ماء الرئة سرطان ونسبة الشفاء

ماء الرئة سرطان ونسبة الشفاء

ماء الرئة سرطان ونسبة الشفاء، ماء الرئة مصطلح يطلقه الأطباء والكثير من الناس الذين يعانون من هذه الحالة، للتعبير عن وجود سائل يحيط بهذه المنطقة، ويسبب الكثير من الأعراض والآلام للمصاب ومنه سرطان الرئة نوع من السرطانات التي تنشأ في الرئتين، إن الرئة عبارة عن عضو اسفنجي في الصدر، يستقبلان الأكسجين عند الشهيق، ويطلقان ثاني أكسيد الكربون عند الزفير، ويعد السبب الأساسي في الوفيات عند مرضى السرطان، بين النساء والرجال، وإن الأشخاص المدخنين لديهم أعلى نسبة خطر للإصابة بسرطان الرئة كلما طالت نسبة التدخين، ويمكن تقليل فرص إصابة سرطان الرئة، وهذا ما نتعرف عليه في السطور التالية.

الماء على الرئة

  • تعتبر حالة الماء على الرئة، من الاضطرابات التي تصيب الجهاز التنفسي، وهي نوعان هما الاستسقاء الرئوي أو الانصباب الجنبّى، وهو يمثل حالة مرضية تتجمع فيها السوائل في الحويصلات الهوائية فيصعب التنفس على المصاب.
  • وتكمن خطورة هذه الحالة في حالة عدم حصول الجسم على كمية كافية من الأكسجين، وذلك بسبب خطورة على المصاب، ويشار أن استسقاء الرئة يعتبر علامة شائعة، وهامة تصاحب قصور القلب الحاد.
  • على عكس الاستسقاء الرئوي تتجمع السوائل في حالة الانصباب الجنبّى المعروف أيضاً بالارتشاح البلوري أو الانسكاب البلوري في الفراغ الفاصل بين الرئة وجدار الصدر، في الغشاء الجنبّى هو غشاء رقيق يحتوي على كمية ضئيلة من السوائل ببطن السطح الداخلي لجدار الصدر ويحيط بالرئة.
  • ويعمل هذا الغشاء كوسط مزلق يسهل حركة كلاً من الرئتين وجدار الصدر أثناء عملية التنفس، إلا أنه في حالة زيادة كمية السوائل الموجودة فيه عن الطبيعي فإن ذلك يتسبب بحدوث حالة الانتصاب الجنبّى، وفي هذه الحالة تنقسم الإصابة إلى نوعان هما.

شاهد أيضًا: اعراض المياه على الرئة وعلاجها

الرٌشحي 

  • يكون السائل المرتشح في المحتوى للسائل الموجود في الغشاء الجنبّى، وينتج عن تسرب سوائل إلى داخل الغشاء بحالته الطبيعية، ويتم تصريف هذا النوع من الارتشاح فقط إذا كان بحجم كبير.

النّضحي

  • يختلف السائل الراشح في الارتشاح النّضحي في تكوينه عن السائل في السائل الطبيعي الموجود في الغشاء الجنبّى، بحيث يحتوي على السائل الإضافي ومكونات أخرى تتسرب إلى الغشاء الجنبّي من اوعية دموية تالفة، كالبروتين أو الدم أو بعض أنواع البكتيريا، ويأخذ قرار هذا النوع من الارتشاح بالاعتماد على حجم الالتهاب المرافق له، وكمية تجمع السوائل التي حدثت.

اسباب الماء على الرئة

قصور القلب الاحتقاني، ويحدث استسقاء الرئة غالباً بسبب الإصابة من هذه الحالة، ويعجز فيها القلب عند ضخ الدم بفاعلية تكفي حالة الجسم وهذا ما يجعل الدم يعود في الأوردة، تسرب السائل منها إلى الحويصلات الهوائية وبالتالي تضعف حركة الأكسجين الطبيعية داخل الرئتين، وهذه العوامل كفيلة بالتسبب بضيق التنفس، وبشكل عام ينتج قصور القلب الاحتقاني المسبب الاستسقاء الرئة عن عدة أسباب منها: –

  • أمراض القلب التي تضعف عضلة القلب أو تؤدي إلى تصلبها.
  • توسع أو تضيق أحد صمامات القلب.
  • ارتفاع ضغط الدم الشديد أو المفاجئ.
  • تلف الرئة الناتج عن التسمم بالغازات أو العدوى الشديدة.

أعراض تجمع المياه على الرئة

  • الوذمة الرئوية: تحدث المياه عادةِ عندما يشرب الإنسان السائل من داخل الأوعية الدموية لخارجها إلى الأنسجة المحيطة مما يتسبب في تورم، ويمكن أن يحدث هذا إما بسبب الضغط الزائد في الأوعية الدموية أو عدم وجود ما يكفي من البروتينات في مجرى الدم للاحتفاظ بالسائل في البلازما، وتعد مشكلة الوذمة الرئوية من المشاكل الصحية الخطيرة.
  • ضيق التنفس: وقد يكون هذا بداية تدريجية إذا تطورت العملية ببطء، أو أن يكون لها بداية مفاجأة في حالة المياه على الرئة الحادة
  • السعال الشديد المصحوب بالدم أحياناً.
  • ارتفاع درجة الحرارة بشكل متواصل.
  • الشعر بألم المفاصل.
  • التعب والإجهاد في منطقة القفص الصدري.
  • عدم القدرة على التنفس العميق.
  • شحوب لون الوجه والجسم.
  • صعوبة التنفس.

علاج المياه على الرئة 

  • يعتمد علاج المياه على الرئة بشكل كبير على سببها حيث يتم التعامل مع معظم حالات المياه على الرئة حسب شدتها، واستخدام مدرات البول مع أدوية أخرى لفشل القلب، وإذا كانت أكثر شدة أو لا تستجيب للأدوية عن طريق الفم، فقد يكون من الضروري إجراء العلاج في المستشفى واستخدام أدوية مدر للبول عن طريق الوريد.

تختلف حالة المياه على الرئة تبعاً للنوع الوذمة الرئوية: –

  • تنبغي الإشارة إلى أن الأشخاص الذين يعانون من وذمة رئوية مفاجأة يحتاجون إلى دخول عاجل إلى المستشفى.
  • وذلك لأن الوذمة الرئوية تسبب صعوبة في التنفس وانخفاض مستوى الأكسجين في الدم، لدى الشخص المصاب، وفي حالة وصوله إلى المستشفى يتم علاجه بالأكسجين، وإضافة إلى استخدام أنواع معينة من الأدوية الوريدية بهدف إزالة السوائل الزائدة من الرئتين.
  • ونظراً لوجود العديد من الأسباب التي قد تؤدي الوذمة الرئوية، فإن الطبيب سيقوم بعلاج السبب الذي أدى إلى حدوث الوذمة الرئوية، فقد تكون هذه الحالة ناتجة عن إصابة في القلب مما يستدعي استخدام أدوية لمساعدة القلب على العمل بشكل أكثر فاعلية، أو قد تحدث أحد آثار جانبية لاستخدام أنواع معينة من الأدوية مما قد يتطلب تعديل جرعاتها.

اسباب زيادة كمية السوائل في الرئة 

  • الإصابة بضغط القلب.
  • هبوط في عضلة القلب الجهة اليسرى.
  • زيادة الضغط على الشعيرات الدموية.
  • تراكم السوائل في الجهة اليسرى واليمنى للقلب.

نصائح وارشادات للتعامل مع الماء على الرئة 

يمكن بيان النصائح والإرشاد الموجهة لمرضى ماء الرئة تبعاً لنوع الحالة:

شاهد أيضًا: هل الماء على الرئة خطير؟

السيطرة على ضغط الدم المرتفع 

  • ينبغي على المريض الذي يعاني من ارتفاع ضغط الدم والالتزام بتناول أدويته، كما وصفها الطبيب له، إضافة إلى الحرص على قياس ضغط الدم بانتظام وتسجيل النتائج واستشارة الطبيب عليها.

علاج الحالات الطبية الأخرى

  • ينبغي علاج الأمراض الأخرى التي يعاني منها المريض، مثل ارتفاع مستوى السكر في الدم لدى مرضى السكر.

الإقلاع عن التدخين 

  • ينبغي على المدخن الإقلاع عن التدخين، أما غير المدخن يحرص على عدم التدخين، وعدم تجربة ذلك وعدم تناول الدهون المتحولة والدهون المشبعة وممارسة الرياضة بانتظام والبعد عن التوتر والقلق النفسي.

 اتباع نظام غذائي سليم  

  • فقد يوصي الطبيب باتباع نظام غذائي قليل الملح، بالمقابل يستمر في أكل الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة.

الحفاظ على وزن صحي وممارسة الرياضة 

  • يساعد الحفاظ على وزن صحي، وممارسة الرياضة بانتظام في منع الوذمة الرئوية.

تقليل كمية السوائل حسب توصيات 

  • ينبغي على المريض اتباع الإرشادات المتعلقة بكمية السوائل التي يمكن شربها خلال اليوم، وإذا تم شرب السوائل بكمية كبيرة قد يساعد على تراكمها حول الرئتين.

قياس الوزن يوميا ً  

  • ينبغي على المصاب بالوذمة الرئوية قياس وزنه بشكل يومي في الصباح الباكر بعد التبول وقبل تناول وجبة الإفطار، وإذا لاحظ المريض وزنه الزائد خلال عدة أيام متواصلة فقد يكون مؤشراً على تراكم المياه حول الرئتين أو في أنحاء الجسم الآخر.

يجب التزام الراحة حسب الحاجة 

  • ينصح للمريض بالعودة إلى ممارسة الرياضة والأنشطة اليومية ببطء، وزيادتها بشكل تدريجي كل يوم، والمساعدة على التنفس بشكل أسهل أثناء النوم.
  • وينصح الأطباء المريض الذي يعاني من الاستلقاء برفع رأس السرير لتقليل الشعور بالاختناق أثناء النوم نتيجة تراكم السوائل في الرئتين، كما يمكن استخدام جهاز يعمل على إمالة الجسم بالكامل، أو ثني الجسم عند منطقة الخصر لتقليل تراكم السوائل في الرئتين أثناء الاستلقاء.

شاهد أيضًا: الوقاية من الماء على الرئة بالتفصيل

تجنب شرب الكحول  

  • يمكن أن يؤدي شرب الكحول إلى زيادة الأعراض وزيادة ضغط الدم، كما أن شرب الكحول يساهم في أعراض قصور القلب سواء في حالات معاناة هذه الحالة.

أترك تعليق