ماذا يطلق على بائع الحرير قديمًا

ماذا يطلق على بائع الحرير قديمًا

كان قديمًا يُطلق على بائع الحرير قديمًا أو بائع الثياب كلمة ” بَزّاز، وهي من كلمات اللغة العربية الفصحى، وكان البَزّاز يُتاجر في جميع انواع الملابس أو الثياب بمختلف أنواعها.

البَزّاز هو بائع الحرير قديمًا

في اللغة العربية الفصحى تعني كلمة البَزّاز كل من يبيع الثياب أو الحرير، كما تعني أمتعة المنزل من الملابس أو الاقمشة، فمهنة البَزّازة هي الحرفة الخاصة ببيع الملابس (الثياب) أو الحرير.

شاهد أيضًا: ماذا يطلق على الوقت بعد الغروب

صناعة الحرير

تنتج اليرقات الخاصة بدودة القز الحرير، وهي التي تتغذى على الأوراق النباتية للتوت، حيث تنتج هذه اليرقات الحرير اللامع بأفضل أنواعه، فيما تنتج اليرقات الخاصة بديدان الساميا سنثيا الحرير الخشن والمتميز بمتانته ورخص سعره بشكل نسبي، وهناك نوعًا اخر من الحرير يسمى توسة والتي يصعب صبغه، بالإضافة إلى انتاج الحرير بواسطة مفصليات الغشائيات للعناكب والأجنحة، فيما يتكون الحرير بشكل عام من الالياف البروتينية التي لا يمكن ذوبانها، ليكون ذلك سببًا في ظهوره بالشكل اللامع.

استخدامات الحرير الذي يبيعه البَزّاز

يدخل الحرير في الكثير من الاستخدامات ومنها:

  • يدخل الحرير في صناعة الملفات العازلة والخاصة بأجهزة الاستقبال للهواتف العادية واللاسلكية.
  • يدخل الحرير في صناعة الأكواب.
  • يدخل الحرير في صناعة الثياب والملابس التي يصعب على الحشرة اللادغة أن تخترقها.
  • يدخل في تصنيع المواد الخاصة بالضمادات الطبية وبمواد الخياطة.
  • يدخل في تصنيع احدى مكونات إطارات السيارات.
  • يدخل في صناعة الأكياس المدفعية والمظلات بارودوت.

شاهد أيضًا: ماذا يطلق على حديث رواه جمع عن جمع

تاريخ الحرير

تم ذكر تاريخ الحرير بالأسطورة الصينية، والتي قالت أن زوجة امبراطور الهوانغدي، والذي يسمى أيضًا بالإمبراطور الاصفر، هي التي قامت بتعليم الصينيين فن النسج للحرير، والذي يعود تاريخ صناعته إلى ما قبل نفص الالفية الـ3 ق.م، فبدأت صناعة الحرير في الدولة الصينية عند اكتشاف الشرنقة الخاصة بدودة القز يمكن أن يقوموا بغزلها ليُصنع النسيج منها، وفي هذا الوقت أصبحت التربية لدودة القز شيئًا مهمًا في اقتصاد دولة الصين، وتداولت الفنون الصناعية للحرير بين العائلات في الصين لتصبح من اساسيات الصناعة بها، وشكل الحرير أهم الصادرات بعهد الاسرة الصينية “هان”، فكان الحرير يتم تقديمة كهدايا في المناسبات الدبلوماسية، وتم تصديره أيضًا لآسيا الوسطى، وإيطاليا، وسوريا، كما تم العثور على بعض المنسوجات الحريرية الصينية التي تعود لأسرة هام بمصر، ودولة تركستان الصينية، وبإحدى دول أسيا الوسطى “منغوليا”.

وبعد أن تعرفنا على البَزّاز والتي تطلق على بائع الحرير قديمًا، وعلى الحرير وتاريخ صناعته في الصين، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التوصل الاجتماعي.

أترك تعليق