بحث عن النظافة العامة والشخصية وأهميتها

النظافة

تعد النظافة من أهم سلوكيات الفرد التي يجب أن يتحلى بها، فا عن طريق النظافة قد تقي نفسك من الأمراض وتقلل إصابتك بأي مرض من الممكن أن يصيبك، وتعد النظافة أيضا سلوك اجتماعي بحت يجب الالتفات إليه وتقديره، وتعليمه أيضا لأبنائنا وأولادنا، لكي نمنع عنهم إي إضرار صحية.

مقدمة بحث أهمية النظافة في مجتمعنا:

تنقسم أهمية النظافة في مجتمعنا إلى نوعين نظافة شخصية ونظافة عامة فيجب علينا معرفة أهمية النوعين وكيفية التعامل معهم والتعود عليه.

شاهد ايضًا : بحث عن التدخين والإدمان والمخدرات مع المقدمة والخاتمة

النظافة الشخصية وأهميتها:

قادرة النظافة الشخصية بأن تقينا من الكثير من الأمراض المعدية مثل الكوليرا أو قمل الرأس أو الإسهال.
النظافة الشخصية الفعالة تقضي على الجراثيم والميكروبات نهائيا.

النظافة الشخصية تجعل الشخص ذو رائحة جميله جذابة ومظهره وقور، والشخص النظيف من السهل جدا أن تعرفه من على بعد، فالأشخاص يحبون الشخص النظيف عن الشخص الغير نظيف، والشخص النظيف يكون لديه ثقة في نفسه ناتجة عن نظافته الشخصية.

وقد تنعكس الحالة النفسية للفرد على مظهره، فا غالبا ما يوجد الشخص النظيف بحالة نفسيه مستقرة عن الشخص الغير نظيف المريض بالاكتئاب والإهمال.

ونظافتك لا تسبب حرج للشخص عند اختلاطه بهم، ونظافتك الشخصية لها عامل أساسي بأنها لا تسمح لرائحة الجسم بأن تظهر وتنتشر مما يسبب حرج لبعض الأشخاص.

وللنظافة الشخصية أهمية أيضًا فأنها تزيد من قدرة نشاط الفرد وحيويته على إتمام عمله في أحسن صورة.

والنظافة يجب أن نعلمها لأولادنا ونجعلها أسلوب لحياتهم، حتى يكونوا بصحة افضل ويتنعموا بحياة هادئة سليمة خاليه من الأمراض التي قد تسبب لهم عائق في مداومة حياتهم الطبيعية، فلا تكن أنت سبب ذلك وبادر على تعليم ابنك وابنتك معنى النظافة الشخصية ومدى أهميتها بالنسبة لهم وبالنسبة للمجتمع وبالنسبة للبلد أيضًا.

اقرأ أيضًا :-  بحث عن اللغة العربية قصير جدًا مع المراجع

شاهد ايضًا : بحث كامل عن الصلاة وأهميتها وفوائدها

طرق المحافظة على النظافة الشخصية باستمرار:

يعتبر جسم الإنسان من الأماكن سهل الوصول إليها عن طريق الجراثيم والميكروبات والفيروسات فا يجب علينا الاهتمام بنظافة جسدنا حتى نحارب جميع الجراثيم والميكروبات والفيروسات والبكتريا، وتتم هذه الخطوة على متابعة روتين مناسب ومبسط، لان الأشخاص الذين يهتمون بنظافتهم الشخصية اقل مرضا من الأشخاص الذين لم يتبعوا إي روتين للنظافة الشخصية.

يجب أن نقوم بالاغتسال مرة يوميا، للمحافظة على نظافتك الشخصية وللمحافظة على أن يفرز الجسم إي روائح غير محببة أو ينفرج الجميع منا بسببها، والاغتسال ثلاث مرات في الأسبوع الواحد على الأقل حتى لا تؤدي بنا لظهور الأمراض، يجب المتابعة على تنظيف الأسنان باستمرار بعد كل وجبة أو قبل النوم وبعد الاستيقاظ من النوم لتجنب مشاكل الفم مثل نزيف اللثة أو تسوس الأسنان الناتج عن عدم نظافة الشخص بأسنانه بالقدر الكافي، مما قد يؤدي إلى ظهور رائحة غير مستحبة من الفم وتلاحظ عند معاملة الفرد.

الحفاظ على نظافة الشعر، فالشعر من الأماكن ذات خلايا زيتيه كثيرة وتفرز رائحة غير محببة عند عدم الاهتمام به فا يجب استعمال منظف الشعر الجيد على الأقل مرتين في الأسبوع، المحافظة على ارتداء الملابس النظيفة، لا تلزم ماركات أو أن تكون الملابس من علامات تجارية ولكن يكفي أن تكون نظيفة غير متسخة، ويجب الاهتمام بالملبس الداخلية وتغييرها يوميا حتى لا تنقل الجراثيم و البكتريا.

يجب بعد غسل الملابس نعرضها لأشعة الشمس لكي تقتل كل الجراثيم وتسمى هذه العملية بعملية التشميس، يجب أيضا غسل الأيدي والاهتمام بنظافتهم قبل الأكل وبعد الأكل، حتى لا تتكاثر الجراثيم وتؤدي إلى الإصابة بالأمراض والعدوى، عند سعل أو عطس احد الأفراد نقوم بصرف وجهنا أو وضع أيدينا على انفنا لمنع انتقال العدوى من الشخص المريض إليك، وإذا كنت مريض يجب أن تعطس في احد المناديل الورقية، حتى لا ينتشر الرذاذ ويسبب العدوى للآخرين.

اقرأ أيضًا :-  بحث عن قناة السويس قديماً وحديثاً

النظافة العامة وأهميتها:

للنظافة العامة أهمية كبيرة جدا في المجتمع فا من شأنها يعلى المجتمع ويكبر ومن شأنها تدمر المجتمع، وتعتمد على نظافة الكثير من النشاطات والمجالات في البلد، فا قد تتأثر بلدا ما بمشكلة في مجال السياحة بسبب قلة نظافة البلد أو تزيد بلد ما بزيادة في السياحة والدخل القومي بسبب تقديرها لعملية النظافة وقيامها بها على أكمل وجه.

من أهم النشاطات والمجالات في البلد نشاط السياحة وهو أهم مصادر الدخل القومي للبلد فا من خلال السياحة، فأنت قادر على نهضة المجتمع وإحداث تغيير كبير به، فنظافة البلد هي الوجهة العامة للسائح ممكن من خلالها يأتي مرة أخرى وممكن من خلالها أيضا ينفر من البلد ولا يرجع إليها مرة أخرى.

نظافة الأماكن السياحية تزيد من رواد السياحة وتزيد الدخل القومي، نظافة الشوارع والممتلكات العامة قادرة على تحسين مطهر البلد أمام الجميع، والاهتمام بهيئة النظافة العامة وعمالها يزيد من نظافة الشوارع، كما أنها تقلل الإصابة بالأمراض، مشاركة المواطنين في النظافة العامة له حافز عظيم جدا بالنسبة لجهود الدولة وتعزيزه لها.

تأثير نظافة البيئة على الإنسان:

  • البيئة النظيفة قادرة على التأثير على الإنسان بطريقة فعالة وملحوظة للغاية، فالإنسان الذي يعيش في بيئة نظيفة صحته افضل وتفكيره افضل من الشخص الذي يعيش في بيئة غير نظيفة.
  • فيجب علينا الحفاظ على النظافة بكل ما في جهودنا لكي ننعم بحياة سليمة لنا ولأبنائنا، وكما تقول الحكمة العقل السليم في الجسم السليم وان النظافة من الإيمان.
  • يجب العناية بالصحة العقلية لأنها تتأثر بالنظافة البيئية، كما يتأثر تفكير وإنتاج الشخص بالبيئة الذي يعيش بها.
  • تدريب النفس على النظافة خطوة بخطوة سيكون الأمر صعب في البداية لكن بعد ذلك ستعود النظافة ويعتبرها أسلوب حياة، ولكن يجب أن يتعود بشكل تدريجي أولا.
  • استخدام الأدوات المنظفة ذات الرائحة الجميلة التي يتأثر بها الإنسانـ لتجذب من حوله من جمالها ليعبر عن مدى نظافة الشخص.
  • الاستمتاع عند إجراء عملية النظافة إذا كان نظافة الشارع أو المنزل أو الحديقة.
اقرأ أيضًا :-  بحث عن حب الوطن وأهمية الإنتماء إليه

الإسلام ورأيه في النظافة بصفة عامة:

لقد نصحنا الإسلام كثيرا وكثيرا في الأحاديث النبوية وفي القرآن الكريم بالنظافة، وأهمية النظافة في حياتنا الشخصية والعامة وفي أثرها فعي علاقتنا مع الأشخاص الأخريين.

قد وصانا رسول الله بالنظافة و لم تعد مجرد سلوك ولكن أصبحت كفرض يجب علينا إتباعه والقيام به في جميع أعمالنا الحياتية.

كما أمرنا الله سبحانه وتعالى في احد السور وقال ( وربك فكبر وثيابك فطهر) فهذا يدل على أهمية الطهارة والنظافة في الإسلام.

وقد دعا رسول الله المسلمين في عض أحاديثه بالالتزام بالنظافة والطهارة قبل الصلاة، لقدسيتها واحتراما لله عز وجل.

شاهد ايضًا : بحث عن التلوث الاشعاعي كامل

خاتمة بحث عن النظافة العامة والشخصية:

نأمل أن نكون قد شرحنا لكم بالتفصيل أهمية النظافة على الفرد وعلى مجتمعه إذا كانت نظافة شخصية أو نظافة عامة فا يجب علينا الاهتمام بها ولا نهمل فيها، كما شرحنا أهم طرق الدخل القومي قائمة على جودة عملية النظافة وعلى أهميتها، فاتبع نظام نظافة مميز لكي تحارب كافة الأمراض المعدية والغير المعدية القادرة على إعاقتكم من عيش حياة سعيدة هانئة، وننتظر آراءكم حول النظافة في مجتمعنا واهمتيها وكيفية التعامل مع البيئة لجعلها اكثر نظافة.

أترك تعليق