كم فترة مرض العنقز ؟

كم فترة مرض العنقز ؟

كم فترة مرض العنقز؟، يعرف مرض العنقز باسم الجدري المائي، وهو يعتبر أحد الأمراض الجلدية الفيروسية والتي تكون معدية، فهو ينتشر بسرعة للغاية سواء بين الأفراد في المنزل أو بين الطلاب في المدارس، وفي الغالب يصيب هذا المرض الأطفال عن كبار السن، ومن الممكن أن تنتقل العدوى بمجرد لمس الشخص المريض أو في حالة عطس الشخص المريض ينتقل المرض بسهولة.

متى يعدي العنقز؟

  • مرض العنقز هو عبارة عن أمراض فيروسية معدية تصيب الجلد وأيضاً تصيب الأغشية المخاطية، وهذا يؤدي إلى ظهور طفح في الجلد يكون لونه أحمر، ويتكون بداخل الحبوب سائل أبيض وتكون مؤلمة، ومن الممكن أن تغطي الحبوب جميع مناطق الجسم، أو قد تنتشر في أماكن معينة.
  • وفي حالة إصابة الأطفال بهذا المرض فأن أعراض تكون خفيفة في الغالب، ولكنه في حالة إصابة الكبار بهذا المرض فإنه تكون الأعراض الخاصة بالمرض صعبة للغاية، وقد يكون وضع المريض حرج جداً، وهذا المرض ينتشر بسرعة للغاية وبسهولة جداً.
  • فمن الممكن أن ينتقل هذا المرض من شخص لأخر عن طريق التنفس ومن خلال قيام المريض بالعطس، ووقت انتشار العدوى يكون قبل ظهور الطفح الجلدي أي من الممكن أم تتم العدوى قبل يومين من انتشار الطفح الجلدي في الجسم، لفترة جفاف هذه البثور المليئة بالسائل وحتى تقشرها يتم حدوث العدوى في هذه الفترة بالكامل.
  • فعند قيام أي شخص بملامسة تلك الحبوب وهي مليئة بالسائل الأبيض تحدث العدوى سريعاً، وتنتشر بين جميع أفراد الأسرة وأيضاً بين جميع الطلاب في المدرسة لأنه سريع الانتشار، فيجب أن يتم فصل المريض في مكان عن باقي أفراد الأسرة من أجل الوقاية بالإصابة لهذا المرض.
  • بالإضافة إلى أنه يجب العلم بأن هذا المرض ينتشر في فصل الشتاء وفصل الربيع، وأن الأشخاص التي تكون عرضة للإصابة بشكل سريع هم الأشخاص الذين لم يأخذوا كامل التطعيمات، وخاصةً التطعيم ضد الجدري المائي وأيضاً الأشخاص الذين لم يتم إصابتهم بالجديري المائي طوال حياتهم.

شاهد أيضًا: اسباب ظهور بقع حمراء على الجلد بدون حكة

كم فترة مرض العنقز؟

  • يعرف بأن الفترة التي تكون خاصة بمرض العنقز تكون في الغالب بداية من عشر أيام أو من الممكن أن تكون سبعة عشر يوماً، ولا تزيد فترة مرض العنقز عن عشرين يوم وذلك من بداية ظهور الأعراض التي توضح بأنه قد تم الإصابة بمرض الجدري المائي.
  • وتكون الأعراض في الغالب هي حدوث حكة شديدة وهرش في مناطق مختلفة في جسم الإنسان، وأيضاً يكون هناك صداع شديد وخمول في الجسم وأيضاً يحدث إرهاق للجسم بشكل عام، وبعد ذلك يتم ظهور طفح جلدي وفي الغالب ينتشر في جميع أجزاء الجلد.
  • ويكون هذا الطفح الجلدي لونه أحمر وينتشر بسرعة في الجسم، وبعد فترة قصيرة يتحول الطفح الجلدي إلى حبوب تكون مليئة بالماء أو تكون مليئة بالصديد، وأول مكان تظهر هذه البقع فيها هي منطقة الصدر وبعد ذلك تنتشر في الوجه وجميع مناطق الجسم بسرعة كثيرة.
  • وقد يؤدي مرض العنقز إلى ارتفاع في درجة حرارة الجسم، ويلاحظ أن البراز يكون ممزوج بالمخاط أو بالدم، وأحيانا ً قد يحدث تقيؤ باستمرار مما يؤدي إلى حدوث جفاف شديد، وهذه الأعراض في الغالب تعتبر واحدة عند جميع الأشخاص المصابون بهذا المرض.
  • وتحتاج فترة العلاج من هذا المرض فترة لا تكون أقل من أسبوع وقد تمتد إلى أسبوعين، وفي الغالب يعرف بأن هذا المرض يعالج نفسه ذاتياً حيث أن الحبوب تنشف بعد مدة قصيرة من ظهورها، وأن الأثار الخاصة بهذا الحبوب تزول بعد فترة قصيرة أيضاً.

علاج للعنقز سريع

  • من أفضل الطرق التي يجب أن يتم توفيرها للمريض من أجل العلاج السريع من مرض العنقز، هي أن يتم توفير الراحة للمريض ويجب أن يتم توفير مكان مناسب وهادئ في فترة العلاج، وأيضاً يجب أن يتم التوفير لمكان يتميز بأنه دافئ ويتم تدفئته باستمرار وذلك من أجل عدم الإصابة بالبرد لأنه قد تتحول حالة المريض إلى حالة حرجه.
  • وأيضاً يجب أن يتم استحمام المريض بماء دافئ أو بماء فاتر لأنه يؤدي إلى تقليل الحكة الناتج من الطفح الجلدي، وأيضاً يجب أن يتم ترطيب الجسم باستمرار وذلك من خلال دهن جميع مناطق الجسم بمرطب اللوسيون، وذلك يكون مرة في الصباح ومرة في المساء، فهي تساعد على تخفيف المرض والألم كثيراً.
  • بالإضافة إلى أنه يجب أن يتم توفير للمريض مضادات الهيستامين، ويجب العلم بأن هذه المضادات يكون لها فعالية كبيرة في التخفيف للحكة الناتجة عن الطفح الجلدي، وذلك لأن السائل الأبيض الذي يكون بداخل الحبوب يؤدي إلى هذه الحكة الشديدة.
  • ويجب أن يتم إعطاء المريض نوع مناسب من أنواع المضادات الحيوية، وهذا من أجل العمل على مكافحة وقتل البكتيريا التي تسبب المرض، وأن عند الإصابة بارتفاع في درجة الحرارة يجب أن يتوافر للمريض دواء سخونة مناسب للمرض، ويجب أن يتم تقديم أدوية تكون مضادة لجميع الفيروسات، وكل هذا يجب أن يتم استشارة الطبيب أولاً لكي يتم كتابة الأدوية المناسبة.

شاهد أيضًا: ما هو علاج الجدري ؟

علاج الجدري عند الكبار

  • تعتبر الأعراض الخاصة بمرض الجدري المائي عند الكبار مثل الأعراض الخاصة بالأطفال، ولكن من الممكن أن تكون في حالات أصعب من أعراض الأطفال، حيث أن فترة العدوى عند الكبار قد تبدأ من أسبوع وتصل إلى ثلاثة أسابيع.
  • وقد يصاب المريض بالحمى والرشح وأيضاً إرهاق شديد في الجسم، بالإضافة إلى أنه قد يحدث فقدان في الشهية صداع شديد وقد يحدث آلام متفرقة في الجسم بشكل عامر وتبدأ انتشار الطفح الجلدي من منطقة الصدر إلى وجهه ثم تنتشر في باقي مناطق الجسم.
  • وقد تتراوح مدة علاج هذا المرض عند الكبار من أسبوع وقد تصل إلى ثلاثة أسابيع في الغالب، فيجب أن يأخذ المريض فترة كبيرة من الراحة ويجب أن تكون كافية، وأن ينعزل لمدة عن الأخرين حتى لا تنتقل العدوى من فرد إلى أخر.
  • ويحب أن يتم دهن الأدوية التي قد وفرها الطبيب لك باستمرار، بالإضافة إلى أنه يجب أن يتم ترطيب الجسم باستمرار لكي يتم تخفيف الحكة التي تحدث، ويجب أن يتم تناول الأدوية التي تعمل على تسكين الألم في جسم المريض.
  • ومن الممكن استعمال دواء الكالامين من أجل تهدئة الحكة، وأيضاً يجب أن يتم عمل حمام من الشوفان فهو فعال كثيراً للعلاج من هذا المرض، ومن الممكن أن يتم تناول الأدوية التي تحتوي على مضادات الهيستامين، ودهن المراهم على مناطق الإصابة باستمرار.

علاج العنقز بالماء والملح

  • يعتبر علاج العنقز عن طريق استخدام الماء والملح من الطرق الفعالة للقضاء سريعاً على هذا المرض، وذلك لأنه من المعروف أن الملح يقتل البكتيريا والفطريات وأيضاً يساعد على تنشيط الدورة الدموية كثيراً.
  • وأنه من خلال وضع ثلاثة ملاعق كبار من الملح على كوب كبير من الماء الدافئ، ويجب أن يتم التقليب له جيداً وبعد ذلك يتم استخدام قطنة نظيفة ومسح جميع أجزاء الجسم، سيلاحظ بأنه في خلال يومين بدأت الحبوب تنشف كثيراً وتختفي.

شاهد أيضًا: ما هو مرض الحزام الناري الهربس العصبي ؟

وفي نهاية رحلتنا مع كم فترة مرض العنقز؟، نكون قد وضحنا الكثير من المعلومات عن مرض العنقز، وكيفية العلاج لهذا المرض وأيضاً طريقة استخدام الماء والملح للقضاء على هذا المرض.

أترك تعليق