معلومات عن حياة ميخائيل نعيمة

معلومات عن حياة ميخائيل نعيمة

هناك لقب يتم إطلاقه على الشعراء والأدباء وهو شعراء المهجر حيث كان يتم إطلاق هذا الاسم على الشعراء الذين قاموا بترك بلادهم وذهبوا إلى بلاد أخرى وكتبوا أشعارهم هناك وخاصًة حينما يتم السفر وسرد الأشعار في الأميركتين وقد كثرت تلك الظاهرة بشكل واضح في القرن الـ 19 حتى منتصف القرن الـ 20 ومن أهم هؤلاء الشعراء هو ميخائيل نعيمة فمن هو هذا الشاعر وأهم المعلومات حول حياته هذا ما سوف نتعرف عليه في موضوعنا التالي فتابعوا معنا.

معلومات حول شعراء المهجر

  • كما قد ذكرنا بالأعلى أن كان هناك كم كبير من الشعراء الذين يقوموا بمهاجرة بلادهم العربية إلى بلاد اخرى من اجل كتابة الأشعار الخاصة بهم، ومن أهم البلاد التي يتم خروج الشعراء منها هي بلاد الشام ولبنان بشكل خاص حيث ذهب وخرج منها كم كبير من الشعراء واهتموا في بلاد أخرى غير بلادهم بالشعر.
  • من أهم هؤلاء الشعراء أي شعراء المهجر هم جبران خليل جبران وميخائيل نعيمة وإيليا أبو ماضي ونسيب عريضة وقد قاموا هؤلاء الشعراء بالتجمع معًا، في تلك البلاد في شكل نوادي أدبية والتي تقوم بالجمع بينهم كما أيضًا تجمعوا فيما يطلق عليه أسم الرابطة القلمية.
  • الرابطة القلمية تلك هي عباره عن جمعية تقوم على الجمع بين الشعراء والأدباء وخاصًة في كلًا من أمريكا الشمالية وأمريكا الجنوبية، حيث تأسست في نيويورك في عام 1920 ميلاديًا بفضل الشعراء الذين قد قمنا بذكرهم بالأعلى ولكنها مع الأسف تفككت تمامًا عند موت العميد الخاص بها وهو جبران خليل جبران عام 1932 ميلاديًا.

شاهد أيضًا: معلومات عن الشاعر أمل دنقل

من هو ميخائيل نعيمة

  • هو شاعر لبناني حيث كان واحد من أهم الشعراء والأدباء في القرن العشرين.
  • نشأ وولد في جبل صنين في لبنان في عام 1889 ميلاديًا وأنهي دراسته المدرسية في مدرسة الجمعية الفلسطينية في بسكنتا.
  • أكمل دراسته الجامعية في بولتافا في اوكرانيا لمدة خمس سنوات حيث كانت تلك الدراسة فيما بين 1905 إلى 1911 ميلاديًا.
  • حصل على الجنسية الأمريكية حينما أكمل دراسته في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1911 ميلاديًا حيث ضل بها حوالي عشرين عامًا.
  • كان واحد من أهم أعضاء الرابطة القلمية حيث كان نائب هام لجبران خليل جبران والتي قد قام الأخير بتأسيسها في نيويورك عام 1920 ميلاديًا.

حياة ميخائيل نعيمة الدراسية

  • بعد حياته التي قضى معظمها في أمريكا عاد مرة أخرى إلى بلده الأم لبنان عام 1932 ميلاديًا حتى يظل بها فترة أطول في حياته مما مضى من عمره في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • قام بقضاء بقية حياته في قرية الشخروب تلك القرية التي تقع في قرب بلده بسكنتا وهي كانت قرية ساحرة خلابة لها مناظر جميلة وجذابة، كان كثير التفكير والتأمل بشكل واضح حيث كان يميل إلى العزلة وخاصًة في أحد الشلالات القريبة من تلك القرية.
  • خلال فترة التأمل والاسترخاء الخاصة به تلك في تلك الشلالات نجد بأنه قام بالكتابة بشكل واضح كما أكثر من التأملات الفكرية الخاصة به، والتي قد كانت تتحدث عن الله سبحانه وتعالى والإنسان والحياة.
  • عاش حوالي 100 عام كما تم إطلاق لقب عليه وهو ناسك الشخروب حيث كان وقته كله بها يقوم بوضع كل ما يخصه من أعمال أدبية، والتأملات الكونية والفلسفية الخاصة به والتي ميزته كشاعر عظيم وقدير.

الحياة الشخصية لميخائيل نعيمة

  • قام بتنظيم قصيدة شعرية باللغة الروسية والتي تم إطلاق أسم عليها وهي نهر متجمد حيث تم نشرها في حوالي ثمانية مجلدات، وعلى الرغم من هذا الشعر الناجح إلا أنه على إثرها تم فصله من الكلية الأرثوذكسية في أوكرانيا والتي حصل عليها نتيجة تفوقه بالمدرسة الأرثوذكسية اللبنانية في شكل منحة دراسية له.
  • السبب وراء فصله من تلك الكلية هو حبه لفتاة شقراء وذات عيون لونها زرقاء فاريا وهي الحسناء روسية الجنسية حيث أحبها وعرض عليها الحب، ولكن مع الأسف كانت امرأة متزوجة ولم تتمكن من الطلاق من زوجها لأن الطلاق لم يتواجد في نظام الديانة الأرثوذكسية.
  • على الرغم من تمكن فاريا من الحصول على الطلاق من زوجها حينما قرر زوجها طلاقها والعمل كخادم في الدير وبالتالي كان نعمة في عز سعادته، ولكن سرعان ما تم رفض طلب زوج فاريا في العمل كخادم في الدير نظرًا لرفض الراعي لضعف صحته لذا انفصل نعمة عن فاريا.
  • ترك روسيا كلها ودراسته في بولتافا وعاد إلى بلدته لبنان مرة اخرى وحينما تمكنت فاريا من الطلاق من زوجها والعودة إلى حبيبها مرة أخرى، كان قد سافر هو وأخيه نجيب إلى الولايات المتحدة الأمريكية وقد عاش قصة حب أخرى مع مي حداد ولكنه لم يتزوجها ولم تكلل تلك العلاقة بالزواج.
  • توفي نعيمة في عام 1988 وقد كان معجبًا بشكل شديد بالقرآن الكريم ولغته السهلة المرنة كما اقتبس منه بشكل كبير في أبيات شعره، كما اعتبر بأن أفضل وأبلغ النصوص العربية هي تلك التي تم ورودها في لغة القرآن الكريم.

شاهد أيضًا: معلومات عن الشاعر أحمد بن إبراهيم الغزاوي

المؤلفات الخاصة بميخائيل نعيمة

الآباء والبنون

  • تم نشر هذا الكتاب في نيويورك عام 1917م.
  • هو مسرحية تتحدث عن الحياة الشرقية بين الآباء والأبناء.
  • يتم سرد مجموعة من المشكلات التي تتعلق بالآباء مع الأبناء والتي تعمل على إفساد العلاقة فيما بينهم مع الصدامات التي تتواجد بين الاجيال القديمة والجديدة.
  • قام بسرد هذا الموضوع بشكل شيق ولافت للنظر مع التحليل بشكل دقيق وعالي.

الغربال

  • هذا الكتاب تم صدوره في عام 1923م.
  • هو واحد من أهم المؤلفات الخاصة بالنقد.
  • قام بالتعبير فيه عن رأيه بشكل عفوي وجريء.
  • تم محاكاة مجموعة من المقالات التي لها علاقة بالنقد حيث كان كتاب يتسم بالحداثة في الأدب والابتعاد عن الأسلوب القديم التقليدي.

سنتها الجديدة

تم نشر هذا الكتاب في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1914 أثناء فترة دراسة نعيمة وكان عمره وقتها 25 عامًا.

هي أول مؤلفات نعيمة حيث كانت تحتوي على مجموعة من القصص.

كرم على درب

  • كتاب كان يجمع بين الأمثال والأقوال التي قد قالها وذكرها نعيمة.
  • كان مفكر وشاعر وله وجهة نظر رائعة كما كان مؤثر على الآخرين بشكل كبير.
  • الهدف من هذا الكتاب هو نقل الخبرة الخاصة به لإفادة غيره.

مذكرات الأرقش

  • هي عباره عن رواية حيث يقوم نعيمة بها باستخدام أسلوبه الساحر في سرد حكايتها.
  • الرواية تلك كانت تتحدث حول شخص غريب الأطوار صامت يظل في القهوة ويتابع الآخرين من خلال الخيال الطاهر الخاص به.
  • قام بالتعبير في تلك الرواية عن الأفكار في الحياة والبشر والأشياء أيضًا.

القصائد الخاصة بمخائيل نعيمة

كتابات ومؤلفات وكتب نعيمة لم تك تقتصر على الكتب والأدب فقط بل أيضًا امتدت حتى اصبحت له قصائد خاصة به من الشعر، مما جعله واحد من أهم الشعراء العرب حيث كتب الشعر بالغتي اللغة العربية واللغة الإنجليزية ومن أشهر شعره هو ديوان همس الجفون.

شاهد أيضًا: معلومات عن الشاعر حافظ إبراهيم

في النهاية لقد قدمنا لكم الحياة الأدبية والفلسفية الخاصة بميخائيل نعيمة مع أهم المؤلفات الخاصة به وكل التفاصيل الخاصة بحياته ودوره كأديب وشاعر لبناني له مقامه العالي خاصًة بأنه واحد من أهم أعضاء الرابطة القلمية الأدبية.

أترك تعليق