طريقة عمل بذر الكتان للتخسيس

طريقة عمل بذر الكتان للتخسيس

طريقة عمل بذر الكتان للتخسيس، إن السمنة والزيادة المفرطة في الوزن تعد من المشاكل المنتشرة بصورة كبيرة على مستوى العالم، حيث أنه يوطد عدد كبير من الأسباب التي من الممكن أن تؤدي إليها، هذه الأسباب تتمثل في الأسلوب الغذائي الغير صحي الذي يتم إتباعه، بالإضافة إلى القلة في الحركة، أو الإصابة ببعض المشاكل الصحية، أو قد تكون الوراثة هي السبب.

استخدام بذور الكتان للتخسيس

  • إن العديد من الأشخاص المصابين بمرض السمنة يلجئون إلى تناول الأدوية، أو تنازل بعض الوصفات الطبيعية، التي تمكنهم من حل مشكله السمنة، ومن هذه الطرق المتبعة استخدام بذور الكتان.
  • حيث أن العديد من الدراسات والأبحاث التي تم إجرائها على بذور الكتان استطاعت أن تثبت فاعلية هذه البذور في التقليل من الوزن الزائد بالجسم، وذلك نتيجة لاحتوائها على كميات كبيرة من الألياف، التي لها القدرة على الذوبان في الماء، بالإضافة إلى احتواء هذه البذور على كمية من الزيوت الغير مشبعة.

شاهد أيضًا: ما هي فوائد عشبة الكتان ؟

فوائد استخدام بذور الكتان لمرضى السمنة

  • إن بذور الكتان تساهم في التقليل من مستويات الكولسترول في الدم، حيث أنه تناول ما يعادل 20 غرام من بذور الكتان يجعل لها القدرة على التقليل من الكولسترول في الدم.
  • حيث يمكن استخدام بذور الكتان بكل سهولة من خلال إحضار معلقتين من بذور الكتان، وإضافتهم إلى النظام الغذائي الذي يتبعه مريض السمنة، سواء من خلال إضافتها إلى السلطة أو إلى العصير.
  • إن بذور الكتان تحتوي على كمية قليلة من الكربوهيدرات، مما يعني عدم احتوائها على الكثير من السكر، وبذلك يمكن استخدامها في علاج زيادة الوزن.
  • تحتوي بذور الكتان على أحماض الأوميجا 3، وتحتوي كذلك على فيتامين ب.
  • يساهم استخدام بذور الكتان في حدوث التبويض بصورة طبيعية لدى النساء.

طريقة عمل بذر الكتان للتخسيس

  • إن كل ما تحتاجه لهذه الوصفة هو عدد 6 ملاعق من بذور الكتان، بالإضافة إلى لتر من الماء، ومن ثم غلي الماء في قدر على النار، وإضافة بذور الكتان إليه، واترك البذور مغطاة بداخل القدر لمدة ليلة كاملة.
  • أو من خلال تناول مقدار 150 مليجرام من بذور الكتان على مدار 3 أو أربع مرات يوميًا، قبل تناول وجبة الطعام ب 30 دقيقة، لمدة 10 أيام متتالية، ثم نترك فترة راحة تقدر ب 10 أيام، ثم نكرر مرة أخرى.

الطرق المتبعة لتناول بذور الكتان

هناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها تناول لبذور، وهذه الطرق تتمثل في الآتي:

  • تناول بذور الكتان في صورة كبسولات.
  • تناول بذور الكتان من خلال إضافتها إلى العصير، مثل إضافتها إلى عصير التفاح أو إضافتها إلى القرفة.
  • تناول البذور الطازجة مباشرة أو تناول زيت بذور الكتان.
  • تناول معلقتين من بذور الكتان المطحونة مع كوب من اللوز والحليب والفانيلا الغير محلاة، ونصف حبة موز، ونصف كوب من التوت المجمد، مع تناول المشروب بصورة يومية.

شاهد أيضًا: فوائد زريعة الكتان الصحية

أضرار تناول بذور الكتان

  • إن بذور الكتان تعد من البذور الآمنة، وذلك عندما يتم تناولها عن طريق الفم، ولكن على الرغم من ذلك فإنها من الممكن أن تتسبب في حدوث حركة زائدة في الأمعاء، عندما يتم إضافتها إلى النظام للغذائي.
  • بالإضافة إلى أنها من الممكن أن تتسبب في حدوث أثار جانبية بالجهاز الهضمي، تتمثل هذه الآثار في حدوث الإمساك أو الإسهال أو الآلام في منطقة البطن، أو الغازات أو الانتفاخات، أو الغثيان.
  • وقد تؤدى زيادة الكمية المتناولة من بذور الكتان، إلى حدوث مشاكل أكبر عند تناولها، والجدير بالذكر أن بذور الكتان الغير ناضجة تعد سامة وغير أمنة عند تناولها من قبل الأشخاص.

تحذيرات عند تناول بذور الكتان

  • في حالة الحمل والرضاعة: لا يجب تناول بذور الكتان في هذه الفترة، وذلك لأنها تعد غير أمنه، خصوصًا عند تناول البذور عن طريق الفم، وذلك لأن بذور الكتان لها تأثير يشبه إلى حد ما تأثير هرمون الأستروجين، ولا توجد الكثير من الدراسات التي توضح ما إذا كان من الأمن تناولها من قبل المرأة المرضعة أم لا، لذلك يعد من المفضل عدم تناولها خلال كلًا من مرحلة الحمل، ومرحلة الرضاعة الطبيعية.
  • في حالة وجود اضطرابات في النزيف: من المفضل عدم تناول هذه البذور من قبل هؤلاء الأشخاص، وذلك نظرًا لأنها تعمل على الإبطاء من حدوث عملية تخثر الدم، مما قد يكون سببًا في زيادة مخاطر حدوث النزيف، لدى هؤلاء الأشخاص.
  • في حالة الإصابة بمرض السكري: إن بذور الكتان من الممكن أن تساهم في التقليل من مستوى السكر في الدم، ولها القدرة على التأثير على الأدوية التي يتم استخدامها في علاج مرضى السكر المرتفع، حيث تعمل على زيادة تأثيرها على الجسم، لذلك يجب الانتباه إلى ضرورة متابعة مستويات السكر في الدم عند تناول هذه البذور.
  • في حالات الإصابة بالسرطان أو في الحالات التي تكون حساسة للهرمونات: نظرًا لوجود تشابه بين تأثير بذور الكتان وتأثير هرمون الأستروجين، فإن تناول هذه البذور من الممكن أن يتسبب في تفاقم بعض المشاكل، مثل تفاقم مشكلة سرطان الثدي، وسرطان المبيض وسرطان الرحم، والأورام الليفية الرحمية، لذلك يجب الابتعاد عن تناول هذه البذور من قبل هؤلاء المرضى تمامًا.

شاهد أيضًا: ما هي فوائد ومضار بذور الكتان ؟

أترك تعليق