تعريف السمنة لغة واصطلاحًا

تعريف السمنة لغة واصطلاحا

تعريف السمنة لغة واصطلاحا، تنتج السمنة نتيجة لتراكم الدهون والزيادة في الوزن، ويجب الإسراع في علاجها من أجل تجنب آثارها الضارة، في هذا المقال سوف نتحدث عن السمنة وأعراضها وأسبابها، وطرق علاجها والوقاية منها.

تعريف السمنة

  • السمنة، ومادتها (س م ن)، وهي حالة طبية، تنتج عن تراكم الدهون الزائدة بالجسم، مما تؤثر بالسلب عليه، ويجب على الشخص المُصاب بالسمنة أن يقوم باستشارة الطبيب للتخلص منها.
  • ويمكن استخدام مؤشر الكتلة في تحديد الأشخاص الذين يعانون من الوزن المفرط، وهو الذي يكون قبل حدوث السمنة.
  • حيث يكون مؤشر الكتلة بجسمهم يتراوح بين 25 كيلوجرام لكل متر مربع، و30 كيلوجرام لكل متر مربع، أما الذين يعانون من السمنة، فيكون مؤشر الكتلة أكثر من 30 كيلوجرام لكل متر مربع.

أعراض السمنة

  • كما دُوِّنَ في تعريف السمنة، فإن من أعراضها زيادة في مؤشر كتلة الجسم حيث يكون أكثر من 30 كيلوجرام لكل متر مربع.
  • حدوث ضيق في التنفس، خاصةً عند القيام بمجهود بدني كبير.
  • ويعاني مريض السمنة المفرطة من الميل للنوم، وكذلك الشخير وتوقف النفس لبعض من الفترات القصيرة، وذلك أثناء النوم، بسبب خلل في مراكز التنفس.
  • ويعاني أيضًا من آلام في المفاصل، خاصةً مفصل القدم والكعب، وذلك يحدث بسبب الحمل الزائد على المفاصل.
  • حدوث التهابات جلدية بسبب الميكروبات الجلدية والفطريات، ويظهر ذلك في أماكن الثنايا بالجلد، كالتي تحت الإبط وبين الفخذين، وتحت الثدي عند النساء.
  • وقد يعاني من اضطراب بالجهاز الهضمي، ويؤدي ذلك إلى حدوث عسر هضم، وإمساك وانتفاخ.

أسباب السمنة

  • تحدث السمنة غالبًا بسبب تناول كبيرة جدًا من السعرات الحرارية، بجانب قلة النشاط البدني، وقد تحدث السمنة في بعض الحالات القليل، بسبب وجو عوامل وراثية، أو أسباب طبية.
  • بالنسبة للعوامل الوراثية، فقد تؤثر الجينات التي يتم وراثتها عن الوالدين في مقدار الدهون المُخزنة في الجسم، وكذلك أماكن توزيعها، وتؤدي أيضًا في تغيير في كفاءة تحويل الطعام إلى طاقة.
  • وكذلك تؤثر في شهية الجسم، والتحكم فيها، وحرق السعرات الحرارية أثناء المجهود، أو التمارين الرياضية، وقد تظهر السمنة في أكثر من فرد من الأسرة.
  • ويرجع ذلك إلى تشابه الأسرة كلها في العادات الغذائية والنشاط البدني.
  • فإن الإفراط في تناول الأغذية سهلة الحصول عليها، والاعتماد على السيارات مثلاً، يقلل من النشاط البدني، فيمهد لحدوث سمنة.
  • ومن أسباب السمنة أيضًا عدم النوم الكافي، وقلة درجة الحرارة بالبيئة المحيطة، وزيادة الاستخدام في الأدوية، فمن الممكن أن يتسبب ذلك في زيادة الوزن.
  • ومن أسبابه أيضًا ملوثات بيئية تتداخل مع عملية التمثيل للدهون، ومن أسبابه أيضًا الحمل في عمر متأخر، قد يؤدي ذلك إلى وجود سمنة عند الأطفال المولودين.

علاج السمنة

  • يُمكن علاج السمنة بعدة طرق، منها عمل تغييرات لأسلوب الحياة، مثلا الغذاء، والنشاط البدني، ومن الممكن أن يكون تناول أدوية أو حتى التدخل الجراحي.
  • ولكن يتركز العلاج الأساسي للسمنة على اتباع نظام غذائي مناسب، والانتظام في ممارسة التمارين الرياضية، فتعمل الرياضة على حرق الدهون وإنقاص الوزن.
  • وتعمل الحمية الغذائية على إنقاص الوزن، ولكن يجب الحفاظ على الوزن الجديد، فيجب تجنب تناول السعرات الحرارية المرتفعة، ويجب كذلك المواظبة على التمارين الرياضية.
  • وذلك لأنه في حالة فقدان الجسم للوزن، فمن الممكن أن يزداد الوزن مرة أخرى، ويُصاب بالسمنة، لذلك فالحرص على اتباع النظام والتمارين، يحد من ظهور السمنة مرة أخرى.
  • يتم اتباع نظام غذائي، عن طريق التركيز في الوجبات على الوجبات التي تساعد على فقدان الوزن، مثل الوجبات قليلة الدسم، ومنخفضة السعرات الحرارية، ومنخفضة الكربوهيدرات.
  • ويمكن تجنب الشعور بالجوع بين الوجبات، عن طريق تناول القليل من الزبادي، ويجب استشارة الطبيب في اختيار نوع الحمية الغذائية منها، وذلك وفقًا لعوامل يحددها.
  • لأن لبعضها آثار جانبية قد تكون سلبية، كالتعرض للإصابة بالنقرس، وفقدان الكتلة العضلية، أو حدوث اضطراب في سوائل الجسم، لذلك يجب الاستشارة قبل البدء في أي برنامج لخفض الوزن.

السمنة وممارسة الرياضة

  • عند ممارسة الرياضة، تقوم العضلات باستهلاك الطاقة من الدهون والجلايكوجين، وهذا يحدث عند الحرص على الحركة المستمرة، وتجنب الجلوس لفترة طويلة.
  • حيث تعمل ممارسة الرياضة والمشي وركوب الدراجات والسباحة والجري على تقليل الدهون في الجسم، وكذلك عند استخدام درج السلم في الصعود، وتجنب استخدام الأسانسير.
  • ويُنصح بالانتظام في ممارسة تمارين مُعينة، كتمرين معتدل لمدة نصف ساعة يوميًا، ولمدة خمسة أيام أسبوعيًا، ويجب العلم أن أي حركة ينتج عنها حرق في الدهون، وبالتالي تُساعد على نقص الوزن.
  • ويجب الخلط بين التمارين واتباع نظام غذائي يُخفض الوزن، لأن عمل إحداهما فقط يكون محدودًا في تخفيض الوزن، لذلك يجب الحرص على المزج بينهما.

السمنة والأدوية

  • وبالنسبة للأدوية، فدواء أورليستات، من الأدوية التي تُستخدم كمضاد للسمنة، وتعمل على إنقاص الوزن، وهي آمنة يمكن استخدامها على المدى البعيد، ولكن تعمل على تخفيض الوزن ببطء.
  • ومن الأدوية المُعتمدة أيضًا، دواء إكسيميا، الذي يتكون من علاجين، وهما توبيراميت وفينترمين، هذا بالطبع مع اتباع حمية غذائية، وممارسة الرياضة، بشكل متوازي.
  • كما يُستخدم دواء لوركاسيرين، الذي أثبت فعالية في إنقاص الوزن، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي من تلك الأدوية، لأنه يحددها بناء على حالة الجسم، والأعراض وغيرها.
  • ومن الممكن عمل تدخل جراحي لعلاج السمنة، وهذا يحدده الطبيب أيضًا، وهي ذات فعالية كبيرة، فهي تعمل على إنقاص الوزن بشكل سريع إلى حد ما، كذلك تحد من مخاطر الآثار السلبية للسمنة.

الوقاية من السمنة

يُمكن الوقاية من السمنة باتباع العديد من النصائح والإرشادات، منها:

  • الحرص على شرب المياه بانتظام، حيث يعمل ذلك على طرد الصوديوم من الجسم، فيحد من الانتفاخ، ويقلل نسبة المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية بالجسم.
  • الحرص على تناول الأطعمة المليئة بالألياف كالحبوب، والخضروات، فهي تحوي كميات قليلة من الدهون والسعرات، ويتم هضمها في مدة أطول، فيؤدي ذلك إلى الشعور بالشبع لفترة أكبر.
  • كما يُنصح بتناول أطعمة بها ماغنيسيوم وفيتامين بـ 6 (البيريدوكسين).
  • الابتعاد عن مسببات التوتر العصبي أو الضغوطات النفسية.
  • الحرص على النوم ساعات مناسبة وكافية.
  • تجنب الوجبات السريعة والمليئة بالدسم.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وزيادة الحركة والنشاط في اليوم، والابتعاد عن الخمول.

علاج السمنة بالأعشاب

تساعد العديد من الأعشاب في علاج السمنة، فهي تعمل على زيادة عملية التمثيل الغذائي، وزيادة سرعة حرق الدهون المتراكمة في الجسم، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدامها، ومن وصفاتها:

1- وصفة الكمون لعلاج السمنة

المكونات

  • كمية مناسبة من الكمون.
  • ليمونة، على شكل أجزاء.
  • ماء مغلي.

طريقة التحضير

  1. يتم وضع الكمون في الماء المغلي.
  2. يتم تقسم الليمون إلى أجزاء، ثم وضعه في المزيج.
  3. يُترك المنقوع في الليل.
  4. يتم تصفية المشروب، وتناوله على الريق.

2- وصفة عشبة الشمر لعلاج السمنة

المكونات

  • ثلاث ملاعق من الشمر.
  • كوب ماء مغلي.

طريقة التحضير

  1. يتم وضع الشمر في الكوب المغلي، لمدة 60 دقيقة.
  2. يتم تصفية المنقوع، وتناول المشروب مرة يوميًا.

3- وصفة الزنجبيل لعلاج السمنة

المكونات

  • كمية مناسبة من الزنجبيل الأخضر.
  • نصف ليمونة.
  • نصف ملعقة كمون.
  • ورق نعناع.
  • ماء.

طريقة التحضير

  1. يتم عصر نصف ليمونة، ووضعها مع الزنجبيل والكمون وورق النعناع في كوب من الماء المغلي.
  2. يتم تصفية المشروب، ثم تناوله.

4- وصفة الميرمية لعلاج السمنة

المكونات

  • ملعقة من الميرمية
  • كوب ماء مغلي

طريقة التحضير

  1. يتم وضع الميرمية في الكوب المغلي، لمدة 15 دقيقة.
  2. يتم تصفية المنقوع، تناول المشروب مرتين يوميًا، قبل وجبة الغذاء، والعشاء.

5- وصفة البابونج وإكليل الجبل والميرمية

المكونات

  • ملعقتين من البابونج.
  • ملعقتان من إكليل الجبل.
  • ملعقتين من الميرمية.

طريقة التحضير

  1. يتم خلط الأعشاب معًا في كوب من الماء المغلي، لمدة 15 دقيقة.
  2. يتم تصفية المنقوع، وتناول المشروب على الريق.

وفي نهاية هذا المقال عن تعريف السمنة لغة واصطلاحا، نكون قد تحدثنا عن السمنة، تعريفها وأعراضها وأسبابها، وطرق علاجها، وطرق الوقاية منها، كما تحدثنا عن بعض وصفات الأعشاب لعلاجها، ونسأل الله السلامة للجميع، اللهم آمين.

أترك تعليق