أنواع الإعاقات المتعددة

أنواع الإعاقات المتعددة

أنواع الإعاقات المتعددة، قد تصادف الكثير من الإعاقات في حياتك العملية، بعض أمثلة الإعاقة الشائعة التي قد تجدها هي ضعف الرؤية، الصم أو ضعاف السمع، ظروف الصحة العقلية، الإعاقة الذهنية، إصابة الدماغ المكتسبة، اضطراب طيف التوحد، والإعاقة الجسدية، واليوم سوف نتحدث عن أنواع الإعاقات المتعددة.

أنواع الإعاقات المتعددة

هناك الكثير من أنواع الإعاقة من حولنا، ومنها التي قد نعرفها وأخرى قد نجهلها ومن الضروري أن نفهم أنواع الإعاقات حتى يمكننا التعامل معها بذكاء.

شاهد أيضًا: طرق علاج الإصابات الحادة

الإعاقة الذهنية

  • تعرف الإعاقة الذهنية بمعدل ذكاء أقل من 70 (معدل الذكاء المتوسط 100)، وصعوبة كبيرة في التعامل في الحياة اليومية مثل الرعاية الذاتية والسلامة والتواصل والتنشئة الاجتماعية.
  • قد يقوم الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية بمعالجة المعلومات بشكل أبطأ من الآخرين، ويواجهون صعوبة في التواصل وإدارة مهارات الحياة اليومية، كما يواجهون صعوبة في استخدام المفاهيم المجردة مثل المال والوقت.
  • يعاني حوالي 3٪ من الأستراليين من إعاقة ذهنية، مما يجعله أكثر أنواع الإعاقة الأساسية شيوعًا، قد تكون الإعاقة الذهنية ناتجة عن حالة وراثية أو مشاكل أثناء الحمل والولادة ومشاكل صحية أو مرض وعوامل بيئية.

أنواع الإعاقة الذهنية

  • متلازمة الهشة X (FXS): هو السبب الأكثر شيوعًا للإعاقة الذهنية الموروثة في جميع أنحاء العالم، FXS هي حالة وراثية تسبب طفرة (تغيير في بنية الحمض النووي) في كروموسوم X.

قد يواجه الأشخاص المولودين بمتلازمة Fragile X مجموعة واسعة من الصعوبات البدنية والتنموية والسلوكية والعاطفية، ومع ذلك، يمكن أن يكون مستوى الشدة شديد التنوع.

تتضمن بعض العلامات الشائعة تأخرًا في النمو، والإعاقة الذهنية، وصعوبات التواصل، والقلق، واضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، والسلوكيات المشابهة لمرض التوحد مثل رفرف اليد، وصعوبة التفاعلات الاجتماعية، وصعوبة معالجة المعلومات الحسية.

  • متلازمة داون: إن متلازمة داون ليست مرض، بل هي اضطراب وراثي يحدث عندما يولد شخص ما بنسخة كاملة أو جزئية من الكروموسوم 21 في الحمض النووي.

متلازمة داون هي اضطراب الكروموسومات الوراثية الأكثر شيوعًا وسبب صعوبات التعلم لدى الأطفال، في أستراليا، يولد ما يقرب من 270 طفلاً، أو طفل من بين كل 1100 طفل، يعانون من متلازمة داون كل عام.

يمكن للأشخاص المصابين بمتلازمة داون أن يتمتعوا بمجموعة من الخصائص الجسدية والتنموية الشائعة بالإضافة إلى حالات الإصابة بأمراض القلب والجهاز التنفسي أعلى من المعتاد.

الإعاقة الحركية وأنواعها

قد تؤثر الإعاقات الجسدية والحركية، بشكل مؤقت أو دائم، على القدرة البدنية للشخص أو حركته، بينما توجد اختبارات متاحة لبعض الإعاقات الجسدية، يتم تشخيصها غالبًا من خلال ملاحظات حول تطور الشخص وسلوكه وقدراته البدنية.

قد تكون هناك أسباب مختلفة للإعاقات الجسدية ولكنها قد تشمل الاضطرابات الوراثية، والأمراض الخطيرة، والإصابات.

شاهد أيضًا: ما هو مفهوم الإعاقة العقلية

أنواع الإعاقات الحركية

  • إصابة الدماغ المكتسبة: إصابات الدماغ المكتسبة ناتجة عن الضرر الذي يحدث للدماغ بعد الولادة، يمكن أن تحدث بسبب مجموعة واسعة من العوامل بما في ذلك ضربة في الرأس أو السكتة الدماغية أو الكحول أو المخدرات أو العدوى أو الأمراض مثل الإيدز أو السرطان.

من الشائع بالنسبة للكثير من الأشخاص الذين يعانون من إصابة في الدماغ أن يجدوا أنهم أبطأ في معالجة المعلومات والتخطيط وحل المشكلات، قد يتعرضون أيضًا لتغييرات في سلوكهم وشخصيتهم وقدراتهم الجسدية والحسية أو التفكير والتعلم.

  • إصابة الحبل الشوكي (SCI): إصابة الحبل الشوكي غالبًا ما تسبب إعاقة جسدية دائمة، يمكن أن يصاب الحبل الشوكي في حالة استخدام الكثير من الضغط أو في حالة قطع الدم والأكسجين إلى النخاع الشوكي.

عند تلف الحبل الشوكي، يؤدي ذلك إلى فقدان الوظيفة مثل الحركة أو الشعور، بالنسبة لبعض الأشخاص، تؤدي إصابة الحبل الشوكي إلى حدوث الشلل النصفي (فقدان الوظيفة تحت الصدر)، وبالنسبة للآخرين، يؤدي ذلك إلى حدوث شلل رباعي (فقدان الوظيفة أسفل الرقبة).

الإعاقة النطقية

  • الكلام هو عملية إنتاج أصوات محددة تنقل المعنى إلى المستمع، يشير اضطراب الكلام والنطق إلى أي حالة تؤثر على قدرة الشخص على إنتاج أصوات تنشئ كلمات.
  • يعد الكلام أحد الطرق الرئيسية التي ينقل بها الأشخاص أفكارهم ومشاعرهم مع الآخرين، يتطلب إجراء التحدث التنسيق الدقيق لأجزاء الجسم المتعددة، بما في ذلك الرأس والعنق والصدر والبطن.
  • اضطراب الكلام ليس هو نفسه اضطراب اللغة، حيث تؤثر اضطرابات الكلام على قدرة الشخص على تكوين الأصوات التي تتيح له التواصل مع أشخاص آخرين، أنها ليست هي نفسها مثل اضطرابات اللغة.
  • تمنع اضطرابات الكلام الأشخاص من تكوين أصوات النطق الصحيحة، بينما تؤثر اضطرابات اللغة على قدرة الشخص على تعلم الكلمات أو فهم ما يقوله الآخرون لهم.
  • ومع ذلك، يمكن أن تجعل كل من اضطرابات الكلام واللغة من الصعب على الشخص التعبير عن أفكاره ومشاعره للآخرين.

أنواع إعاقة النطق

  • اللاأدائية: حيث يتحكم الدماغ في كل عمل يقوم به الناس، بما في ذلك التحدث، عندما يقرر شخص ما التحدث، يرسل الدماغ إشارات إلى الهياكل المختلفة للجسم التي تعمل معًا لإنتاج الكلام، ويرشد الدماغ هذه الهياكل كيف ومتى يتحرك لتشكيل الأصوات المناسبة.

على سبيل المثال، تقوم إشارات الكلام هذه بفتح أو إغلاق الحبال الصوتية، وتحريك اللسان والشفاه، والتحكم في حركة الهواء عبر الحلق والفم.

وهو مصطلحًا عامًا يشير إلى تلف الدماغ مما يضعف المهارات الحركية للشخص، ويمكن أن يؤثر على أي جزء من الجسم، يشير عدم القدرة على الكلام، أو عدم القدرة على الكلام اللفظي، على وجه التحديد إلى ضعف المهارات الحركية التي تؤثر على قدرة الفرد على تكوين أصوات الكلام بشكل صحيح، حتى عندما يعرفون الكلمات التي يريدون قولها.

  • التلعثم: يحدث خلل النطق عندما يسبب تلف الدماغ في ضعف العضلات في الوجه أو الشفاه أو اللسان أو الحلق أو الصدر، ضعف العضلات في هذه الأجزاء من الجسم يمكن أن يجعل التحدث صعباً للغاية.

شاهد أيضًا: أسباب الإعاقة السمعية وحل مشكلاتها

وفي نهاية المقال عن أنواع الإعاقات المتعددة، نشير إلى ضرورة تكثيف جهود الدولة والأفراد والتعاون من أجل توفير حياة أفضل لذوي الاحتياجات الخاصة، حتى لا يشعروا بفرق في المجتمع الذي نعيش فيه.

أترك تعليق