نموذج خطة عمل تسويقية جاهزة باللغة العربية

نموذج خطة عمل تسويقية جاهزة باللغة العربية

نموذج خطة عمل تسويقية جاهزة باللغة العربية يحتاج إليها كل صاحب مشروع مهما كان حجم هذا المشروع صغيرًا كان أو كبيرًا، فكل أصحاب المشاريع يحتاجون إلى وضع الخطة التسويقية له، لكي تساعدهم على التسويق السليم سواء كان لخدمة أو منتج يقدمه المشروع.

ويمكننا أن نقوم بتعريف الخطة التسويقية بأن هي؛ الخطة التي ترتكز على عمل شكل دقيق للمبيعات وكيفية التسويق لها، ورغم بساطة التعريف لكنه لم يقدم الأهمية التي تحتويها الدراسة التسويقية.

فالدراسة التسويقية لأي مشروع تعتبر هي الركيزة الأولى لانطلاق هذا المشروع في مساره الصحيح لتحقيق النجاح، وفي هذا الموضوع الذي يقدمه لكم موقع “معلومة ثقافية” سوف نتعرف على الخطة التسويقية لأي مشروع بشكلها الصحيح، فتابعوا معنا.

يعتبر المفهوم العام للخطة التسويقية هو؛ وضع الوثيقة الدقيقة لاستراتيجية المشروع بشكلٍ عام، فعندما يتم عمل هذه الخطة لأي مشروع سوف يكون بين يد صاحب المشروع التكتيك الصحيح لمشروعه خلال فترة محددة، على سبيل المثال لمدة عام بالكامل، لأن هذه الخطة من المفترض أنها تغطي كافة التفاصيل التي تجعل المشروع يسير وفقًا لخطة تسويقية ناجحة.

ومن خلال توافر هذه الخطة سوف يتعرف صاحب المشروع على التكاليف اللازمة له، والتي تتوافق مع هدفه وأيضًا الخطوات الصحيحة لعمل هذا المشروع، وفيما يلي سوف نقدم الخطة التسويقية بشكلها الصحيح، لكي يستفيد منها كل صاحب مشروع في بدايته، وهي كالتالي:

1- الوضع الحالي للمشروع بالتفاصيل

  • لابد وأن تحتوي الخطة التسويقية للمشروع على نموذج يحتوي على عدة عناصر هامة مثل: الوصف الدقيق للمنافسين في السوق، مدى الطلب على ما يقدمه المشروع من خدمة أو منتج وما هي النقاط المرتبطة بالضعف أو القوة في السوق، لذلك تعتبر الخطة التسويقية إحدى أدوات نجاح أي مشروع لأنها تساعد صاحبه على أن يصل إلى الفئة المستهدفة.
  • مما تجعله يستطيع أن يحقق هدفه مشروعه، ومن خلال معرفة وضع المشروع الحالي سوف يتمكن صاحب المشروع من تحديد الأسلوب والأدوات التي يستطيع بها تحقيق نجاح فعلي، كما سوف يستطيع أن يحدد التحديات التي تقف أمامه لكي يتغلب عليها ويحصل على العملاء الدائمين أو يكتسب عملاء جدد.
  • ومن خلال الدراسة الدقيقة لوضع المشروع في الفترة الراهنة سوف يتمكن أيضًا صاحب المشروع من معرفة كافة المشكلات التي تواجهه، فقد تكون هذه المشكلات تتمثل في أن؛ مكان المشروع ليس مناسب لإقامته، فيضطر إلى الانتقال به إلى مكان آخر.
  • أو أن المنطقة التي يوجد بها المشروع تقوم بتطبيق قانون يتنافى مع هدف المشروع، فيقوم كذلك بتغيير نشاط المشروع أصلًا، كل هذا يمكن تحديده من خلال التقييم الدقيق لوضع المشروع الحالي.

شاهد أيضًا : كيفية التسوق في السوق الشعبي بأزميت تركيا

2- تحديد السوق المستهدف

في هذه النقطة تقدم الخطة التسويقية إجابات على عدة أسئلة هامة جدًا منها: لمن تقدم السلعة التي تبيعها أو الخدمة التي تقوم بالترويج لها؟ ومن الإجابات الخاطئة أن المشروع يقدم الخدمة لكل الناس أو لكل الأعمار والفئات المختلفة، فلكل عمر احتياجاته ولكل فئة اهتماماتها، لذلك الدراسة التسويقية تقدم لك الإجابة الصحيحة على هذا السؤال.

لأنها تقدم لك دراسة مستوفية العناصر لمعرفة السوق المستهدف والفئة العمرية التي سوف توجه لها إنتاجك، فليس من الصحيح إن كنت تقدم منتج للسيدات أن تكون الفئة العمرية المستهدفة سيدات في عمر متقدم، لأن فئة السيدات يتم أيضًا تقسيمها إلى مراحل..وهكذا.

3- هدف المشروع والمدة التي يجب أن يحققه فيها

كلما كنت محددًا في الهدف من إقامة المشروع كلما كان الوصول إلى هذا الهدف أسهل، وهذا ما تقدمه لك الدراسة التسويقية، فهي تقدم لك أهدافًا يتم تقسيمها إلى عدة مراحل منها: الهدف الأسبوعي، الهدف الشهري والهدف السنوي، فإن قُمت بمراجعة كل هذه الأهداف ووجدت أنها تتحقق في المدد التي تم وضعها فأنت تسير على الطريق الصحيح.

أما إن كان هناك اختلافًا سواء في تحقيق الهدف أو في المدة التي استغرقها فأنت هناك بحاجة إلى إعادة نظر والمزيد من الدراسة المتعمقة لكي تفهم الخلل قد أتى من أين.

شاهد أيضًا : 10 نصائح مهمة عن طرق الاحتيال في سوق الأسهم

4- أفضل الأساليب التسويقية للوصول إلى العميل

تقدم لك الدراسة التسويقية الاختيار الأمثل للاستراتيجية التي يجب أن تتبعها لكي تصل إلى السوق المستهدف بكل سهولة، وسوف تكون أكثر دراية بهذه الأساليب من خلال هذه الدراسة المتعمقة، فقد تكون مفتقدًا لإنشاء صفحة على موقع للتواصل الاجتماعي.

أو قد تكون بحاجة لعمل إعلان مدفوع على مواقع التواصل أيضًا، كل هذا يتم دراسته بعمق وارفاقه بالدراسة التسويقية لكي تكون لديك فكرة شاملة عن أفضل الإمكانيات لتحقيق النجاح.

5- حساب تكاليف الخطة التسويقية

بالطبع كل ما سبق ذكره عن الخطة التسويقية لن تكون أنت من يقوم بها، لأنها تحتاج إلى متخصص في هذا العلم وهو علم إدارة الأعمال، لذلك لا تنسى أن تقوم بتخصيص الميزانية الخاصة لكي يتم تنفيذ الخطة التسويقية بشكل ناجح، فالخبير التسويقي سوف يقدم لك كل النقاط السابق ذكرها مع إضافة بعض النقاط الأخرى مثل التوقعات لبلوغ أرباح في مدة معينة.

كما أنه سوف يقدم لك الميزانية التجريبية التي تستطيع بها أن تبدأ مشروعك إن لم تكُن قد بدأته بالفعل، كما أن الخبير الاقتصادي سوف يقدم لك مجموعة من الاستراتيجيات البديلة لكي تلجأ إليها عند الحاجة، منها استراتيجية تسويقية بشكل مجاني.

قد تضطر إلى اللجوء إليها عندما ينتهي عمله لأن المتخصص الاقتصادي سوف يقدم لك خطة تسويقية لمدة عام، أما بعد هذا العام فأنت من المفترض أن تكون قد اكتسبت خبرة التي تجعلك تكون على دراية لكي تقوم بعمل خطة تسويقية أخرى ولكن هذه المرة بنفسك ودون اللجوء إلى أحد.

شاهد أيضًا :عوامل فشل السوق في الاقتصاد

قدمنا لك عزيزي القارئ في هذا الموضوع نموذج خطة عمل تسويقية جاهزة باللغة العربية وهي لا غنى عنها لأي صاحب مشروع، فهي التي تجعل العثور على عملاء من الأمور السهلة وتوفر الكثير من الجهد والوقت، لذلك لا تبخل على غيرك بمعرفة هذه التفاصيل الهامة وقُم بنشر الموضوع بين أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة، ونرجو منك متابعتنا في قسم “مال وأعمال” ليصلك كل جديد وأسرة الموقع ترحب بالرد على أي استفسار من خلال التعليقات

أترك تعليق