نبات الرجلة والتخسيس

نبات الرجلة والتخسيس

نبات الرجلة والتخسيس، يعتبر نبات الرجلة من أهم النباتات العشبية المنتشرة، وتختلف مسمياته في الوطن العربي، ترجع شهرة عشبة الرجلة إلى اعتبارها صيدلية متكاملة، ومن أهم فوائدها المساعدة على التخسيس.

نبات الرجلة

  • يتم تصنيف نبات الرجلة ضمن النباتات الحولية.
  • لونه أخضر مائل للاحمرار، وسيقانه ملساء.
  • الأوراق بيضاوية الشكل ومستديرة القمة.
  • الأزهار صفراء.
  • يصل ارتفاع العشبة إلى حوالي 30 سم.
  • الأفرع ملساء وعصيريه ورخوة.
  • الأزهار صغيرة غير معنقة تتفتح في الصباح وتنغلق في المساء.
  • يزحف نبات الرجلة على الأرض باستخدام سيقانه وأوراقه.
  • عملية التلقيح في نبات الرجلة ذاتية، والأزهار تتفتح في شهر شباط وأيلول.
  • تتكون الزهرة من ورقتي كأس وخمس أوراق صفراء عبارة عن التويج، وعدد كبير من الأسدية.
  • الموطن الأصلي لنبات الرجلة هي قارة آسيا، ومنها انتشر إلى باقي بلاد العالم.
  • تنمو عشبة الرجلة بدون زراعة على حواف الجداول والحقول والقنوات المائية، ولكن تهتم الصين وأستراليا بزراعتها لما لها من فوائد علاجية عديدة.

التوزيع الجغرافي لنبات الرجلة

  • تم استخدام الرجلة كمحصول غذائي لأكثر من 2000 سنة.
  • تنمو الرجلة في الأراضي الخفيفة وفي فصل الصيف.
  • تنمو في المجاري والوديان التي يكثر بها سقوط الأمطار.
  • تنمو على حواف القنوات والطرق.

القيمة الغذائية لنبات الرجلة

  • يحتوي على نسبة عالية من الألياف.
  • يحتوي على مجموعة متنوعة من الفيتامينات مثل فيتامين A وB وC وD
  • يحتوي على الأملاح المعدنية التي يحتاجها الجسم مثل الحديد والمنجنيز والبوتاسيوم والكالسيوم والزنك والنحاس.
  • يحتوي نبات الرجلة على مضادات الأكسدة مثل أصباغ البيتالين.
  • يحتوي على أحماض دهنية هامة مثل أوميجا 3 وحمض الأوكساليك والأحماض الغير مشبعة.
  • يحتوي على مركبات الكاروتينات التي تعتبر من أهم المركبات العضوية التي يحتاجها الجسم.
  • تحتوي الرجلة على البروتينات والمواد الكربوهيدراتية.
  • تحتوي على الكلوريدات والنترات والكبريتات.
  • تحتوي على نسبة عالية من الزيوت والجليكوسيدات.

نبات الرجلة في علاج أمراض القلب

  • يعمل نبات الرجلة على خفض مستوى الكوليسترول الضار بجسم الإنسان بسبب احتوائه على الحمض الأميني أوميجا 3.
  • تحافظ على صحة القلب ومنع تجلط الشرايين لأنها تحافظ على توازن نسب الكوليسترول في الدم.
  • تحافظ على انتظام ضغط الدم وعلاج النوبات القلبية.

نبات الرجلة والتخسيس

  • تم تحضير مستخلص نبات الرجلة عن طريق تحضير تركيبة إثانولية تحتوي على البوليفينول والفلافونويد والأنثوسيانين وثلاثة أحماض دهنية وميلاتونين.
  • تم إجراء هذه الدراسة على مجموعة من الفئران المصابة بمرض السكري ويعانون من السمنة المفرطة.
  • تم تقسيمهم إلى ثلاث مجموعات، المجموعة الأولى تتغذى على أطعمة غنية بالدهون، والثانية على أطعمة غنية بالدهون مضاف إليها نبات الرجلة، والثالثة على نظام غذائي عادي لمدة 8 أسابيع.
  • تم ملاحظة تحسن نسبة السكري في الفئران التي تغذت على أطعمة غنية بالدهون مضاف إليها الرجلة، بالإضافة إلى نقص ملحوظ في الوزن.
  • أشارت أبحاث التغذية إلى أن الرجلة تحتوي على عدد صغير للغاية من السعرات الحرارية، بالإضافة إلى أنها غنية بالألياف.
  • يشعر الناس بالشبع بعد تناولها لنبات الرجلة، مما يساعد في إنقاص الوزن وعلاج السمنة.

 سلطة الرجلة الصيفية

المكونات

بالإضافة إلى فوائد الرجلة العديدة، فهي تدخل أيضًا في تحضير الطعام، ومن أشهر الأطعمة التي تدخل فيها الرجلة هي سلطة الرجلة الصيفية، وتتكون من:

  • ثمرة خيار.
  • ثمرة طماطم مفرومة متوسطة الحجم.
  • نبات الرجلة مغسول ومنزوع الساق ومقطع.
  • هالبينو خالي من البذور ومفروم.
  • عصير ليمون طازج.
  • ملح وفلفل حسب الرغبة.

طريقة التحضير

  1. يتم إضافة جميع المكونات الصلبة في وعاء كبير ونخلطهم معًا.
  2. يتم رش من 2 إلى 3 ملاعق عصير ليمون على الخليط، ويتم تحريك السلطة وخلطها جيدًا.
  3. نقوم برش الملح بالتدريج مع التقليب المستمر حتى نصل إلى الطعم الذي نحبه.
  4. يمكن إضافة البهارات حسب الرغبة.
  5. يتم تقديم السلطة بجانب أي نوع من الأطعمة.

دور الرجلة في علاج أمراض الجهاز الهضمي

  • تحتوي الرجلة على الكثير من المواد والفيتامينات المهمة لعلاج أمراض الجهاز الهضمي مثل الدوبامين وحمض الستريك.
  • استخدم الصينيون الرجلة في علاج أمراض الجهاز الهضمي منذ قديم الزمان.
  • يجب الانتباه إلى ضرورة استشارة الطبيب قبل استخدام الرجلة في علاج أي أمراض تخص الجهاز الهضمي، لأن الأبحاث العلمية لم تثبت فعالية الرجلة في علاج أمراض الجهاز الهضمي.

الاستخدامات الطبية المختلفة للرجلة

  • تحتوي على نسبة عالية من فيتامين A الذي يعمل على علاج الالتهابات الجلدية وتأخير ظهور التجاعيد والخطوط البيضاء وعلامات التقدم في السن.
  • يستخدم في علاج لسعات النحل والعقارب والثعابين وتخفيف حدة الالتهاب الناشئ عن تلك اللسعات.
  • يحتوي على مضادات الأكسدة التي تحمي من الإصابة بالسرطانات المختلفة وخاصة سرطان الرئة وسرطان الفم.
  • يعمل نبات الرجلة على تقليل فرص نمو الجذور الحرة التي هي السبب الأول في الإصابة بالسرطان.
  • احتواء الرجلة على فيتامين A والبيتاكاروتين تعزز قدرتها على تقوية النظر وتحسن صحة العين.
  • تقلل من حالات الضمور البقعي الذي قد يؤدي إلى العمى ويحدث غالبًا عند كبار السن.
  • تحتوي الرجلة على عدد كبير من الأملاح المعدنية مثل الكالسيوم والبوتاسيوم والماغنسيوم، وهم يعملون على علاج هشاشة العظام خصوصًا عند الأطفال وكبار السن.
  • خفض نسبة الأنسولين في الدم، وبالتالي فإن نبات الرجلة مفيد للغاية لمرضى السكر.
  • تنشيط هرمونات الذكورة، وزيادة نسبة الخصوبة، عن طريق زيادة قدرة الحيوانات المنوية على إخصاب البويضة.
  • يقول أصحاب الطب الشعبي أن الرجلة تعمل على طرد السموم الموجودة بالجسم.

فوائد بذور الرجلة

  • معالجة الأمراض الجلدية مثل الأكزيما وتقرحات الجلد.
  • مستخلص الرجلة يعمل على تخفيف آثار الحروق بسبب احتوائه على مضادات الفطريات والجراثيم، وبالتالي تعمل على التئام الجروح.
  • تعالج الحمى وتلطف درجة حرارة الجسم.
  • تعمل على طرد السموم من الجسم وتنقيته من الشوائب.
  • تطهير المسالك البولية من الحصوات وتطهير الكلى من حصوات الكلى وتقليل فرص الإصابة بها.
  • معالجة اضطرابات المعدة مثل الإسهال والديدان المعوية وقرحة المعدة واضطرابات الأمعاء.
  • تنشيط الدورة الدموية، وتحسين وظائف القلب.
  • معالجة ضيق التنفس واضطرابات الجهاز التنفسي، والتقليل من أعراض الربو، والحماية من نزلات البرد.
  • تمنح الجسم الحيوية والنشاط، ومحاربة الشعور بالكسل والخمول.
  • علاج التهابات المفاصل وأمراض الروماتيزم.
  • تقوية جهاز المناعة ومحاربة البكتريا والميكروبات.

أضرار نبات الرجلة

  • لا ينصح مرضى الكلى بتناول الرجلة، لأنها تحتوي على حمض الأوكساليك الذي يعمل على زيادة فرص تكوين حصوات الكلى.
  • لا يجب على المرأة الحامل تناول نبات الرجلة لما قد يسببه لها ولجنينها من أمراض وقد يؤدي إلى الإجهاض.

أسماء أخرى لنبات الرجلة

  • تم تسميتها بالحمقاء، لأنها تنمو في المسيل، ويقوم الماء باقتلاعها وتجريفها.
  • سميت في الدول الفارسية بــالفرفح والفرفحين والفرفحي والفرفير.
  • سميت بالفرنسية “Pourpied”.
  • سميت في اللاتينية ببـولي بس، وهو ما يعني رجل الدجاجة.
  • سميت بالرجلة ومعناها المسيل، لأنها تنبت في المسيل.
  • يطلق عليها في بلاد الشام “البقلة”.
  • اليمن يسمونها “ذنب الفرس”.
  • يطلق عليها في دول الجزائر “البندراق” و”البرطلاق”.
  • تسمى في العراق “حمقه” أو “بربن”.

بعد أن عرفنا العلاقة بين نبات الرجلة والتخسيس، ودوره في الصحة العامة واستخداماته الطبية، وما هو أصل نبات الرجلة ومسمياته الأخرى، نتمنى أن يكون التقرير قد نال إعجابكم.

أترك تعليق