أخطر أنواع البلغم وعلى ماذا يدل ؟

أخطر أنواع البلغم وعلى ماذا يدل ؟

أخطر أنواع البلغم وعلى ماذا يدل؟، البلغم هو نوع من المخاط الذي يتم إنتاجه في الرئتين والممرات الهوائية السفلية، أن هذا النوع من المخاط كما ان له دور حاسم في منع الجراثيم والمواد من دخول الشعب الهوائية والرئتين وربما تسبب العدوى، واليوم سوف نتعرف على انواع البلغم ودلالاته.

ما هو البلغم؟

عادةً ما يكون البلغم هو مخاط واضحًا ورقيقًا وغير ملحوظ على الإطلاق، ولكن عندما يصاب شخص ما بنزلة برد أو عدوى، يمكن أن يصبح المخاط سميكًا ويغير لونه.

هناك مناطق أخرى من الجسم، بما في ذلك الجهاز التنفسي العلوي (الأنف والفم والحلق) والجهاز الهضمي (الأمعاء) تفرز أيضا المخاط.

في هذه المقالة، نلقي نظرة على الألوان المختلفة التي يمكن أن يكون عليها المخاط أو البلغم، وماذا تعني هذه لصحة الشخص.

شاهد أيضًا: طريقة إذابة البلغم بسرعة

أهمية لون البلغم

  • يمكن أن يشير لون البلغم إلى ما إذا كان الجهاز التنفسي صحيًا أم لا.
  • يمكن أن يوفر لون البلغم الكثير من المعلومات حول إمكانية حدوث ما يحدث مع الرئتين وغيرها من أعضاء الجهاز التنفسي.
  • البلغم هو مخاط وغالبًا ما يتألف من الماء والأملاح والأجسام المضادة وغيرها من خلايا الجهاز المناعي، وبعد أن يتم إنتاجه في الجهاز التنفسي، ينخفض معظمه إلى أسفل الحلق ويتم ابتلاعه.

ألوان البلغم

1. البنى

قد يشير البلغم البني إلى نزيف محتمل، وإذا كان الأمر كذلك، فمن المحتمل أن يكون سبب النزيف الذي حدث منذ فترة، البلغم الأحمر أو الوردي الفاتح يعني أن النزيف قد حدث مؤخرًا.

2. الأسود

قد يشير المخاط الأسود إلى وجود عدوى فطرية، وهنا ينبغي على الشخص الذي يعاني من البلغم الأسود الاتصال بطبيبك على الفور، خاصةً إذا كان لديه نظام مناعي ضعيف.

3. الأبيض

المخاط الأبيض يشير إلى احتقان الأنف، وعندما يتم احتقان تجويف الأنف، غالبًا ما تتورم الأنسجة وتُلتهب، مما يؤدي إلى إبطاء مرور المخاط عبر الجهاز التنفسي، وعندما يحدث هذا، يصبح المخاط أكثر سمكًا وغائم أو أبيض.

4. الأصفر

يشير المخاط الأصفر إلى أن الخلايا المناعية بدأت تعمل في مكان الإصابة أو ان هناك نوع آخر من الالتهابات حيث أن خلايا الدم البيضاء هي خلايا الجهاز المناعي المسؤولة عن محاربة الجراثيم، ومع استمرارهم في مكافحة العدوى، يتم التقاطهم من قبل المخاط، مما يمنحهم اللون الأصفر.

5. الأخضر

  • البلغم الأخضر يشير إلى استجابة مناعية واسعة النطاق وقوية حيث أن خلايا الدم البيضاء، والجراثيم، وغيرها من الخلايا والبروتينات المنتجة خلال الاستجابة المناعية هي التي تعطي البلغم لونه الأخضر.
  • في حين أن البلغم من هذا اللون يمكن أن يشير إلى وجود عدوى، لكن ليست هناك حاجة دائمًا للمضادات الحيوية، ومعظم الالتهابات التي تؤدي إلى البلغم الأخضر هي فيروسية وعادة ما يتم حلها دون علاج في غضون أسابيع قليلة.
  • إن استخدام المضادات الحيوية عند عدم الحاجة إليها قد يكون ضارًا، حيث يمكن للبكتيريا أن تبني مقاومة ضدها، إذا كان البلغم الأخضر مصحوبًا بصعوبات في التنفس أو ألم في الصدر أو سعال دموي، فقم بزيارة الطبيب على وجه السرعة.

أخطر انواع البلغم وعلى ماذا يدل؟

البلغم الأحمر يشير إلى وجود الدم وهناك أسباب كثيرة للدم في البلغم، وقد يرجع سببه الى الكثير من السعال، كما هو الحال مع التهاب الجهاز التنفسي، كما يمكن أن يتسبب في بعض الأحيان في حدوث كسر أو نزيف في الأوعية الدموية الصغيرة في الرئتين أو الشعب الهوائية، وفي حالات أخرى، يمكن أن يشير الدم في المخاط إلى وجود حالة طبية خطيرة.

شاهد أيضًا: علاج البلغم في الصدر

قوام البلغم

  • السعال أو العطس يساعد الجسم على التخلص من الأشياء الغريبة أو الضارة، وعادة ما يكون البلغم صحي إذا كان ذو الملمس المائي، كما أن السعال والعطس يساعدان الجسم على التخلص من المخاط الزائد أو البلغم والأشياء الأخرى التي لا تنتمي إلى الجهاز التنفسي.
  • يمكن للبلغم أيضًا أن يأخذ قوامًا مختلفًا، بدءًا من المائي إلى السميك، والمخاط الرقيق والمائي عادة ما يكون طبيعي ويشير إلى الجهاز التنفسي الصحي، وأثناء العدوى تتراكم الخلايا المناعية والجراثيم والحطام في البلغم، مما يجعلها أكثر سمكا ولزوجة.
  • المرض أو العدوى ليست الأشياء الوحيدة التي يمكن أن تتسبب في أن يصبح المخاط أكثر سمكًا، بل يمكن أن يسبب الجفاف أو حتى النوم أن يتحرك المخاط بشكل أبطأ ويصبح أكثر سمكًا من المعتاد.
  • وقد يكون البلغم في شكل رغوي يحتوي على فقاعات، كما يمكن أن يكون المخاط ذو اللون الأبيض والرمادي الداكن علامة على مرض الانسداد الرئوي المزمن (COPD) ويجب أن يذكره الطبيب، خاصةً إذا كان هذا عرضًا جديدًا.
  • يمكن أن يعني البلغم الرقيق الزهري أن شخصًا ما يعاني من قصور حاد في القلب من الجانب الأيسر، خاصة عند اقترانه بأي من الأعراض التالية:
  • ضيق في التنفس.
  • التعرق.
  • ألم في الصدر.
  • يجب أن يتوجه أي شخص يعاني من هذه الأعراض إلى غرفة الطوارئ المحلية فورًا.

تشخيص البلغم

من المهم أن ندرك أن الأطباء لا يمكنهم تشخيص مرض معين أو حالة معينة على أساس لون البلغم للشخص، حيث أن وجود البلغم الأخضر أو الأصفر أو الكثيف لا يشير دائمًا إلى وجود عدوى، ولا يحدد ما إذا كان الفيروس أو البكتيريا أو أي مرض آخر قد تسبب في ذلك، حيث أن الحساسية البسيطة يمكن أن تسبب أيضًا تغيرات في لون المخاط.

نصائح هامة حول التعامل مع البلغم

  • المضادات الحيوية لن تحل دائمًا المخاط الأخضر.
  • يجب على الأشخاص الذين لديهم مخاط أبيض أو أصفر أو أخضر موجود لأكثر من بضعة أيام أو يعانون من أعراض أخرى، مثل الحمى أو البرد أو السعال أو ألم الجيوب الأنفية، زيارة الطبيب، وقد يكون من الجيد الانتظار بضعة أيام لمحاولة علاج الأعراض في المنزل قبل تحديد موعد.
  • يجب على الشخص الذي يصاب بالبلغم الأحمر أو البني أو الأسود، أن يتصل بالطبيب لتحديد موعد على الفور حيث قد تكون هذه الأعراض علامات لحالة طبية أكثر خطورة تتطلب علاجًا سريعًا.

الرعاية المنزلية للبلغم غير طبيعي

  • يمكن تخفيف زيت النعناع وتطبيقه على شكل فرك الصدر، حيث قد تساعد هذه الزيوت على الاسترخاء وتحسين التنفس وجعل السعال أكثر إنتاجية لإخراج البلغم، مما قد يخفف من السعال ويساعد على الاسترخاء، حيث عادة ما يكون علاج البلغم الأبيض أو الأصفر أو الأخضر في المنزل.
  • يجب على الناس محاولة الحصول على الكثير من الراحة والبقاء بشكل رطب، حيث يمكن أن يؤدي الجفاف إلى تفاقم البلغم السميك، مما يصعّب السعال.
  • وقد يجد بعض الناس أن المشي اللطيف يمكن أن يساعدهم في سعال البلغم الزائد.
  • يمكن أن يساعد تشغيل المرطب على ترطيب الهواء، مما يسهل التنفس وبالتالي يسهل من السعال وتخفيف البلغم الذي علق في الصدر.

شاهد أيضًا: التخلص من البلغم عند الأطفال

وفي نهاية رحلتنا مع أخطر أنواع البلغم وعلى ماذا يدل؟، يجب على أي شخص لديه مخاط وردي أو أحمر أو بني أو أسود إن يقوم بالاتصال بالطبيب أو الذهاب إلى غرفة الطوارئ المحلية لإجراء تقييم، ومن المهم أن تتصل بالطبيب إذا لم يتحسن البلغم بعد بضعة أيام حيث قد تكون هناك حاجة إلى مضاد حيوي لعلاج العدوى البكتيرية الكامنة.

أترك تعليق