف، يتم فحص العينة بحثًا عن البكتيريا أو الجراثيم الأخرى.

علاج التهاب الجيوب الأنفية الحاد عند الأطفال

  • يعتمد العلاج على أعراض طفلك وعمره وصحته العامة، سيعتمد أيضًا على مدى خطورة الحالة.
  • التهاب الجيوب الأنفية الحاد، قد يتحسن التهاب الجيوب الأنفية الحاد من تلقاء نفسه، عندما لا يحدث ذلك، قد يصف مقدم الرعاية الصحية لطفلك:
  • مضادات حيوية، إذا كانت الجيوب الأنفية لطفلك مصابة بالبكتيريا، يتم إعطاء المضادات الحيوية لقتل البكتيريا، إذا لم تتحسن أعراض طفلك بعد ثلاثة إلى خمسة أيام، فقد يجرب مقدم الخدمة مضادًا حيويًا مختلفًا.
  • أدوية الحساسية، بالنسبة لالتهاب الجيوب الأنفية الناتج عن الحساسية، يمكن لمضادات الهيستامين وأدوية الحساسية الأخرى تقليل التورم.
  • لا تستخدم بخاخات الأنف المزيلة للاحتقان دون وصفة طبية، أو دون مراجعة طبيب طفلك، قد تؤدي هذه البخاخات إلى تفاقم الأعراض.
  • يعالج التهاب الجيوب الأنفية المتكرر أيضًا بالمضادات الحيوية وأدوية الحساسية.
  • قد يحيلك طبيب طفلك إلى طبيب الأذن والأنف والحنجرة (اختصاصي الأنف والأذن والحنجرة) الاختبار والعلاج.

علاج التهاب الجيوب الأنفية المزمن عند الأطفال

قد يشمل علاج التهاب الجيوب الأنفية المزمن ما يلي:

  • زيارة أخصائي الأنف والأذن والحنجرة، قد تتم إحالة طفلك إلى طبيب الأنف والأذن والحنجرة.
  • مضادات حيوية، قد يحتاج طفلك إلى تناول المضادات الحيوية لفترة أطول، إذا لم تكن البكتيريا هي السبب، فلن تساعد المضادات الحيوية.
  • دواء الكورتيكوستيرويد المستنشق، غالبًا ما يتم وصف بخاخات الأنف أو قطرات المنشطات.
  • أدوية أخرى، يمكن وصف بخاخات الأنف بمضادات الهستامين ومزيلات الاحتقان وبخاخات المحلول الملحي، أو القطرات أو الأدوية لتخفيف المخاط وتنظيفه.
  • حقن الحساسية أو العلاج المناعي، إذا كان طفلك يعاني من حساسية الأنف، فقد تساعد الحقن في تقليل تفاعله مع مسببات الحساسية مثل حبوب اللقاح أو عث الغبار أو العفن.
  • الجراحة، تعد جراحة التهاب الجيوب الأنفية المزمن أحد الخيارات، لكن لا يتم ذلك في كثير من الأحيان عند الأطفال.

علاجات طبيعية لالتهاب الجيوب الأنفية عند الأطفال

  • حافظ على رطوبتك، يعد شرب الماء أو الشاي أو العصائر بدون سكر طرقًا جيدة للحفاظ على رطوبة نظامك.
  • تساعد هذه السوائل في تخفيف المخاط وإراحة الجيوب الأنفية المتهيجة، يجب تجنب الكحوليات والكافيين والتدخين التي تؤدي إلى الجفاف.
  • البهارات اللاذعة، تساعد التوابل مثل الفلفل الحريف مع خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا، في تفتيت و تصريف المخاط المحتقن.
  • وبالمثل، يمكن خلط الفجل الحار مع خل التفاح وعصير الليمون لتكوين إكسير يذيب المخاط.
  • كبديل، يمكن وضع ربع ملعقة صغيرة من جذر الفجل الطازج المبشور في الفم لبضع دقائق، بمجرد أن يتبخر الطعم، يمكن ابتلاعه.
  • البخار، هذا علاج طبيعي يعمل مثل السحر ويصفه الأطباء أيضًا.
  • يمكنك إضافة قطرات من زيت الصنوبر أو إكليل الجبل مع قطرات من النعناع وقطرتين من زيت الأوكالبتوس إلى وعاء ساخن من الماء.
  • مع وضع وجه طفلك لأسفل فوق الماء، وضع منشفة على مؤخرة رأسه وجعله يستنشق البخار، فهذا يساعد في تنظيف ممر الأنف المسدود.

نصائح لتخفيف صديد الجيوب الأنفية عند الأطفال

قد تشمل الرعاية أيضًا:

  • السوائل، يعتبر تناول كوب من الماء أو العصير كل ساعة أو ساعتين قاعدة جيدة.
  • تساعد السوائل على ترقيق المخاط، مما يسمح له بالتصفية بسهولة أكبر.
  • تساعد السوائل أيضًا في منع الجفاف.
  • غسيل بمحلول ملحي، يساعد ذلك في الحفاظ على رطوبة الجيوب الأنفية والأنف.
  • اسأل طبيب طفلك أو الممرضة للحصول على التعليمات.
  • كمادات دافئة، ضع منشفة رطبة دافئة على أنف طفلك ووجنتيه وعينيه للمساعدة في تخفيف الألم في الوجه.
  • في حالات نادرة جدًا، يمكن أن يؤدي التهاب الجيوب الأنفية الحاد إلى إصابة الدماغ.

ما الذي يمكنني فعله لمنع التهاب الجيوب الأنفية لدى طفلي؟

هناك أشياء يمكن أن تساعد طفلك على منع التهاب الجيوب الأنفية، منها:

  • اجعل طفلك يستخدم بخاخات محلول ملح، استخدامها كثيرًا للحفاظ على رطوبة الأنف قدر الإمكان.
  • استخدم المرطب في البيئات الداخلية الجافة.
  • ابعد طفلك عن دخان السجائر.
  • ابقِ طفلك بعيدًا عن الأشياء التي تسبب أعراض الحساسية.
  • لا تجبر الماء في الجيوب الأنفية، على سبيل المثال، يجب ألا يقفز طفلك في الماء.
  • حدد الوقت في حمامات السباحة، يمكن أن يتسبب الكلور الموجود في الماء، في تهيج الأنف والجيوب الأنفية.
  • تدرب على نظافة اليدين دائمًا.
  • كن أنت وطفلك على اطلاع دائم بالتطعيمات.
  • أبتعد عن الاتصال الوثيق مع الأشخاص المصابين بنزلات البرد أو غيرهم من المصابين بالتهابات الجهاز التنفسي العلوي.

أطعمة يجب تجنبها لتخفيف صديد الجيوب الأنفية عند الأطفال

  • يجب تجنب بعض الأطعمة التي يمكن أن تسبب أعراض الجيوب الأنفية، مثل الأطعمة المقلية والمشوية والأرز واللحوم والتوابل القوية.
  • يمكن أن يساعدك تناول الأطعمة الغنية بفيتامين أ بانتظام على بناء دفاع قوي ضد التهاب الجيوب الأنفية.
  • يجب تجنب منتجات الألبان وخاصة الجبن والزبادي والآيس كريم.
  • ابتعد أيضًا عن الأطعمة التي تحتوي على الشوكولاتة والسكر والخميرة لأنها تؤدي إلى زيادة إفراز المخاط في الجيوب الأنفية.
  • تجنب المشروبات الباردة، إن تناول السوائل الباردة يوقف حركة الأهداب داخل الأنف، مما يجعل من الصعب على مخاط الأنف أن يتدفق عبر الممرات الأنفية.

صديد الجيوب الأنفية عند الأطفال مشكلة شائعة نتيجة ما نعيشه من تلوث، أو نتيجة نزلات البرد المتكررة للطفل، أو نتيجة تعرض الطفل للتدخين أحد الوالدين، العلاج الطبيعي سهل وغير مكلف، ولكن الالتهاب المزمن أو الحاد يتطلب زيارة الطبيب.

أترك تعليق