حدود عورة الرجل في الصلاة

حدود عورة الرجل في الصلاة

حدود عورة الرجل في الصلاة، من الأمور الهامة التي ينبغي على كل رجل مسلم معرفتها حدود عورة الرجل في الصلاة، إذ تبطُل الصلاة إذا كانت عورة الرجل ظاهرة، ولذلك فهي من شروط صحة الصلاة، والصلاة هي عماد الدين ولذلك لابد من الاهتمام بتحقيق شروط صحتها.

عورة الرجل

  • عورة الرجل هي ما بين السرة والركبة بإجماع المذاهب الفقهية السنية الأربعة، ووجه دلالة هذا الإجماع قول رسول الله صلى الله عليه وسلم “لا تمشوا عُراة”.
  • أجمعت المذاهب الفقهية على أن السرة والركبة ليستا من عورة الرجل، ودليل ذلك حديث أبو الدرداء عن النبي صلى الله عليه وسلم قال عندما جاء أبو بكر رضي الله عنه وهو رافعا ثوبه مُبديا ركبتيه “أما صاحبكم فقد غامر” ولم ينكر عليه فعله أو ينهاه.

عورة الرجل في الوضوء

  • إن ظهور عورة الرجل أو انكشافها في الوضوء لا يُبطل الوضوء، حيث أن ستر العورة ليس من شروط صحة الوضوء.
  • أجابت دار الإفتاء في مصر عن هذه المسألة وقالت إن وضوء الرجل بالملابس القصيرة مثل الشورت يجوز وأن وضوء الرجل عاريا صحيح ولا شيء عليه.
  • يقول الشيخ عويضة عثمان أمين لجنة الفتوى بدار الإفتاء يقول إن وضوء المسلم عاريا بعد الاستحمام أو الاغتسال عاريا لا بأس به وهو صحيح سواء كان رجلا أو امرأة، وأن مسألة انكشاف العورة ليست من نواقض الوضوء.
  • تم الاستدلال بأن انكشاف أو ظهور العورة ليس من شروط صحة الوضوء ما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يغتسل هو والسيدة عائشة رضي الله عنها من إناء واحد.
  • ذهب البعض إلى أن الوضوء والعورة مكشوفة لا تجوز به الصلاة وهو قول خاطئ، إذ أن الوضوء على أي حال سواء كان العورة مكشوفة أو مستترة يصح ويجوز به الصلاة بلا إشكال.

حدود عورة الرجل في الصلاة

  • اتفق أهل السنة والجماعة على أن حدود عورة الرجل في الصلاة هو ستر ما بين السرة والركبة.
  • قال العلماء بأن الفخذ ليس من العورة وتكون الصلاة صحيحة إذا انكشف الفخذ في الصلاة، ولكن إذا كان الملبس يمكن به تغطية الفخذ وتعمد الرجل كشف الفخذ في الصلاة فهذا لا يجوز.
  • هناك قولان في مسألة ستر العاتقين في الصلاة، الأول هو أنه مستحب وهو قول أكثر جمهور العلم من المذاهب الفقهية عدا المذهب الحنبلي والإمام ابن باز الذين اشترطوا ستر العاتقين في الصلاة.
  • استدل العلماء على ستر العاتقين حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال ” لا يصلي أحدكم في الثوب الواحد ليس على عاتقيه شيء ” والعاتق هو مكان لبس الثوب من المنكب.
  • يقول شيخ الإسلام ابن تيمية عن مسألة ستر العورة في الصلاة ” فيستتر في الصلاة أبلغ ما يستتر الرجل من الرجل، والمرأة من المرأة “

عورة الرجل في الصلاة عند الشيعة

أغلب أئمة الشيعة قالوا بأن حدود عورة الرجل في الصلاة هي ستر ما بين السرة والركبة، إلا أن بعض الأئمة اكتفوا بستر القبل والدبر فقط.

ظهور العورة في الصلاة

  • القول المتفق عليه في هذه المسألة هو إنه إذا كان هناك ثقوب أو أي شيء يظهر مكان عورة الرجل لكن الملابس الداخلية تغطيه ولا ينكشف ولا يظهر حتى لون الجلد فلا شيء عليه والصلاة صحيحة.
  • إذا ظهرت العورة ولم تغطيها الملابس الداخلية أو إنها كانت رقيقة شفافة تظهر العورة ولون الجلد فهذا لا يجوز وتبطُل الصلاة.
  • أما الثقوب في الثوب التي تستر العورة لكن تكشف الفخذ بشكل واضح، القول الراجح هو أنه لا يبطل الصلاة ولا يعيدها، وذلك لأن مسألة الفخذ من العورة مختلف فيها، وبعض العلماء المحققين قالوا بأن الفخذ للرجل ليس من العورة.
  • تلخيصًا لمجمل القول أجابت دار الإفتاء المصرية عن مسألة ظهور أو انكشاف عورة الرجل في الصلاة كما يلي

” الانكشاف اليسير البسيط لبعض الظهر أو الإليتين في الصلاة لا يُبطل الصلاة، شرط أن المصلي كان ناسيا أو غير متعمد وغير مفرط في تغطية العورة، ولابد عليه من سرعة ستر ما ظهر من العورة بجذب ثوبه، ويستحب إعادة الصلاة لتفادي الخلاف ”

عورة الطفل في الصلاة

  • إن حدود عورة الطفل في الصلاة سواء كان صبي أو فتاة لا يوجد دليل من القرآن أو السنة عليهما.
  • يستحب الأخذ بقول الإمام أحمد بن حنبل في مسألة عورة الطفل إذا كان أصغر من سبع سنين لا يوجد لديه حدود عورة.
  • أما إذا كان صبي وأكبر من سبع سنوات وأصغر من عشر سنوات فإن حدود العورة هي العورة المغلظة أي القبل والدبر، أما إذا كانت فتاة فحدود العورة ما بين السرة والركبة ويستحب أن ترتدي الخمار.

عورة الرجل عند قراءة القرآن

  • قالت دار الإفتاء أنه عند قراءة القرآن لا يشترط ستر العورة، لكن من المستحب ستر العورة واستحضار عظمة وفضل قراءة القرآن وأن يكون المسلم والمسلمة في هيئة حسنة.
  • حدود عورة الرجل عند قراءة القرآن هي ما اتفق عليه أهل السنة والجماعة وهو ستر ما بين السرة والركبة، وأن السرة والركبة ليستا من العورة.
  • أضافت دار الإفتاء أنه هناك بعض الآداب التي يجب مراعاتها عند قراءة القرآن لتحصيل أكبر قدر من الثواب وذلك مثل ستر العورة والطهارة واستقبال القبلة واتباع أحكام التجويد والتلاوة.

حكم كشف العورة متعمدا

  • إن مسألة كشف العورة عن عمد هي مسألة ليست من الكبائر أي لا يترتب عليها حد من حدود الله مثل حد القتل وحد السرقة وهكذا، وإنما تعتبر مسألة كشف العورة متعمدا هي من الصغائر.
  • ليس معنى أن مسألة كشف العورة من الصغائر أنه يستهان به، فالإصرار على الصغائر يتحول إلى كبيرة ويصبح الشخص مدمنا عليها.
  • يجب على من كشف العورة متعمدا أن يكفر عن هذا الذنب ويتوب إلى الله ويقلع فورا عما فعله، ويندم ويعزم على ألا يعود إلى فعله مرة أخرى مع الإخلاص في عمله، والإكثار من فعل الحسنات، الحسنات يذهبن السيئات.

في نهاية رحلتنا مع حدود عورة الرجل في الصلاة، نؤكد على إن مسألة حدود عورة الرجل في الصلاة من المسائل التي أصبح الكثير يغفل عنها ولا يعطيها أهميتها خاصة بين الشباب، لذلك يجب على الكبار معرفة حدود العورة عموما وفي الصلاة بشكل خاص وتعليمها للصغار وتنشئتهم على التربية الإسلامية الصحيحة.

أترك تعليق