مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة

مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة (1)

مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة، يواجه الكثير من طلبة الثانوية العامة مشكلة نقص الدرجات في مادة اللغة العربية بالرغم من الحل الجيد لجميع الأسئلة وبعد التدقيق وُجد أن السؤال الخاص بموضوع التعبير يتسبب في نقص الكثير من الدرجات لهذه المادة.

المحتويات

مقدمات موضوع تعبير ثانوية عامة

1- المقدمة التعبيرية الأولى

  • لا يوجد شك في أن ذلك الموضوع الذي نتحدث فيه اليوم، ذو الأبعاد العميقة، من الصعب الخوض فيه، ولكنّي سأكتب بعض ما أمتلك من معلومات حول الموضوع، وهو ما يعبر عما تلقيته من تعليم في السنوات الماضية من رحلتي الدراسية.
  • وأتمنى أن يوفقني الله في سرد المعلومات الوافية لهذه القضية الهامة، راجيًا أن تنال كتباتي المتواضعة إجاب القائمين على تقدير الموضوع.

2- المقدمة التعبيرية الثانية

يرتبط الموضوع الذي سنتحدث عنه اليوم بصلة وثيقة وقوية بحياة البشر؛ لذا سأستطرد في الكتابة فيه بما وهبني الله من علم، لعل ما سأكتبه من معلومات يكون كافيًا وافيًا، متناولًا كافة جوانب هذه القضية.

3- المقدمة التعبيرية الثالثة

  • تعددت المشكلات التي يواجهها العالم في عصرنا الحالي، ومن الأشياء التي تتواجد بكثرة في هذا الزمان انتشار وسائل التواصل بشكل كبير، مما جعل البشر أكثر ترابطًا، وتداخلًا.
  • ولكن لا بد لنا من العمل والاجتهاد من أجل استعادة توازن المجتمع؛ لذا سأكتب في هذا الموضوع من خلال وجهة نظري، وسأضع له بعض المقترحات لعلاج هذه الأزمة، من أجل حل كل تلك المشكلات.

4- المقدمة التعبيرية الرابعة

  • أحمد الله على ما وهبنا من نعمة العقل والتدبر، والذي سأستخدمهما اليوم في الكتابة والتعبير عن رؤيتي المتواضعة في كافة الأمور المتعلقة بهذا الموضوع الحيوي، في محاولة لاستيعاب كافة جوانب الموضوع، وإيجاد حلًا جذريًا له.
  • متمنيًا من الله أن يمكنني من التعبير عما يدور في خاطري من أفكار بخصوص هذا الموضوع الممتع، الذي كثيرًا ما تمنيت أن أكتب عنه.

5- المقدمة التعبيرية الخامسة

  • يتضح للجميع أن هذا الموضوع من أهم المواضيع التي تشغل الرأي العام في مجتمعنا في هذا العصر، ولذلك السبب سأكتب كل ما أملك من معرفة عن هذا الموضوع.
  • وسأحاول جاهدًا أن أعرض كافة وجهات النظر عن هذه القضية الشيقة، متمنيًا أن ينال ما سأكتبه إعجابكم، وسأبدأ بكتابة بعض الكلمات والسطور المضيئة بلغة القرآن الكريم، اللغة العربية الفصحى.

6- المقدمة التعبيرية السادسة

  • لا تستطيع أفضل كلمات اللغة التعبير عن مدى أهمية هذا الموضوع؛ فقد استهلكت الأقلام كثيرًا من الحبر من أجل الكتابة عن هذه القضية، وقد تحدث عنه الكثيرون من قبل، ولكن كل ذلك لا يعبر إلى عن نقطة في بحر هذا المجال الواسع.
  • وسأحاول في هذا الموضوع أن أستعين ببعض الألفاظ البليغة، وما تقدمه كلمات اللغة من سحر التعبير، حتى يمكنني التعبير عن هذا الموضوع بالغ الأهمية، وذو الطابع المميز في عصرنا الحالي.
  • ويعتبر هذا الموضوع هو حديث الساعة، وأحد المواضيع الحيوية، والعصرية التي كان لا بد وأن نتحدث عنها بشكل واضح، وبكامل الحرية في التعبير، وسنبدأ بسم الله راجين من المولى أن ينال الموضوع رضاكم.

7- المقدمة التعبيرية السابعة

لا مجال للشك في أهمية هذا الموضوع، وما له من نفع وفائدة على مجتمعاتنا، حيث يتناول الكثير من الجوانب الحيوية في المجتمعات، وستتسارع فيه أفكاري ليكتبها حبر قلمي في هذه السطور القادمة، متمنيًا أن يسعني الوقت للوفاء بكل ما يخص الموضوع.

خاتمات موضوع تعبير ثانوية عامة

1- الخاتمة التعبيرية الأولى

وبعد أن انتهينا من الكتابة والتعبير عن كل جوانب هذا الموضوع الحيوي، أعجز عن وفاء حق هذه القضية، ولكن هذا ما استجمعه عقلي، وما تراءى لبصيرتي من معلومات حول هذا الموضوع الهام، الذي ظهر تأثيره بشكل كبير في مجتمعاتنا.

2- الخاتمة التعبيرية الثانية

وفي النهاية أدعو الله أن تنال ألفاظي، وتعبيراتي إعجاب القارئ الجليل، وإن كانت صائبة فذلك من فضل الله عليّ، أما إذا اعترتها العيوب فإن ذلك مني، ومن الشيطان.

3- الخاتمة التعبيرية الثالثة

وأخيرًا وليس آخرًا، وبعد أن أتممنا تحليل كافة جوانب وعناصر هذه القضية الحيوية، وخضنا رحلة ممتعة في الكتابة في مثل هذا الموضوع المثير، ولكن لم يسعفني الوقت للتعبير عن كل ما يدور في عقلي بخصوص هذا الموضوع.

4- الخاتمة التعبيرية الرابعة

وكما أن لكل بداية نهاية، فإن موضوعنا قد وصل إلى نهايته، وبما أن خير الكلام ما قل ودل، فإننا نقتضب خاتمة هذا الموضوع تجنبًا للملل، ومتمنيًا أن يكون الله قد وهبني التوفيق في التعبير بشكل واضح عن الكثير من الجوانب الإيجابية والسلبية لهذا الموضوع الهام.

5- الخاتمة التعبيرية الخامسة

وقد توصلنا مما ذكرناه في موضوعنا اليوم أن هذا الموضوع ذو أهمية كبيرة، ويجب أن ينال قسطًا أكبر من اهتمام المسؤولين، حيث يمتلك فعالية، وتأثير كبير في تاريخ المجتمعات، وفي حياتنا بوجه عام، وذلك من أجل تحقيق التقدم والرقي في بلادنا الحبيبة.

6- الخاتمة التعبيرية السادسة

وفي آخر الكلام، أتمنى أن أكون أصبت في اختيار عناصر الموضوع، وتحدثت فيها بشيء من التفصيل الغير ممل، ولا يسعني إلا أن أقول إنني بشر يخطئ ويصيب، ولكن كلي أمل أن تصل أفكاري لكل قارئ، وتنال عباراتي إعجابكم.

7- الخاتمة التعبيرية السابعة

وكما نرى فإنا موضوعنا يشبه الشجرة، وعناصره هي الثمار، وعباراته هي الغصون الظليلة التي ستطل على عقول من سيقومون بقراءته، وأتمنى أن أكون أديت واجبي في إيصال كل ما يجول في خاطري إلى أذهانكم، وأكون قد قدمت موضوعًا ممتعًا ومفيدًا.

تعريف التعبير

  • بالتأمّل في كلمة التعبير يمكن تخيل معناها وما يمكن تشير إليه هذه الكلمة، فالتعبير هو كل ما يعبر عنه الشخص من أفكار أو مشاعر وأحاسيس شفاهيًا أو كتابةً. ويختلف التعبير من شخص إلى أخر على حسب الأسلوب والطريقة.
  • ويعتمد التعبير على كيفية إيصال الفكرة بأسلوب صحيح وهذا من خلال الجمل والمفردات التي يستخدمها الإنسان إلى جانب وضوح الغرض لدى الكاتب، ويتكون موضوع التعبير من ثلاثة عناصر رئيسية وهي المقدمة والعرض والخاتمة.

عناصر موضوع تعبير ثانوية عامة

  • كتابة موضوع تعبير يحتاج إلى إدراك وفهم للعناصر الأساسية التي تجعل كتابة هذا الموضوع كتابة ناجحة يستطيع بها الكاتب أن يصل بالفكرة إلى القارئ دون الشعور بالملل وبالتالي التوقف عن القراءة.
  • هذه العناصر هي بمثابة محاور رئيسية يجب مراعاتها ليصبح البناء سليم يشمل كل عناصره التي تؤدي على نجاحه وكما أشرنا من قبل أن هذه المحاور تتمثل في المقدمة والعرض والخاتمة سنعرضها بالتفصيل.
  • نختص بعد ذلك المقال في الحديث عن مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة والمعايير السليمة المطلوبة لكتابة مقدمة وخاتمة موفقة لموضوع تعبير.

1- المقدمة

  • إن المقدمة هي الفقرة التمهيدية التي تتحدث عن الموضوع بنقاطه الأساسية التي سوف يتم الحديث عنها باستفاضة فيما بعد، يفضل تجنب استخدام بعض العبارات في بداية الفقرة مثل “في يومٍ من الأيام” ومثيلاتها لإنها تضعف من المقال وتقلل فرص استمرار قراءته.
  • التصور العام للموضوع يكمن داخل المقدمة لذلك يجب أن ترسم الصورة الكاملة للموضوع قبل كتابة المقدمة حتى تشمل ما تريد كتابته في المحتوى ويتسق معه مع الحفاظ على عامل التشويق لفت الانتباه للقارئ.

2- العرض

  • العرض هو الخطوة الثانية والرئيسية لموضوع التعبير لإنه من خلالها يتحدد إذا كان القارئ سيستمر في القراءة ولا سيفقد الموضوع جاذبيته ويصيب القارئ بالملل، ولذلك يجب مراعاة اتساق المقدمة مع العرض.
  • هناك نقطة لبداية كتابة محتوى الموضوع يجب أن يختارها الكاتب بشكل سليم لإنه يكتمل السرد بعدها بشكل مرتبط ببعضه في السياق وهذا أيضًا يجعل الكاتب مطال بتحديد النقاط التي سوف يشملها المحتوى بشكل متسق ويفي بالغرض من الموضوع.
  • يمكن استخدام الأحاديث النبوية والآيات القرآنية والأقوال المأثورة لتدعيم ما يعبر عنه الكاتب فيصبح أكثر إقناعًا للقارئ، وذلك يعتمد على استخدام الجمل المناسبة وصياغتها في أماكنها المناسبة.

3- الخاتمة

  • الخاتمة هي ملخص لما تمَّ الإشارة إليه في المحتوى الخاص بموضوع التعبير، ومن الممكن أن تكون هذه الخاتم في شكل آية قرآنية أو بيت شعري أو أحيانًا سؤال استفهامي يقصد به التعجب لما أشير له سابقًا.
  • يتطلب من الطالب في هذه المرحلة أن يعلم أنه ينهي موضوعه فيجب أن تكون الخاتمة موجزة ومعبرة عما سبق طرحه في الموضوع وتكون بمثابة إفادة لما سبق.

مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة

نطرح من خلال هذا المقال مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة نماذج من المقدمات والخواتم لموضوع التعبير قد تساعد الطلبة على الاستعانة بها أثناء كتابة موضوع التعبير:

 مقدمة وخاتمة لأي موضوع تعبير

  • تشكل مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة أهمية كبيرة في كتابة موضوع التعبير، فتشكل المقدمة نظرة موجزة عن الموضوع وما سوف يحتويه، وتشكل الخاتمة مضمون لكل ما تم الإشارة به في موضوع التعبير.
  • وفيما يتعلق بنسبة عدد كلمات المقدمة تتمثل عادةً 10-15٪ من كامل موضوع التعبير.
  • يوصى دائمًا كتابة المقدمة بعد الانتهاء من كتابة العناصر في ورقة أخرى. هذا لصعوبة معرفة ما يجب كتابته تحديدًا في المقدمة حتى ترسم الصورة الكاملة لموضوع التعبير.
  • من الضرورة أن تكون على ثقة كبيرة بمجال الموضوع الذي قمت باختياره وهذا بالاستعانة بالمراجع المناسبة وعمل نسخ احتياطية سابقة لهذا الموضوع كجزء من التحضير المسبق للامتحان.
  • عادةً ما تمثل الفقرات التمهيدية هي الجزء الأصعب في المقال، وصعوبة المقدمة تأتي من صعوبة تحديد التفاصيل الكاملة للموضوع ولذلك تجد بعض الطلبة يبدأوا بكتابة محتوى المقال وتفاصيله ثم يتم العودة لعمل المقدمة بعد اكتمال الصورة العامة عن الموضوع.

نصائح قبل كتابة مقدمة موضوع تعبير ثانوية عامة

  • يجب أن تضع هدف أساسي أمامك وهو العمل على تحفيز القارئ لقراءة مقالك للنهاية.
  • يجب أن تعمل على لفت نظر القارئ وهذا عادةً ما يكون في مقدمة المقال والتي من المفترض لا تتجاوز الخمس أسطر ومن الضروري أن تحتوي على ما هو يكون ملفت للانتباه وله قيمة ويشير إلى موضوع له الكثير من الأهمية.
  • يجب أن تحتوي الفقرة التمهيدية على معلومات أساسية تمهد إلى الدخول في الموضوع وهذا ما لا يهتم به بعض الطلبة أثناء كتابة موضوع التعبير.
  • يجب أن تراعي عند كتابة هذه المعلومات أن من يقرأ موضوعك هو ليس بخبير بهذا المجال أو الموضوع لذلك يجب الحرص على أن تكون المعلومات أكثر وضوحًا حتى يتفهمها القارئ.
  • تعمد أن تكون المقدمة بمثابة لمحة عن الموضوع الخاص بك بشكل عام وأن تحتوي على الكمية المطلوبة من المعلومات التي سوف يتشكل على أساسها محتوى موضوع التعبير بشكل عام فيما بعد.
  • إذا كان الموضوع عن شخصية تاريخية هذا يتطلب منك كتابة سيرة قصيرة كمقدمة عن هذه الشخصية، وإذا كان مجال الموضوع علمي هنا تحتاج أن تكتب مقدمة تشمل النقطة العلمية والإشارة إلى التحدث عن تفاصيلها فيما بعد في المحتوى.
  • هناك طريقة أخرى يوصي بها بعض المعلمين وهي احتواء المقدمة على النقاط الرئيسية الخاصة بالموضوع الذي قمت باختياره ثم استخدامها خلال الموضوع مرة أخرى ولكن مع الاستفاضة في توضيح كل نقطة على حدة.

بعض النصائح العامة لكتابة مقدمة موضوع تعبير ثانوية عامة

  • ينصح بعدم تضييع الكثير من الوقت في عمل مقدمة مثالية جذابة لافتة للانتباه لعدم تأثير ذلك على التخطيط الخاص ببقية محتوى الموضوع ويفضل التجهيز المسبق لمقدمات الموضوعات المحتمل أن تأتي في الامتحان.
  • أمام مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة هناك بعض الطلبة يفضلون كتابة المقدمة أولًا لاستكشاف تصور كتابة الموضوع، من الضروري مراعاة أنها مقدمة ولها عدد أسطر معينة بمعنى أنت تكون شاملة موجزة.
  • يجب مراعاة حجم المقدمة مقارنة بحجم الموضوع فمن الصعب أن يكون الموضوع يشمل عدد كلمات كبيرة والمقدمة صغيرة جدَا ولذلك ينبغي مراعاة النسبة والتناسب كما أشرنا من قبل ألا تقل المقدمة عن 10% من حجم الموضوع.
  • ينصح في بعض الأحيان أن تكتب المقدمة بعد الانتهاء من محتوى الموضوع وهذا لضرورة مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة حيث أن هناك بعض الطلبة لا يمكنهم وضع التصور المبدئي التي يبنى على أساسه موضوع التعبير بالكامل
  • يجب تجنب التعميم وعرض فكرة الموضوع في المقدمة في إطار واسع وشامل يشتت القارئ ولا يجعله يعرف الغرض من هذا الموضوع وبالتالي تفقد خاصية لفت الانتباه لموضوعك وقراءته حتى النهاية.

كيفية كتابة خاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة

دائمًا ما يكون الاهتمام بمقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة له قدر كبير من الأهمية، والكلمات الأخيرة هي التي تترك علامة في ذهن القارئ لذلك يجب أن يراعي الطالب بعض النقاط الأساسية التي تجعل كتابة الخاتمة صحيحة وهي:

  • بدايةً يجب مراعاة حجم الخاتمة واتساقها مع حجم الموضوع، بنفس المنطق الذي أشرنا إليه بالنسبة للمقدمة فلا يجب عن نسبة عشرة بالمئة من الموضوع.
  • ينصح بكتابة الخاتمة متسقة مع ما ذُكر خلال الموضوع ويفضل استخدام آية قرآنية أو كلمة فلسفية تشير إلى مضمون الموضوع وما كان الغرض منه لإيصال الرسالة بطريقة راقية ومشوقة وبالتأكيد هذا يعتمد على طبيعة الموضوع.
  • يمكن للطالب أن يدخل بعض الكلمات الموجهة للقارئ، ويفضل استخدام الألفاظ التي بها من البلاغة والسهولة بنفس الوقت حتى يحتفظ بقوة وتشويق الموضوع حتى النهاية.

نماذج لمقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة

1- نموذج لمقدمة موضوع تعبير ثانوية عامة

“هناك الكثير من المشكلات التي يعاني منها المجتمع في الفترة الحالية، ومن أهم هذه المشكلات انفتاح وسائل التواصل الاجتماعي بشكل متسع ومخيف خاصةً وإن الموضوع غير مقتصر على وسائل التواصل الاجتماعي داخل المجتمع الواحد ولكن توسع ليشمل دول العالم وانفتاحها على بعضها البعض، ولكل مجتمع معتقداته وقيمه وهذا الأمر له إيجابيات ولكن معها هناك الكثير من السلبيات التي سوف نتطرق إليها من خلال هذا المقال”.

2- نموذج لخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة

“يمكنك أن تشعر كقارئ من خلال هذا البحث عن الحرية والمسئولية بمدى الارتباط الشديد بين مفاهيم كلاً من الحرية والمسئولية حيث أن حريتك بدون الشعور بالمسئولية هي حرية ناقصة والمسئولية بدون الإحساس بالحرية هي مسئولية زائفة”.

الحديث عن مقدمة وخاتمة موضوع تعبير ثانوية عامة جاءت أهميته مما يواجه الطلاب كثيرًا من مشكلات كتابية، وبشكل عام هناك احتياج كبير للاهتمام والتدقيق بتعليم الأطفال منذ الصغر كيفية كتابة موضوع التعبير لنحصد ذلك في الكبر.

أترك تعليق