حكم إفطار الحامل في رمضان وكفارته

حكم إفطار الحامل في رمضان وكفارته

حكم إفطار الحامل في رمضان وكفارته، يعتبر شهر رمضان من الشهور المباركة والتي فرض الله تعالى فيها على المسلمين الصيام، حيث يجب أن يقوم المسلم في هذا الشهر بالحرص على التقرب من الله سبحانه وتعالى بكل قول أو فعل.

صيام شهر رمضان

  • هناك الكثير من أنواع الصيام فهناك صيام شهر رمضان والصيام التطوعي، وصيام السنة وما إلى ذلك، لكن صيام شهر رمضان هو أمر واجب على المسلم الذي تتوافر فيه شروط الصيام من البلوغ والعقل والحكمة.
  • ولا يجوز الصيام على غير المسلم والمجنون، وقد شرع الله تعالى للمسلم ومنحه رخصة لكي يفطر في حال المرض أو السفر، وما إلى ذلك وهذا نظرًا لأن الإسلام هو دين يسر وهو يقوم بالتيسير على العباد ولا يشق عليهم.
  • حيث قد أجاز الله سبحانه وتعالى للمسلم الإفطار في حال المرض أو السفر حيث أن الصيام من الممكن أن يزيد من مرض الفرد وأيضًا الصيام مع السفر يعتبر أمر صعب وغير هين لذا فقد أجاز الله تعالى للمسلم أن يفطر.
  • ويرجع الأمر هنا إلى الطبيب المعالج للشخص، حيث أن الطبيب إذا رأى أن حالة الشخص تستدعي الإفطار فهنا يجب أن يفطر الشخص ويقوم بقضاء ما فاته عند شفائه وإذا تعذر شفائه فعليه إطعام مسكين عن كل يوم أفطره.

شاهد أيضًا : ما هو حكم سماع الأغاني في رمضان

رخصة الإفطار في شهر رمضان

قد أباح الإسلام للمرء أن يفطر إذا كان صيامه يعود عليه بالتعب والمشقة والضرر، وهنا نذكر بعض ممن أجاز الإسلام لهم الإفطار في الشهر الكريم وهم:

  1. الشيخ كبير السن: حيث أن الشخص كلما كبر سنه، كلما شق عليه أداء فريضة الصيام، وأدى ذلك إلى تعبه وتدهور كبير في صحته لذا فقد أجاز ديننا الحنيف له أن يفطر وأن يقوم بدفع كفارة نظير ذلك.
  2. الشخص المريض: في قوله تعالى( فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر)، لذا فقد أباح الإسلام للمريض أن يفطر إذا كان الصيام يؤدي إلى تدهور في صحته وزيادة في تعبه ومشقته.

أما إذا كان الشخص لا يرجى شفاؤه فيجب أن يفطر ويقوم بإخراج فدية نظير إفطاره.

حكم إفطار الحامل في رمضان وكفارته

يمكن القول أن الحمل لا يعتبر مرض، وذلك لأن الله قد خلق جسم المرأة بشكل يتحمل الآلام الحمل والولادة، لذا فيجب أن تصوم المرأة إذا كانت لا تعانى من أي مشاكل خلال فترة حملها.

وإذا كانت صحة الجنين تسير بشكل متوافق مع عمره ولا يوجد خطر على صحته، فيجب أن تكمل صومها ولا تقطعه مع ضرورة الحرص على تناول وجبات كافية وصحية وان لا تتعب نفسها في أي مشقة.

أما إذا كان حمل المرأة ينطوي على خطر محقق على صحتها أو صحة طفلها فهنا بالنسبة لحكم إفطار الحامل من عدمه، يجب أن تستشير الطبيب الخاص بها ويحل لها أن تفطر الشهر على أن تقوم بتعويضه وقضائه فيما بعد.

شاهد أيضًا : ماذا كانت أسماء رمضان قديمًا

رخصة إفطار المرأة في شهر رمضان

قد أجاز الله سبحانه وتعالى للنساء الإفطار في شهر رمضان، وهذا في بعض الحالات التي سوف نذكرها لكم فيما يلي:

الحيض والنفاس:

  • يجب أن تفطر المرأة إذا كانت حائض أو نفساء كما أنها ممنوعة من القيام بباقي العبادات مثل الصلاة وما إلى ذلك وقد أجاز الله للمرأة الإفطار وهذا رأفة بها نظرا للمشقة التي تتعرض لها خلال فترة الحيض والنفاس.
  • ويجب على المرأة بعد أن تطهر أن تقوم بقضاء هذه الأيام مرة أخرى وصيامها، وإذا لم تستطيع فعليها إطعام مسكين أو فقير عن كل يوم أفطرته.

الحمل:

  • يجب أن نشير في هذا الجزء أن الإسلام أباح للمرأة أن تفطر في شهر رمضان إذا كان حملها مصحوبا بالمتاعب وبالتالي فقد أجاز ديننا الحنيف للمرأة أن تفطر في شهر رمضان وأن تقوم بقضائه فيما بعد.
  • فإذا كان في حمل المرأة أي ضرر محقق عليها أو على جنينها فهنا يجب عليها أن تفطر حيث أن الصيام قد يصيب المرأة بالإعياء والتعب الشديد وفي بعض الأحيان قد يؤدي إلى إصابة الجنين بتشوهات خلقية وقد يصل في بعض الحالات إلى وفاة الجنين.
  • أما إذا كانت المرأة حامل وليس هناك أي تعب عليها أو على جنينها من الحمل فهنا لا يجوز أن تفطر وتعتبر إثمه أن أفطرت لسبب غير خوفها على نفسها أو على جنينها من التعب المحقق.

كفارة افطار الحامل في شهر رمضان

نظرا لأننا قد أوضحنا فيما سبق أنه يجوز للمرأة أن تفطر إذا كان صيامها يضر صحتها أثناء الحمل أو يضر جنينها، ولكن يجب أن نشير هنا إلى أنه يجب على المرأة قضاء ما فاتها من أيام عن طريق إطعام مسكين لكل يوم أفطرته.

نصائح للحامل في الصيام

  • يجب أن تحرصي على تناول طعام صحي لتعويض ما نقص من جسمك خلال فترة الصيام.
  • يجب الحرص على تناول وجبة سحور متكاملة العناصر.
  • يجب أن تقللي من كمية تناولك للمشروبات الغازية وكذلك يجب منع شرب الشاي والقهوة والإكثار من شرب المياه للحفاظ على رطوبة الجسم خلال الصيام.
  • يجب أن ترتاح المرأة الحامل، وأن تتجنب المشي لمسافات طويلة مما يعرضها للجهد البدني.
  • لذا يجب على المرأة الحامل أن تحافظ على صحتها خلال فترة الحمل والصوم من أجل أن يأتي جنينها بصحة جيدة إلى العالم، وإذا شعرت بأي تعب أو مجهود يجوز لها أن تقطع صيامها وتفطر من أجل الحفاظ على صحتها وصحة الجنين.

شاهد أيضًا : تمارين للحامل في الشهر الثامن من الحمل

وفي نهاية المقال عن حكم إفطار الحامل في رمضان وكفارته يجب أن نشير لسماحة الدين الإسلامي وحرصه على صحة الأشخاص وأن لا يشق عليهم.

أترك تعليق