معلومات عن اسباب الصداع النصفي

معلومات عن اسباب الصداع النصفي

معلومات عن اسباب الصداع النصفي، كثير من الأشخاص يشعرون بصداع نصفي من الجانب الأيمن أو من الجانب الأيسر ويصبحون في حيرة لعدم معرفتهم السبب، وكذلك يسعون لمعرفة علاج أمن للصداع النصفي، وقد يؤثر الصداع النصفي في حياة بعض الأشخاص بشكل جدي إذ يمنعهم من ممارسة حياتهم اليومية بشكل طبيعي ويشعرهم دائما بالحاجة الملحة للجلوس في المنزل لعدة أيام، ومن خلال موقعنا سنقدم لكم مقال بعنوان معلومات عن أسباب الصداع النصفي وتتضمن هذه المعلومات إعراض الصداع النصفي أسبابه وكيفية العلاج منه.

ما هو الصداع النصفي

  • ومن خلال مقال معلومات عن أسباب الصداع النصفي نقدم لكم تعريف الصداع النصفي أيضًا باسم الشقيقة، أو الشقأ، وبالإنجليزية يعرف ب Migraine، وهو تلك الاضطرابات المعقدة التي تتمثل بحدوث نوبات بشكل متكرر من الصداع تصيب في العادة جانب واحد من الرأس.
  • وقد يرافق الصداع النصفي بعض الأعراض البصرية والحسية، ويطلق عليها الأورة وتعرف بالإنجليزية ب Aura، والتي غالبًا ما تحدث قبل بدء نوبة الصداع، ولكنها في بعض الأحيان قد تحدث خلال النوبة أو بعدها.

شاهد أيضًا: اسباب الصداع النصفي المستمر

أعراض الصداع النصفي

ينقسم الصداع النصفي لعدة أنواع، ويشترك الكثير منها في الأعراض نفسها، والتي تضم:

  1. الغثيان، والقيء.
  2. الحساسية والدوخة نحو الضوء أو الروائح.
  3. صعوبة النطق والشعور بالخدران.

أولًا الصداع النصفي المصحوب بالأورة والذي يعرف بالإنجليزية Migraine with aura حيث تعتبر الأورة منبها ينبئ عند اقتراب حدوث نوبة الصداع النصفي، وتتواجد أعراض الأورة في الاضطرابات البصرية.

ثانيا الصداع النصفي بدون الأورة، ويعتبر هذا النوع الأكثر شيوعًا من بين أنواع الصداع النصفي، حيث تبدأ أعراض نوبة الصداع النصفي بدون إنذار مسبق.

أنواع الصداع النصفي الأخرى

ثالثا أنواع أخرى، وتشترك أنواع الصداع النصفي الأُخرى بكونها تعتبر مرتبطة بحالة مرضية محددة أو سبب معين، وهي كالآتي:

  1. الصداع النصفي المزمن والذي يعرف بالإنجليزية: Chronic migraine، ويتمثل بعملية تكرار حدوث نوبات الصداع النصفي في مدة أكثر من 15 يوم في الشهر.
  2. الصداع النصفي أثناء الطمث والذي يعرف في الإنجليزية Menstrual migraine، حيث يرتبط هذا الصداع بتكرار حدوث نوبات الصداع النصفي في موعد الدورة الشهرية.
  3. الصداع النصفي الفالج، والذي يعرف في الإنجليزية Hemipligic migraine، وهو يرتبط بحدوث ضعف في جانب واحد من جسم الشخص بشكل مؤقت.
  4. الشقيقة البطنية، وتعرف في الإنجليزية Abdominal migraine، ويعتبر هذا النوع من الصداع الأكثر شيوعًا عند الأطفال قبل عمر الرابعة عشر، ويرتبط بنوبات الصداع النصفي وبحدوث اضطرابات بالبطن والأمعاء.
  5. الصداع النصفي المصحوب بهالة والتي تؤثر في جذع الدماغ، والتي تعرف في الإنجليزية: Migraine with brainstem aura، وبالرغم من ندرة هذا النوع من الصداع، إلا أنه يؤثر بشكل كبير في الأعصاب ويؤدي لظهور أعراض حادة، ويؤثر في بعض الأحيان في القدرة على الكلام.

معلومات عن أسباب الصداع النصفي

  • بالرغم من أن السبب الحقيقي وراء حدوث نوبات الصداع النصفي مازال مجهول، إلا إن الكثير من العوامل قد تحفز حدوثها، كالعوامل البدنية والعوامل البيئية المختلفة، والتغيرات الهرمونية والاضطرابات النفسية والعاطفية، وبعض الأدوية والأطعمة.
  • ويعتقد أن الصداع النصفي ناتج بسبب وجود نشاط غير معتاد وغير طبيعي بالدماغ يؤثر بطريقة التواصل بين الأعصاب، والمواد الكيميائية والأوعية الدموية في الدماغ، وكذلك يلعب العامل الوراثي دور كبير في زيادة حساسية الإنسان تجاه المحفزات المختلفة.

علاج الصداع النصفي

  • ومن خلال مقال معلومات عن أسباب الصداع النصفي يتوافر الكثير من الأدوية والعلاجات التي تعمل على التخفيف من أعراض نوبات الصداع النصفي، وبالرغم من أن نوبات الصداع النصفي مع مرور الوقت تتفاقم.
  • إلا أن اغلب الأشخاص المصابين بالصداع النصفي تقل الأعراض عندهم أو تختفي على مدار عدة سنوات.
  • وأكد الأطباء إن علاج الصداع النصفي هو التخلص من أعراضه والتقليل من فرصة حدوث نوبات أخرى مستقبليًا.
  • وقد يحتاج الفرد المصاب لتجربة أنواع كثيرة من العلاجات المتوافرة لذلك لكي يتمكن من معرفة العلاج المناسب للصداع النصفي.
  • ويعتمد اختيار العلاج المناسب للصداع النصفي على حدة نوباته، وكمية تكرارها، وتأثيرها في قدرة الشخص المصاب على ممارسة الأنشطة اليومية التي يقوم بها، ومدى ارتباط نوبات الصداع بحدوث أعراض كالقيء والغثيان.

شاهد أيضًا: كيفية علاج الصداع والغثيان

وما إذا كان الشخص المصاب يعاني من مشاكل صحية أُخرى، وتوضح لكم من خلال مقالنا معلومات عن أسباب الصداع النصفي أن هذه العلاجات الدوائية تنقسم إلى نوعين رئيسين وهما كالاتي:

الأدوية المعالجة لنوبات الصداع النصفي

  • وتتمثل بالأدوية المسكنة للألم التي يتم تناولها عند حدوث نوبة الصداع النصفي بهدف تقليل الأعراض أو وقفها تمامًا، إضافة لأدوية أخرى تخفف من الأعراض المرافقة للنوبة.
  • الأدوية الوقائية والتي تعرف في الإنجليزية Prevention medication، ويتم تناولها بشكل منتظم بهدف التخفيف من حدة نوبات الصداع النصفي والحد من تكرارها، والهدف من استخدام هذه الأدوية التي تم ذكرها في السطور السابقة هو وقف نوبة الصداع النصفي بمجرد بدئها، لذلك فان أفضل وقت لتناول تلك الأدوية هو عند بدء أعراض نوبة الصداع النصفي أو عند الشعور باقترابها.
  • الأدوية المسكنة للصداع النصفي ويوجد مجموعات دوائية تندرج ضمن قائمة الأدوية المسكنة للألم سواء كانت تلك الأدوية تصرف بوصفة أو بدون وصفة طبيّة.

مسكنات الألم

  • حيث يمكن استخدام الكثير من مسكنات الألم المتاحة لديك بدون وصفة طبية وذلك للتخفيف من أعراض الصداع النصفي كالباراسيتامول والذي يعرف في الإنجليزية: Paracetamol) أو تناول بعض مضادات الالتهاب اللاستيرويدية والتي تعرف في الإنجليزية Nonsteroidal anti-inflammatory drug)، مثل: الآيبوبروفين والأسبرين، حيث تتوافر تلك الأدوية بعدة أشكال صيدلانية، منها الأقراص الذائبة بالماء والتي يكون مفعولها سريع لأن الجسم يمتصها بشكل سريع مقارنة بالأقراص العادية.

ملحوظة هامة

  • يجب الالتزام بالتعليمات المرافقة بالدواء فيما يخص الجرعات الموصى بها وفترة الاستخدام، لان تناول هذه المسكنات بشكل مستمر قد يزيد من أعراض الصداع النصفي سوءً ويسبب ما يعرف بالصداع الارتدادي وهو الناتج عن الاستخدام المفرط للأدوية والذي يعرف في الإنجليزية Rebound headache.
  • وفي هذه الحالة يمكن إن يحدث الصداع عند أخذ المسكن مفرط الاستخدام بجرعته الاعتيادية أو بجرعة زائدة، ولحسن الحظ أن يخف تمامًا بعد التوقف عن تناوله، ويجب الانتباه لهذه الملحوظة الذي نقدمها لكم من خلال مقالنا معلومات عن أسباب الصداع النصفي.

إرشادات ونصائح هامة للتخفيف من إعراض الصداع النصفي

يوجد مجموعة من الإرشادات والنصائح نقدمها لكم من خلال مقال معلومات عن أسباب الصداع النصفي يجب إتباعها للتخفيف من أعراض الصداع النصفي ومن هذه النصائح الآتية:

  • المداومة على ممارسة تمارين اليوغا والاسترخاء، وبعض التمرينات الأخرى كالسباحة والمشي وركوب الدراجة فلها دور كبير في تقليل التوتر وكذلك تعمل على تقليل الوزن الزائد وقلة حدة اعراض الصداع النصفي.
  • تنظيم مواعيد النوم والاستيقاظ، وكذلك مواعيد تناول الوجبات الغذائية الرئيسية والحرص على الالتزام بها.
  • تناول كميات كثيرة وكافية من السوائل، وخاصة الماء تجنبًا لحدوث جفاف بسبب الصداع النصفي.
  • عدم التعرض لأي نوع من الضوضاء والموسيقى الصاخبة أو أي عامل يزيد من الألم بالصداع النصفي.

شاهد أيضًا: أعراض الصداع العنقودي وعلاجه

وأخيرًا نتمنى من خلال مقالنا معلومات عن أسباب الصداع النصفي أن يتم شفاء جميع الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي للعودة لممارسة حياتهم بشكل طبيعي.

أترك تعليق