معلومات عن انفجار معهد الأورام

معلومات عن انفجار معهد الأورام

معلومات عن انفجار معهد الأورام، الكثير من الناس يبحث عن الكثير من البيانات لمعرفة حقيقة انفجار معهد الأورام لكي يتم التعرف على الحقائق، وهنا في المقال سوف نتعرف على مجموعة من الحقائق ونرصد معلومات عن انفجار معهد الأورام ونتعرف على هذا وأكثر في خلال السطور القادمة، تابعوا الموضوع.

معهد الاورام في القاهرة

  • جاءت فكرة إنشاء المعهد القومي للأورام في مصر في الخمسينيات من القرن العشرين، حيث تم إنشاؤه في عهد الرئيس جمال عبد الناصر على يد الدكتور لطفي أبو النصر.
  • الدكتور لطفي هو مؤسس المعهد وهو أول عميد له ومن بعده كان العميد هو الدكتور إسماعيل السباعي، وهو الطبيب الذي أدخل الجراحات الجذرية لعلاج الأورام السرطانية.
  • في هذا المعهد تم إجراء العديد من جراحات الأورام، وأثمرت الكثير من الجهود عن المعهد تطور وأصبحت جامعة القاهرة من الجامعات التي توجد بها طب أورام تخصص مستقل.
  • ومن الإحصائيات التي جاءت في السنة الأولى أن في سنة 1969 كان المعهد بسعة 270 سريراً، وقد تكلف مليون جنيه مصري فقط في حين أن نفقات التشغيل في السنة له كانت 83 ألف جنيه فقط.
  • وكان يعمل في المعهد في البداية حوالي 40 طبيباً و150 شخص من طاقم التمريض والعاملين في الخدمات المعاونة، استقبل المعهد 5700 مريض جديد، وتردد عليه 8000 مريض حسب إحصائيات العام الأول.

شاهد أيضًا: بحث عن السلاح النووي المصري

معلومات عن انفجار معهد الأورام

  • أعلنت السلطات المصرية أن انفجار معهد الأورام الذي حدث في المعهد في القاهرة وتسبب في مقتل 20 شخصا من الحوادث الأليمة، وهو عمل إرهابي مدبر من قبل جماعة ارهابية.
  • وجاء في بيان لوزارة الداخلية إن السيارة التي وقفت أمام المعهد وتسببت في الانفجار كانت تحمل في داخلها شخص ارهابي وكان يقصد تفجير المكان من خلال كمية من المتفجرات.
  • جاءت الكثير من الأنباء عقب الحادث، حيث أن الحادث وقع بعد اصطدام سيارة خاصة بالمعهد، والسيارة ليست ملك لشخص الإرهابي بل هي سيارة مسروقة من إحدى محافظات الدلتا.
  • وهي سيارة من ضمن ثلاث سيارات أخرى، انتقلت السيارة من أحد الأماكن الي المعهد مرور بأماكن في النزهة في مصر الجديدة ومدينة نصر لكي يتم استخدامها في تنفيذ واحدة من العمليات الإرهابية المؤلمة.
  • وقد أعربت كل المؤسسات وأعلن سيادة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عن تعازيه وحزنه وأسفه لكل الأسر المتضررة حيث ان الاسر اقارب واصدقاء وأهالي قتلى الحادث.

آخر أنباء انفجار معهد الأورام

  • وأكد الرئيس المصري أن الدولة المصرية مستعدة لمواجهة الارهاب، حيث ان الدولة بكل مؤسساتها عازمة لمواجهة الإرهاب الغاشم، والدولة مع جميع المواطنين المخلصين لا يمكنهم أن يتهاونوا في رد الإرهاب وفي اقتلاع الفكر الإرهابي من جذوره.
  • وأضاف بيان الداخلية أن هناك الكثير من التحريات المبدئية التي أجريت على الحادث لمعرفة الكثير من الأمور عن الحادث وعن وقوف حركة حزم التي قامت بالإعداد والتجهيز لتلك السيارة المفخخة.
  • وتقول وزارة الداخلية عن الحادث الإرهابي إن حركة حسم باتت ذراع مسلح يتبع لجماعة الإخوان المسلمين، ولكن على جانب آخر تنفي أنها على صلة بهذه الجماعة، وتنكر أعمالها وتنفي أنها تابعة لها.
  • قال المتحدث باسم وزارة الصحة إن عدد المصابين في الحادث بلغ في الحادث بلغ 47 شخصًا ولكن كان هذا في أول الحادث قبل التحقق من الأرقام، وبعد الارقام تم الوصول الي ان المصابين أكثر من ذلك.
  • وأوضح المتحدث الرسمي أن الوضع الصحي لجميع المصابين في الحادث في حال جيد ولهم مطمئن بشكل عام، إلا أن هناك فقط ثلاثة أشخاص من مجموع المصابين في حالة خطر، وتم استقبالهم في الرعاية المركزة.
  • وكان هناك الكثير من المصادر التي أكدت إن فحص الجثث تم بشكل عاجل وتم إظهار الكثير من الحقائق حولها مثل أن هناك تفحم في ست من الجثث، كما وجد الكثير من آثار حروق على باقي الجثامين، ويوجد في الآخرين حروق بالإضافة إلى جروح قطعية.

قرار النيابة في حادث معهد الأورام

  • وقررت النيابة بعد الفحص والبحث انه لابد من أن يتم إجراء تحاليل الحمض النووي لمعرفة هوية أصحاب الجثث التي لم يتم التعرف عليها حيث ان هناك جثث مجهولة بسبب تشوه الملامح.
  • وتحفظت النيابة بعد البحث على كاميرات المراقبة لكي يتم البحث في القضية، وتم مصادرة كل الكاميرات التي توجد في المنطقة، وقد تم تشكيل لجنة هندسية متخصصة لكي يتم فحص مبنى المعهد والمنطقة المحيطة.
  • كما تم إعداد تقرير عن الحالة التي وجد عليها الحادث وتم فحص المصابين وفحص الجثث وكتابة كل شيء عنها مثل وضعها ومدى تضررها من أثر الحادث.
  • وقد وقع الحادث في معهد الأورام الذي يقع في شارع كورنيش النيل والحادث كان أمام المعهد القومي للأورام وليس في داخل المبنى نفسه، حيث انها منطقة المنيل التي تقع جنوبي القاهرة، وهي مستشفى متخصصة للحالات التي تعاني من الكانسر وهي متخصصة لعلاج السرطان.

نتائج الانفجار في مستشفى معهد الأورام

كانت النتائج كما جاءت في الأخبار وفي تقارير النيابة كما يلي:

  • وفاة 20 شخص بسبب الانفجار أمام معهد الأورام.
  • تسبب الانفجار في حريق كبير.
  • تم تدمير عدد من السيارات.
  • تم تدمير وتحطيم نوافذ بعض المباني المجاورة للمعهد.
  • تم فحص حوالي 50 مصاب بعد الحادث وهم في حالة جيدة.
  • يوجد حوالي 3 اصابات في حالة خطيرة.
  • هناك دمار كبير في الواجهة الأمامية لمبنى المعهد القومي للأورام.
  • وتوقفت حركة المرور أمام المستشفى.
  • توافد على المكان عدد كبير من أقارب المرضى لكي يطمئنون على المرضى والمقيمين والاساتذة المعالجين في مستشفى معهد الأورام.
  • فرضت الشرطة طوقًا أمنيًا بعد الحادث حول موقع الانفجار.
  • أصدرت جامعة القاهرة بيان ينص على إن جميع المرضى والعاملين في حالة جيدة.
  • لا شك أنه لحقت الكثير من الأضرار في واجهة مبنى المعهد القومي للأورام.
  • كل هذا كان ما حدث وما لحقه من تطورات في حادث انفجار معهد الأورام.

شاهد أيضًا: بحث عن قنبلة هيروشيما وناجازاكي

معلومات عن الارهابي الذي قام بتفجير معهد الأورام

  • كشفت وزارة الداخلية عن الكثير من الملابسات والأحداث والحقائق المتعلقة بحادث انفجار سيارة أمام المعهد القومي للأورام في القاهرة، وجاء في البيان الكثير من المعلومات المتعلقة باسم وعنوان وخلفية الإرهابي المتورط في الحادث الأليم.
  • اسم الإرهابي الذي نفذ الحادث بالكامل هو عبد الرحمن خالد محمود عبد الرحمن هو من مواليد 18 أبريل 1995، أي أن عمره في وقت تنفيذ الحادث يوم 24 عامًا.
  • يقيم عبد الرحمن في مركز سنورس بالفيوم هو عضو في حركة حسم، والاسم الحركي له معتصم هو هارب من أمر بضبطه وإحضاره.
  • حيث ان المتهم كان على ذمة إحدى القضايا الإرهابية التي نفذت في عام 2018، حيث أن العملية التي قام بها عملية معروفة باسم طلائع حسم.
  • تم تأكيد هوية المتهم الإرهابي من خلال مضاهاة البصمة الوراثية لأشلاء المعثور عليها في الحادث، حيث تم تجميعها من مكان الحادث ومقارنتها مع نظيرتها لأفراد أسرته.
  • من الأمور التي تم التعرف عليها ان الارهابي قام بتوديع أسرته عقب حصوله على تكليف من جماعته لكي يقوم بالانتقال بالسيارة المفخخة الى معهد الأورام قبل الحادث بيوم واحد.
  • استقل الشخص الإرهابي السيارة من أمام حي النزهة في مصر الجديدة، ثم من شارع صلاح سالم، ومر من حديقة الأزهر، حتى جاءت لحظة السير عكس الاتجاه في شارع كورنيش النيل، ثم حدث الانفجار.
  • أودى الحادث الإرهابي عن حياة 20 شخصًا، وهو ما جاء وفقًا لتقديرات وتقارير قادمة وموثقة من وزارة الصحة المصرية.

شاهد أيضًا: معلومات حول حريق العتبة

هنا نكون قد وصلنا الى نهاية مقالنا عن معلومات عن انفجار معهد الأورام بعدما وضحنا معلومات عن الارهابي الذي قام بتفجير معهد الأورام وكيف قام بتنفيذ الحادث، كما تعرفنا على الكثير من البيانات المتعلقة بالانفجار ونتائجه، نسأل الله حماية الوطن من كل شر، شاركوا المقال.

أترك تعليق