اين تقع جزيرة كوستاريكا

اين تقع جزيرة كوستاريكا إن دولة كوستاريكا هي واحدة من أهم الدول التي تقع في القارة الأمريكية، وهي الدولة الأولى على مستوى البلدان الواقعة في أمريكا التي اتجهت في نظام إدارتها إلى حكم الشعب حيث أنها لها باع طويل في الديمقراطية، واتبعت حكومة دولة كوستاريكا اتجاهًا حديثًا في تنمية الموارد، حيث كان استثمارها الأهم في الجانب البشري حيث سعت إلى تنمية  الإنسان ومهاراته وقدرته على العمل والإنتاج، كما أنها سعت إلى إحداث فارق كبير في القارة الأمريكية من حيث الاهتمام بنظافة البيئة وخلوها من أي ملوثات فهي من أولى الدول التي تبنت قضايا الطاقة النظيفة واستحدثت عديد من النظم والقوانين لتطبيق تلك الطاقة في مجالات عديدة، فكانت تجربة كوستاريكا هي أحد التجارب التي يحتذى بها في هذا الصدد.

ويتساءل البعض عن ماهية السكان الأصلين لدولة كوستاريكا، وفي حقيقة الأمر أن القول الأغلب في هذا الشأن هو أن السكان الأصليين لكوستاريكا هم الهنود الذين يشكلون أصل معظم القارة، ولكن مع كثرة الصراعات بين البيض والهنود تضاؤل عدد الهنود في الدولة، أصبح السكان البيض هم الأغلبية العظمى من سكان كوستاريكا مع قليل من الجاليات الأخرى ويتبع أغلب أولئك السكان الرسالة المسيحية وبالتحديد الطائفة الكاثوليكية منها.

اين تقع جزيرة كوستاريكا

  • إن موقع دولة كوستاريكا هو أحد المواقع الهامة بالنسبة للقارة الأمريكية حيث أنها تعتبر حلقة الوصل بين أمريكا الوسطى وبين أمريكا الجنوبية، أما من الجهتين الشرقية والغربية فهي تطل على أثنين من أهم المسطحات المائية في العالم.
  • أما عن معنى كلمة كوستاريكا فهي له معنى رائع حيث أنها تعني تلك المساحات الطبيعية الفاتنة، وتعتبر نقطة التقاء كوستاريكا بدولة الولايات المتحدة الأمريكية هي منطقة فلوريدا والتي تعتبر الأقرب من حيث المسافة إلى كوستاريكا.
  • ومن المعروف عن دولة كوستاريكا أنها منطقة ذات جمال طبيعي غير معتاد فجميع زار كوستاريكا ينبهرون بالبحار والسهول والجبال والمساحات الخضراء، وغيرها من المظاهر الطبيعية التي تضيف إلى البلاد رونق خاص.

شاهد أيضًا: أين تقع بابل المعلقة

التقسيم الإداري لكوستاريكا

  • تضم كوستاريكا سبع مناطق إدارية رئيسية ينقسموا على هيئة محافظات، وتعتبر المحافظة الأهم والأبرز في تلك المناطق السبع هي منطقة سان خوسيه والتي يتركز فيها الجزء الأكبر من السكان، وتم اتخاذها كعاصمة ومركز تنطلق منه كافة الأعمال والقرارات الهامة لجميع صانعي القرار في الدولة.

الطبيعة في كوستاريكا

  • تتسم كوستاريكا بدرجة كبيرة من الثراء النباتي حيث أنها تحتوي على مجموعة من أكثر النباتات والأشجار النادرة في العالم، تلك الأشجار تتسم بكونها تنمو في غابات كوستاريكا لكي تشكل أحد العناصر الطبيعية التي تحافظ على التوازن البيئي في كوستاريكا.
  • أما بالنسبة للثروة الحيوانية فإننا يمكننا القول بأن كوستاريكا هي لديها كنز حيواني ضخم حتى أنها تضم أكبر أعداد من المحميات الطبيعية في قارة أمريكا الجنوبية بأكملها، ولنضيف إلى ذلك أنها دولة غنية بالسواحل والمسطحات المائية المتميزة.

شاهد أيضًا: أين تقع مدينة الكوفة ؟

الاهتمام بالمزارات السياحية في كوستاريكا

  • تدرك إدارة دولة كوستاريكا جيدًا الموارد السياحية التي تملك الدولة لهذا فقد سعت إلى استخدام تلك الموارد بشكل جيد حتى تجلب أكبر عدد ممكن من السياح لزيارة البلاد والاستمتاع بها، وبسبب ذلك قامت الدولة بتشجيع رجال الأعمال على الاستثمار في مجال السياحة مثل بناء القرى والمنتجعات والفنادق السياحية على أعلى مستوى لاستقبال القادمين لزيارة كوستاريكا والاهتمام بعمل مستوى ضخم من الدعاية والتسويق إلى المظاهر الطبيعية التي تملكها الدولة.
  • بل أن الدولة لم تعتمد فقط على طبيعتها الفائقة الروعة كمصدر لجذب السائحين بل أنها قامت بتأسيس عدد من المزارات السياحية والمتاحف الهامة التي أصبحت مقصدًا للسياح بشكل مستمر.
  • كما استحدثت كوستاريكا عامل جذب سياحي جديد لعشاق القهوة، حيث أنها اشتهرت بزراعة البن وجودة تحويله إلى قهوة طيبة المذاق مما جعل محبي القهوة يتزاحمون حول المقاهي في مختلف أنحاء كوستاريكا.

الاهتمام بالجانب العلمي في كوستاريكا

  • اهتمت كوستاريكا بالتعليم وخصصت له جانب كبير من الميزانية الخاصة بها حيث أنها تدرك أن محل الاستثمار الحقيقي هو الإنسان، وبالفعل كان لتلك السياسة تأثير رائع على الدولة حيث انخفضت معدلات الأمية بين مختلف الطبقات في شعب كوستاريكا لتصل إلى ما يقل عن 6% من إجمالي عدد السكان وتسعى الدولة للقضاء على هذه النسبة أيضًا.
  • وفقًا للإحصائيات التي يتم إجرائها بين حين وأخر في الدول الأوروبية والأمريكية، فان النتائج تؤكد على أن كوستاريكا صاحبة معدل قياسي في رفع كفاءة التعليم وخفض نسب الأمية بين المواطنين مما يسمح لها بالتطور ويعطيها فرص هائلة للتقدم أكثر فأكثر.
  • وتنقسم فئات المدارس في كوستاريكا إلى فئتين الأولى الابتدائية والأخرى هي الثانوية، حيث تضم الابتدائية أول تسع مراحل تعليمية أما الثانوية فهي لا تضم إلا المراحل الثلاثة الأخيرة.
  • وتكفل الدولة لمواطنيها مجانية التعليم حيث يقوم الطالب بالدراسة لمدة اثني عشر عام دون دفع أي مصروفات بل تتكفل الدولة بنفقات تعليمه، وهناك عدد قليل من المدارس الخاصة والتي لا تشهد إقبال كبير بسبب جودة التعليم الحكومي في كوستاريكا.
  • وعن المرحلة الجامعية فهي ينطبق عليها ما سبق أن أشرنا إليه بالنسبة إلى المدارس، ولكن ما يمكن لنا أن نضيفه هو أن مجانية التعليم في هذه المرحلة لا تشتمل على كل الفئات بل تضم محدودي الدخل فقط، بينما يقوم الفئات الأخرى من الأفراد ذوي المستويات المادية المتوسطة أو العالية بدفع مصروفات دراسية ولكن في المقابل سوف تحصل على جودة فائقة للتعليم.

شاهد أيضًا: أين تقع مدينة بيشة السعودية ؟

مقالات ذات صلة