معلومات عن مخترع البيانو

معلومات عن مخترع البيانو

معلومات عن مخترع البيانو، تعتبر آلة البيانو من أهم الآلات الموسيقية والتي تم اختراعها للمرة الأولى في مدينة إيطاليا من العام 1709 من الميلاد وكانت تلك الآلة من اختراع بارتولوميو كريستوفوري، واسم بيانو مشتق من بيانوفورت وتعني النغم الهادئ العالي وتعد البيانو من الآلات متعددة التعقيدات فهي مكونة من إطار من الحديد المصنوع من حديد الزهر والذي يوجد في داخله أوتار ومطرقات من أجل عمل الأصوات التي تكون من النوتة، علاوة على ألفين قطعة مثبتة وعشر آلاف قطعة متحركة و88  مفتاح ما بين الأسود والأبيض ويذكر بأن تلك المفاتيح كانت مصنوعة من العاج المأخوذ من أنياب الفيل إلى فترة منتصف التسعينات من القرن الماضي ولكنها الآن استبدلت بالبلاستيك وذلك لمنع انقراض الفيلة، وتتكون الآلة من لوحة المفاتيح والمطرقات والإطار ولوحة الصوت وأجهزة الأداء.

نبذة عن مخترع البيانو

  • يرجع اختراع آلة البيانو إلى بارتولوميو دي فرانشيسكو كريستوفوري الإيطالي المنشأ والذي ولد في عام 1655 في مكان يسمى بادوفا بـ إيطاليا، وبارتولوميو لم يكن دوره فقط اختراع آلة البيانو ولكن عمل على تطوير الآلة والتحسين من أدائها.
  • ففي مطلع عام 1726 م قد وصل بارتولوميو إلى كل الأساسيات التي توجد في آلة البيانو الجديد، حيث كانت كل إطارات البيانو المصنعة من الأخشاب لا تتحمل التوتر الذي ينجم عن ضرب الوتر في الصندوق المصنوع على هيئة القيثارة ما دعاه إلى عمل عدة محاولات من أجل تحسين آلة البيانو حتى أصبحت على الشكل الحالي والذي هو عليه اليوم.
  • إضافة إلى أن أعداد البيانو الثلاثة التي قام بارتولوميو بصنعها لاتزال موجودة حتى الآن، فمنها ما يوجد في متحف الآلات الموسيقية في مدينة لايبزيغ وأخرى توجد في نيويورك بمتحف المتروبوليتان للفنون، وآخر يوجد في متحف الآلات الموسيقية بروما.
  • وقد توفي كريستوفوري في عام 1732 بمدينة فلورنسا، ولم يعرف إلى اليوم أهم الأفكار التي دفعت بارتولوميو إلى أن يقوم باختراع آلة البيانو.
  • ولكن توجد رواية تقول بأنه في عام 1688 م سافر الأمير فرديناندو دي ميديسي إبن دوق توسكانا الكبير إلى مدينة البندقية من أجل حضور كرنفال كان يقام وقتها هناك.
  • وكان لديه شغف كبير بالموسيقى وأن يحتفظ بالآلات الموسيقية وحدث بأنه تقابل مع كريستوفوري وقت العودة من بادوفا، فقام الأمير بتعينه ليعمل فني في الآلات الموسيقية بدلًا من العامل الذي مات وكذلك يكون مسئول عن الإصلاح والصيانة للآلات الموسيقية التي يمتلكها الأمير علاوة على أن كريستوفوري كانت لديها الرغبة في هذا.
  • ويعتبر عام 1688 من أكثر المراحل الهامة في حياة مخترع آلة البيانو، حيث عمل على إثبات مهاراته وجدارته عند الأمير خلال هذه الفترة ما أدى بالأمير إلى أن يقوم بتقديم مرتب مالي كبير لكريستوفوري تشجيعًا له على عمله الجيد.
  • وأيضًا قام بمنحه بيت مفروش كاملا في فلورنسا تم الانتقال إليه في ذلك العام للإقامة به، وكان قد حصل على منصب حراسة آلات الأمير قبل بلوغ عمر الخمسة وثلاثون عام.

شاهد أيضًا: بحث كامل عن مخترع التلغراف

كيفية اختراع آلة البيانو

  • قام بعض من الصينيون في عام 2650 قبل الميلاد باختراع آلة موسيقية من الأوتار تم تسميتها ke, وهي عبارة عن مجموعة من الأوتار المشدودة بطريقة معينة على صندوق من الخشب يمكنه التحرك.
  • وقد تم العمل على تطوير آلة البيانو وتم استلهام آلة موسيقية أخرى من خلالها تم تسميتها مونوكورد، وهذه آخر مرحلة لتطور الآلة الموسيقية تلك بالعمل على وضع جزء أو جسر يتحرك من شأنه إصدار العديد من النوتات.
  • وقد قام الياباني هيديكي كيتامورا بإضافة مفاتيح لآلة المونوكورد من شأنها إصدار نغمات متنوعة، وبحلول القرن 14 بعد الميلاد حدث وأن تم اختراع آلة مونوكورد بعد أن وضع تعديلات على الآلة وكانت عبارة عدد من الأوتار المرتبة في الصندوق المثلث الشكل.
  • وتم عمل تغيرات بعد ذلك بأن تم وضع العديد من سلاسل وترية مثبتة بالمسامير من أجل عمل اهتزاز للوتر، وتم تسمية تلك الآلة بالكلايفكورد.
  • وبعد ذلك تم تعديل الآلة بعمل قطع قماش ووضعها بين الأوتار لعمل تمكن للاهتزاز بين الأوتار، ومن ثم القدرة على التحكم في الحركة علاوة على تزويد المفاتيح من أجل عزف سهل الاستخدام.
  • وبعد مرور الوقت تم عمل آلة سبينيت فمن شأن تلك الآلة أن تتحكم بقوة في النغمات التي تصدر منها، وبعد ذلك تم تصميم آلة الهارفيسكورد والتي تم تقديمها على أنها شبيه آلة السبينيت.
  • وفي القرن السابع عشر تم إضافة المطرقات على آلة الهارفيسكورد حتى سميت بالبيانوفورت، وهذه الآلة أصبحت فكرة تم استلهام البيانو من خلالها.
  • وقد عمل كريستوفوري على المطرقة الخشبية التي تقوم بالضرب على الوتر من خلال مجموعة من المفاتيح المربوطة بها، وهذا عام 1720 ما أدى هذا إلى اختراع آلة البيانو فيما بعد.

ما هي التطورات التي حدثت في آلة البيانو

  • توجد اختلافات متعددة ما بين البيانو القديم والبيانو الذي هو على شكله اليوم، حيث لم يعد للبيانو صفائح من المعدن تعمل على دعمه في التحكم في الوتر كما هو الحال في البيانو الحالي.
  • إضافة إلى الوزن للبيانو القديم كان خفيف بعكس الحالي علاوة على أن الصوت الخارج من البيانو القديم عبارة عن مزج بين الصوت الصادر من القيثارة القديمة المعروضة في متحف المتروبوليتان بنيويورك والصوت الصادر من البيانو الجديد.
  • وقد حدث تطور للبيانو من حيث التصميم ومن ثم أصبح للبيانو انتشار واسع في لندن حتى سانت بطرسبرج بعكس التصميم القديم لكريستوفوري، وبعد ذلك ظهر بيانو آخر بتطورات مختلفة بواسطة سيباستيان إيرارد والذي نال من خلاله براءة اختراع لقدرته على الجمع بين موسيقى فيينا والموسيقى الإنجليزي.
  • وقد أصبح من مميزات هذا البيانو أنه كان سريع الاستجابة ما يجعل العازف له القدرة على تكرار النوتة بشكل سريع.

شاهد أيضًا: من هو مخترع المنطاد وفي أي عام

كيفية عمل آلة البيانو

  • يختلف البيانو عن أي آلة موسيقية أخرى حيث أنه يمتاز بالمزج بين نوعين من الآلات الموسيقية واحدة وترية وأخرى قرعيه متمثلة في المطرقة التي توجد داخل الصندوق.
  • وتكون متصلة بلوحة مفاتيح تتكون من 88 مفتاح كلا من هذه المفاتيح يصدر نغم مختلف عن الآخر، وهذا يكون بتحريك طرف المفتاح في الداخل بواسطة الضغط عليه فيتم رفعه بالمطرقة المثبتة داخل الصندوق ما يؤدي إلى ضرب الأوتار المشدودة في البيانو وتقوم بإصدار النوتات.
  • وعند رفع أحد إصبعي المفتاح فذلك يؤدي إلى هبوط المفتاح الموجود وراء المطرقة ويحدث لمس للوتر ما ينهي عمل النوتة الموسيقية، ويوجد في البيانو ثلاث كبسات مسئولة عن تغير درجات الصوت.
  • وأيضًا تحدد طول النغمة وتتحكم في القوة أو الضعف، بمعنى أنك عند الضغط على الدواسة الناعمة التي توجد في جهة اليسار سوف تعمل غالبية المفاتيح بالضغط على عدة مجموعات من السلسلة الخاصة بالوتر ومن ثم يتم ظهور صوت مرتفع ونغمة قوية.
  • ولكن بمجرد الضغط على الدواسة التي توجد في جهة اليمين يتم استعمال كل تثبيطات النغمة عن الوتر حتى تظل النغمة لفترة طويلة، وبمجرد الضغط على الدواسة التي توجد في المنتصف فتكون بذلك مسببة لأن تزيح المطرقات بجانب واحد لكي تقوم بالاتصال بعدد قليل بالوتر ومن ثم يتم صدور نغمات بسيطة وناعمة.
أترك تعليق