كلمة الصباح عن العلم وما هو دور العلم والعلماء

كلمة الصباح عن العلم وما هو دور العلم والعلماء

كلمة الصباح عن العلم وما هو دور العلم والعلماء عادتًا ما تكون كلمة الصباح من أكثر الكلمات التحفيزية على نفوس طلاب العلم في المدارس، وتتمكن كلمة الصباح في الإذاعة المدرسية من إعطائنا العديد من الفرص، لكي نقدم الكثير من الحكم والمواعظ التي تخص العلم فبالتالي تفيد الطلاب، لذلك سوف نقوم بالتحدث عنها.

ما المفيد في كلمة الصباح وبالأخص عن العلم

  • من المعروف أن العلم هو حجر الأساس لقيام الدول، لأن العلم يقوم برفع مكانة الدول، مما تجعلها تتسابق نحو الريادة في جميع  المجالات الموجودة بالحياة، وبسبب تسلح الأمة بالعلم تستطيع أن تفعل أي شيء تريده لكن إذا قامت الدولة بإهماله فإنها تصبح سراب مثل أي دولة جار عليها الزمان بسبب عدم اقتضائها بالعلم ركيزة لها.
  • ولأن  الإنسان دائمًا ما يتفحص البيئة المحيطة به، ويبحث دائمًا على كل جديد بل يتمكن ايضًا من العثور على أشياء نفسية قد تنقله إلى اختراع أو اكتشاف آلة أو نظرية جديدة قد تسهل على حياة البشر مثلما يحدث الآن.
  • لأن جميع الأشياء التي نستخدمها الآن كانت في الماضي مجرد أفكار وحبر على ورق، فإذا كانت الحضارات القديمة متصفه بالجهل لن تكون حياتنا سهلة مثل الآن.
  • لذلك يجب أن يتحد كلاً من المدرسة والآباء، لكي يكونوا جيل قوي يستطيع أن يرفع أعمدة الوطن على اكتافه ليجعله راقي على الدوام.

شاهد أيضًا: كلمة اذاعية عن المولد النبوي الشريف قصيرة ومميزة

ما هو العلم

  • هناك عدة مفاهيم تخص العلم ففي المصطلحات العامية يقولوا أنه نبراس الأمم يستطيع أن يقوم بإرشاد أمه بإكمالها نحو الطريق الثواب، دون أن يغفل عن تمهيد الطريق لديهم بسبب بتعبهم واجتهادهم الدائم.
  • أما المصطلحات العلمية تعريف العلم بأنه مجموعة من الخبرات التي يكتسبها طالب العلم عندما يرى الأوجه المختلفة للموضوع فيقوم باستنباط النظريات الخاصة به، واكتشاف جميع الأقسام التي يتناولها الموضوع فيعمل على تشعيبها، وتقسيمها إلى عدة مجالات مختلفة، لكي يتعمق الدارس في كل قسم من هذا الموضوع.
  • كما يتميز العلم بأن جميع الموضوع التي توجد في جعبته تحتوي على العديد من الأساليب والقوانين والأهداف التعليمية التي تساعد الطالب على فهم الحياة ومن هذه العلوم: علوم الطبيعة، والعلوم الفلسفية، وعلوم الفيزياء، وعلوم الكيمياء، وغيرها من العلوم المتداولة الأخرى.
  • ولا تتشابه العلوم ببعضها فإن كل علم يتميز بطابع معين وله صفات يتعرف عليه طلاب العلم من خلالها ومن الشائع أن العلم من العلوم التي تساعد الأشخاص على تعلم الحيادية منها، لأن العلم يقوم بإكمال بعضه.
  • كما يتميز العلم خلال السنين العمرية للطالب أنه تراكمي، كأنك تبني هرم لتحصل في النهاية على المنال الذي تريده.

ما هو الدور الأساسي للعلم والعلماء

  • العلم لم يقف عن حده مطلقًا فإنه يتجدد ويتغير بشكل مستمر تبعًا للعصر الذي يعيش فيه، لأن المجتمعات في الحقب القديمة كانوا يجدوا، ويتعبوا لكي يتوصلوا إلى حلول لجعل حياتهم سهلة مطرفة، وهذا ما جعل مصطلح العلماء يظهر على وجه الأرض.
  • فإن الشخص يمكن أن يتحول إلى عالم نتيجة العلم الذي يمتاز فيه والخبرات التي يكتسبها خلال السنوات الدراسية وأيضًا بعد أن يتخرج يصبح له وقت فراغ كبير، فيقوم باكتساب العديد من المهارات التي تؤهله إلى الانتقال للخطوة التالية ألا وهي نقل الخبرات.

والدور الأساسي الخاص بالعلم والعلماء به العديد من المميزات التي سوف نقوم بطرحها الآن:

  • تنتفع الأمم بسبب وجود علمائها فساعدونا على تطورها وازدهارها عن طريق العلم، وتقوم هذه الأمم بالاستعانة بالعلماء، لكي يقوموا بوضع الخطط التعليمية الجديدة كل عام حتى يتجدد الفكر الدراسي للطالب، ولا يعتمد على الحفظ والتلقين فقط بل يحرص على الفهم أولاً.
  • كما يستطيع العلم أن يقضي على الجهل الذي يجعل الإنسان يعيش في خرافات الدجل والشعوذة والوصفات العلاجية بغير طبيب فبدونه، فتصبح الأمة هالكة لا محالة بسبب الأمراض التي تنتشر بها.
  • كما أضاف العلماء علم يسمى بالنانو تكنولوجي، وهو من أفضل الأشياء التي قاموا باكتشافها في العصر الحديث، حيث أصبح هذا العلم يدخل في جميع العلاجات الطبية الدقيقة وتساعد ايضًا في تثبيط الخلل الحادث في الخلايا الليمفاوية وتمكن من مكافحة الخلايا السرطانية.
  • كما ذكرنا ان هذه الاختراعات تساعد في جعل الحياة سهلة وميسرة على جميع أفراد المجتمع.
  • كما يساعد العلم في تنمية جميع الاعمال التجارية أو الاستثمارية، لأن الشخص الذي يقوم بالدراسة بشكل جيد يستطيع أن يفكر ويضع الحلول لأي مشكلة قد تواجهه.
  • تمكن العلماء من استغلال جميع الأشياء في البيئة المحيطة بنا، وتمكنوا من تطويع أي شيء في الطبيعة، لكي يقوم بخدمة الإنسان.
  • كما يقوم العلم بالمحافظة على كافة العادات والتقاليد الخاصة بالإنسان، لكي تحافظ كل دولة على تراثها، وعاداتها الحقيقة.

شاهد أيضًا: اذاعة مدرسية عن الغياب والتأخر الصباحي

الفضل الذي يعود لنا من قبل العلم

  • لكي تصبح مجتمع ناجح وقادر على التطور والسبب الرئيسي هو العلم.
  • أيضًا الحروب التي تقوم حاليًا ليست حروب الدبابات بل الحروب العلمية عن طريق التكنولوجية الحديثة التي مدى العلم بها العلماء لتطويرها بشكل مستمر.
  • أيضًا يتمكن الإنسان من معرفة ذاته وشخصيته عن طريق العلم، لأن بالعلم تستطيع ان تعرف الكثير من الأشياء المحيطة بك، وتستطيع أن تتعرف الأشخاص المحيطين ومدى درجة ثقافتهم كما يمكنك أيضًا تخاطب جميع العقول التي تتعامل معها.
  • كما قام العمل على جعل العالم في قبضة يد الاشخاص من خلال الأنترنت والوسائل التكنولوجية الحديثة.
  • كما يساعد العلم على حل جميع المشاكل التي تواجه الأم من مشاكل اقتصادية أو اجتماعية أو ثقافية أو دينية.

القرآن الكريم والعلم

  • جاءت المعجزة الإلهية على الرسول على هيئة كتاب أنزل عليه، لكي يواجه قومه بالشيء الذي يميزهم ألا وهو الشعر، وفي أول آية أنزلت على الرسول وهو يتعبد هي أية “أقراء” التي حث الله بها الرسول على التمسك بالعلم، لكي يتمكن من نشر الديانة الإسلامية على جميع أطراف العالم.
  • فإذا علموا أن المرشد الذي اختاره الله أمي لا يعرف القراءة أو الكتاب، لن يؤمن به وأطلقوا عليه لقب ساحر، لذلك قام الله عز وجل بحثه على التعلم.
  • قام الله برفع منزلة العلماء بمنزلة الأنبياء، لأنهم لن يستطيعوا أن ينتقلوا العلم وإعطاءه للأشخاص الآخرين دون البغل بأي معلومة.
  • كما جعل الله طلب العلم فريضة على جميع المسلمين، لأن بخروج عالم من المسلمين يستطيع أن ينشر الديانة الإسلامية إلى بلدان أخرى، فهذا من أحد الجوانب التي تجعل الإنسان يدخل في الإسلام.

هل فائدة العلم تعود على التجارة والصناعة فقط؟

  • من قال هذا فإن العلم شامل جميع جوانب الحياة/ فبدون الأجهزة الحديثة التي قام العلماء بصنعها لن يتمكن أي أحد في المجال الطبي من عمل العمليات الخطيرة التي تحدث بالمناظير الأن.
  • لن يتمكن المزارع من تأدية أعماله، وجمع محصوله الزراعي او حرص أرضه الزراعية بسهولة بدون شقاء.
  • أيضًا عمل العلم على قله في استخدام الأوراق التي تأتي من الأشجار، فجميع المصالح والشركات الآن تستخدم اختراع الحاسوب في التنقل بين بياناتهم وذلك أدى إلى المحافظة على البيئة.

شاهد أيضًا: كلمة الصباح للإذاعة المدرسية

لذلك أن فضل العلم علينا كبير فبدون التسلح به تصبح الأمة التي نعيش فيها أمه متهالكة وليس لديه أي بنية تحتية وسهل أن يأتي أي أحد ويستعمرها.

أترك تعليق