معلومات عامة عن الدب القطبي

الدب القطبي هو أحد الحيوانات التي تعيش على الثلج في المنطقة القطبية الشمالية ويتميز بلونه الأبيض لون الثلج وهو من الحيوانات الجميلة واللطيفة شكلاً، ويعد الدب القطبي من أخطر الحيوانات المفترسة على الإطلاق فهو حيوان آكل للحوم ولا يتحمل أي نوع من أنواع الجوع، ونتعرف من خلال موضوعنا اليوم عن أهم المعلومات العامة عن الدب القطبي ونشرح لكم كيفية تعايشه في الأماكن الباردة.

معلومات عن صفات الدب القطبي

نتعرف فيما يلي عن أهم المعلومات عن صفات الدب الأبيض القطبي والذي يعد من أشرس أنواع الدببة على الإطلاق:

  • يختلف ذكور الدب الأبيض عن الإناث في الوزن فانه يتراوح وزن الدب الذكر ما بين 351 إلى 544 أي أنه يزن أكثر من وزن خمسة إلى سبعة من الرجال الأقوياء.
  • بينما الأنثي تزن ما بين 50 إلى 299 كيلو جرام تقريباً أي أنها تزن نصف وزن الدب الذكر وذلك يرجع أسبابة إلى كمية الحوم التي يلتهما ذكر الدب في اليوم.
  • يصل وزن الدب عند ولادته إلى ما يقارب الخمسة كيلو جرامًا ويتم ثبات وزن الدب عند عمر 14 عاماً ويتم ثبات وزن الذكور عند عمر 16 عاماً تقريبًا.
  • من الممكن أن يتحمل الدب القطبي أن يعيش بدون أي طعام لمدة عشرة أيام وذلك يرجه إلى تنظيم الغذاء بداخل جهازه الهضمي ويعيش فقط هذه الفترة على كمية الدهون المختزنة في الجسم.
  • ومن المعلومات التي قد يجهلها الكثير أن الدب القطبي كان في البداية من آكلي العشب وكان كل غذائه هو النباتات والعشب ولكن بسبب تغير المناخ إتجه إلى أكل اللحوم بسبب قلة العشب في القطب الشمالي.
  • من المعلومات الغريبة أيضًا عن ذكر الدب القطبي أنه لا يهتم أبدا إلى عمليات البيات الشتوي في فصل الشتاء بل يظل يبحث عن الطعام والغذاء الخاص به ولا يبالي ببرودة الجو في فصل الشتاء.
  • أما عن أنثي الدب القطبي فأنها تختبأ دخل الأوكار مع صغارها وذلك خلال فترة ثلاثة أشهر هي يناير وفبراير ومارس ويمكنها عدم تناول الطعام أو الشراب أو حتى عملية التبرز خلال كل هذه الفترة إلى أن تعود مرة ثانية إلى الحياة الخارجية بعد إنتهاء الفترة الشتوية شديدة البرودة.
اقرأ أيضًا :-  هل يمكن علاج داء أو مرض القطط اثناء الحمل؟

شاهد أيضاً: معلومات غريبة جداً عن أنواع الديناصورات الطائرة للأطفال

تكيف الدب القطبي بالمناطق الباردة

  • خلق الله سبحانه وتعالى الدب القطبي متكيفًا على المعيشة في ظروف البرد القاسية دون أن يمرض أو حتى يموت وعلى العكس لا يمكن أبدا للدب القطبي أن يعيش بالمناطق المعتدلة أو الحارة فأنه لا يتحملها أبدا ومن الممكن أن تقضي على حياته تماماً.
  • وعلى الرغم أن يوجد أنواع حيوانات آخري تعيش في القطب الشمالي في ظل الظروف القاسية بسبب البرودة الشديدة مثل قوارض اللاموس والأرانب القطبية وثور السمك والذئب القطبي إلا أنه أكثر الحيوانات تكيفاً وإستقراراً هو الدب الأبيض القطبي.
  • ومن الدعائم التي خلها الله سبحانه وتعالى للدب الأبيض لجعله ملائمًا للبيئة التي يعيش فيها هي مخالب قوية وحادة يتمكن الدب القطبي من خلالها حفر الجليد والوصول إلى فريسته بكل سهولة وقتلها إلتهامها للطعام.
  • يمتلك الدب القطبي فراء من اللون الأبيض بلون الثلوج والبيئة التي يعيش فيها وذلك تدعمه للتخفي من الأعداء وتمويههم باللون المماثل للون الثلوج.
  • يمتلك الدب القطبي جلد باللون الأسود تحت الفراء الأبيض وذلك يجعله يمتص لأشعة الشمس مما يساعده على البقاء والإستمرارية.
  • كما أنه يغطي أقدام الدببة من الأسفل فراء تجعله لا ينزلق بثقل جسمه أثناء سيره فوق الجليد وهذا أيضًا من نعم الله وأبداعه في خلقه.

ماذا يأكل الدب القطبي

  • كان الدب القطبي منذ العديد من القرون الماضية كان يتغذى على الأشجار والعشب والنباتات ولكن بسبب إختلاف ظروف المناخ إلى الأسوء إختفت تلك الأشجار والعشب وأصبح وجودها نادر ليقوم عليها طعام الدب القطبي.
  • فإضطر الدب القطبي إلى أن يغير نظام غذاءه من أكل عشب إلى أكل لحوم وتختلف أنواع اللحوم التي يعتمدها الدب القطبي في غذائه.
  • فقد تتغذى الدببة على لحوم الأسماك وهذا أفضل غذاء محبب للدببة في بيئتهم الثلجية وهي القطب الشمالي وأن لم تجد أسماك فأنها تتغذى على أي نوع من أنواع الحيوانات الأخري المتواجدة حولها على سبيل المثال الأرانب القطبية.
  • وأكثر الأطعمة التي لا يقوى الدببة على منعها هو أكل العسل وذلك بأنه يركد وراء حشرة حتى يمكنه الوصول إلى خلية النحل التي يقوم بمهاجمتها وأكل كل العسل الموجود بخلية النحل.
اقرأ أيضًا :-  هل تربية الكلاب حلال ام حرام ؟

شاهد أيضاً: معلومات عن الحيوانات المهددة بالإنقراض في السعودية

معلومات عامة عن الدب القطبي للأطفال

  • الدببة هي حيوانات ضخمة الجسم تعيش بأماكن متفرقة على مستوى العالم فمنها ما يعيش فوق الجلود بالقطب الشمالي والجنوبي ويتحمل درجات الحرارة الباردة جدًا التي تصل حد التجمد مثل الدب الأبيض.
  • وبعض أنواع الدببة يعيشون في الغابات وعلى الأنهار ويتعايشون مع درجات الحرارة العادية وربما تصل إلى حد المرتفعة ولكن لا يبتعدون عن الماء أبدا لأن غذائهم الأساسي هو الأسماك.
  • تستطيع أنواع الدببة السوداء والبنية اللون أن تجرى بسرعة خمسون كيلو متر في الساعة الواحدة كما يمكنها التسلق فوق الأشجار لهروبها من الأعداء والنجاة بنفسها من أي خطر من الممكن أن يهاجمها.
  • قد يصل طول الدب من راسه حتى قدمة ما يتراوح إلى حوالي إثنين ونصف متر بينما يصل وزن ذكور الدببة إلى 599 كيلو جراماً والإناث حوالى 298 كيلو جرام أي أن أنثي الدببة تزن نصف وزن الدب الذكر.
  • يوجد بعض أنواع الدببة وكأنهم يلبسون نظارات شمسية على أعينهم وذلك يكون لون في فرو الوجه، وهذه الدببة تعيش على تناول الفاكهة وغالباً ما ترقد وتنام فوق الأشجار ومن أشهرها هو دب الباندا.
    يبدأ صغار الدببة أن يستكشفون الحياة حولهم وذلك من إبتداء أربعه أشهر من عمرهم وهم بجانب أمهاتهم ولا يمكنهم أن يتركوها أبدا بل يظلون يلعبون ويجرون حولها طوال هذه الفترة حتى يتم عمرهم عام واحد ويمكنهم في خلال هذه الفترة أن يعتمدون على أنفسهم أكثر ويجلبون طعانهم بأنفسهم دون مساعدة أمهم لهم.
اقرأ أيضًا :-  جميع انواع الكلاب واسمائهم وصورهم

شاهد أيضاً: 20 معلومة عن عجائب مملكة النحل

بعض الطرائف المضحكة عن الدب الأبيض

  • توجد بعض الطرائف التي يتداولها الكثير في حكاياتهم عن الدب القطبي الأبيض وهي من خلال دخول البهجة إلى قلوب الصغار وان تحببهم فيهم قدر الإمكان.
  • يعيش الدب الأبيض في القطب الشمالي ويتعايش على أكل اللحوم التي هي مصدر غذائه الرئيسي كما انه من الممكن أن يتعايش على الفاكهة والعشب أن وجد في البيئة التي يعيش فيها.
  • يمكن للدب الأبيض القطبي أن يتعايش بدون طعام لمده من سبعة أيام إلى عشرة أيام متتالية وذلك يرجع على تنظيم الغذاء لديه وفي هذه الفترة يمكنه الشبع من خلال الدهون المختزنة داخل جسمه.
  • كما أن الدب الأبيض يمتلك ذكاءاً خارقا وحيل كثيرة للوصول إلى ما يريد مثل مداهمة فريسته حتى أن يظفر بها ويلتهمها.
  • يقوم الدب الأبيض بتنظيف جسده يومياً بالماء آو الثلج وذلك لجعل جسده محافظًا على لونه الأبيض الذي يحميه من هجوم الأعداء عليه.
  • كما أن الدب الأبيض يمكنه الجري برشاقة لسرعة تصل إلى خمسون كيلو متر في الساعة الواحدة ولا يمكنه التزحلق من فوق الجليد، وذلك يرجع إلى أن قدمه عريضتان تغطيها لفرو حتى يتمكن من الجري والمشي فوق الجليد دون أي انزلاقات.

وهنا نكون قد وصلنا لنهاية موضوعنا اليوم وتعرفنا من خلاله على أهم المعلومات الغريبة والمضحكة عن الدب القطبي الأبيض ونتمنى بنهاية المقال أن يكون نال على إعجاب حضرتكم.

أترك تعليق