معلومات طبية عن الأميبا المعوية

معلومات طبية عن الاميبا المعوية

معلومات طبية عن الأميبا المعوية، الأميبا هي كائن أحادي الخلية، ينتمي إلى مجموعة من الأنواع الطليعية، التي تتكاثر من خلال الانقسام الثنائي، ولها أشكال غير منتظمة، وتتحرك الأميبا من خلال القدم الزائفة الموجودة فيه، كما أنها تتغذى على التغذية غير الذاتية مادة عضوية، من خلال وضع فريستها داخل فجوة طعام، ثم تفرز الإنزيمات الهضمية التي تقوم بتحليلها، وتتخلص من إفرازاتها من خلال فتحة الشرج وقد تسبب أمراضًا خطيرة ومزمنة.

ما هي الكائنات وحيدة الخلية كالأميبا المعوية؟

البروتوزوا أو الفطريات هي كائنات وحيدة الخلية تشترك في الحيوانات مع بعض الخصائص، مثل:

  • القدرة على الحركة والتمييز والتكاثر الجنسي، وهي كائنات دقيقة غير مرئية للعين المجردة وغالبًا ما تعيش في الماء والدوائر اللزجة والبدائية.
  • تصنف على أنها مملكة نموذجية إلى جانب الطحالب، وعند دخول هذه البدائية إلى جسم الإنسان، يسبب أمراضًا مثل: الملاريا وداء الأميبات والعديد من المضاعفات الأخرى.

شاهد أيضًا: هل مرض القولون يسبب خفقان القلب

مرض الأميبا وكيف ينتقل للإنسان

  • مرض الأميبا أو “الدوسنتاريا” حسب تعريف الآخرين مرض طفيلي معدي وخطير ينتقل بأشكال عديدة ويصيب عادة منطقة الأمعاء الغليظة.
  • ويصبح خطرها أكثر حدة عندما يقفز إلى الكبد، مما يهدد حياة المريض، للمرض أيضًا تأثير خطير إذا كان يؤثر على أجزاء أخرى من الجسم.
  • “الأميبا” تنتشر بشكل عام في دول العالم الثالث وهي تنتقل للأفراد عن طريق المياه الملوثة وعن طريق الري للخضروات، وقال د. النيال: إن الأميبا تعيش في القولون في حالة سكون وفي حالة نقص المناعة لدى الإنسان تبأ بالتكاثر داخل الجسم.
  • تسبب الأميبا الدوسنتاريا التي تكن مصحوبة بالدم أو قد تكون مصحوبة بالمخاط مع البراز، وهي تؤثر على الأمعاء الغليظة، وتتغذى على هذه الأغشية مسببة للتآكل كما تتغذى على الجراثيم.
  • الأميبا لديها طرق مختلفة ومميزة للتمدد والانكماش كما تمتلك أرجل زائفة، وبهذه الطريقة تتمكن من الالتفاف حول الميكروبات وتعمل على التهامها.

أعراض الإصابة بالأميبا

يشار إلى أن هذا المرض غالبًا لا يصاحبه أعراض، ولكن هناك نسبة صغيرة من الأشخاص الذين يصابون بهذا المرض ونجد عليهم بعض العلامات والأعراض التالية:

  • عدوى الحمى، أي ارتفاع درجة حرارة الجسم، يلاحظ الحمى لدى 10-30٪ من المرضى، مما يجعل التهاب القولون الأميبي مشابهًا لأعراض التهاب الزائدة الدودية.
  • إسهال، وهو أكثر الأعراض شيوعًا لدى المرضى في هذه المرحلة، والإسهال مائي أو مصحوب بالدم.
  • الشعور بألم المعدة وآلام المعدة، عادة ما يصاحب الإسهال آلام تقلصات في المعدة، وقد يكون مصحوبًا أيضًا بفقدان الوزن أو فقدان الشهية.
  • يصل المرض إلى الكبد من خلال الأميبا، وتشكيل خراج مملوء بالصديد.
  • انتشار المرض في بعض الحالات الشديدة والنادرة، ووصوله إلى بعض أجزاء الجسم مثل الرئتين والدماغ.

شاهد أيضًا: علاج الأميبا المزمنة بالثوم والأعشاب

طرق منع الإصابة بالأميبا المعوية

  • الحفاظ على الطعام والشراب الذي يتم تناوله، حيث أن نظافته هي النقطة الرئيسية التي تقلل من فرص الإصابة بهذا المرض.
  • تجنب استهلاك الحليب ومنتجات الألبان، مثل الحليب والجبن، إذا لم يتم تعقيمها.
  • تجنب شراء الطعام والشراب من الباعة الجائلين.
  • قم بتنظيف الفواكه والخضروات واغسلها جيدًا بالماء.
  • من المستحسن أيضًا تقشير الفاكهة بعد غسلها جيدًا بالماء والصابون.
  • من الأفضل طهي الخضروات بشكل كاف لأن هذه أفضل طريقة لقتل هذه الطفيليات هي الحرارة.
  • تجنب استهلاك المياه والمشروبات التي تحتوي على مكعبات ثلج من الباعة الجائلين، لأن التجميد لا يزيل مثل هذه الطفيليات، لذلك إذا لم يتم الحصول على مياه الشرب، يمكنك استشارة الطبيب حول استخدام أقراص المياه المعقمة التي تقتل هذه الميكروبات والجراثيم.
  • تأكد من فحص البراز للأشخاص الذين يعملون في المطبخ، مثل الموقد أو ناقل الطعام، حيث ينتشر المرض من قبل الأشخاص الذين يحملون الأميبا دون معرفة ذلك.
  • تخلص من جميع أنواع الذباب قدر الإمكان واتبع جميع الوسائل التي تمنع تكاثرها.

تشخيص الأميبا المعوية

  • لتشخيص المرض بشكل صحيح، يجب تحليل ثلاث عينات متتالية، حيث قد لا يمكن رؤية الأميبا في عينة واحدة، بالإضافة إلى تحليل الدم لتحديد وجود العدوى من خلال عدد خلايا الدم البيضاء وسرعة الترسيب.
  • في حالة الشك في أن المريض يعاني من خراج كبدي، يجب فحص الفحص بالموجات فوق الصوتية والتصوير المقطعي المحوري.
  • إذا تم تأكيد الإصابة بالأميبا الصغيرة فيمكن القضاء عليها عن طريق الأدوية والمضادات الحيوية. وإذا كانت كبيرة الحجم، فيجب تفريغها عن طريق الموجات الصوتية المحورية أو الطبقية ويمكن سحبها بإبرة، بينما يبقى خيار الجراحة في الحالات المتقدمة.

تطعيمات ضد الأميبا المعوية

لا يوجد تطعيم ضد الاميبا أي تطعيمات بخلاف الوقاية وتجنب الأطفال الأماكن الملوثة وتعويدهم على النظافة وغسل الخضار، وأشار إلى أن بعض المسافرين إلى الدول الصناعية يعانون من الإسهال، وغالبًا ما تسببه البكتيريا التي لم تعتاد عليها أمعائهم، مؤكدًا أنها تختفي غالبًا في غضون أيام قليلة.

مضاعفات مرض الأميبا

تستمر فترة حضانة لطفيل الأميبا من أسبوعين وقد تصل إلى أربعة أسابيع، في بعض المرضى من الممكن أن تصل فترة الحضانة إلى سنوات، ويتراوح خطر الإصابة بمرض الأميبا أو الزحار من عدوى بدون أعراض إلى التهاب القولون الحاد، وحدوث بعض المضاعفات الخطيرة وقد توجد مضاعفات أخرى هي:

1_ التهاب القولون الأميبي

حالة نادرة من الزحار الأميبي، ويبدو كبداية سريعة للأعراض التي تشمل الإسهال الدموي الشديد، وآلام البطن الشديدة، ارتفاع حاد في درجة حرارة الجسم، وما يزيد من فرصة حدوث هذا الالتهاب وانتشارها بالجسم سوء التغذية والحمل واستخدام مثبطات المناعة مثل الكورتيزون.

يؤدي هذا الالتهاب إلى ثقب الأمعاء وانفجارها في كثير من الحالات، وقد يسبب أيضًا حالات تضخم القولون السام، يصل معدل الوفيات من هذا الالتهاب إلى حوالي 40٪.

2_ التهاب القولون الأميبي المزمن

هو التهاب مشابه سريريًا لمرض الأمعاء التقرحي ومرض كرون، والذي يظهر على أنه نوبات متكررة من الإسهال الدموي وآلام البطن، لذلك يجب استبعاد التهاب القولون الأميبي قبل علاج حالات التهاب القولون التقرحي المشتبه به أو مرض كرون، لأن العلاج مع الكورتيكوستيرويدات تثير الزحار.

3_خراج الكبد الأميبي

وهو أكثر أشكال الزحار شيوعًا خارج الأمعاء، ويحدث لدى ما يصل إلى 5٪ من مرضى داء الأميبات، والرجال أكثر عرضة للإصابة بهذا المرض من النساء، وحوالي 80٪ من المرضى الذين يعانون من الخراج الأميني يعانون من المرض بعد 4 أسابيع من الإصابة.

علاج الأميبا المعوية

1_ العلاج بالأدوية

يستخدم اليودوكينول أو الباروموميسين للتخلص داء الأميبات إذا كان موجودًا بدون أعراض في البلدان المتقدمة، في حين يتم استخدام ميترونيدازول وتينيدازول لعلاج داء الأميبات في حالة الأعراض، وإذا تقدم المرض إلى مرحلة الخراج الأميبي، يتم استخدام الكلوروكين في العلاج.

2- علاج داء الأميبات بالجراحة

تُستخدم الجراحة لعلاج داء الأميبات في بعض حالات عدم الاستجابة للعلاج الدوائي، في حالة تضخم القولون السام، أو انتفاخ الأمعاء وانفجارها.

شاهد أيضًا: علاج مرض الأميبا المزمنة عند الأطفال

في نهاية رحلتنا مع معلومات طبية عن الأميبا المعوية، كانت هذه معلومات خاصة بالأميبا المعوية وللوقاية من داء الأميبات يجب اتباع مجموعة من الإجراءات في تعقيم الماء والغذاء للقضاء على داء الأميبات، كما يُنصح بتجنب تناول الطعام في المطاعم منخفضة المستوى عند السفر إلى دول أفريقية أو شرق آسيوية، وفحص البراز في حالة وجود أيًا من الأعراض التي ذكرناها.

أترك تعليق