معلومات عن عدد اليهود في العالم

معلومات عن عدد اليهود في العالم

معلومات عن عدد اليهود في العالم، هناك بعض الأفكار الخاطئة التي يعتقدها كثير من الناس مثل أنه ليس هناك داعي لقراءة أو معرفة بعض المعلومات عن الأديان الأخرى، ويكتفون بدينهم فقط ولكن هذا يعتبر تفكير عقيم لأنه يجب علينا أن نتعرف على الأديان الأخرى لكي يكتمل نمو عقلنا.

معلومات عن أصل اليهود

  • تعود كلمة اليهود في أصلها “ليهوذا بن يعقوب”، وينتمي اليهود الحاليين في الأصل لنسل أهالي مملكة يهوذا وهم ينقسموا إلى أربعة “سمعون وبنيامين ولاوي ويهوذا”، ولكنهم افترقوا بعد انهيار مملكة يهوذا وانتقلت لليهود والسامريين.
  • ظهرت المجموعات اليهودية في بلاد الشام وذلك بعد انهيار ودمار الهيكل الثاني وذلك في القرن الثاني الميلادي، وكانوا يتصفون بأنهم عبارة عن مجموعة عرقية دينية، وانتشروا في جميع أنحاء العالم بعد أن كانوا يعيشوا في بلاد الشام.
  • لكن هناك بعض الأقاويل الأخرى حول نسل اليهود، وقد جاء رأي علماء الآثار على النحو التالي “يعود نسل اليهود للكنعانيين الذين كانوا يسكنون في بلاد المشرق”، وجاء رأي كتاب التوراة “بأن أصل اليهود يرجع للجد الأكبر إبراهيم”.
  • كانوا اليهود الذين يرجع أصلهم لبني إسرائيل يعرفون بالعبرانيين وذلك يعود لإبراهيم عليه السلام الذي كان يعرف بالعبري، وذلك لأنه عبر نهر آشور.

شاهد أيضًا: معلومات عن عدد المسلمين في العالم

ما هي الديانة اليهودية؟

  • تعتبر الديانة اليهودية واحدة من أكبر الديانات في العالم وهي الديانة العاشرة وهي ديانة غير تبشيرية، وتعتبر أيضًا أقدم ديانة في الديانات الإبراهيمية.
  • حيث إن الديانة اليهودية تعتبر ديانة صافية ولا تختلف كثيرًا عن العقيدة الإسلامية وما تحتويه، حيث تؤمن بوجود الله سبحانه وتعالى وأنبائه.
  • تعتبر الديانة الأولى إلا أن هناك الكثير من التغييرات التي قام بها البشر لتغير ما أنزله الله سبحانه وتعالى وأمر به.
  • ذلك لأن الجزء الأول من الدين اليهودي يحتوي على التوراة التي أنزلت على موسي كما ذكر اليهود دون تخريف أو تحريف به، وهذا الجزء يختلف تمامًا عن الدين اليهودي الحالي الذي شهد كثير من التحريفات والتغيرات.
  • تعتبر الديانة اليهودية عبارة عن عهد بين الله سبحانه وتعالى وبين وبني إسرائيل، حيث تضم الديانة اليهودية مجموعة كبيرة من النصوص اللاهوتية، والتوراة لها جزء كبير في الديانة اليهودية وتعرف باسم الكتاب المقدس.
  • تحتوي كتب الديانة اليهودية أيضًا على بعض الأحكام والشرائع الخاصة بكتاب التوراة التي يتم تمثيلها مثل المدارس والتلمود.
  • حيث يبلغ عدد من يعتنقون الديانة اليهودية نحو 17.7 مليون نسمة في جميع أنحاء العالم، وقد تنشب بعض الخلافات بينهم حول من هو اليهودي الأصلي.
  • تعتبر الحركة اليهودية الأرثوذكسية هي أكبر الحركات اليهودية الدينية على الإطلاق، حيث إنها حركة تتضمن بعض الحركات الأخرى مثل اليهودية الأرثوذكسية الحديثة، واليهودية الإصلاحية، واليهودية المحافظة، واليهودية الحريدية.
  • يرجع الاختلاف بين مختلف هذه الحركات إلى المقاربة بين أهمية دولة إسرائيل وسلطة التقليد الرباني بجانب القانون اليهودي.
  • ذلك لأن اليهودية الأرثوذكسية ترى التوراة والشريعة اليهودية إلهية في الأساس، ولا يمكن التغيير فيها إلى الأبد، ويجب على الجميع أن يتبعها بكل دقة وصرامة دون المساس بها أبدًا.
  • بينما تعد الحركتين اليهودية الإصلاحية واليهودية المحافظة يميلان أكثر إلى الليبرالية، وينظران إلى القانون اليهودي على أنه ليس إلا مجموعة من المبادئ التوجيهية العامة وليس حِكرًا على الفرد أن يتبعه بصرامة شديدة.

من هو اليهودي الأصلي؟

  • في عام 1948 تأسيس الدولة الإسرائيلية وكانت هذه هي البداية من ثم أعلنت عن الاستقبال والترحيب باليهود من جميع أنحاء العالم.
  • جاء القانون الإسرائيلي “قانون العودة “على النحو التالي، وضح في القانون من هو اليهودي الأصلي هو من كان ولد لأم يهودية أو هو من أعتنق الدين اليهودي بعد ذلك.
  • أو من تزوجت من يهودي، وأن يكون أولادها يعتنقون الدين اليهودي، وأن يكون بعد ذلك أحفاده وأزواج أحفاده يعتنقون نفس ديانة آبائهم وأجدادهم في هذه الحالة فهم يتمتعون بكل ما ينص عليه قانون العودة.
  • يوجد قانون في المذهب الأرثوذكسي يقول إن الشخص يعتبر يهودي في حال أن والدته يهودية، وهناك جميع الهيئات والمكاتب وبالأخص مكتب الحاخام الأكبر يعتبروا أن يهودية الأم أمر وشرط أساسي من أجل الاعتراف بيهودية الطفل.

بعض الحركات اليهودية

شهدت الديانة اليهودية كثير من الحركات المختلفة حول أصل اليهود ونوع عقيدتهم، ودراسة علم اللاهوت، ومن هذه الحركات:

1- الحريديم

  • هي تعتبر طائفة من أكبر الطوائف اليهودية في إسرائيل، حيث تمثل نسبة 7% من اليهود العلمانيين وهذه النسبة قابلة للزيادة مع بداية كل عام.
  • يرجع ذلك بسبب نسبة الخصوبة العالية لدى حريم الطائفة الحريديم، حيث يتزوج سنويًا من طائفة الحريديم ما يقارب حوالي خمس آلاف، وينجبون حوالي 37 ألف طفل، وهم يشكلون نسبة 27% من إجمالي أطفال اليهود هناك.

شاهد أيضًا: معلومات عن شجرة الغرقد اليهودية

2- الصهيونية

  • وهي عبارة عن طائفة جديدة ظهرت بين المجتمع اليهودي الإسرائيلي أي عبارة عن فكرة مستحدثة.
  • هدف هذه الطائفة هو الحنين والرجوع للماضي، العودة لأورشليم وهو عبارة عن معتقد إسخاتولوجي أي المسيح المخلص.
  • هناك جزء آخر داخل هذه الطائفة يطلق عليهم الصهيونية السياسية، فهم يعتمدون على عتاب تيودور هرتزل وهو الذي ساعد على قيام وإنشاء دولة إسرائيلية يهودية على الأراضي الفلسطينية في يوم 14 من شهر مايو عام 1948.

3- قبالة

  • وهي تسمى أيضًا بالكابالا، وهي عبارة عن طائفة يهودية وهي تحمل بعض المعتقدات التي تختلف عن الطوائف الأخرى.
  • حيث تعتمد هذه الطائفة على مجموعة كبيرة من المعتقدات اليهودية الأكثر تعقيدًا وهي تقتصر في دراستها على التلمود من المتزوجين.
  • تتبع طائفة القبالة مهنة في غاية الأهمية وهي الرعاية الصحية، حيث يقوموا الرجال الذين ينتمون لهذه الطائفة بتقديم كافة الوسائل الطبية والرعاية الصحية للنساء الحوامل في الفترة الأخيرة.
  • يقدمون لهم كافة الوسائل الطبية الذين يحتاجون إليها في ذلك الوقت مع الرعاية المناسبة من المخاض والولادة.
  • لا تنتهي مهمتهم عند الولادة فقط بل يستمروا في متابعة الأمهات ورعاية أطفالهم ومساعدتهم في الرضاعة الطبيعية، ويهتمون بالطفل حتى الأسبوع السابع.
  • حيث إن القابلات يتمتعون بثقافة عالية في هذا المجال، وهناك عدد كبير يعمل على تدريبهم على كيفية التعامل مع جميع الحالات الطبيعية والحالات النادرة أيضًا.
  • هناك عدد كبير منهم متخصصون في مجال الولادة والجراحة حيث المجالين يكملون بعضهم البعض دائمًا.

4- الغنوصية

وتعتبر هذه الطائفة هي الأصغر من حيث عدد من ينتمون إليها من اليهود حول العالم:

  • ظهرت هذه الطائفة أثناء فترة الحكم الروماني والفارسي هناك، بالإضافة إلى ظهور عدد كبير من الديانات والأساطير والمعتقدات التي أدت بعد ظهور الطائفة الغنوصية على الساحة اليهودية.
  • هنام أسطورة شهيرة لديهم وهي أسطورة وجود إلهين، وهذا يترجم ويعرف في الطائفة الغنوصية بإله النور والخير من جهة وإله الشر والظلام من جهة ثانية.

إجمالي عدد اليهود حول العالم

  • أكدت بعض الأبحاث أنه كان عدد اليهود في عام 1967 حوالي 13.9 مليون نسمة حول العالم.
  • أثبتت الدراسات أن عدد اليهود قل حوالي مليون نسمة في عام 1982 حيث بلغ عددهم 12.9 مليون نسمة.
  • يرجع هذا النقص في عددهم لحالات الوفاة الطبيعية دون التدخل في ذلك، ولكن هناك بعض الدراسات التي أجريت في المعهد اليهودي المعاصر أن يزيد عدد اليهود نحو 400.000 ألف نسمة في عام 2009.
  • 1939 في هذا العام زاد عدد اليهود بشكل غير طبيعي بحوالي 17 مليون نسمة حول العالم، ولكن سرعان ما قل عدد اليهود إلى 11 مليون نسمة وذلك حدث نتيجة الهولوكوست.
  • لكن زاد عدد اليهود حول العالم وأصبحوا حوالي 13 مليون نسمة وذلك في عام 1970.
  • لكن حدث شيء غريب منذ عام 1970 وحتى عام 2005 حيث كانت تسجل نسب الولادة والزيادة اليهودية صفر أي لا يوجد مواليد لدى اليهود حول أنحاء العالم.

القيادة الدينية اليهودية

  • لا يوجد هناك هيئة واحدة مسؤولة عن أمور الدين اليهودي ولا هناك من يحكم الذين يعتنقون الدين اليهودي.
  • ذلك لأن هناك عدد كبير من الطوائف والجماعات والهيئات ومجموعة كبيرة من المؤسسات العلمانية والدينية على المستوى الدولي والمحلي، التي تعتبر مسؤولة عن اليهود حول أنحاء العالم.
  • تعمل هذه المؤسسات أيضًا على إيجاد الحلول المثالية للمشاكل التي تواجه اليهود في العالم، وحل القضايا الخاصة بأصل اليهود ولا يهتمون باليهود في المجال الديني فقط بل يهتمون بأمورهم في جميع المجالات.
  • يشكلون اليهود نسبة 0.2% حول العالم، ويعتبر 20% من الذين حصلوا على جائزة نوبل في الفن والأدب والسياسة والعلوم لهم أصول يهودية.

شاهد أيضًا: كيف أحسن النبي وأصحابه التعامل مع اليهود والنصارى ؟

في ختام رحلتنا مع معلومات عن عدد اليهود في العالم، هناك باقي من المعلومات القيمة والمفيدة عن الدين اليهودي والتي لا يتطرق لها الكثيرين ولا يعلمون عنها شيء ويمكنك معرفة هذه المعلومات عن طريق القراءة الكثيرة.

أترك تعليق