صدفية الأظافر وعلاجها بالأعشاب

صدفية الأظافر وعلاجها بالأعشاب

صدفية الأظافر وعلاجها بالأعشاب، توجد عدة أمراض جلدية خطيرة تصيب الإنسان، وتختلف وتتنوع هذه الأمراض، فالبعض منها يكون معدي، والبعض الأخر يكون غير معدي، من أمثلة هذه الأمراض الصدفية يصيب هذا المرض الجلد والمفاصل، والأظافر، تظهر كبقع جلدية في مختلف الأماكن في جسم الإنسان.

الصدفية

  • تعد الصدفية أحد الأمراض الجلدية التي تصيب عدة أماكن مختلفة من جسم الإنسان مثل الأظافر، الجلد، والمفاصل.
  • ويوجد العديد من الأنواع، البعض منها معدي، أما الأخر غير معدي، ويصيب الرجال والنساء والأطفال من مختلف الأعمار.
  • تظهر الصدفية كالتهاب جلدي على شكل بقع حمراء في الجلد يتوسطها قشور فضية.
  • تختلف المسببات المرضية التي تؤدي إلى الإصابة بالصدفية من شخص لأخر، وكذلك تبعا لعمر الشخص المصاب، ومن أهم هذه المسببات هي عوامل وراثية تنتقل من الآباء إلى الأبناء.
  • يوجد نوع معين من الصدفية يسمى بـ الصدفية النقطية يظهر هذا النوع على شكل بقع حمراء على البشرة، يكون هذا النوع أكثر شيوعا في مرحلة الطفولة وفي سن البلوغ.

أنواع الصدفية

  • تظهر الأعراض الخاصة بالصدفية في صورة نوبات تحدث في فترات زمنية متفاوتة، تنقسم هذه النوبات نوبات بسيطة ونوبات حادة، تختلف هذه النوبات من شخص لآخر ومن حالة مرضية إلى أخرى وتتعدد أنواع الصدفية تبعا للمسببات المرضية ومن أمثلة هذه الأنواع:

1- الصدفية اللويحية Plaque psoriasis

  • يعد هذا النوع من الصدفية أحد أشهر الأنواع، تظهر الصدفية اللويحية في صورة لويحات تصيب الجلد، وتكون بقع حمراء جافة ومغطاه بقشور فضية اللون، مما يؤدي إلى شعور الشخص المصاب بهذا النوع بحكة والم في هذه المنطقة.
  • توجد هذه اللويحات بعدة أنواع، فبعض منها يشغل مساحة صغيرة، والبعض الآخر يشغل مساحة كبيرة من الجلد، وفي بعض الأحيان يتسبب في حدوث تشققات في الجلد المحيط بمفاصل الجلد المختلفة.

2- صدفية فروة الرأس Scalp psoriasis

  • يظهر هذا النوع من الصدفية على هيئة بقع جلدية حمراء تنتشر في أماكن متفرقة في فروة الرأس، تتسبب هذه البقع الجلدية شعور المصاب بحكة جلدية والم في أماكن انتشارها، تعلو هذه المناطق الحمراء بعض القشور بيضاء اللون تميل إلى اللون الفضي.
  • تبدأ صدفية فروة الرأس في الظهور في الأطفال بنسب كبيرة، وكذلك عند البالغين حيث يلاحظ وجود هذا النوع من الصدفية في الأماكن المحتوية على جلد ميت.

2- صدفية الأظافر

  • يمكن أن تظهر صدفية الأظافر على القدمين أو اليدين، تسبب نمو غير طبيعي في الاظافر وتغير لونها وتسبي ندوبًا.
  • الأظافر المصابة بالصدفية قد تصبح فضفاضة، حتى لدرجة أن تخرج من مكانها وتنحل، وقد تتفتت الأظافر ولكن ذلك في أسوأ الحالات.

3- الصدفية القطروية

  • الصدفية القطروية في الأساس تصيب الأشخاص فوق سن الثلاثين.
  • يظهر ذلك المرض في الأغلب عن طريق عدوى تصيب الحلق، وهي جرثومية مثل الجراثيم العقدية.
  • في ذلك النوع من مرض الصدفية فإنه يظهر بعض من الطبقات الصغيرة وتكون كأنها قطرات على الذراعين والساقين والظهر وفروة الرأس.
  • الطبقات التي تظهر تكون مغطاه بقشور رقيقة ولكنها غير سميكة، وهي مثل الطبقات العادية.
  • في أغلب الحالات يظهر فجأة نوبة واحدة ثم بعد ذلك تختفي تلك النوبة من تلقاء نفسها، وقد تتكرر تلك النوبات بعد ذلك في حالات أخري، وفي الأغلب لدى أشخاص مصابين بتلوث مزمن في مجرى التنفس.

4- صدفية الثنيات أو الصدفية العكسية

  • تظهر هذه الحالة في الأغلب تحت الإبطين، وحول الأعضاء التناسلية وبين الفخذين، وتحت الثديين.
  • صدفية الثنيات تكون أكثر شيوعًا لدى الأشخاص البدينة وتتميز بوجود مناطق ملتهبة في الجلد ونشوء حمراء، وعند الاحتكاك أو التعرق فإنها تزداد سوءًا.

5- الصدفية البثرية

  • الصدفية البثرية نوعًا غير شائعًا ومنتشر من المرض، وهو يظهر في الأغلب في مناطق واسعة في الجسم وتسمى صدفية بثرية شاملة، أو يظهر في مناطق صغيرة على القدمين وأطراف الأصابع واليدين.
  • ذلك النوع من المرض يتطور سريعًا حيث تظهر بثور تكون مليئة بالقيح وذلك فقط بعد ساعات من تحسس الجلد واحمراره.
  • البثور التي تظهر تجف في مدة لا تزيد عن يومين، ولكنها من الممكن أن تظهر مرة أخرى كل بضعة أيام او أسابيع.
  • الصدفية البثرية قد تسبب القشعريرة، والحكة الشديدة والتعب، والحمى.

6- الصدفية المحمرة للجلد

  • الصدفية المحمرة للجلد من الأنواع الأقل شيوعًا في ذلك المرض، حيث يمكن أن تؤدي إلى تغطية الجسم كاملًا بالتقشير والطفح الجلدي الأحمر، وقد تسبب الحرق الشديد والحكة.
  • ذلك النوع من المرض يظهر غالبًا نتيجة حروق الشمس الشديدة، أو نتيجة لتناول أدوية مضرة مثل الكورتيكوستيرويدات.
  • كما أن هذا المرض قد يتطور بسبب نوع أخر من الصدفية تمت معالجته بشكل خاطئ.

7- صدفية التهاب المفاصل

  • يتميز ذلك النوع بالتهاب المفاصل والذي يكون مصحوب بالتورم والألم في المفاصل.
  • ذلك النوع من المرض قد يسبب التهاب في العين مثل التهاب ملتحمة العين، وأعراضه تتراوح بين حادة وخفيفة.
  • ذلك النوع من الصدفية قد يسبب ضرر وتصلب خطير في المفاصل، وفي أخطر الحالات قد يؤدي لحدوث تشوه دائم.

أسباب الصدفية

  • مرض الصدفية ينشأ بسبب الجهاز المناعي، خاصة بسبب نوع معين يوجد في خلايا الدم البيضاء، والتي تسمى بالخلايا اللمفاوية التائية.
  • في الأوضاع العادية والطبيعية تلك الخلايا تنتقل في جميع الجسم حتى تعثر على مواد غريبة، مثل الفيروسات والبكتيريا والقضاء عليها.
  • تقوم الخلايا اللمفاوية في مرض الصدفية بمهاجمة الخلايا السليمة للجلد عن طريق الخطأ.
  • وجود خلايا ليمفاوية تائية فعالة اكثر من اللازم يعمل على إثارة ردود أفعال مختلفة من الجهاز المناعي مثل توسع الأوعية الدموية الموجودة حول طبقات الجلد، والزيادة في كمية خلايا الدم والتي يمكنها ان تخترق البشرة.
  • الجسم ينتج المزيد من خلايا الجلد السليمة وذلك نتيجة للتغيرات، وينتج الحسن أيضًا المزيد من الخلايا الليمفاوية التائية و خلايا دم بيضاء.
  • تصل خلايا جلدية جديدة فورًا للطبقة الخارجية من الجلد وبسرعة كبيرة وذلك في أيام قليلة بدلًا من أسابيع.
  • لا يستطيع خلايا الدم البيضاء وخلايا الجلد الميتة أن تسقط بسرعة، لذلك فإنها تتراكم مشكلة طبقات سميكة وقشرية على الجلد، ويمكن إيقاف تلك العملية في الأغلب بواسطة العلاج.
  • لم يتضح بعد السبب الذي يؤدي لاضطراب نشاط الخلايا اللمفاوية التائية عند أغلب مرضى الصدفية، فإن الباحثين يعتقدون أن العوامل البيئية والوراثية تلعب دورًا في ذلك.

أعراض الصدفية

  • تختلف أعراض الصدفية في الأغلب من شخص إلى أخر.
  • من أكثر الأعراض شيوعًا تكون طبقات حمراء اللون فوق الجلد ويغطيها قشور لونها فضي.
  • من الأعراض الشائعة بين الأطفال تكون نقاط صغيره يغطيها القشور.
  • جفاف الجلد وتصدعه وفي بعض الأحيان ينزف.
  • وجود حكة وألم وحرقان.
  • سمك الأظافر وغلاظته وتمتلئ بالندوب.
  • مفاصل متورمة.
  • يمكن ظهور الطبقات على الجلد كنقاط من القشور، كأنها طفح جلدي ولكنه يغطي مساحة واسعة.
  • الحالات الاكثر حدة من الصدفية تسبب آلام وعجز غالبًا، لكن الحالات الخفيفة تكون فقط مصدر إزعاج.

علاج الصدفية

  • تتنوع وسائل علاج الصدفية من وسائل علاجية موضعية مثل بعض الوصفات، الكريمات وتستخدم الأعشاب الطبيعية لعلاج الصدفية ووسائل علاجية ضوئية مثل التعرض للضوء في أوقات معينة، ومن أمثلة هذه الوسائل:

1- الوسائل العلاجية الموضعية

  • مراهم وكريمات تدهن على الجلد، تستخدم في معالجة الحالات المتوسطة والخفيفة من الصدفية.
  • يتم دمج الأدوية الفموية مع العلاج بالكريمات.
  • العلاج الموضعي مثل كورتيكوستيرويدات.
  • قطران الفحم.
  • نظائر فيتامين د.
  • دواء جلدي الأنثرالين.
  • رتينو يدات وهو دواء تم اشتقاقه من فيتامين أ.
  • كريمات الترطيب.
  • حمض السلسليك.

2- الوسائل العلاجية الضوئية

  • هذا النوع يتم بواسطة استخدام الأشعة فوق البنفسجية، سواء بشكل صناعي أو طبيعي.
  • تعرض المريض لأشعة الشمس.
  • علاج ضوئي مدمج.
  • ليزر اكسيمر.
  • العلاج باستخدام المداواة الكيميائية الضوئية.

علاج الصدفية بواسطة الأعشاب الطبيعية

  • في بعض الأحيان يتم اللجوء إلى استخدام الأعشاب الطبيعية في علاج بعض الأمراض الجلدية لما لها من تأثير وفعالية في علاج بعض الأمراض الجلدية مثل الصدفية ومن أمثلة هذه الأعشاب:

1- الصبار

  • تحتوي العصارة الخاصة بنبات الصبار على مواد راتنجية وبعض المواد الحمضية والمعادن التي أثبت من خلال بعض الدراسات والأبحاث العلمية مدى فعالية هذه المواد في تسكين الآلام وعلاج الحروق وبعض أنواع الصدفية.
  • وللحصول على نتائج جيدة من استخدام الصبار يتم إضافة العسل ووضعه على المكان المصاب.

2- الحلبة

  • تعد الحلبة أحد أهم وأشهر الأعشاب التي تستخدم في علاج أنواع كثيرة من الأمراض الجلدية وكذلك الأنواع المختلفة من الصدفية، حيث يتم طحنها ووضع كمية مناسبة من زيت الزيتون ووضع هذا الخليط على مكان الإصابة.

وفي نهاية المقال عن صدفية الأظافر وعلاجها بالأعشاب، وبعد أن أوضحنا بعض المعلومات الهامة عن الصدفية والأنواع المختلفة منها، وكذلك توضيح المسببات المرضية لكل نوع، وطرق العلاج المختلفة لعلاج صدفية الأظافر، أتمنى أن يكون المقال قد نال إعجابكم.

أترك تعليق