هل الشمس من الكواكب والنجوم ولماذا؟

هل الشمس من الكواكب والنجوم ولماذا؟، حتى يكون لدينا إجابة شاملة ودقيقة عن هذا السؤال، يجب أن نتعرف على الكواكب والشمس بشكل منفصل، ونعرف بعد ذلك ما الرابط بينهم وهل بالفعل الشمس تعتبر من الكواكب والنجوم أم لا.

الشمس

هل الشمس من الكواكب والنجوم ولماذا؟ هذا السؤال مبكر بعض الشيء، فالكثير من الآراء تختلف حول حقيقة الشمس وسنقوم بتحديد الإجابة عن هذا السؤال من خلال إبراز بعض الحقائق عن الشمس:

  • كروية الشكل وتحتوي على بلازما تتشابك مع الحقل المغناطيسي.
  • يقدر قطر الشمس ب 109 أضعاف قطر الأرض.
  • تمثل كتلة الشمس حوالي 86% من كتلة المجموعة الشمسية.
  • تتكون الشمس من عنصر الهيليوم بنسبة 8%، عنصر الهيدروجين بنسبة 74.9%
  • يتكون ضوء الشمس من موجات كهرو مغناطيسية وتعرف بالضوء المرئي ويمكن للإنسان رؤيتها والجزء الباقي لا يري بالعين المجردة.
  • يوجد حول الشمس تجويف يعرف بالغلاف الشمسي يمتلئ ببلازما الرياح الشمسية.
  • تتحرك الشمس لأعلي وأسفل في حركات تذبذبية وهذه الحركة تتم كل 7 مرة في كل دورة مدارية.
  • يخرج من الشمس على هيئة شكل حلقي وهج مشع غازي ضخم ويكون هذا الوهج متصلاً حتى يصل إلى طبقة الميزوسفير ويمتد حتى يصل إلى طبقة التروبوسفير.
  • توجد العناصر الثقيلة في الكتلة الشمسية بنسبة 69% مثل الكربون، الحديد، النيون، الأكسجين وبعض العناصر الأخرى حيث تمثل هذه الكتلة ما يعادل 5.628 من كتلة الأرض الكلية.
  • تبعا لمعايير التقسيم النجمي الذي يكون وفقاً للطبقات الطيفية تعتبر الشمس تابعة إلي الفئة G2V حيث G2 يعبر عن درجة حرارة السطح التي تقدر ب5778 كلفن تقريباً أما V فهي تعبر عن الشمس التي تعتبر نجم أساسي.
  • نظراً لأن الألوان التي تظهر في الطيف للأشعة المرئية هما اللونين الأصفر ثم اللون الأخضر وعلى هذا الأساس يتم تشبيهه الشمس بأنها قزم أصفر اللون.
  • ونظراً لما تقوم به السماء زرقاء اللون من نشر إشعاعي يجعل الشمس تظهر باللون الأصفر ولكنها في الأصل بيضاء اللون.
  • يقدر بريق الشمس ب 85% أو أكثر عند مقارنتها بنجوم مجرة درب التبانة والتي تتميز باحتوائها على عدد كبير جداً من الأقزام الحمر.
  • من خلال تمدد الشمس في الفضاء بطريقة دائرية تكون ما يسمي بالرياح الشمسية وتقدر حافة الغلاف الضوئي ب 100 وحدة فلكية حيث تساعد الرياح الشمسية على تمديد هذا الغلاف.
  • يمثل الغلاف الشمسي النسبة الأكبر في المجموعة الشمسية مع وجود رياح شمسية في المساحة التي تفصل النجوم عن بعضها البعض.
  • تعتبر الشمس أكبر النجوم إلي كوكب الأرض حيث يقدر عدد هذه النجوم حوالي 50 نجم وتوجد الشمس في المرتبة الرابعة بينهم.
  • تقوم طاقة الشمس بتأمين الأشعة الضوئية وإرسالها إلى كوكب الأرض حتى تقوم بتأمين الحياة عليها.
  • تم اكتشاف آثار للشمس قديماً على كوكب الأرض.
  • تعتبر المسافة بين كوكب الأرض والشمس حوالي 6 مليون كم وتتغير هذه المسافة عند تحرك كوكب الأرض من الأوج للحضيض.

اقرأ أيضا للتعرف على: هل كواكب المجموعة الشمسية كلها ذات شكل كروي

الفرق بين النجوم والكواكب

يتساءل الكثير حول هل الشمس من الكواكب والنجوم ولماذا؟ وللإجابة على هذا التساؤل يجب أولاً معرفة الفرق بين كل من النجوم والكواكب:

1- الكواكب

  • هي عبارة عن أجرام سماوية تقل كتلتها عن كتلة النجوم.
  • لا يتم فيها أي تفاعلات نووية.
  • لا تعتبر أقمارا.
  • تتحرك في مدارات دائرية حول الشمس.
  • لها جاذبية وكتلة تتمكن من خلالها اتخاذ شكل قريب من الدائري أو الكروي.
  • الكواكب القزمة لها نفس خصائص الكواكب ولكن تختلف عنها في عدم القدرة على جعل مداراتها خالية من الأجرام السماوية.

2- النجوم

  • تتميز النجوم بكثافة عالية.
  • لها درجة حرارة مرتفعة.
  • لها طبيعة غازية دائماً.
  • يعرف بأنه جرم سماوي مضيء.
  • ينتج ضوء النجم أيضًا عن تفاعل نووي يحدث في مرحلة معينة من حياته.
  • نظرًا لارتفاع درجة الحرارة في مركز النجم مما يؤدي إلى اندماج نووي في قلبه، يندمج الهيدروجين والهيليوم معًا في هذه المرحلة، مما يؤدي إلى تحويل الكتلة إلى طاقة.

3- الفرق بين النجوم والكواكب من حيث التكوين

  • المكان الذي تتشكل فيه النجوم نتيجة تكثف ما يسمى بالسدم الكونية تحت تأثير الجاذبية، وذلك لأن النجوم تصل إلى أحجام كبيرة يصل بعضها إلى 80 ضعف حجم كوكب المشتري، مما يؤدي إلى اندماج نووي بينها.
  • تتشكل هذه الكواكب عن طريق تجميع كميات كبيرة من جزيئات الغاز والغبار في قرص حول جرم سماوي، ويزداد حجم هذه الكواكب تدريجياً حتى تصل إلى حجمها النهائي.

4- الفرق بين النجوم والكواكب من حيث التركيب

1- تركيب النجوم

  • تتكون النجوم من غاز عالي الحرارة، والهيدروجين والهيليوم مكونان رئيسيان لها، ولأنهما أخف غاز في الطبيعة، فإن تفاعلهما يؤثر على بعضهما البعض عند درجة الحرارة العالية الموجودة في مركز النجم، لذا فهو مشع ومضيء.
  • العناصر الأخرى الموجودة في النجوم بالكاد أثقل من الهيدروجين والهيليوم، لأن هذه العناصر تظهر في مراحل لاحقة من حياة النجم ومن أمثلة هذه العناصر الكربون والأكسجين والحديد والنيتروجين.

2- تركيب الكواكب

تتعد أنواع الكواكب ولذلك يختلف تركيبها من نوع لآخر من هذه الأنواع:

 الكواكب الأرضية
  • إنها كواكب ذات أسطح صلبة، تتكون أساسًا من صخور أو معادن لأن نواتها تتكون من ذوبان المعادن الثقيلة.
  • وتتمثل خصائص هذه الكواكب في امتلاكها عدداً من الأقمار التي تدور في فلكها بالإضافة إلى العديد من التضاريس التي تميز سطحها مثل الوديان، والمنحدرات والبراكين والحفر.
  • يحتوي النظام الشمسي على أربعة كواكب أرضية، وهي أقرب الكواكب إلى الشمس، وهي عطارد والزهرة والأرض والمريخ.
الكواكب العملاقة
  • تضم مجموعة الكواكب العملاقة كوكب زحل، أورانوس، نبتون.
  • ومن خصائصه أنه لا يحتوي على سطح صلب على الإطلاق
  • بالإضافة إلى النوى الذرية الصغيرة والكثيفة نسبيًا والمحاطة بعدة طبقات من الهيدروجين والهيليوم وهما المكونان الرئيسيان لهذه الكواكب.
  • يدور الكوكب الغازي العملاق أسرع من كوكب الأرض، مكونًا كرة مسطحة.
الكواكب الموجودة خارج المجموعة الشمسية
  • يحتوي الكون على العديد من الكواكب خارج المجموعة الشمسية، ويختلف مسار دورانها تمامًا عن المسار الدائري لكواكب النظام الشمسي.
  • وهي مختلفة في الحجم والتركيب ورغم أن معظمها كبير وتكوينها غازي، فإن بعضها قريب من حجم الكواكب ولها هياكل صخرية.

كما يمكنكم الاطلاع على: كم عدد الكوكب في النظام الشمسي بالترتيب

هل الشمس من الكواكب والنجوم ولماذا؟

  • نظراً إلى سؤال البعض عن هل الشمس من الكواكب والنجوم ولماذا؟ ونظراً لاختلاف التركيب والتكوين بين الكواكب والنجوم، تعتبر الشمس من النجوم نظراً إلى طريقة تركيبها وتكوينها التي تشبه النجوم بطريقة كبيرة.
  • حيث تعتبر الشمس جرم سماوي كبيرة جداً بل يعتبر ضخم.
  • كما أنها كروية الشكل لونها سماوي لامع.
  • تتولد الطاقة في الشمس نتيجة لاندماج الحرارة النووية، تحتوي الشمس على البلازما.
  • تدور جميع كواكب المجموعة الشمسية حول الشمس بما فيهم كوكب الأرض أيضاً حيث تقع الشمس في مركز النظام الشمسي.
  • وهنا نكون قد توصلنا إلى إجابة هذا السؤال حيث تعتبر الشمس من النجوم كونها جسم ضخم مشع لونه سماوي ويتكون من البلازما.
  • يعتبر علماء الفلك الشمس نجم ضئيل الحجم جدا وصغير.
  • باعتبار أن الشمس عبارة عن نجم قريب جداً من الأرض فهي تعتبر من أكثر الأجرام السماوية لمعاناً في سماء الكرة الأرضية بقدر يبلغ -26.74
  • يمثل حجم الشمس حوالي +4.83

هل ترغب في التعرف على: تقع في وسط المجموعه الشمسيه؟

وفي نهاية هذا المقال نكون قد قمنا بتوضيح الإجابة عن سؤال هل الشمس من الكواكب والنجوم ولماذا؟ وذلك من خلال معرفة أهم الحقائق عن الشمس والكواكب والنجوم وتحديد أن الشمس عبارة عن نجم كونها جسم كروي سماوي لامع.

مقالات ذات صلة