عدد كواكب المجموعة الشمسية كاملة

عدد كواكب المجموعة الشمسية كاملة

عدد كواكب المجموعة الشمسية كاملة ثمانية كوكب كل كوكب يدور حول الشمس في مسار دائري، كل كوكب يبعد عن الشمس بمسافة مختلفة عن الكوكب الذي يسبقه، أقرب كوكب للشمس هو عطارد وأبعده بلوتو وأكبرهم المشترى، الشمس هي المصدر الرئيسي الذي يمد كافة الكواكب بالضوء من ضمنها القمر يستمد ضوءه من الشمس، الشمس والقمر هما اللذان يمنحان الأرض الحياة والعمارة حيث أن كلًا منهم يمد الأرض بالضوء والدفء.

الكواكب الثمانية هما عطارد، الزهرة، الأرض، المريخ، المشترى، زحل، أورانوس، نبتون، تم تكوين الكواكب الشمسية على رأي العلماء من أربع مليارات عامًا تم تكوينه نتيجة دخان شديد يعرف ب السديم الشمسي الذي حدث نتيجة جاذبية والضغط الذي حدث له مما نتج عنه الشمس وبعض الأجسام الصغيرة التي تعتبر صخور مفتتة نتيجة الجاذبية و الارتطامات التي كانت تحدث في عالم الفضاء الواسع بعد ذلك بدأت الأجسام الصغيرة تلتصق بعضها البعض وتكون الكواكب والأقمار والمذنبات.

عدد كواكب المجموعة الشمسية كاملة

  1. عطارد.
  2. الزهرة.
  3. الأرض.
  4. المريخ.
  5. المشترى.
  6. زحل.
  7. أورانوس.
  8. نبتون.

تعريف كل كوكب على حدة

أولًا: كوكب عطارد

  • عطارد هو أقرب الكواكب إلى الشمس.
  • كما أن تمام دورة كوكب عطارد حول الشمس لا يتم في ثمانية وثمانين يومًا.
  • كما أن عطارد من أصغر الكواكب التي تدور حول الشمس في المجموعة الشمسية.
  • يعتبر كوكب عطارد من الكواكب التي تندرج تحت فئة حيث يتكون من قطر استوائي يمتلك ألف خمسمائة وستة عشر ميلًا.
  • لا يوجد حول كوكب عطارد طبقة من الغلاف الجوي أي لا يوجد نسبة نهائية من طبقة الأتموسفير التي من خلالها يتنفس الانسان.
  • درجة الحرارة في كوكب عطارد غير مستقرة نهائي تتراوح درجة الحرارة في كوكب عطارد في النهار من ثمانمائة وأربعين درجة فهرنهايت إلى مائتين وخمسة وسبعين درجة فهرنهايت.
  • كما يميز كوكب عطارد أنه يمكن رؤيته من كوكب الأرض.

ثانيًا: كوكب الزهرة

  • كوكب الزهرة هو الكوكب الثاني الأقرب للشمس.
  • كما أن كوكب الزهرة يمتلك طبقة سميكة جدًا تعمل على التحفظ بالهواء الدافئ.
  • تصل درجة الكوكب إلى ثمانمائة وثلاثة وستين درجة فهرنهايت.
  • يقترب كوكب الزهرة إلى كوكب الأرض.
  • كوكب الأرض يكمل دورته حول الشمس في مائتين أربعة وعشرين و سبعة من عشرة يومًا.
  • كما أن حركة الزهرة حول الشمس بطيئة جدًا لذلك يصل دورانه الواحد إلى باليوم الأرضي إلى مائتين ثلاثة وأربعين يومًا.

ثالثًا: كوكب الأرض

  • كوكب الأرض هو الكوكب الثالث الأقرب إلى الشمس.
  • بعد بحث العلماء الدقيق أثبت العلماء أن كوكب الأرض تم تكوينه من أربعة مليارات وأربعة وخمسين من مائة سنة.
  • كما أن بعد بحث العلماء الدقيق عن مدى تباعد كوكب الأرض عن الشمس تقدر بمسافة اثنين وتسعين مليون وتسعمائة وخمسة وخمسين ألف ثمانمائة وعشرين ميلًا.
  • كوكب الأرض يكمل دورته حول الشمس بعد ثلاثمائة خمسة وستين و مئتين ستة وخمسين من ألف يومًا.
  • كما أن الذي يميز كوكب الأرض عن باقي الكواكب أن كوكب الأرض يحتوي على غشاء خارجي على الغلاف الجوي هذه الطبقة تحمي الأشخاص من التعرض إلى الحرارة مباشرًة.

رابعًا: كوكب المريخ

  • كوكب المريخ هو الكوكب الرابع الأقرب للشمس.
  • كما أن كوكب المريخ يُعرف بالكوكب الأحمر.
  • هو من أصغر الكواكب التي تدور حول الشمس بعد كوكب بلوتو.
  • كما أن كوكب المريخ يتكون من غلاف دقيق جدًا على الغلاف الجوي له.
  • كما أن كوكب المريخ يبعد عن الشمس بما يعادل مائة وثلاثة وأربعين مليون ميلًا.
  • كما أنه لا يمتلك مياء نهائي وذلك بسبب الضغط المنخفض الجوي.
  • في هذا الكوكب بحث الكثير من رواد الفضاء على مدى صلاحية الحياة على هذا الكوكب وأن الماء يتواجد فقط على الناحيتين القطبيتين من الكوكب.

خامسًا: كوكب المشترى

  • كوكب المشترى ما يميزه عن غيره أنه هو أكبر الكواكب التي تدور حول الشمس.
  • كوكب المشترى هو الكوكب الخامس القريب للشمس.
  • كما أن كوكب المشتري هو الكوكب العملاق لاحتوائه على نسبة كبيرة من الغاز في النظام الشمسي.
  • كما أن تصل كتلة كوكب المشترى إلى اثنين ونصف ضعف من الكتلة الكلية للكواكب الأخرى.
  • يصل حجم المشتري إلى ألف وثلاثمائة حجم كوكب الأرض.
  • كما أن ما يحيط بالمشترى نسبة كبيرة من الغاز وبعض العلماء يقولون أن نواة كوكب المشترى من الداخل صلبة.
  • كما أن أرتفاع درجة البرودة على سطح كوكب المشتري حيث يصل سرعة الرياح إلى ثلاثمائة وأربعين ميلًا في الساعة الواحدة.
  • تتناسب سرعة الرياح لدى كوكب المشتري النوع الخامس من أنواع الإعصارات على الأرض.
  • كما أن يبلغ دورة كوكب المشترك الكاملة إلى أثنى عشر سنة حول الشمس في كوكب الأرض.
  • كما أن كوكب المشتري يتكون من ثلاث طبقات من الغازات لذلك يصعب على العلماء اكتشافه أو رؤية ما بداخله.

سادسًا: كوكب زحل

  • هو الكوكب السادس الذي يدور حول الشمس.
  • كوكب زحل يلحق كوكب المشتري من حيث الحجم.
  • كما أنه يعتبر من الكواكب الغازية مثله مثل كوكب المشتري.
  • كوكب زحل يحتوي على 9 حلقات من الجليد والصخور متتالية.
  • كما أن كوكب زحل من الكواكب التي تتميز بجمال مميز حيث أنه يتكون من غاز الهيليوم والهيدروجين.
  • كما أن حجم كوكب زحل يعادل حجم الأرض بـ سبعمائة ثلاثة وستين وخمسة من عشرة مرة حجم الأرض.
  • كما أن سطح كوكب زحل يعادل ثلاثة وثمانين مرة من سطح الكرة الأرضية.
  • كما أن كوكب زحل وزنه يصل إلى ثماني أضعاف وزن الأرض.
  • كما أن زحل يتكون من مائة وخمسين قمر لا يتم اكتشاف إلا ثلاثة وخمسين قمر فقط.

سابعًا: كوكب أورانوس

  • هو الكوكب السابع الأقرب إلى الشمس.
  • كما أنه هو الكوكب الثالث بعد المشتري وزحل من حيث الحجم.
  • كما أن كوكب أورانوس من الكواكب الجليدية المتجمدة.
  • يتكون كوكب أورانوس من طبقات من الجليد كما يحتوي على غاز الهيليوم وغاز الهيدروجين.
  • يحتوي كوكب أورانوس على غاز الميثان والأمونيا ونسبة من الماء.
  • كما أن كوكب أورانوس من الكواكب التي تنخفض فيها بشكل كبير درجة الحرارة حيث أن درجة الحرارة في تصل إلى مائتين أربعة وعشرين تحت الصفر.
  • كما أن كوكب أورانوس لا تصل إلى نواته حرارة بعد دورانه حول الشمس.
  • كما أن يبعد كوكب أورانوس عن الشمس بمعدل اثنين مليار ميلًا.

ثامنًا: كوكب نبتون

  • نبتون هو الكوكب الثامن الأقرب للشمس.
  • كما أن كوكب نبتون يبعد عن الشمس بمعدل اثنين مليار وأربعة من عشرة ميلًا عن مدار الشمس.
  • يتخذ كوكب نبتون في دورته حول الشمس ما يعادل مائة أربعة وستين وثمانية من عشرة من سنوات الأرض.
  • تم اكتشاف كوكب نبتون في عام ألف وثمانمائة وستة وأربعين ففي عام ألفين وأحد عشر قد تم كوكب نبتون دورته الكاملة.
  • كما يحتوي كوكب نبتون على أربعة عشر قمر الذي تم اكتشاف قمر يدعى تريتون الذي يعتبر أكبر حجم.
  • يتكون الغلاف الجوي له من غاز الهيليوم والهيدروجين.
  • كما أن يعتبر كوكب نبتون من أكثر الكواكب التي يزيد فيها سرعة الإعصار التي تصل إلى 9 أضعاف سرعة الرياح على الكرة الأرضية.
  • كما أن ما ميز كوكب نبتون في الوهلة الأخيرة أنه ظهر شلالات وبحيرات تظهر فيه بسبب غاز الميثان.

أترك تعليق