ماذا يجب أن تعمل في رمضان؟

ماذا يجب أن تعمل في رمضان

ماذا يجب أن تعمل في رمضان؟ صيام شهر رمضان هو واجب على كل مسلم ومسلمة، لأن الصيام في هذا الشهر هو ركن من أركان الإسلام الخمسة الأساسية التي يقوم بها المسلم، لهذا سوف نقدم لكم ماذا يجب أن تعمل في رمضان وأحب الأعمال إلى الله في هذا الشهر.

ماذا يجب أن تعمل في رمضان؟

يجب على كل مسلم معرفة ماذا يجب أن يعمل في رمضان ولهذا نوضح لكم بعض الأعمال الواجبة في رمضان وهي كالتالي:

  • الصوم هو أول الأعمال المطالب بها المسلم، الصوم لا يعني فقط الامتناع عن الأكل والشرب فقط، وإنما المقصود الصوم عن كل المحرمات التي تغضب الله تعالى.
  • الإكثار من قراءة القرآن الكريم، لأن الله تعالى يضاعف الحسنات في شهر رمضان، وعند قراءتك للقرآن الكريم كل حرف تقرأه تكتب بعض العشرات من الحسنات المضاعفة عن الله تعالى.
  • لابد أن تحرص على الإكثار من الصلوات ومنها الصلوات الخمسة الأساسية وبعض السنن مثل: التراويح، النوافل والسنن.
  • من العادات التي يجب أن تحرص عليها في هذا الشهر المبارك هو القيام بصلة الرحم، لأن الله تعالى أمرنا بصلة أرحامنا في هذا الشهر الفضيل.
  • الإكثار من إخراج الصدقة، لأن هذا الصدقة تطفئ غضب الله سبحانه وتعالى، الصدقة قد تكون مال أو طعام أو لباس أو غيرها، وكما أشرنا أن الحسنة بعشرة أمثالها في رمضان.

شاهد أيضًا: أفضل وقت للعمرة في شهر رمضان

أفضل الأعمال الصالحة في رمضان

تتمثل أفضل الأعمال الصالحة في رمضان التي يمكن للمسلم أن يقوم بها في شهر رمضان في التالي:

  • الإكثار من ذكر الله تعالى والتسبيح لله وحده الغفار، لأن الاستغفار يفتح أمام المسلم الكثير من أبواب الرزق المغلقة، ويبعد الشخص عن فعل المحرمات.
  • إخراج الزكاة من الأمور الواجبة على كل مسلم ومسلمة القادر منهم والغير قادر في هذا الشهر الفضيل ويفضل أن يكون ذلك قبل صلاة العيد، لهذا فالكثير يفضل إخراجها في العشرة الأخيرة من رمضان.
  • العمرة في شهر رمضان، لأن العمرة في شهر رمضان قال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم أنها تعادل حجة.
  • الجلوس في المسجد من بعد صلاة الفجر حتى طلوع الشمس التعبد وقراءة القرآن.
  • كثرة العبادة في ليلة القدر بشكل خاص، لما في هذه الليلة من شأن عظيم والدعاء فيها يكون مستجاب بإذن الله تعالى.

أعمال الرسول في شهر رمضان

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقوم ببعض الأعمال في شهر رمضان والتي يجب على كل مسلم الاقتداء به عليه الصلاة والسلام ومن هذه الأعمال ما يلي:

  • كان النبي عليه الصلاة والسلام يؤخر السحور ويفطر عقب آذان المغرب مباشرة على رطب ويصلي المغرب وبعد الصلاة يتناول وجبة الإفطار.
  • كان عليه الصلاة والسلام يقوم الليل يصلي ويعبد الله ويتعبد وقد كان يصلي أحد عشر ركعة كل يوم في رمضان ويطيل القراءة فيها.
  • كان عليه الصلاة والسلام يقرأ القرآن بتمعن في شهر رمضان.
  • كان يخرج الزكاة قبل عيد الفطر وقد أمر المسلمين بذلك عندما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

(فرَض رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم زكاةَ الفِطرِ، صاعًا من تمرٍ أو صاعًا من شعيرٍ، على العبدِ والحرِّ، والذكرِ والأنثى، والصغيرِ والكبيرِ، من المسلمينَ، وأمَر بها أن تؤدَّى قبلَ خروجِ الناسِ إلى الصلاةِ.).

شاهد أيضًا: معلومات دينية عن رمضان

الأعمال المستحبة في رمضان

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إذا كانَ أوَّلُ ليلةٍ من شَهْرِ رمضانَ: صُفِّدَتِ الشَّياطينُ ومرَدةُ الجنِّ، وغُلِّقَت أبوابُ النَّارِ فلم يُفتَحْ منها بابٌ، وفُتِّحَت أبوابُ الجنَّةِ فلم يُغلَقْ منها بابٌ، ويُنادي مُنادٍ يا باغيَ الخيرِ أقبِلْ، ويا باغيَ الشَّرِّ أقصِرْ وللَّهِ عُتقاءُ منَ النَّارِ، وذلكَ كلُّ لَيلةٍ).

هذا الحديث الشريف هو أمر صريح من الرسول إلى أمته بالإكثار من العبادة بشكل خاص في شهر رمضان الكريم لما له من عظيم الأجر والثواب، ومن الأعمال التي يستطيع المسلم أداؤها في شهر رمضان ما يلي:

  • قيام الليل لأن الرسول عليه الصلاة والسلام كان حريص كل الحرص على قيام الليل بشكل دائم وفي رمضان بشكل خاص.
  • الاعتكاف في المسجد في الأيام العشرة الأخيرة من شهر رمضان، لأن ليلة القدر تكون في العشرة الأخيرة من شهر رمضان.
  • تحري ليلة القدر، لأنه من المعروف كما قال عنها الله تعالى أنها في العشرة الأخيرة من رمضان، وقد قال لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أنها ليلة فردية، لهذا يجب الإكثار من العبادات في هذه الليلة.
  • التحلي بحسن الطباع وحسن الأفعال في شهر رمضان بشكل عام والابتعاد كل البعد عن ارتكاب المحرمات سواء بالقول أو الفعل.
  • يجب أن يتحلى المسلم أثناء صيامه بالكلام الطيب والبعد عن المشاجرات والكلام السيء الذي قد يفسد صيامه.

أحب الأعمال في رمضان

  • يعتقد الكثير من الناس أن شهر رمضان هو شهر الكسل والنوم والعبادة فقط والابتعاد عن جميع الأعمال الدنيوية، لكن هذا غير صحيح لأن أفضل وأحب الأعمال التي يحبها الله تعالى هو العمل في أي عمل شريف لا يغضب الله.
  • لا يجوز للمسلم التحجج بالصيام بشهر رمضان في التوقف عن العمل من أجل العبادة فقط؛ لأن العمل عبادة.
  • لهذا يمكن للمسلم أن يؤدي عمله في موعده مع عدم إهمال ذكر الله وإيتاء الصلاة في وقتها وتخصيص جزء من وقته للعبادة في شهر رمضان.

شاهد أيضًا: أذكار شهر رمضان مكتوبة

بهذا نكون قد وضحنا لكم ماذا يجب أن تعمل في رمضان وأحب الأعمال الصالحة إلى الله تعالى في رمضان، كما وضحنا لكم الأعمال التي كان يقوم بها رسول الله صلى الله عليه وسلم، نتمنى أن يكون أعجبكم.

أترك تعليق