أنواع الآلات الموسيقية الإيقاعية

انواع الالات الموسيقية الايقاعية

تتعدد أنواع الآلات الموسيقية التي يتم استخدامها في إخراج اللحن الموسيقي بكافة أنواعه، ولكل آلة موسيقية مهمة لا تستطيع أي آلة أخرى القيام بمهامها ووظائفها، وفي هذا الموضوع سوف نتعرف على أنواع الآلات الموسيقية المختلفة بما فيها الآلات الموسيقية الإيقاعية.

الآلات الموسيقية

الآلة الموسيقية هي أداة يتم استخدامها في إعداد الألحان الموسيقية المختلفة، وهي نتاج تطوير الموسيقى في العالم، وقد شهدت تطورًا صناعيًا عبر الأزمنة، كما تم اكتشاف آلات موسيقية حديثة لها وظائف مخصصة.

الآلات الموسيقية هي مجموعة أدوات تم تصنيعها بوظائف موسيقية مُخصصة، ويستطيع العازف أن يتحكم بها بعد تدريبه عليها.

الآلات الموسيقية ليست وليدة اليوم أو العصور الحديثة فقط، إنما كانت تُستخدم منذ القدم، وكانت تُصنع بواسطة المواد الطبيعية كالعظام التي تم تحويلها لصافرات بتصنيع الثقوب بها للتحكم بها، كما تم تصنيع الطبول من جذع الشجر.

شاهد أيضًا: أنواع الآلات الموسيقية و أسمائها بالصور

تاريخ الآلات الموسيقية

  • الآلات الموسيقية كانت تستخدم قديمًا على مر الزمان، حيث ذكرتها الكثير من الأساطير والروايات والقصص، وقد كان يظن البعض أن هذه الأدوات عطاء إلهي للبشرية.
  • يتم تصنيع الآلات الموسيقية من المواد الطبيعية كالجلد والأخشاب والمعادن.
  • كانت هناك آلات موسيقية عديدة لا يمكن حصرها بأعداد كبيرة ومختلفة.
  • أصبح تطوير الآلات الموسيقية وابتكارها جزء مهم من ثقافة الحضارات وشعوبها، كما أنها أصبحت مهمة كونها مرجع للتاريخ الذي صُنعت فيه.
  • كانت جميع القارات والبلدان تشهد تصنيع الآلات الموسيقية في جميع الأزمان والأوقات، ولكن من أكثر هذه القارات والبلدان تصنيعًا لهذه الأدوات القارة الإفريقية والقاهرة الأمريكية الجنوبية ببعض قبائلها، وقبائل السواحل الجنوبية والسواحل الشمالية.
  • انتشرت في الآونة الأخيرة مصانع متعددة تعمل على تصنيع الآلات الموسيقية بمختلف أنواعها، فضلًا عن انتشار المدارس الموسيقية التي تعمل على تدريب العازفين على هذه الأدوات، وفي الوقت الحالي أصبحت هذه الأدوات الموسيقية ضرورية لا تستطيع أي بلد عربية أو أجنبية، غربية أو شرقية الاستغناء عنها.

أنواع الآلات الموسيقية

تتعدد أنواع الآلات الموسيقية وتختلف وظائف كلًا منها عن الأخرى، وفي السطور التالية سوف نعرض أنواع الآلات الموسيقية المتعددة:

الآلات الموسيقية الوترية

وهي الآلات الموسيقية التي تعمل بالأوتار لإخراج الأصوات الموسيقية والألحان والنغمات، وذلك من خلال تحريكها بأصابع الشخص العازف أو بالريش المخصصة لذلك، والتي تهتز وتنتج أصواتًا بنغمات مختلفة على حسب الوتر الذي تم تحريكه، ومن أبرز أنواع الآلات الموسيقية الوترية ما يلي:

العود

العود من أهم الآلات الموسيقية الوترية، كان ومازال يُستخدم في الدول الشرقية، وهي المُصنعة من الخشب على شكل كمثرى، يتألف العود من خمس أوتار رئيسية، وأحيانًا نجده يتألف من ست أوتار.

الجيتار

الجيتار هو أداة موسيقية وترية، يتكون من ست أوتار يقوم العازف بتحريكها لإنتاج أصوات موسيقية جذابة، ويتوفر الجيتار بنوعين مختلفين، النوع الأول تقليدي، والنوع الثاني يعمل بالطاقة الكهربائية ويمكن توصيله بالمكبر الصوتي ليصل صوته للجماهير بشكل واضح.

آلة الكمان

الكمان هو أداة موسيقية وترية، يتألف من أربع أوتار، وهو مشهور بصوته الهادئ الذي يخرج منه، فهو أكثر آلة وترية يستطيع التعبير بالمقارنة بالآلات الوترية الأخرى، وظهر الشكل الحالي للكمان بشمال إيطاليا في القرن الـ 16، ثم أخذ في الظهور بالصين ثم الدول العربية.

آلة الكونترباص

الكونترباص عبارة عن صندوق يتصف بضخامته، ويحتوي على أوتار عديدة، وهي آلة موسيقية تُجبر العازف عليها على الوقوف خلال فترة العزف، وخلال تدريبه عليها لفترة طويلة يضطر إلى الجلوس على كرسي طويل حتى يتمكن من العزف بدون تعب، وتتسم الموسيقى الخارجة من هذه الآلة الموسيقية الوترية بخشونتها بشكل نسبي، مما جعلها أكثر الآلات استخدامًا في موسيقى الجاز والموسيقى العربية.

شاهد أيضًا: موضوع تعبير عن الآلات الموسيقية

الآلات الموسيقية الإيقاعية

وهي آلات يعد مبدأ العمل فيها من خلال موادها الصلبة واهتزازها حتى يصدر عنها أصوات موسيقية مختلفة، ومن أهم هذه المواد التي يتم تصنيعها منها: الخشب والمواد المعدنية، وهي آلات موسيقية تعتمد على الضرب بقوة حتى تسمع لها صوتًا، ومن أهم الآلات الموسيقية الإيقاعية وأبزرها ما يلي:

الطبول الكبيرة

وهي من آلة موسيقية إيقاعية تتكون من إطار دائري مصنوع من الأخشاب، ومشدود عليه من جهتيه قطع جلدية، ومشدود عليه أيضًا ولكن من جهة واحدة إحدى السلوك أو الأوتار الجلدية، ويتم حمل هذه الآلة باستخدام هذا الوتر، والشخص الذي يدق على هذه الطبلة الكبيرة يستخدم عصى تتسم رأسها بهيئتها الكروية للدق عليها بيده اليمنى، ويتم تصنيع هذه الرأس مما يُعرف باللباد أو من الأخشاب، كما يستخدم عصا بدون رأس في اليد الأخرى للدق على الطبلة، وتستخدم هذه الآلة الإيقاعية في حفلات الجاز، والحفلات العسكرية، وغيرها.

الدف الصغير

الدف الصغير هو من ضمن الآلات الموسيقية الإيقاعية الذي بتألف إطارها من الأخشاب أو البلاستيك مع الصاج المعدني الصغير بشكل زوجي، الدف الصغير مرتبط بالطبلة بشكل كبير، وفي الغالب يتم استخدامه مع مجموعات الطبول العادية، من الممكن أن يدق عليه العازف ماسكًا به بيده للأعلى، ولكن من المفضل استخدامه وهو في الأسفل.

هذه الآلة الإيقاعية من الآلات المستخدمة من قبل العرب منذ زمن قديم، وكان يتكون من إطار يُعرف بالتارة، مشدود عليه جلود رقيقة على جهة واحدة منه، ومن الممكن تعريفه بأنه آلة موسيقية تتكون من إطار مصنوع من الخشب على هيئة دائرة، يُغطى احدى جوانبه بالجلد، ويضع على إطاره صنج نحاسي مستدير.

الدف الصغير هو آلة موسيقية إيقاعية دائرية تستخدمه الموسيقى التركية الشعبية، والموسيقى الفارسية والعديد من أنواع الموسيقى المختلفة، ظهر الدف الصغير لأول مرة في الدولة اليونانية والدول العربية وروما، كما كان يستخدم في الحفلات الدينية، الدف كلمة فرنسية يعني الطبل.

الرق

وهو من الآلات الموسيقية الإيقاعية، وهو أحد أنواع الدفوف المستخدمة مثل آلات الموسيقى التي تعمل بشكل تقليدي في الموسيقى العربية، وهي من أحد الآلات الموسيقية الهامة في الموسيقى الشعبي والكلاسيك التي يفضلها جمهور الدول العربية المختلفة.

الرق التقليدي هو أداة موسيقية إيقاعية تتكون من احدى الإطارات الخشبية والجلجلة والرؤوس الشفافة الرقيقة المصنوعة من جلود الماعز أو الأسماك أو بعض المواد الصناعية، وفي الوقت الحالي وفي العصور الحديثة يتم تصنيع إطار الرق من المعادن.

يتراوح قطر دائرة الرق بين عشرين إلى خمسة وعشرين سنتيمتر، وأُطلق عليه هذا الاسم منذ القرن الـ 19، وهي على هيئة دائرة يحاوطه الإطار المصنوع من الخشب، مُعلق على حوافه الصنج المصنوع من المعادن والتي تتحرك عند الدق على الرق محدثة أصواتًا جميلة، ويمسكه الشخص الذي يعزف عليه بيده اليسرى وينقر عليه بيده اليمنى على جلده، ينتج الرق أصوات مختلفة ومتنوعة يحددها العازف.

الآلات الموسيقية المفتاحية

وهي آلات تعمل من خلال المفاتيح الموجودة عليها، وذلك عن طريق قيام العازف بالضغط على هذه المفاتيح لإخراج الصوت منها، ومن أهم وأبرز آلات المفاتيح ما يُعرف بالبيانو، والذي يتميز باختلاف أحجامه وأشكاله، فمنه الأفقي ومنه العمودي، ويتميز أيضًا بقدرته على تنويع الموسيقى والألحان الخارجة منه.

شاهد أيضًا: الآلات الموسيقية الوترية وأسمائها

وفي نهاية الموضوع وبعد أن تعرفنا على الآلات الموسيقية وتاريخها، وتعرفنا على أهم الآلات الموسيقية وهي الآلات الموسيقية الإيقاعية وأسمائها، عليكم فقط مشاركة هذا الموضوع في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

أترك تعليق