نسبة الخطأ في تحديد نوع الجنين بالسونار في الشهر الثالث

نسبة الخطأ في تحديد نوع الجنين بالسونار في الشهر الثالث

عندما تكون المرأة على علم بحملها للمرة الأولى، يكون لديها رغبة ملحة لمعرفة نوع الجنين الذي تحمله داخل بطنها، وترغب الحوامل في معرفة نوع الجنين بشغف حتى تستعد للتجهيزات بهذا المولود سواء من خلال شراء الملابس الخاصة به أو من خلال تحيدي أسمة، ففي نهاية الأسبوع ال11 من الحمل يبدأ الجنين في ظهور أعضائه التناسلية، وفي هذه الحالة يستطيع البيب المتابع للحالة تحديد نوع المولود بكل سهولة وبشكل مؤكد، ولكن تحدث بعض الانحرافات والشواذ مما يجعل الطبيب يخطأ في تحديد جنس المولود وهو ما سوف نتطرق له من خلال هذا المقال.

متى يظهر جسم الجنين بوضوح

يكون جسم الجنين واضح بعد مرور 11 أسبوع من الحمل، ولكن معظم الأطباء لا يحددون جنس الجنين إلا في الفترة ما بين مطلع الشهر الرابع حتى نهاية الشهر السادس حتى يكونوا واثقين بشكل جذري من وضوح العلامات التناسلية على جسم الجنين بشكل واضح جدًا لكي يتمكنوا من تحديد نوع الجنين بكل تأكيد.

تقريبًا يبدأ جسم الجنين في الظهور من الشهر الثالث حتى الشهر الرابع ويكونوا الأطباء على علم بهوية الجنين ولكن لا ينطقون حتى عندما يكونوا على يقين كامل حيث يبلغ حجم الطفل في مطلع الشهر الرابع ونهاية الشهر الثالث يكون وزنة تقريبًا 45 جرامًا ويكون طوله حوالي 3.5 بوصة من بداية الرأس حتى نهاية الردف.

يتمكن جهاز السونار من تحديد نوع الجنين من خلال أبسط الطرق وهو البحث عن القضيب بالنسبة للذكور أو البحث عن الأعضاء التناسلية الخاصة بالبنت التي تكون على شكل شفرتين واضحتين، رغم كل ذلك ممكن أن تحدث بعض الأخطاء فمن الممكن أن يخطأ الطبيب وأن يرى أن الحبل السري هو قضيب الذكر وأحيانًا يكون الطفل في وضع يصعب الكشف علية بالسونار لأن أعضائه التناسلية غير واضحة لذلك يقرر الطبيب معاد أخر من المرأة الحامل ويعطيها بعض التمارين التي تساعد الطفل على تغير وضعة داخل البطن ومن ثم يتم إعادة فحص السونار لتحديد هوية الطفل.

شاهد أيضًا: طريقة معرفة نوع الجنين في البيت بالكلور

جسم المرأة الحامل في الشهر الثالث

مع بداية الشهر الثالث من الحمل تبدأ الهرمونات داخل جسم المرأة الحامل في الزيادة بشكل ملحوظ، ونسبة لزيادة الهرمونات يحدث بالطبع زيادة واضحة وتغيير ملحوظ في حجم الجنين، حيث بداية تكوين المشيمة تكون مع مطلع الشهر الثالث من الحمل، وتعتبر الزيادة الملحوظة في الهرمونات التي تساعد الجنين على النمو داخل بطن أمة تمثل مصدر إزعاج ومصدر ألام واضحة جدًا للام.

لأن هذه الهرمونات تعمل على تغيير الحالة النفسية والمزاجية للأم بشكل ملحوظ جدًا حيث تجعلها تكره أكلات وتحب أكلات أخرى وتسبب لها الدوخة والغثيان والقيء والضعف العام لأن الجنين يتغذى من خلالها وأحيانًا يسبب لها بعض التغيرات الجسدية مثل زيادة حجم الأنف أو ظهور حب الشباب ولكن سوف تنتهي معظم هذه الأعراض مع نهاية الشهر الثالث.

وكل ذلك بالطبع يؤثر على زيادة حجم الأم فتزيد المرأة الحامل ما يقرب من 1 إلى 2 كيلو تقريبًا.

يكون الجنين واضح بشكل ضعيف ولكن يصعب التعرف علية بشكل أكيد خلال الشهر الثالث، فيحدث بعض التغيرات الواضحة للرحم من خلال بعض الهرمونات التي تعمل على زيادة حجم الرحم وتعمل على توسيعه، ويقترب الرحم من المثانة وبفضل الله أن الرحم يتسع خارج مجال الحوض ليبتعد عن الضغط على المثانة ويبتعد أكثر عن ضرر الأم.

جسم الجنين في الشهر الثالث

يبدأ جسم الجنين من الظهور بشكل واضح في الشهر الثالث من الحمل ولكن يكون بشكل صغير جدًا، وبشكل طبيعي تكون الرأس هو أكبر عوض ملحوظ في جسم الجنين، وتكون الرأس واضحة جدًا ولكن أحيانًا يتواجد شعر وأحيانًا يكون غير متواجد، ثم يظهر على الرأس بشكل تدريجي الأنف والأذنين وتكون الأيدي والقدمين والأصابع صغيرة جدًا.

ويبدأ بقية أعضاء الجسم في التكوين مثل القلب والكلتين والمثانة وغيرها من الأعضاء داخل الجسم، ثم يبدأ الحبل السري في التكوين وستلاحظ بعض الأمهات أن الجنين بدأ في التحرك داخل بطنها ولكن بشكل ضعيف جدًا، فأحيانًا تشعر الأم بحركات ضعيفة جدًا تكون نتيجة تحريك اليدين والقدمين.

وسبحان المولى عز وجل أن خلال الشهر الثالث نظرًا لضيق بطن الجنين فإن الأمعاء تنمو بالكامل خارج جسم الجنين ثم بعد ذلك تعاود الدخول داخل البطن، ويكون وزن الجنين في الشهر الثالث يتراوح تقريبًا من 25 إلى 30 جرامًا ويتراوح طول الجنين في هذه الفترة من 8 إلى 9 سنتيمتر.

شاهد أيضًا: ما طرق تحديد نوع الجنين قبل الحمل

معرفة نوع الجنين في الشهر الثالث

هناك بعض الدلالات والإشارات التي تبين نوعية الجنين في الشهر الثالث ولكن بعض الأطباء يرفضون الإفصاح عن أي بيانات تخص نوعية الجنين إلا بعد الشهر الرابع أو الخامس حتى يكون على دراية كاملة ويكون متأكد من نوع الجنين بشكل واضح، حتى يتفادون الوقوع في مشكلة الخطأ في تحديد هوية الجنين سواء كان ذكر أو أنثى لأن مثل هذه المشاكل تؤثر بالسلب سواء على الطبيب وسمعته مكانته أو على أهل الجنين من حيث التجهيزات الخاصة بالمولود مثل تحضير الملابس الخاصة بنوع المولود سواء كان ولد أو بنت أو اختيار أسم المولود، سوف نعرض أهم هذه الدلالات:

 الجنين الذكر

سوف نتطرق لعرض بعض الدلالات والملاحظات التي تتمكن الأم من خلالها من تخمين إذا كان الجنين الذي داخل أحشائها عبارة عن ولد وهي كما يلي:

  • يكون شكل البطن عامة مرتفع جدًا من الجهة الأمامية ويكون منخفض بشكل ملحوظ من الجهة الخلفية.
  • بتضخم الثدي في الجهة اليمنى بشكل ملحوظ جدًا عن الثدي في الجهة اليسرى.
  • في بداية الشهور الثلاثة الأولى من الحمل يتم التقيؤ بشكل متكرر جدًا وغير طبيعي.
  • تحث بعض التأثيرات التي تصيب البشرة بالجفاف وظهور بعض الحبوب بها وقد تتعرض المرأة الحامل إلى زبلان الشعر وفقدان لمعانة ونضارته.
  • تعاني المرأة الحامل في الشهور الثالثة الأولى من الحمل من زيادة كثيفة جدًا في شعر الساقين وتحت الإبط.
  • يكون لون البول أصفر داكن وتشعر المرأة باستمرار الصداع ملازم لها وقلة التركيز.
  • تسعي المرأة إلى تناول الشطة والموالح بشكل ملحوظ وتطلبها باستمرار.

الجنين الأنثى

سوف نتطرق لعرض بعض الدلالات والملاحظات التي تتمكن الأم من خلالها من تخمين إذا كان الجنين الذي داخل أحشائها عبارة عن بنت وهي كما يلي:

  • تأخذ البطن الشكل الدائري وتكون ومرتفعة إلى الأعلى قليلاً.
  • تفقد المرأة نضارتها ولمعانها وتشعر ببعض التجاعيد في البشرة.
  • تلاحظ المرأة تساقط الشعر بغزارة وبشكل غير طبيعي.
  • عدم التمييز بين نكهات الأطعمة المختلفة.
  • الرغبة الملحة لتناول السكريات.
  • تلاحظ المرأة الحامل ان لون بولها يكون أصفر فاتح.

شاهد أيضًا: ما طرق تحديد نوع الجنين قبل الحمل

في النهاية نتمنى أن نكون عرضنا كافة التفاصيل والعناصر التي تخص موضوع نسبة الخطأ في تحديد نوع الجنين بالسونار في الشهر الثالث، فبرجاء إعادة نشر المقال على صفحات التواصل الاجتماعي المختلفة لكي يستفاد منه العديد من الناس ونشكركم على حسن القراءة.

أترك تعليق