معلومات عن الحمام وتربيته

معلومات عن الحمام وتربيته

معلومات عن الحمام وتربيته الحمام يعتبر من أكثر الطيور التي يسهل على الإنسان التعامل معها وتربيتها، يكثر وجوده في الريف، ويوجد من العديد من الأنواع فأثناء سيرنا نجد العديد من أبراج الحمام التي تزين أسطح المنازل، سوف نتعرف في هذا المقال على الحمام بشكل أوسع ومعلومات لا يعرفها الكثير، وما هي أفضل أنواع الحمام، وطرق تربيته.

معلومات عن الحمام وتربيته

  1. من أشهر أنواع الحمامات التي عرفها الإنسان هو الحمام الجبلي ولكن من النادر وجوده الآن لأنه من الأنواع التي انقرضت منذ فترة.
  2. أول الشعوب التي تعاملت مع الحمام هم المصريين القدماء.
  3. استخدم الرومان الحمام كمرسا، أما النورمانديون اهتموا بالحمام لدرجة أنهم كانوا يقومون ببناء أبراج خاصة للحمام إثناء بناءهم لقصورهم.
  4. لعب الحمام دور كبير في الحرب العالمية حيث انه كان يقوم بنقل الرسالة من والى المدن المحاصرة، بالإضافة إلى انه كان ينقل الخطط الحربية.
  5. أفضل المواد التي يستخدمها الحمام في بناء عشه هو جريد النخل، وإذا لم يتوفر له ذلك يقوم ببناءة من الريش والفضلات المنتشرة حوله.
  6. تضع الحمامة بيضتان في كل مرة غالبًا، تستغرق البيضة يوم واحد حتى تفقس ويخرج منها حمامة صغيرة تسمى زغلول، ويحتاج هذا الزعلول من أسبوعين إلى ثلاثة حتى يتمكن من الطيران، ويمتد ذلك على رعاية واهتمام الآخرين به.
  7. روث الحمام يعتبر من أفضل الأسمدة لتغذية التربة، حيث انه يحتوي على عناصر مفيدة جدًا للتربة وهي 20 % بوتاسيوم و5% نيتروجين.
  8. تعتبر هواية تربية الحمام من أكثر الهوايات المربحة اقتصاديًا وذلك لأن الحمام ينتج في جميع أوقات العام ولا يبالي بحالات الطقس وغير ذلك.
  9. عادة يعيش الحمام في شكل أزواج إما إن تكون جماعية أو فردية.
  10. يسمى الصوت الذي يصدره الحمام اسم هدير، يختلف شدة هذا الصوت وفقًا لاختلاف حجم أو عمر الحمامة.
  11. يسمى المكان الذي يسكن به الحمام غية حمام.
  12. الذكور من الحمام يصدرون الصوت أكثر من الإناث من الحمام.
  13. طول الحمام يتراوح ما بين 20-40 سم.
  14. يعتبر الحمام من أكثر الطيور ذكاء ووفاء، حيث انه يحن للمكان الذي تربى به ويخرج للطيران ويعود إليه مرة أخرى.

شاهد أيضًا: كيفية صيد الحمام بطريقة سهلة جدًا

أنواع الحمام

  • لابد من معرفة إن هناك أنواع من الحمام رخيصة وغالي، فإذا كنت مبتدأ في هواية تربية الحمام، فأنصحك بشراء أنواع الحمام ذات التكلفة الأقل مثل الحمام الكويتي.

والآن في هذا المقال سوف نستعرض مع حضرتكم أشهر أنواع الحمام الموجود في العالم:

الحمام النمساوي:

يعتبر من أنواع الحمام المشهورة، يتميز شكله بأنه يكسو رأسه الريش، من أهم مميزات هذا النوع انه سريع التدريب وذكى للغاية.

الحمام النفخ:

يعتبر من أقدم أنواع الحمام التي عرفت كما يوجد منه عده فصائل النرويجي، والمسوبع وابو هلال والبرونير والنفاخ الاسباني، لكل فصيلة السمات الخاصة بها التي تتشابه في بعضها وتختلف في البعض الأخر، لابد من معرفة إن هذا النوع من الحمام يوجد بداخله تشريبة كثيفة، وهذه التشريبة تعيقه في أحيانًا كثيرة من التزاوج، لهذا عندما يقوم البعض بتربيته يقوم بإزالة هذه التشريبة من اجل ضمان الإنتاج.

حمام الفراشة:

من انواع الحمام القصير، ويكثر وجوده في منطقة الشرق الأوسط.

الحمام الشيرازي:

يتميز بشكله الرائع ويوجد منه أنواع ذات جمال خاص بها، إلا انه يعاب عليه انه بطيء الحركة والطيران، يكثر وجوده في مدينة إيرانية تسمى شيراز لذلك سمي بهذا الاسم.

الحمام البري:

يطلق علية أيضًا الحمام الجبلي، من الأنواع التي يصعب تربيتها نظرًا لأنها لا تحب العيش في أقفاص أو أماكن مزدحمة، ويعتبر أقصر أنواع الحمام.

الحمام الزاجل:

من أفضل الأنواع التي كانت تستخدم قديما ً وحديثا ً في نقل الرسائل.

  • هناك مجموعة من أنواع التي يطلق عليه الأنواع الأكثر إنتاج للحوم والتي يفضلها الأشخاص الذين يريدون تحقق ربح من هذه الهوية وهما (الموندين –المحلي-الكارنيون الأحمر – مخطط الزيل – الحمام الرهيب).

طريقة تربية الحمام

  • يتميز الحمام بأن طرق تربيته سهلة عن باقية الطيور الأخرى وذلك لأنه يتأقلم على كافة التغيرات الجوية كما انه مقاوم للعديد من الأمراض.
  • إن الحمام والتربية من الهوايات المنتشرة في الوطن العربي بين الرجال والنساء في مختلف المراحل العمرية.

من اجل تربية الحمام تربية جيدة لابد من توفير كل من الاتي:

توفير المسكن

  • لابد من القيام بصنع أبراج خاصة بالحمام أو صناديق خشبية ولكنه يجب مراعاة فتحات التهوية، وان تكون مساحة المسكن مناسبة لعدد الحمام الموجود بها، وان نأخذ في الاعتبار تكاثر الحمام وزيادته حتى لا يتم تكديسهم ويؤدي ذلك إلى موتهم، ولابد أيضًا من الحرص على تنظيف هذا المسكن باستمرار لمنع انتشار الأمراض والأوبئة.

توفير الماء

  • من المفيد معرفة الطريقة المناسبة لشرب الحمام، وذلك لتفادي التلوث وانتشار الأمراض والحفاظ على سلامة الحمام وجعله قادر على الإنتاج طوال العام، فإذا توفر كل من المسكن والغذاء والماء يستطيع الحمام العيش طويلًا وإنتاج الزغاليل طوال العام.

شراب الحمام

  • الطريقة التي يشرب بها الحمام تختلف عن الطرق التي تشرب بها الطيور الأخرى، فيحتاج الحمام إلى مساق غويط بدرجة تسمح للحمام بالشرب.
  • ولابد من تجديد المسقى باستمرار حتى لا يتم تلويثها، وإذا قام الحمام بالاستحمام بها لابد من تغيرها حفاظا ًعلى صحة الإنسان.

توفير الغذاء

  • لابد من توفير الغذاء الصحي والمناسب لنوع الحمام الذي نقوم بتربيته، وذلك من اجل ضمان عملية التربية وعدم فقدانهم دعونا نتعرف على ماذا يأكل الحمام..

شاهد أيضًا: كيفية صنع شبكة صيد الحمام

ماذا يأكل الحمام

  • طريقة يعتمد الحمام في تغذية على الحبوب وهناك عدة أنواع من الحبوب أو البذور التي يتناولها الحمام منها بذور عباد الشمس والذرة والقرطم وبذور الكناري والسمسم والقمح، كما أن الحمام يمكنك إن تقدم له الغذاء المتوفر لديك.

الغرض من تربية الحمام

هناك عدة أغراض لتربية الحمام من أهمها الاتي:

التجارة والإنتاج

  • يقوم البعض بتربية الحمام من اجل إنتاج الصغار وذلك من اجل التجارة والاستفادة المادية، وتعرفنا في السابق على أفضل الأنواع التي يمكن تربيتها وتنتج إعداد كبيرة تحقق ربح جيد.
  • من المشاريع المربحة للشباب في بداية مشوارهم العملي لأنها لا تحتاج إلى رأس مال بمبالغ ضخمة.

المشاركة به في سباقات

  • حيث انه يتم تدريب جميع أنواع الحمام على الطيران مسافات بعيدة وإعداده إعداد كامل للدخول في سباقات، وأشهر الأنواع التي تستخدم لهذا الغرض هي الحمام الزاجل حيث انه يعتبر من أسرع أنواع الحمام يستطيع العودة إلى وطنه حتى لو بعد مسافة تصل إلى 1000 كم.

أترك تعليق