معلومات عن القطط المنزلية 

معلومات عن القطط المنزلية 

معلومات عن القطط المنزلية، تعتبر القطط في كثير من المنازل شيء أساسي به حيث تعرف أن القطط من أكثر الحيوانات الأليفة التي يعتني بها كثير من الأسر وتهتم بتواجدها في منازلهم، وذلك بسبب لطفها وعدم تسببها لأي من المشاكل عكس كثير من الحيوانات التي قد تسبب الأذى إلى أصحابها أيضًا إلى المكان الذي تتواجد به.

معلومات عن القطط المنزلية

مميزات تربية القطط في المنازل لتواجد القطط في المنازل الأسرية، وأيضًا في حياة أي شخص مميزات كثيرة بما يجعلها الحيوان الأليف الأكثر تربية في المنازل في العالم ومن ضمن هذه المميزات ما يلي:

  • تسبب القطط في المنزل بمجرد قضاء بعض الوقت معها أو التواجد في الأماكن المحيطة قليلًا بمدة تقدر بنحو 15 دقيقة إلى 30 دقيقة فقط يوميًا، يؤدي ذلك إلى القضاء على التوتر المزمن وعلى التوتر العام الذي قد يصيب أي شخص نتيجة العمل المجهد طوال اليوم.
  • وأيضًا تساعد في تحسين الحالة النفسية للشخص، فقد اثبت الدراسات العلمية أن هناك مادة كيميائية في دماغ الإنسان تعمل على إفراز مادة السيروتونين التي تعمل على شعور الشخص بالسعادة والراحة، وتعمل هذه المادة على انخفاض معدل مادة الكورتيزول وهي المادة الأساسية في شعور الشخص بالتعب والإجهاد الشديد.
  • كما تعرف أن تواجد القطط في المنزل تساعد على امتلاك أفراد المنزل بصحة جيدة، وذلك بسبب أنها تقلل نسبة إصابة الشخص بالنوبات القلبية، كما لها سبب كبير في تنشيط الجهاز المناعي في جسم الإنسان وبالتالي حمايته من الإصابة بأي من الأمراض الفيروسية المنتشرة.
  • وأيضًا تواجد قطة أليفة في المنزل برفقة الأطفال لها فوائد ومميزات لا حصر لها مثل أنها تحمل الطفل مسؤوليات عديدة مثل الحفاظ على تنظيف المكان، كما تجعل نمو الطفل والشعور بما يحيط به كبير، كما تجعله يعتمد على أمور كثيرة في الحياة اليومية وذلك عند إطعام القطة وأيضًا تنظيفها وغيرها.
  • كما أنها تشعر الطفل بالرفقة الجيدة وعدم شعوره بالوحدة وتلعب معه لتمضية الوقت بشكل جيد، لذلك يسبب ذلك عدم شعور الطفل بالإجهاد نتيجة عدم التحرك بشكل كافي على مدار اليوم.

شاهد أيضًا: أنواع رمل القطط وكيفية تدريبهم عليه

التعليمات الغذائية الصحيحة للقطط المنزلية

يفضل كثير من الناس عند تربية قطة في المنزل أن تعرف إلى كافة تعليمات طرق الغذاء الجيدة للقطط في المنازل ومن ضمنها ما يلي:

  • بما أن يعرف على القطط أنها تمتلك جهاز هضمي حساس جدًا على الأطعمة الغير جيدة لها، لذلك يجب أن تحرص الأسرة التي تربي قطة على أن توفر لها جميع الأطعمة الغذائية الصحية لها، حتى نجتنب إصابات القطط.
  • في حالة تناولت القطة طعام غير مفيد يحدث لها بعض الأعراض المرضية مثل الإسهال وأيضًا قد تتعرض إلى بعض الأمراض الهضمية.
  • كما يفضل أن يتم تغير الطعام الذي يقدم إلى القطط بشكل مستمر لها من محبي تغير الأطعمة كما يشعرها بالسعادة والنشاط.
  • وأيضًا يجب أن يتم تقديم الطعام لها على مدار اليوم بعدد لا يقل عن خمس إلى سبع مرات في اليوم الواحد، وأيضًا يجب أن تكون كميات الطعام مناسبة ومشبعة بحيث لا يتم تقليل الطعام ولا زيادته عن الحد.
  • ويفضل تقديم الماء للقطط المنزلية بشكل مستمر في مدار اليوم ويتم تغيره بحيث يتأكد الشخص بنظافته جيدًا قبل تقديمه للقطط.
  • ومن أشهر الأطعمة التي يمكن تقديمها للقطط المنزلية دون تكليف على أهل المنزل هي الأطعمة المنزلية مثل الكبد، فهو يعرف باحتوائه على كميات كبيرة من الفيتامينات الخاصة بالقطط ما يفضل تقديم اللحوم بعد طبخها جيدًا حتى لا يسبب لها أي أمراض.
  • ومما يمنع على القطط هو عدم تقديمها أي من اللحوم النائية لا يسبب ذلك بجعلها شرسة على المحيطين بها فتسبب المشاكل من حولها.

المحافظة على نظافة القطط المنزلية

يجب الحرص على أن يتم إتباع جميع الطرق اللازمة للمحافظة على النظافة العامة للقطط المنزلية لا يسبب ذلك الكثير من الأمراض لها، وأيضًا للمحيطين بها وهي كما يلي:

  • يجب أن يتم تنظيف القطط أسبوعية نظافة كاملة وذلك بواسطة توفير جميع احتياجات النظافة الخاصة بالقطط المنزلية، وهي المحارم المبللة والورقية ووسائل التنظيف مع توفير الأمشاط الخاصة بفروها والتي تعمل على إزالة جميع الشعر المتساقط والذي يتراكم وسط الفور، وأيضًا يجب توفير البودرة المعطرة لجسدها.
  • كما يجب الحرص على اغتسال القطط بشكل لا يقل عن ثلاث مرات أسبوعية، فهي تحميها من الفيروسات المعدية وأيضًا الجراثيم المضرة لها ولأصحابها.
  • وأيضًا يجب أن يعمل يقوم أصحاب القطط المنزلية بزيارات العيادات البيطرية الخاصة بالقطط لعمل فحوصات شاملة على صحتها العامة، وأيضًا إعطائها التطعيمات المهمة لوقاية القطط من أي أمراض، وأيضًا لحماية الأشخاص بالإصابة من أي من أمراضها كما يتم قص وبرد أظافرها ومخالبها للحماية أيضًا.

شاهد أيضًا: 8 روائح تكرهها القطط وتعمل على إخافتها في المنزل

الطريقة المثالية للحفاظ على المنزل من فضلات القطط

من أهم المعلومات التي يجب أن يكون مربي القطط على علم بها هو أن يتم الحفاظ على المنزل من كافة فضلات القطط، وذلك حتى لا يتسبب بحدوث أي أمراض لأصحابها أو للقطط أيضًا وذلك بإتباع عدة إرشادات وهي كالآتي:

  • الحرص على تواجد صناديق كبيرة ويفضل إحضارها من النوع البلاستيك حتى يسهل تنظيفها، كما يجب أن تكون حوافها عالية لتمكين إحضار الرمال والحصى الصغيرة بها وذلك بهدف توفير البيئة التي تحتاجها مثل الطبيعة.
  • يجب الحرص على أن يتم تنظيف الصندوق أسبوعيًا بشكل كلي والعمل على تعقيمه وتعطيره ومن ثم ملئه ثانيًا بالرمل والحجارة.
  • كما يجب أن تكون الحجارة التي يتم وضعها في صندوق الفضلات أن تكون من النوع الخاص بالقطط، والتي تتميز بأنها طبية مزيلة لرائحة الفضلات حتى لا ينبعث منها رائحة كريهة.
  • كما يجب أن يتم توافر حاملات مختصة بإزالة الفضلات من الصناديق، وذلك من أجل ألا يتم التعامل المباشر مع فضلات القطط وذلك للوقاية من العدوى من أي أمراض منها.

أضرار القطط المنزلية

في بعض الأحيان تسبب القطط المنزلية كثير من الأمراض والأضرار لصاحبها ومن أشهر هذه الأمراض ما يلي:

  • تسبب القطط مرض فيروسي يعتبر من أشهر الأمراض الفطرية التي تحملها أغلب القطط بنسبة تصل إلى 40 % منها، وأشهر أعراضه تظهر على جسم الإنسان على شكل دوائر ملتهبة حمراء اللون تصاحبها الشعور بالحكة القوية.
  • وأيضًا تحمل كثير من القطط مرض يسبب بحدوث التهاب في العين ويسبب احمرار شديد بها يصاحبها إفرازات من النوع الصديدي، لذلك ينصح بتجنب القطط المصابة فهذا المرض وغسل اليدين بعد حملها، كما يمكن أن يتم علاج أعراض التهاب العين بواسطة القطرات المختصة بالحالة.
  • بالإضافة إلى أن عضة القطط تكون خطيرة جدًا على الإنسان بسبب أنها أغلب القطط بنسبة تقدر بنحو 75 % منها لديها مكروبات في فمها وفي أنيابها مثل بكتيريا التيتانوس والسعار وأيضًا بكتيريا العنقود.
  • كما تسبب خدوش القطط كثير من الأضرار إلى صاحبها مثل حدوث ارتفاع في درجة حرارة الجسم، وتضخم الغدد الليمفاوية وذلك بسبب بكتيريا تسمى البارتونيللا والتي تسببها البراغيث وبالتالي تنتقل هذه البكتيريا إلى جسم الإنسان عن طريق خدش الإنسان.

شاهد أيضًا: لغة القطط وحركاتها مع الإنسان

أترك تعليق