اين يوجد فيتامين اللوتين؟

اين يوجد فيتامين اللوتين

اين يوجد فيتامين اللوتين؟، الفيتامينات هي مركبات عضوية، وعددها ثلاثة عشر فيتامين، وتنقسم إلى فيتامينات ذائبة في الماء فيتامينات ذائبة في الدهون، إلا أن الأخيرة سهلة الامتصاص، يحتاجها الجسم للقيام بوظائفه المختلفة، لا يستطيع الجسم أن يصنعها لذلك يجب الحصول عليها من الغذاء.

فيتامين اللوتين

  • ينتمي فيتامين اللوتين إلى مجموعة مضادات الأكسدة، وقد تسمى بمجموعة الكاروتينات، وهي تتواجد في الأطعمة ذات اللون الأحمر والأصفر والبرتقالي في كل من الخضروات والفاكهة وكثير من النباتات الأخرى.
  • يرتبط تواجد فيتامين اللوتين بفيتامين آخر يعرف باسم الزياكسانثين، وهو أيضًا ينتمي لمجموعة الكاروتينات، كما أنها ضروريان لأنه لا يستطيع أحدهما العمل دون وجود الآخر.
  • يتم تصنيع كل من فيتامين اللوتين وفيتامين الزياكسانثين في النباتات فقط، ولكن باقي الحيوانات تحصل عليه عبر أكلها لتلك النباتات، لذلك فإن الإنسان يمكنه الحصول عليهما عن طريق مباشر وغير مباشر.

شاهد أيضًا: فوائد فيتامين ك٢ للبشرة

أماكن تواجد فيتامين اللوتين

  • تعتبر الكاروتينات هامة جدًا لصحة الإنسان، ولأن الجسم لا يصنعها فيجب على المرء البحث عنها في مصادر أخرى.
  • يمكن الحصول على فيتامين اللوتين من النباتات الخضراء مثل الكرنب والجرجير والخس والبازلاء الخضراء والسبانخ بالإضافة إلى البروكلي.
  • يمكن الحصول على فيتامين اللوتين من النباتات الملونة مثل الذرة الصفراء الحلوة والقرع الشتوي والجزر والبطاطا الحلوة ويمكن الحصول عليه أيضًا من صفار البيض.
  • يمكن الحصول على فيتامين اللوتين من المكسرات مثل الفستق الحلبي.

مكملات اللوتين

  • لا يستطيع جسم الإنسان أن يقوم بصناعة الفيتامينات، ولكنه يقوم بتصنيع كمية قليلة لا تكفي منه لسد احتياجات الأجهزة الداخلية، لذلك فتناول الأشخاص المكملات الغذائية مهم جدًا.
  • يدخل اللوتين في مكملات الكاروتينات وبالأخص إلى فيتامين الزياكسانثين، وذلك لأنها غنيان بمضادات الأكسدة والتي يعرف عنها مساعدة الجسم في تحمل عوامل الضغط المختلفة بالإضافة إلى الحد من الإصابة بأمراض العين.

الجرعة الآمنة من فيتامين اللوتين

  • إلى الآن لا توجد أي توصيات رسمية سواء من وزارة الصحة العالمية أو من هيئة الغذاء والدواء بالولايات المتحدة الأمريكية، ولكن قامت بها مجموعة من الدراسات العلمية.
  • أوصت مجموعة دراسات علمية إن الجرعة الآمنة من فيتامين اللوتين تتراوح ما بين ست مليغرامات إلى عشرين مليغرامات يوميًا وذلك للوصول إلى جميع الفوائد الصحية لفيتامين اللوتين.
  • وأوصت عدة دراسات علمية أخرى بتناول عشرة مليجرامات فقط يوميًا من فيتامين اللوتين، وقد أوضحت الدراسات إنها تعتمد على دراسة متعلقة بأمراض العين المرتبطة بالتقدم في السن والشيخوخة.

درجة أمان استهلاك اللوتين

  • تناول فيتامين اللوتين سواء من المكملات أو من النباتات فهو غالبًا آمن، طالما كان ذلك في حدود الجرعة المسموح بها، إلا أن هناك حالات يجب الحذر عند تناولها لفيتامين اللوتين.
  • الحامل والمرضعة، قالت الدراسة بأن تناول فيتامين اللوتين ضمن الجرعة الآمنة منه لا يسبب أي أضرار على الحامل أو المرضعة.
  • الأطفال، وأوضحت دراسة متعلقة بفيتامين اللوتين أنه ضروري جدًا وهام للأطفال.

شاهد أيضًا: علامات نقص الفيتامينات عند الحامل

أماكن تواجد اللوتين في جسم الإنسان

  • يدخل اللوتين في مكملات الكاروتينات والتي تنتشر في جميع أجزاء جسم الإنسان.
  • يتواجد اللوتين بصفة خاصة في الشبكه داخل العين، ومنه نستنتج سبب لونها الأصفر، وبهذا فإنها تسمى البقعة الصفراء وهي المسئولة على الحفاظ على شبكية العين.
  • لفيتامين اللوتين دور هام في عمله كمضاد للأكسدة، لأنه يثبط عمل الجذور الحرة التي تسبب أضرارًا مختلفة لشبكية العين وباقي أجزاء العين وباقي أعضاء جسم الإنسان.
  • كما أنه يساعد في حماية العين من الأشعة القوية والمؤذية.

فوائد فيتامين اللوتين

  • تقليل نسبة الإصابة بمرض التنكس البقعي الناتج عن التقدم في السن، إذ إن الاستمرار في استهلاك فيتامين اللوتين قد يساعد تقليل خطر الإصابة بهذا المرض.
  • وقد يساعد زيادة استهلاك فيتامين اللوتين في تحسين أعراض مرض التنكس البقعي الناتج عن التقدم في السن، وجد إن استهلاك ما يقارب عشرة ملليغرامات فقط يوميًا من فيتامين اللوتين لمدة سنة يظهر تحسنًا ملحوظًا في أعراض المرض.
  • التخفيف من خطر الإصابة بمرض الماء الأبيض، حيث نشرت دراسة بمجلة نيوتريشن العلمية أن زيادة استهلاك فيتامين اللوتين قد يساعد في تقوية وظائف البصر لدى الذين يعانون من مرض الماء الأبيض أو ما يسمى بالساد.
  • تقليل خطر الإصابة بمرض الليمفوما اللاهودجكينية، وهو نوع من أنواع السرطان بالدم وفي خلايا الدم البيضاء، فزيادة استهلاك فيتامين اللوتين قد يساعد تقليل خطر الإصابة من هذا السرطان.
  • تقليل خطر الإصابة بسرطان الثدي، حيث أجريت دراسة على سيدة علمت مسبقا من مرض سرطان الثدي، بجعلها تتناول الفاكهة والخضروات الغنية بمكملات الكاروتينات لمدة سنة، وقد وجد إنها تخفف من الإجهاد التأكسدي.
  • تقوية الذاكرة ومهارات التفكير، فهناك دراسة أشارت إلى أن استهلاك فيتامين اللوتين مع حمض الدوكوساهكساينويك والمعروف بحمض الـ DHA، قد ساعد في تقوية الذاكرة لدى كبار السن وأشارت دراسة أخرى إلى العكس لذلك.
  • الحد من خطر الإصابة بسرطان المستقيم والقولون، حيث أشارت عدة دراسات إلى ذلك، وأشارت أخرى إلى عكس ذلك، أي أن هناك العديد من الآراء المتضاربة حول نتيجة هذه الدراسة لذلك نحن بحاجة لإجراء المزيد للتأكد.

محاذير تناول فيتامين اللوتين

  • لفيتامين اللوتين العديد من الفوائد الهامة، ولكن هناك بعض المرضى الذين عليهم توخي الحذر عند تناولهم لفيتامين اللوتين.
  • مرضى التليف الكيسي، لأن مرضى هذا المرض يعانون أصلًا من قلة امتصاص الكاروتينات بشكل عام، لذلك فإن زيادة استهلاك فيتامين اللوتين قد يسبب عدة مضاعفات لديهم.
  • مرضى سرطان الجلد، حيث يساعد فيتامين اللوتين على زيادة خطر الإصابة بسرطان الجلد، أو المرضى ذوي التاريخ المرضى بسرطان الجلد.

فيتامينات مفيدة لعين الإنسان

  • عين الإنسان هي العضو المسئولة عن البصر، لذلك فهي أكثر أعضاء جسم الإنسان حساسية ولها أهمية كبرى، لأن صحتها من صحة الجسم فيجب العناية بها وتناول الفيتامينات التي تستفيد منها.
  • فيتامين أ، من أهم الفيتامينات التي تساعد العين، حيث أنه الفيتامين المسئول عن تكيف العين مع الرؤية الليلية والظلام، حيث يتحد مع بروتين الأوبسين، كما أنه يدخل ويساعد في تركيب طبقات قرنية العين
  • فيتامين هـ، وهو مضاد تأكسد قوي جدًا، حيث يمنع فيتامين هـ الأحماض الذائبة في الدهون من التأكسد وبالتالي يمنع تكون الماء الأبيض المسبب لمرض الساد.
  • فيتامين ج، للحصول على أقصى استفادة من فيتامين ج، يجب اتحاده مع فيتامين هـ، ويعتبر فيتامين ج ضروري جدًا للحفاظ على ترطيب العين ومنعها من الجفاف كمان أنه مضاد تأكسد قوي فيمنع خطر الإصابة بمرض الساد.
  • فيتامين ب 2، وهو فيتامين هام وضروري جدًا، حيث أنه يقوي عضلات العين بشكل العام، فيعمل على تقوية العصب البصري ومنع التهابه، كما يعمل على تقليل خطر الإصابة من مرض الرأرأة وكسل العين.
  • فيتامين ب 12، يقوم هذا الفيتامين بجانب فيتامين ب 2 بتقوية العصب البصري وتقليل خطر الإصابة بالضمور، كمان أنه يساعد على تقوية النظر وتفادي حدوث بقع سوداء في مجال الرؤية كما أنه يساعد في تقليل خطر مرض ضعف النظر الشديد.
  • اللوتين، وهو يتواجد بكميات كبيرة داخل العين، حيث يعمل على حماية العين من الأشعة القوية والمؤذية ويرشح أطوالها الموجية، كما يقوم بتقليل خطر الإصابة بمرض تشكل الماء الأبيض.

شاهد أيضًا: أفضل فيتامين لتكثيف الشعر

وفي نهاية رحلتنا مع اين يوجد فيتامين اللوتين؟، نكون قد قدمنا فيتامين اللوتين وأماكن تواجده داخل النباتات وفي جسم الإنسان، وأهميته وفوائده وأضراره، كما قدمنا دوره في عملية الحفاظ على نظر الإنسان بالإضافة إلى بعض الفيتامينات الأخرى.

أترك تعليق