كيفية الإستثمار في رواندا وتنزانيا

كيفية الإستثمار في رواندا وتنزانيا

إذا كنت تبحث عن أسواق جديدة تقوم باستثمار أموال بها فهذا الموضوع لك، والذي سوف نستعرض فيه كيفية الاستثمار في رواندا وتنزانيا حيث أصبح السوق الأفريقي هو الملاذ أمام العديد من الشباب الذين يريدون فتح مشروعات صغيرة أو إقامة شركات ناشئة، فرواندا وتنزانيا يشجعون الآن مجال الاسثتمار فيهم، ويقدمون كافة التسهيلات حتى يتم جذب المستثمرين إليهم.

ورواندا وتنزانيا استطاعوا في عشرين عامًا فقط أن يصبحوا مضربًا للمثل فيما حققوه من تنمية اقتصادية وسياسية وكذلك علمية، فقد أصبحت رواندا هي سنغافورة القارة السوداء لما تتمتع به حاليًا من تقدم ملموس في جميع الجوانب، كما نجد أن تنزانيا أصبحت هي الفرصة الأفضل لأي صاحب مشروع أو شركة.

لأنها تقوم بتقديم كافة التسهيلات لأي مستثمر يريد أن يبدأ فيها مشروعاته في أي مجال، وقد استطاعت هذه الدولة الواعدة أن تحقق نموًا وصل إلى سبعة في المائة وفقًا لما جاء بتقرير البنك الدولي، وهذه النسبة تعتبر نسبة مشرفة لدولة كانت من الدول النامية ولم تعُد.

وهي الكنز المفقود لجميع الثروات الطبيعية، فبها ثروة حيوانية ومعدنية وزراعية لا توجد في بلد آخر، فهيا معًا من خلال هذا الموضوع الذي يقدمه لكم موقع “معلومة ثقافية” نتعرف على كيفية الاستثمار في رواندا وتنزانيا بالتفصيل، فتابعوا معنا.

الاستثمار في قارة افريقيا

استطاعت القارة الأفريقية أن تكون هي محط أنظار صغار المستثمرين، الذين كانوا يعانون من المنافسة التي تصل إلى حد انتهاء بعضهم في مجاله، فقد فتحت قارة أفريقيا مجالًا واسعًا لكي يبدأ فيه أي مستثمر يمتلك مالًا قليلًا، والقارة الأفريقية مليئة بالخيرات والكنوز، التي لم تكُن من قبل مستغلة بسبب الظروف الاقتصادية والسياسية التي كانت تمُر بها.

ولكن وبالتحديد استطاعت دولتي تنزانيا ورواندا أن تخرج من هذه الأزمات وأن تبدأ في عملية تنمية جعلتهم الأنسب لتمثيل السوق الأفريقي في مجال الاستثمار، وأن تجذب العديد من المستثمرين إليها لكي يستفيدون من خيرات هذه الدول الأفريقية.

وسوف نتناول كل دولة على حدى وما تقدمه من فرص استثمارية لصغار المستثمرين، سواء كانوا من الشباب أو من الذين يريدون فتح سوق جديد لا ينافسهم فيه أحد.

الاستثمار في رواندا

بعد أن تخلصت رواند من مشاكلها الاقتصادية وأصبحت من الدول التي تسير على خطة تنمية محددة الملامح وناجحة، شجعت الاستثمار بها وقدمت العديد من التسهيلات حتى تجذب إليها الشباب، وكل صاحب مشروع يريد أن يتوسع مبتعدًا عن الصراع في الأسواق الاعتيادية.

وقد رأت حكومة رواندا أن الحل الأمثل للمُضي في مشروعات التنمية هو تشجيع الاستثمار وفتح أبواب واسعة أمام أي مستثمر بدون شروط أو قيود، وقدمت العديد من التسهيلات لهم، ومن هذه التسهيلات ما يلي:

أهم تسهيلات قدمتها رواند:

هي سهولة الحصول على تراخيص لبدء العمل والاستثمار بها، فيمكنك أن تقوم بحجز تذكرة طيران وتسافر إلى رواندا بدون انتظار تأشيرة أو الاضطرار إلى الذهاب إلى سفارتها، وإذا كنت تريد أن تقوم بإنشاء مشروع صغير أو شركة فقد وفرت الحكومة موقعًا إلكترونيًا يُمكّنك من الحصول على كافة التراخيص أون لاين.

أما الأهم في هذه التسهيلات هو سهولة وسرعة حصولك على هذه التراخيص، فلن تصدق أنك لن تمضي سوى ستة ساعات فقط وتكون قد سجلت العمل التجاري بك وحصلت على رقمك التعريفي الخاص بالضريبة وسجل معاشاتك، وتستلم كل ذلك في يدك عن طريق البريد الإلكتروني بعد مُضي ثلاثة أيام فقط.

الفرص التي توفرها رواندا كثيرة جدًا:

فهناك أكثر من سبعين في المائة من المساحة الكُلية لرواندا لم يتم استغلالها بعد، لذلك يمكنك أن تكون واحدًا من الذين يستفيدون من هذه المساحة وما بها من خيرات، ورواندا تفتقد إلى الأيدي العاملة، وأيضًا تفتقد إلى وجود خدمات استثمارية، لذلك أرباحك هناك مضمونة، فيمكنك أن تعمل بالزراعة أو بالصناعات الصغيرة أو في مجال العقارات والبناء.

وكذلك تصنيع المواد الغذائية، أما عن خدمات الإنترنت والأجهزة الإلكترونية فأنت لن يمُر عليك عام إلا وتكون قد حققت ثروة هائلة في هذا المجال، كما أن السياحة وأعمال الطاقة من المجالات المفتوحة والمربحة، وسوف تندهش عندما نذكر لك رأس المال الذي يجب توفيره لكي تبدأ مشروع صغير في رواندا.

فـ بمائة دولار يمكنك أن تنشئ مشروع صغير يضمن لك دخل شهري وتكون أحد رجال الأعمال المتميزين بعد مرورة فترة قصيرة، فبهذا المبلغ يمكنك أن تمتلك حديقة للخضار أو الفاكهة، أو تقوم بتجارة الأرز والدقيق.

شاهد أيضًا : أفضل 7 طرق لاستثمار المدخرات

الاستثمار في تنزانيا

  • قدمت دولة تنزانيا العديد من التسهيلات لقيام الشباب بالاتجاه إليها وإقامة مشروعات استثمارية ناجحة، فقد عانت هذه الدولة من قرون تحت الاستعمار، لذلك عندما حصلت على حريتها انتعشت وأصبحت في حالة من الصحوة، وكان الهدف الأساسي أمامها هو عملية تنمية موسعة في كل المجالات.
  • وكان أول خطوات هذه التنمية هي تشجيع الاستثمارات الخارجية بها، فقامت بتقديم تسهيلات تخص الضرائب والجمارك بعد أن قامت بتوقيع اتفاقيات تعاونية اقتصادية مع دولة أفريقية مثل مصر، وقد يتبادر عزيزي القارئ في ذهنك سؤال لماذا دولة تنزانيا بالتحديد؟
  • والحقيقة أن الإجابة تتلخص في أن؛ بالإضافة إلى كافة التسهيلات التي تمنحها للمستثمرين فأنها أيضًا تعتبر أنسب بلد أفريقي للاستثمار بالنسبة لأبناء الوطن العربي، فهي تتمتع بتنوع ثقافي وأمان داخلي، كما أن بها النازع الديني موجود بشكل كبير، واحترام الآخر بشكل أكثر، فنجد أن هناك كنائس ومعابد وحتى هناك احترام للديانة البوذية.
  • واحتياج تنزانيا لكل الصناعات هو أكبر عامل يجعلها منطقة جذب لأي مستثمر صغير، والجدير بالذكر أن؛ عدد سكان تنزانيا هو خمسة وخمسين مليون نسمة، مما يجعلها شحيحة الأيدي العاملة.

شاهد أيضًا : كيفية استثمار المال في العقار والذهب

أهم مجالات الاستثمار في تنزانيا

قبل أن نستعرض معًا أهم المجالات التي يمكن الاستثمار بها لابد أن نشير أن حكومة تنزانيا تتيح لأي مستثمر سهولة استخراج التصاريح الخاصة بإقامة شركة أو مشروعٍ ما، فيحصل عليهم جميعًا في يوم واحد فقط، أما عن أهم المجالات التي يمكن الاستثمار بها فهي كما يلي:

  • استيراد وتصدير

إذا كنت من المصريين فأنت تتمتع بميزة لا يتمتع بها غيرك، فالمنتج المصري في دولة تنزانيا وخاصًة الملابس المصنوعة من القطن تلقى رواجًا رائعًا، وأنت كل ما عليك فعله هو إقامة معرض صغير تستطيع أن تمده ببعض المنتجات القطنية، ثُم تنطلق بعد ذلك إلى عالم النجاح.

  • الصناعات الطبية والكيماوية

هذا المجال يحتاج إليه الشعب التنزاني جدًا، لأن تنزانيا خرجت مؤخرًا من غياهب الاحتلال، فتأخرت كثيرًا في بعض الصناعات مثل الطبية والكيماوية، فإن كنت تستطيع تصنيع المواد الأولية من هذه المنتجات فأنت على موعد من تحقيق ثراء سريع.

  • معادن واحجار كريمة

تحاول شركات القارة الأوروبية أن تسيطر على الكنوز التي توجد بدولة تنزانيا، لذلك اتجهت الحكومة لتشجيع المستثمرين الأفارقة إلى الدخول في هذا المجال، حتى لا تكون الدولة الأوروبية مستحوذة على ما بها من معادن نادرة وأحجار كريمة.

  • المجال العقاري

من المجالات التي من الممكن أن تكون مجالات ناجحة بالنسبة لأي مستثمر صغير، فأنت برأس مال قليل تستطيع أن تنشئ نادي أو عقار صغير أو حتى تقوم بتصنيع مواد بناء، فكلها أشياء سوف تجعل منك رجل أعمال ناجح.

شاهد أيضًا : ما هي شروط الإستثمار في جنوب أفريقيا

وإلى هنا اعزائنا القراء نكون قد قدمنا لكم كيفية الاستثمار في رواندا وتنزانيا بالتفصيل، نتمنى أن تكونوا قد استفدتم من هذا الموضوع الهام، ففضلًا قوموا بنشره على أوسع نطاق على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة حتى يصل إلى أكبر عدد يبحث عن فرصة حقيقية للاستثمار في أسواق جديدة في إحدى الدول الإفريقية، وإن كان لديكم أي استفسار لا تترددوا واتركوا لنا تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالرد عليكم إن شاء الله، وننتظر منكم متابعتنا دائمًا في قسم “مال وأعمال” حتى يصلكم المزيد من الموضوعات الهامة والهادفة.

أترك تعليق