من هو سيد الخزرج في الاسلام

من هو سيد الخزرج في الاسلام

عقدت قبيلة الأوس وقبيلة الخزرج معاهدة السلام والدفاع عن يثرب مع اليهود عقب وصولهم للمدينة المنورة، وذلك بعد خروجهم من اليمن بسبب الانهيار الذي لحق بسد مأرب، وبسبب تكاثر اعداد القبيلتين قلق اليهود، فعملت على بث الفتن بين القبيلتين، لتندلع الحروب بينهم، والتي استمرت لما يقرب من 120 عام، والتي لم تنتهي إلا بدخول سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام، وكان لكل قبيلة من القبيلتين سيد، وكان سيد الخزرج في الاسلام هو الصحابي سعد بن عبادة بن دليم.

سعد بن عبادة سيد الخزرج في الاسلام

ويعد اسم سيد الخزرج في الاسلام هو سعد بن عبادة بن دليم بن حارثة الخزرجيّ الانصاريّ الساعديّ، وكان يُطلق عليه أبي ثابت، كما أن سعد بن عبادة هو نقيبًا لبني ساعدة، وسيدًا لقومه، وكان مشهورًا بالوجاهة والجود، وكان سعد بن عبادة سيد الخزرج في الاسلام صاحبًا لراية الانصار بجميع المشاهد، وقد شهد سيد الخزرج لبيعة العقبة لأنه كان من ضمن النقباء الـ 12 على قومهم والذي خرجهم رسول الله صلى الله عليه وسلم لهذه البيعة.

شاهد أيضًا: حديث شريف على محبة الرسول للأنصار

صفات سعد بن عبادة سيد الخزرج في الاسلام

اشتهر سيد الخزرج في الاسلام بالعديد من الصفات الحسنة، ومنها:

صفة الغيرة

يتصف سيد الخزرج في الاسلام بصفة الغيرة الشديدة، فكان لا يقوم بالزواج من النساء إلا من هم بكرًا، وكان لا يُقدم على الطلاق بإحدى نساءه.

صفة الكرم والجود

اشتهر سعد بن عبادة بكرمه وجوده مع الجميع، فأهدى رسول الله صلى الله عليه وسلم في احدى المرات ما يعرف بالجفنة والتي بها ثريد اللحوم، وكان هذا الثريد يدور مع رسول الله ببيوت زوجاته.

صفة ثبات الرأي

عمل سعد بن عبادة سيد الخزرج في الاسلام على ثبات موقفه ورأيه، وذلك بعد إقدام الانصار على مبايعته في يوم السقيفة، ولكن بعد انتهاء المشاورات التي دارت بين المسلمين، والتي انتهت بمبايعة أبي بكر الصديق، فعمل على ثبات رأيه ولم يبايعهم حتى وفاته.

صفة الإقدام والشجاعة

اتضحت صفة الشجاعة لدى سيد الخزرج في الاسلام عندما اشار النبي محمد صلى الله عليه وسلم على الناس بيوم بدر، فقام سعد بن عبادة بالتقدم حتى يتحدث، بعد إدراكه أن النبي يريد أن يتعرف على موقف الانصار، وقال ” إيانا تريد يا نبي الله، والذي نفسي بيده لو أمرت أن نخيض البحار لفعلنا، ولو أمرت أن نقوم بضرب كبد الإبل الغماد لضربنا”.

شاهد أيضًا: مواصفات الزوجة الصالحة في الاسلام بالتفصيل

وفاة سعد بن عبادة سيد الخزرج في الاسلام

توفى سعد سيد الخزرج في عام 13 من الهجرة، وقيل إنه توفى في العام 14 من الهجرة، في حوران بأرض الشام.

وبالجدير ذكره أن أسم الأوس والخزرج يعود إلى اسم رجلين ابناء الحارثة بن الثعلبة بن عمرو بن مزيقيا، ويرجع نسب الاوس والخزرج إلى الغسّان وهو أبو الملوك بن أزد، وأبناء قيلة بنت أرقم بن الثعلبة، كما ان الخزرج والاوس هم نوع من سباع الطيور، وتم تسمية قبيلة الاوس والخزرج بهذا الاسم لقوتهم الشديدة.

وبعد أن تعرفنا على سيد الخزرج في الاسلام عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي للتعرف عليه وعلى صفاته الكريمة.

أترك تعليق