أسوأ وأخطر 10 إصابات في تاريخ كرة القدم

أسوأ وأخطر 10 إصابات في تاريخ كرة القدم

سنوضح لكم اليوم أسوأ وأخطر 10 إصابات في تاريخ كرة القدم حيث ان اللاعبين يتعرضون للكثير من الإصابات المختلفة التي تؤدى البعض منهم إلى أن ينتهي مشوار اللاعب كلاعب بكرة القدم، لذا يجب على كل لاعب أن يتفادى هذه الإصابات الضارة كثيرًا، والتي يرجع سببها إلى اندفاع زائد أو إحماء خاطئ أو إلى الكثير من الأسباب الأخرى.

كرة القدم

كرة القدم معروفة منذ وقت كبير وكانت في الصين معروفة تحت مسمي تسوشو وكانت حينها لعبة تتمثل في اللعب بالرجل والرأس فقط ويلعبها أكثر من فرد ثم بعد ذلك سميت بكيرامي وذلك في اليابان ثم بدأت أن تنتشر في جميع أرجاء العالم وأصبحت معروفة على مستوى العالم، وكانت في البداية لم تكن تابعة إلى أي من القوانين التي أصبحت تطبق عليها الآن وكانت في بعض الأحيان مثل المصارعة.

اقرأ أيضًا: كم عدد لاعبي كرة القدم الأساسيين والاحتياط ؟

أسوأ وأخطر 10 إصابات في تاريخ كرة القدم

من بين أسوأ وأخطر 10 إصابات في تاريخ كرة القدم ما يلي: –

  1. بيتر-تشيك (كسر في الجمجمة): وقد تمت هذه الواقعة في سنة 2007 حيث ألقى حارس المرمى الدولي تسديدة في الرأس أثناء قيام أحد المقدمين بقيامه بالتقاط الكرة من بين قدم الحارس وأدى به الأمر إلى شلل مؤقت وإلى إصابته بالغيبوبة مما قال بعض الأطباء إنه من الممكن إلا يرجع إلى الملاعب مرة ثانية، ولكن بعد وقت رجع الحارس مرة أخرى إلى الملاعب وواصل المسيرة الرياضية وكان يرتدي خوذة برأسه لتجنب ذلك مرة ثانية.
  2. إدواردوا دا سيلفا (كسر في الساق وخلع في الكاحل): وهذه الحادثة قد حدثت في الدوري الانجليزي لعام 2008، وكان ذلك المهاجم المصاب يعيش أفضل أوقات ازدهاره وتألقه وقد أدت الحادثة إلى كسر بالساق اليسرى من ناحية الشظية والخلع لكاحل القدم مما أدى الأمر إلى عدم رجوعه متألق مثلما كان من قبل حيث أنه واصل المسيرة الرياضية بعد عام تقريبًا أو أقل من ذلك.
  3. باتريك باتيستون (كسور في الفك والرقبة): وهذه الحادثة تمت في نهائي المونديال لعام 1982م وقد وصفوها الجماهير بأنها مثل مصارعة الثيران حيث تلقى المصاب الكثير من العنف حتى تم الإغماء عليه تمامًا وتم التوجه به إلى المستشفى ووجدوا أنه يوجد به الكثير من الكسور وذلك في الرقبة والفك وافتقاده أسنان من أسنانه وبالطبع ذلك الأمر موحش للغاية.

أخطر أصابات كرة القدم

  1. رونالدو (تمزق في رباط الركبة): وتمت هذه الحادثة خلال المباراة الأفريقية لسنة 2000 وأصاب بذلك أثناء الجري مما أدى الأمر إلى سقوطه وكان رونالدو حينها لم يمر عليه الكثير من عودته للملاعب بعد الإصابة الأولى والتي كانت الثانية أخطر من الأولى، وأدت الإصابة إلى ابتعاده عن الملاعب قرابة الموسم والنصف ولكنه عاود المسيرة في عام 2002 خلال المونديال وقد فاجأ الجميع بذلك وفرحوا بذلك كثيرًا.
  2. دافيد بوست (كسر في الساق): وقد حدث ذلك في سنة 1996م حيث تعرض المصاب إلى الكسر في الساق اليمني وقد امتلأ الملعب بدمائه وهذا أمر وحشي كثيرًا، ولكنه ليس باقي اللاعب واصل مسيرته الرياضية مرة ثانيه ولكنه أعتزل الكرة تمامًا ولم يرجعلها.
  3. آرون رامسي (كسر في الساق): وقد تعرض ذلك اللاعب إلى الكسر المضاعف بشظية الساق اليمني من قبل فريق ستوك لمعروف بالصعوبة في التعامل والتدخل الخشن وهذا قد حدث في عام 2010م مما أدى الأمر إلى ابتعاده عن الملاعب لمدة تسعة أشهر ولم يرجع بعدها بنفس المهارة الذي كان عليها من قبل.
  4. إيفالد لينين (جرح في الفخذ): وهذه الإصابة نتج عنها جرح مفجع في الفخذ الأيمن للاعب حيث كان طوله خمسة وعشرين سنتيمتر وهذا ما جعله يخرج للملاعب يبحث عن العلاج المناسب ولكن هذا الأمر لم يجعل اللاعب يبعد عن الملاعب كثيرًا فهو ابتعد سبعة عشر يومًا فقط وهذا ما أبهر الجميع.

شاهد أيضًا: أسماء أشهر لاعبي كرة القدم

أسوأ إصابات في تاريخ رياضة كرة القدم

  1. آلف إنج هالاند (قطع في رباط الركبة): وهذه الحادثة تمت في عام 2001م وقد تعرض اللاعب إلى إصابة ركبة الرجل اليمني بالقطع الكلى وهذا ما أودى به إلى الاعتزال نهائيًا بعد أن غاب على الملاعب فترة طويلة وقد قال كين في وقت لاحق أن ذلك القطع مقصود من قبل أحد المهاجمين.
  2. ألان سميث (خلع في الكاحل): وهذه الحادثة تمت أثناء الدوري لعام 2006م حيث أدت باللاعب إلى إصابة القدم اليسرى بخلع في الكاحل مما تنبأ الكثير من الأطباء إنه لم يستطيع الرجوع إلى الملاعب مرة ثانية ولكن هذه التوقعات كانت خاطئة حيث أنه رجع إلى الملاعب بعد مرور سبعة أشهر وقد أبهر الجميع بوصوله إلى أعلى المستويات في اللعب.
  3. جبريل سيسيه (كسر في الساق): قد أدت هذه الإصابة من أن يشارك المصاب في المونديال العالمي حيث أصيب بالكسر المضاعف في الساق اليمني ويذكر أن ذلك اللاعب قد تعرض إلى نفس الإصابة المشابهة لذلك كثير من قبل.

إصابات بشعة خارج الملاعب

بالرغم من أن الإصابة داخل الملاعب كثيرة إلى إنها خارج الملاعب كثيرة أيضًا والمصابين هم السبب فيها حيث أن منهما من نسى الفرامل بأن يقوم بتركيبها إلى أن تم دهس قدميه والأخر قد نسى معصمه وذلك كان بسبب لعبة ومنهم من أصيب بتورم في الأصبع لأنه تناول علاج خاطئ.

قد يهمك أيضًا: أين أقيم أول كأس عالم لكرة القدم

وفي نهاية بعد أن وضحنا الكثير من المعلومات المختلفة حول إصابات كرة القدم نتمنى عدم الوقوع فيها من قبل أي لاعب، ونسأل الله أن يحفظ اللاعبين وان يكونوا جميعهم محتملين الخسارة أو الكسب، ونتمنى منكم أن تشاركون المقال في الصفحات المختلفة كي تعم الإفادة على الجميع.

أترك تعليق