معلومات عن دواء ايموديوم Imodium بالتفصيل

معلومات عن دواء ايموديوم Imodium بالتفصيل

معلومات عن دواء ايموديوم Imodium بالتفصيل، اليوم سنتكلم عن معلومات عن دواء ايموديوم Imodium بالتفصيل إن الإسهال هو أحد الأعراض المؤلمة بالنسبة للكثيرين، لأنه يُسبب ألم شديد في المعدة، ولكي يتم التخلص من هذا الألم فإن دواء ايموديوم Imodium مُخصص لعلاج الإسهال، و سنتعرف أكثر عن هذا الدواء واستخداماته وعن آثاره الجانبية في هذا المقال.

ما هو دواء ايموديوم Imodium ؟

يُعد دواء ايموديوم Imodium من أهم الأدوية في علاج الإسهال، حيث أنه يساعد على تقليل حركة الأمعاء الغليظة، وهذا يمنح فرصة كبيرة لإمتصاص أي فضلات من الأكل ويساعد على إخراجها بشكل متماسك، بالإضافة إلى أن حركية المعدة تقل مع عدد مرات التبرز.

شاهد أيضاً: معلومات عن دواء زانتاك Zantac

استخدامات دواء ايموديوم Imodium  :-

إن الإسهال هو من الأعراض التي يمكن أن تفقد الوزن خاصة لدى الأطفال، ويكون هذا أمر مُقلق للغاية، حيث أنه يكون ناتج لأسباب عدة، ودواء ايموديوم يتم استخدامه كالتالي:

  • يتم تناول الأطفال فوق 8 سنوات فيما فوق كبسولة واحدة.
  • يتناول الكبار كبسولتين ويكون هذا بعد استشارة الطبيب.
  • لا يمكن للأطفال أقل من 5 سنوات تناول هذا الدواء إلا بعد استشارة الطبيب، وذلك من أجل تفادي حدوث أي آثار جانبية.

ما هي موانع استخدام دواء ايموديوم Imodium ؟

هناك بعض الحالات التي لا يمكن استخدامها للدواء ايموديوم Imodium وهى:

  • الأشخاص الذين يُعانون من تورم بالبطن أو انسداد بالأمعاء.
  • مرض التهاب القولون، مرض كرون.
  • حدوث إسهال بسبب بكتيريا الأمعاء مثل الشيجلا.
  • الأفراد المُصابون بإسهال الذي يحتوي على مخاط أصفر أو به دم.
  • الأشخاص الذي يُعانون من الحمى.
  • الإسهال الذي يكون ناتج عن التهاب الأمعاء ويكون ذلك بسبب كثرة تناول المضادات الحيوية التي تكون متعلقة ب التهاب القولون الغشائي.
  • عندما يكون الشخص يُعاني من حساسية من أحد مكونات الدواء.
  • إن حدث أي أعراض جانبية للمرض أثناء تناول الدواء عليك التوقف عنه في الحال.

معلومات عن دواء ايموديوم Imodium بالتفصيل :-

إن هذا الدواء هو أحد الأدوية التي تُستخدم لعلاج الإسهال المُزمن، حيث أنه ذات فاعلية كبيرة، ومن خلال هذه السطور سوف نقدم معلومات عن دواء ايموديوم وتأثيره على المرأة أثناء الحمل والرضاعة:

تأثير دواء أيموديوم Imodium أثناء الحمل والرضاعة :-

  • لا يوجد أي معلومات توضح أن دواء ايموديوم يمكن تناوله أثناء الحمل، لذا لم تقوم المرأة الحامل بتناوله، ولابد من استشارة الطبيب قبل أن تتناوله.
  • إن هذا النوع من الأدوية يمكن أن تكر حليب الثدي بكميات قليلة، ويمكن أن تتناوله المرأة أثناء فترة الرضاعة، ويكون ذلك في حالة أن الفائدة تعود على الأم بشكل كبير ولا يحدث أي مخاطر للرضيع، وإن كانت الرضاعة طبيعية عليك سيدتي مشورة الطبيب أولًا.

شاهد أيضاً: أهم استخدامات دواء جلوكوزامين لعلاج إلتهاب المفاصل

ما هي الآثار الجانبية لدواء أيموديوم Imodium ؟

إن أغلب الأدوية لها آثار جانبية يمكن أن تحدث للفرد، ولكن هذه الآثار لم يتعرض لها كل شخص يتناول هذا الدواء، ولكن تظهر هذه الآثار حسب حالة المريض وهل أنه يُعاني من أي أمراض أخرى، وسوف نوضح الآثار الجانبية لدواء ايموديوم Imodium خلال هذه السطور:

  • الدوخة.
  • عسر الهضم.
  • انتفاخ البطن.
  • الإمساك.
  • النعاس.
  • الغثيان والقيء.
  • حدوث تشنجات البطن.
  • طفح الجلد.
  • حكة بالجلد.
  • حدوث خمول بالأمعاء.

الجدير بالذكر أن هذه الآثار لم تكن جميع الآثار الجانبية التي تم ذكرها من الشركة المصنعة لدواء أموديوم Imodium.

شاهد أيضاً: أضرار تناول دواء كلافوكس أكثر من مرة يوميًا على الأطفال

فوائد دواء أيموديوم Imodium :-

  • يُساعد دواء ايموديوم على إيقاف الإسهال بصورة سريعة ويتم تفاعله خلال ساعة.
  • يمنح المريض بعد تناوله مباشرة بالارتياح.
  • سرعة الذوبان عند وضعها على اللسان ولا تحتاج إلى الماء من أجل ابتلاعها.

في نهاية موضوعنا عن معلومات عن دواء أيموديوم Imodium بالتفصيل نود أن تكون هذه المعلومات أفادتكم، ولكن هذا ليس معناه تناول الدواء دون استشارة الطبيب لأن هذا خطأ، حيث أنه لابد من استشارة الطبيب لأنه هو من يعرف حالة المريض بشكل أكبر، نحن نقدم معلومات فقط عن الدواء، نتمنى مشاركاتكم.

أترك تعليق