هل نقص الصفائح الدموية خطير للأطفال؟

هل نقص الصفائح الدموية خطير للأطفال

هل نقص الصفائح الدموية خطير للأطفال، يعتبر نقص الصفائح الدموية عند الأطفال من أخطر الأمراض التي يعاني منها الطفل، وتتنوع الأسباب التي تؤدي إلى نقص هذه الصفائح الدموية من الجسم، كما أنها قد تقل وتنقص عند وصول الإنسان لعمر معين، وتؤذي الكثير من الوظائف الهامة التي لا يمكن الاستغناء عنها.

هل نقص الصفائح الدموية خطير للأطفال؟

  • لم يعاني الكثير من الأطفال من مشكلة نقص الصفائح الدموية لديهم، ولكن توجد هذه المشاكل لبعض الأطفال وخاصة حديثى الولادة، ولذلك لابد من الانتباه للطفل خاصة في البدايات الأولى من عمره، ومن الضروري عرضه على الأطباء المتخصصين أيضا.
  • يؤدي نقص الصفائح الدموية عند الأطفال أو حتى عند الكبار إلى الوفاة، حيث لا يستطيع أي شخص سواء كان كبير أو صغير تحمل الألم الناتج عن نقص تلك الصفائح من الدم.
  • تساعد الصفائح الدموية الجسم على تخثر الدم وذلك عند التعرض لجرح أو إصابة ما، وبالتالي فإن الصفائح الدموية تفسد في منع الجلطات الدموية التي قد تحدث نتيجة إصابة أو حادث ما، ولذلك لا يمكن الاستغناء عن تلك الصفائح من جسم الإنسان.
  • سميت الصفائح الدموية بهذا الاسم نظرا لكونها تشبه اللوحات المصغرة جدا والتي لابد من رؤيتها تحت المجهر أي لا يمكن رؤيتها بدون هذا الجهاز الذي يستخدم لرؤية جميع الأشياء المصغرة التي لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة.
  • وكما تساعد الصفائح الدموية في حماية الطفل من الجلطات التي قد تصيبه في بعض الأوقات، فهي تساعد أيضا في وقف النزيف الذي يعاني منه الكثير من الآباء والأمهات وذلك عند تعرض الطفل لإصابة خطيرة.
  • نقص الصفائح الدموية الموجودة داخل جسم الطفل وذلك بسبب تعرضه لمشكلة صحية والتي يعتبر أخطرها السرطان أو حتى دخول بعض الفيروسات إلى جسم ذلك الطفل، حيث لا يستطيع الجسم تحمل مثل تلك الفيروسات وبالتالي تقل الصفائح الدموية.

الأعراض المختلفة لنقص الصفائح الدموية عند الأطفال

  • يعتبر شعور الطفل بالتعب وعدم قدرته على الحركة أو اللعب من أهم العوامل التي توضح نقص الصفائح الدموية من جسمه، حيث بكاء الطفل الدوري والمستمر وعدم توقفه إلا في أضيق الحدود، ولذلك لابد من استشارة الطبيب المختص بسرعة كبيرة.
  • يعتبر نزيف الطفل المتكرر والمستمر من أخطر وأهم العوامل التي توضح وتثبت نقص تلك الصفائح الدموية من جسم الطفل، ويحدث ذلك عند تعرض الطفل لإصابة أو جرح ما، ومن ثم ملازمة النزيف لذلك الجرح لفترة طويلة جدا من الوقت.
  • يعتبر اليرقان أيضا من العوامل الرئيسية وراء نقص الصفائح الدموية من جسم الطفل أو حتى حديثي الولادة، ولذلك ينصح الكثير من الأطباء بضرورة متابعة الطفل بشكل دوري ومستمر، خاصة إذا كان يبكي باستمرار أو حتى يشعر بتعب وإرهاق.

طرق نقص الصفائح الدموية عند الأطفال

  • تظهر مشكلة نقص الصفائح الدموية لدى الكثير من الأطفال وذلك من خلال مصاحبة البول أو البراز لدم شديد ومتكرر، ولذلك لابد من التركيز في كل الأمور المختلفة والهامة التي تصدر عن ذلك الطفل الرضيع، ولابد من التوجه السريع والمباشر للطبيب.
  • كما يعتبر تضخم وانتفاخ الطحال من أكثر العوامل التي تثبت نقص الصفائح الدموية من داخل جسم الطفل، ويظهر ذلك من خلال الانتفاخ الشديد الذي يحدث في منطقة البطن لدى هؤلاء الأطفال، وبالتالي لابد من استشارة الطبيب المختص في أسرع وقت ممكن.
  • ويمكن التأكد من نقص تلك الصفائح الدموية من داخل جسم الإنسان من خلال إجراء العديد من الفحوصات والتحاليل الطبية التي تثبت ذلك المرض الخطير من عدمه، كما لابد من الأخذ بتلك الأعراض ومتابعة الطفل في عرض منهم بشكل واضح ودوري.

أسباب نقص الصفائح الدموية عند الأطفال

  • تعتبر الأمراض الفيروسية التي تصيب منطقة النخاع العظمى من أكبر العوامل التي تؤثر في نقص الصفائح الدموية عند الأطفال، حيث تؤثر تلك الأمراض الكثيرة والمختلفة على صفائح الدم البيضاء، وتؤثر كذلك على صفائح الدم الحمراء.
  • يعتبر البارفو من أكثر الأمراض الفيروسية شيوعا لدى الكثير من الأطفال وكذلك عند الكبار، ويؤثر هذا النوع من الأمراض بصورة مباشرة وواضحة في نقص مستوى الصفائح الدموية وبالتالي يؤثر على خلايا الدم الحمراء والبيضاء الموجودة في الجسم.
  • يعاني الكثير من الأطفال حول العالم من مشكلة الحصبة الألمانية، حيث لا يقتصر تأثير هذا المرض أو هذا العرض على نقص صفائح الدم الموجودة داخل جسم الطفل فقط وإنما تؤثر على الكثير من الأجهزة الأخرى التي تتأثر بالأمراض الفيروسية.
  • يعتبر الالتهاب الكبدي الفيروسي سي من أخطر الأمراض أيضا حيث يؤدي هذا المرض في الكثير من الأوقات إلى الوفاة، ولذلك لابد من الكشف المبكر لهذا المرض وبالتالي تناول كافة الأدوية والعقاقير الطبية التي تساعد على التخلص منه في أسرع وقت ممكن.

عوامل نقص الصفائح الدموية عند الأطفال

  • تعمل المناعة المكتسبة التي أصبح الكثير من الأشخاص حول العالم في المعاناة منها في زيادة نقص كمية الصفائح الدموية الموجودة داخل جسم الإنسان، حيث يعمل نقص الصفائح الدموية على إصابة جسم الطفل بالكثير من الأمراض الصعبة والخطيرة.
  • ويعتبر جدري الماء من أكثر الأمراض شيوعا أيضا للإصابة بمرض نقص الصفائح الدموية، حيث يصاب الكثير من الأشخاص وخاصة الأطفال بهذا المرض الخطير، والذي يحتاج إلى الكثير من الاهتمام والرعاية الخاصة حتى يتم الشفاء منه.
  • يؤثر فقر الدم على إصابة جسم الطفل بالكثير من الأمراض الخطيرة التي يمكن أن تؤدي به إلى الحضانة، ويؤثر كذلك على نقص مستوى الصفائح الدموية من داخل الجسم أيضا والذي يعتبر سببا مباشرا لتغير مستوى صفائح الدم البيضاء والحمراء.
  • ويعتبر النكاف من أكثر الأمراض الفيروسية التي تسبب نقص صفائح الدم من داخل جسم الطفل، ويحدث ذلك نتيجة لعدم قدرة النخاع العظمي في إنتاج خلايا الدم المختلفة التي يحتاجها الجسم حتى يقوم بوظائفه وأدواره المختلفة والحيوية اللازمة لحمايته.

الأمراض المسببة لنقص الصفائح الدموية عند الأطفال

  • يعتبر نقص فيتامين ب من أكثر الأمراض التي تسبب نقص الصفائح الدموية عند الأطفال، كما أن نقص ذلك الفيتامين من أكثر الفيتامينات التي يحتاجها الجسم وبشدة، لأن توافره يقي الجسم ويحميه من الكثير جدا من الأمراض الصعبة والخطيرة.
  • يقوم بعض الآباء والأمهات بإعطاء الكثير من الأدوية للأطفال حيث تعمل هذه الأدوية على نقص الصفائح الدموية الموجودة داخل الجسم، وبالتالي فهي تؤثر بشدة على خلايا الدم البيضاء وكذلك خلايا الدم الحمراء.
  • ويؤدي سرطان نخاع العظام والمفاصل إلى نقص صفائح الدم داخل جسم الطفل، ولذلك فيعتبر هؤلاء الأطفال أكثر عرضة للموت عن غيرهم من أصحاب الإصابات الأخرى، وذلك لأن نسبة الشفاء من هذا النوع من الأمراض يعتبر أخطر عن غيره.
  • يعاني الكثير من الأطفال أيضا من امتداد السرطان الموجود داخل جسم الطفل إلى الكثير من الأجهزة الأخرى وذلك حتى النخاع الشوكي، ويؤدي ذلك بصورة مباشرة وواضحة إلى نقص الصفائح الدموية بشكل واضح جدا ومباشر.

نقص الصفائح الدموية عند الأطفال حديثي الولادة

  • ينتشر مرض نقص الصفائح الدموية عند الأطفال وذلك بسبب توقف النخاع العظمى عن وظائفه الحيوية والفعالة التي يقوم بها، ويرجع ذلك نتيجة لعدة أسباب مختلفة ومتنوعة.
  • تعتبر الأمراض الوراثية من الأمراض التي تصيب نخاع العظم الموجود داخل جسم الطفل، وبالتالي يزيد تأثير نقص الصفائح الدموية والتي تعتبر سببا مباشرا لبعض الأمراض الخطيرة ومنها الأنيميا وفقر الدم.
  • وهناك بعض الأمراض الغير وراثية التي تصيب الكثير من الأطفال وتؤثر عليهم، حيث إصابة نخاع العظم ببعض الأمراض الخطيرة والفيروسية، ويعتبر سرطان نخاع العظام من أخطر تلك الأمراض التي تصيب الأجهزة المختلفة الموجودة داخل جسم الطفل.
  • يصاب بعض الأطفال بأمراض نقص المناعة الآسيوية، أو نقص المناعة الذاتية حيث تؤثر تلك الأمراض الخطيرة على النخاع العظمي الموجود داخل جسم الطفل، بسبب نقص الصفائح الدموية، ولذلك لابد من استشارة الطبيب المعالج بشكل فوري وسريع.
  • نقص الصفائح الدموية عند الكثير من الأطفال نتيجة الكثير من الأمراض الخطيرة حيث يعتبر تسمم الدم أو حتى زيادة نشاط الطحال وبالتالي يحتاج الطفل إلى متابعة الطفل من قبل الطبيب المختص لأن ذلك المرض قد يؤدي بالطفل إلى الوفاة.
  • يعاني الكثير من الأطفال حول العالم من بعض المشاكل الخطيرة في أنواع مختلفة من السلاسل القولونية، وبالتالي نقص الصفائح الدموية من داخل جسم الطفل نتيجة لإصابة الطفل بمتلازمة انحلال الدم اليوريمي.
  • كما يعاني بعض الأطفال بنقص الصفائح الدموية الموجودة لديهم بسبب تناول الأم للكثير من الأدوية والعقاقير الطبية خلال فترة الحمل والتي تؤثر بشكل واضح على صحة الجنين بعد ذلك، أو حتى نتيجة لتعرض الأم لبعض الالتهابات الشديدة.

أعراض نقص الصفائح الدموية عند الأطفال

  • يدرك الكثير من الأطباء المتخصصين نقص كمية الصفائح الدموية الموجودة داخل الأجسام المختلفة للأطفال والتي تؤثر بشكل مباشر على خلايا الدم البيضاء والخلايا الحمراء أيضا، وذلك عن طريق إجراء الفحوصات الطبية والتحاليل اللازمة لذلك.
  • يعتبر النزيف المفاجئ والذي يحدث في أماكن مختلفة من جسم الطفل مثل الفم أو اللثة أو الأنف أو غيرها من الأماكن الأخرى أكبر دليل واضح ومباشر على نقص الصفائح الدموية من داخل جسم ذلك الطفل.
  • يظهر لدى الكثير من الأطفال بعض البقع الزهرية اللون وذلك أسفل الجلد، حيث تعتبر تلك البقع من العلامات الرئيسية والمميزة التي توضح وتؤكد أن ذلك الطفل يعاني من مشاكل كبيرة وخطيرة في الدم والتي تظهر في نقص الصفائح الدموية.
  • تعتبر الأمراض الفيروسية المختلفة أو الزكام والسعال المزمن والشديد من أحد الأسباب الرئيسية أيضا وراء إصابة جسم ذلك الطفل بنقص الصفائح الدموية، وبالتالي يؤثر ذلك بشدة على خلايا الدم البيضاء والخلايا الحمراء.
  • يعاني الكثير من الأطفال من حدوث نزيف داخلي في جسم ذلك الطفل، ويعتبر ذلك العرض من أخطر الأعراض الجانبية التي قد تصيبه، ويؤدي عدم استشارة الطبيب المعالج بشكل سريع وفوري إلى تعرض ذلك الطفل للوفاة.

علاج نقص الصفائح الدموية عند الأطفال

  • يقدم الكثير من الأطباء المتخصصين بعض أدوية الكورتيزون لهؤلاء الأطفال، والتي تعمل بشكل واضح ومباشر في علاج ذلك الطفل من مرض نقص الصفائح الدموية التي يعاني منها، وتؤخذ في شكل جرعات منتظمة.
  • ويقدم للطفل في بعض الحالات الخاصة بعض الأدوية والعقاقير بالجاما، ويعتبر ذلك العلاج من الأدوية الهامة التي تقدم لبعض الأطفال وليس جميعهم، حيث تعتبر حالة المريض هي صاحبة القرار في تناول هذا النوع من الأدوية الهامة.

أوضح هذا المقال عن هل نقص الصفائح الدموية خطير للأطفال؟، بعض الأسباب الرئيسية والمباشرة وراء نقص الصفائح الدموية من جسم الأطفال أو حتى حديثي الولادة، كما أوضح أيضا بعض الأدوية الهامة لعلاج ذلك المرض.

أترك تعليق