طريقة حشو الأسنان بالتفصيل

كيف طريقة حشو الأسنان

كيف طريقة حشو الأسنان، حشو الأسنان من أبرز العلاجات في طب الأسنان حيث يتم استخدامه كبديل للتسوس الذي يوجد في الأسنان أو كبديل للتفتت والتلف الذي يحدث للأسنان كما انه يقي من الشعور بالألم ويساعد على الحفاظ على بقية الأسنان السليمة، لذلك سنتحدث اليوم عن كيف طريقة حشو الأسنان.

ما هو حشو الأسنان؟

مشكلات التسوس من أبرز المشاكل التي تلحق بالأسنان وينتج عن التسوس ألام وأوجاع تكاد ألا تحتمل، ومع الزيادة الرغبة في إيجاد حل لمشكلات التسوس أو مشكلة تفتت جزء من السن كان الحل الأمثل أمام أطباء الأسنان هو استخدام حشو الأسنان.

ويوجد من حشو الأسنان الكثير من الأنواع حيث يقوم الطبيب المختص بالحالة باختيار نوع الحشو الملائم لحالة الطبيب بالإضافة أن التكلفة المالية تختلف من حشو لأخر وكل هذه التفاصيل سيتم التعرف عليها في الأسطر التالية.

ما هي أسباب حشو الأسنان؟

كان لاختراع علماء طب الأسنان لحشو الأسنان الكثير من الأسباب، حيث أن حشو الأسنان هو الطريقة المثالية للتخلص من التسوس أو حالة تجويف الأسنان، حيث مهمة الطبيب تكمن في إزالة الجزء المصاب بالتسوس ويتم تبديله بحشو الأسنان.

كما أن الحشو يتم استخدامه في حالة الأسنان المكسورة أو الذي يوجد فيها شروخ وشقوق نظراً لعدة عادات سيئة يقوم بها الإنسان مثل قضم أظافره أو قضم الأقلام أثناء الدراسة.

شاهد أيضًا: طرق تبييض حشوات الأسنان

ما هي أنواع حشو الأسنان؟

مع التطور الكبير الذي يشهده طب الأسنان أصبح يوجد العديد من أنواع حشو الأسنان ومن أهم هذه الأنواع (حشو الذهب-حشو البورسلين-حشو الأملجم الفضي والذي يتكون من عدة عناصر منها الزئبق والفضة والزنك والقصدير-حشو الراتنج المركب-حشو الاينومير).

ويقرر الطبيب اختيار الحشو بناءً على عدة أمور أبرزها حالة المريض، وفيما يلي سنتحدث عن كل نوع من الحشو والتعرف على مميزات وعيوب كل نوع.

1- الحشو الأسنان الذهبي

هو من أشهر أنواع الحشو حيث عمره الافتراض من 10 أعوام إلى 15 عام دون أن يحدث له أي صدأ أو كسر، كما أنه قوي ويتحمل القضم ومضغ الأطعمة اللينة والصلبة، ويعطي منظر رائع مقارنة بأي نوع أخر من الحشو.

ومن إحدى عيوب هذا الحشو أن ثمنه مرتفع جداً أي يعادل أضعاف ثمن الحشو الفضي، وقد يتعرض المريض لأي صدمة كهربائية إن تم وضع هذا الحشو بجوار أي معدن أخر، ولأن هناك تفاعلات تحدث بين المعادن، كما أنه يؤذي العين لأن لونه مخالف للون الطبيعي للأسنان.

2- حشوة الأسنان الفضية

  • يطلق أيضاً على هذا الحشو اسم الأملجم، ولهذا الحشو قدرة على الصمود لفترة لا تقل من 10 أعوام إلى 15 عام، ويمتلك قوة وصلابة كبيرة لمقاومة التسوس كما أنه أفضل بكثير من تركيبات الأسنان بل أنه أقل تكلفة.
  • ومن عيوبه أن مظهره شاذ عن باقي أسنان الفم بالإضافة أنه عند تركيبه يضطر الطبيب لإزالة جزء من الأسنان لتوفير مساحة كافية لوضعه، ومع مرور الوقت يتغير لونه الفضي إلى اللون الأسود.
  • ومن أخطر عيوبها أن الأملجم معرض للتمدد والانكماش عند تناول المشروبات الباردة والساخنة لذلك يؤدي إلى الإصابة بالتشققات والكسور، كما أن هذا النوع غير مناسب لمن يعانوا من حساسية ضد معدن الزئبق.

3- حشوة الأسنان الضوئية

  • يفضل الكثير من الأشخاص الاعتماد على هذا الحشو لأنه يزيد من المظهر الجمالي للوجه لأن لونه يشبه لون الأسنان الطبيعية لذلك عند وضعه في الأسنان الأمامية لا يمكن التعرف عليه بأنه حشو.
  • وهذا الحشو متعدد الاستخدامات حيث يتم استخدامه لعلاج تشقق طبقات الأسنان وإزالة التسوس وعلاج تجويف الأسنان أو علاج حشو من نوع أخر.
  • ومن عيوب هذا الحشو أنه يفقد صلابته ومتانته بعد خمسة أعوام من تركيبه لذلك لا يتحمل الضغط والمضغ عليه مثل بقية أنواع الحشو الأخرى، ولكي يتم تركيبه يتطلب هذا الأمر زيارات متعددة إلى طبيب الأسنان.

شاهد أيضًا: طريقة حشو عصب الضرس بالتفصيل

4- حشو السيراميك

يتكون هذا الحشو من مادة البورسلين وهو من أهم أنواع الحشو لأنه يقاوم البقع والتصبغات كما أنه أقوى من حشو الراتنج، ومدة مقاومة هذا الحشو لا تقل عن 15 عاماً، والعيب الوحيد لهذا النوع أن تكلفته مرتفعة جداً وتفوق الحشو الذهبي.

5- الحشو الزجاجي

هذا الحشو مصنوع من مادة الأكريليك وهو نوع من أنواع الزجاج، ويعتبر هذا النوع هو الأمثل لحشو أسنان الأطفال، ويوجد في هذا الحشو مادة الفلورايد التي تساعد الأسنان على مقاومة التسوس، ولكن من عيوبه انه أضعف من حشو الراتنج والحشو الذهبي وصلاحيته خمس سنوات فقط.

وبشكل عام لا يوجد حشو له الأفضلية، حيث أن الأفضلية يقررها الطبيب بناءً على حالة المريض ومدى امتداد التسوس والتكلفة المادية أيضاً وهل يتحملها المريض أم لا.

كيف طريقة حشو الأسنان؟

يقوم الطبيب بإتباع عدد من الخطوات عند تركيب الحشو للمريض، ويراعي ألا يتجاوز أي خطوة من هذه الخطوات للحد من المشكلات وعواقب تركيب الحشو، وفيما يلي سنقدم أبرز هذه الخطوات:

  • في البداية يقوم الطبيب بفحص المريض جيداً والتعرف على أن كانت الأسنان تحتاج إلى حشو أم لا.
  • بعد تشخيص حالة المريض جيداً والتأكد أنه بالفعل يحتاج إلى الحشو، يقوم الطبيب بوضع المخدر لإجراء بعض الأمور التعقيمية.
  • يقوم الطبيب بتجهيز السن أو الضرس لوضع الحشو وذلك عن طريق إزالة الجراثيم والبكتيريا المتراكمة والتخلص من التسوس والتآكل.
  • وفي هذه الحالة يكون الضرس أو السن جاهز لوضع الحشو، وبعد ذلك يقوم الطبيب بوضع مادة داخل تجويف السن ويتم وضع هذه المادة على دفعات إلى أن ينتهي.
  • بعد أن تجف هذه المادة يقوم الطبيب بوضع طبقة أخرى من نفس المادة لكي يكون شكل الضرس طبيعياً وكاملاً.

كيف يتم اختيار نوع الحشو؟

يتم اختيار الحشو بناءً على عدة أمور منها موقع التسوس وأيضاً مدى امتداد التسوس بالإضافة إلى التكلفة المادية للحشو ومدى راحة المريض للمادة التي سيتم استخدامها للحشو، ويجب على الطبيب أن يكون حيادي وينصح المريض بالحشو المناسب له.

ما هي المشاكل المرافقة لحشو الأسنان؟

هناك بعد المشكلات المحتمل ظهورها بعد تركيب حشو الأسنان، وفيما يلي سنعرض أهمها:

  • الشعور بألم شديد حول منطقة الحشو، ويمكن أن يكون هذا الألم مصاحب القضم على السن أو احتكاك الأسنان لبعضها البعض، أو من الممكن أن يكون التسوس عميق والأنسجة مصابة بالتسوس.
  • حساسية من الحشو الفضي، وهذه المشكلة نادرة الحدوث حيث من الممكن أن يكون المريض يعاني من الزئبق وهناك أعراض لهذا الأمر مثل الطفح الجلدي والحكة.
  • عندما يتم الاستمرار في الضغط على الحشو بقوة يكون معرض للتفكك ومن ثم تساقط الحشو، لذلك يجب زيارة الطبيب بشكل دوري.

إرشادات للحفاظ على حشو الأسنان

بعد إن ينتهي الطبيب من تركيب الحشو يقوم بتوجيه عدد من الإرشادات للمريض للحفاظ على الحشو ومنها:

  • عدم تناول الأطعمة الصلبة بعد تركيب الحشو وهذا لفترة معينة وعادة تكون شهر.
  • تجنب الأكل على السن الذي يوجد فيه الحشو واستخدام الأسنان الأخرى.
  • تناول بعض المسكنات لتهدئة الألم.
  • مراجعة الطبيب بشكل منتظم.

شاهد أيضًا: كيفية تركيب الأسنان الثابتة

وقد قدمنا إليكم في هذا المقال كيف طريقة حشو الأسنان، ونتمنى أن نكون أفدنا الزائرين بمعلومات قيمة حول هذا الموضوع، وإن كان لديكم أي استفسار لا داعي للتردد في وضع تعليق لأننا في انتظار تعليقاتكم للرد عليها في أقرب وقت.

أترك تعليق