معلومات عن الدلافين وأنواعها وأين تعيش وكيف تتغذى؟

معلومات عن الدلافين وأنواعها وأين تعيش وكيف تتغذى؟ الدلافين كائنات تنتمي إلى الثدييات، وهي تعتبر من الحيوانات الذكية التي تنتشر في جميع مختلف العالم، حيث أنها تتواجد العدد والنسبة الكبيرة منها في الأماكن الضحلة داخل المحيط الاستوائي، ويصل عددها الكبير جدًا ما يقرب من 30-40 نوعًا، تعتبر الدلافين كائنات آكلة اللحوم حيث أنها تتغذى على الأسماك والقشريات، يتميز الدلفين بكثرة ألوانها المختلفة، ولكن اللون الأكثر انتشارًا هو الرمادي.

الأنواع المختلفة للدلافين

الدولفين الأحدب

  •  يدخل الدولفين الأحدب إلى الخلجان وغالبًا ما يوجد بالقرب من الشواطئ، يقدر طول الذكور بحوالي 3. 2 متر بينما يبلغ طول الإناث حوالي 2 أمتار ووزنه 284 كيلو جرام ويوجد العديد من الخصائص المشتركة بين الدولفين والسنام، كما أن للدلفين قنينة إلا أن الأول يلاحظ لونها فاتح، بالإضافة إلى شكل الزعنفة على ظهره وشكله رأسه مختلف.

  دولفين رايسو

  • يزن الدلفين الرايسو حوالي 500 كجم ويبلغ طوله 4 8 مترًا، وهو منتشر في المحيطات وأعماق البحار وليس له واجهة بارزة، ويميزه عن غيره من أنواع الدلافين، وينتشر عبر الأرفف القارية، لونه متباين بين الرمادي والأبيض، ونتيجة لدغات الحبار التي يتعرض لها، يتسم جسده ببقع بيضاء وخدوش.

الدولفين ذو الأنف القاروري

  •  يتميز هذا النوع من الدلافين بلونها المتغير من الرمادي الفاتح إلى الأسود، يقدر طوله الأقصى بحوالي أربعة أمتار بينما يزن أكثر من 450 كيلوجرامًا، ويتواجد هذا الحوت بالقرب من الشواطئ والمناطق الساحلية والمياه المفتوحة، تتميز هذه الأنواع من الدلافين بقدرتها على التواصل مع الناس بسلاسة، يستطيع هذا الدلفين الغوص إلى عمق حوالي 600 متر لمدة ثماني دقائق.

 الدولفين خشن الأسنان

  •  يستطيع الدلفين الخشن الغوص حتى عمق 70 مترا تحت الماء ويقدر طوله بحوالي 2. 8 متر ووزنه 155 كيلوجرام ويعيش في المياه المفتوحة بعمق.

 الدولفين الشائع

  • يبلغ طول هذا الدلفين 2. 6 متر ويقدر وزنه بحوالي 136 كجم وله رأس رمادي يمتد فوق الظهر حتى طرف الزعنفة ويتميز باللون الأبيض فوق البطن والجوانب.

الدولفين الاستوائي المنقط

  •  يقدر طول الدلفين الاستوائي المرقط بحوالي 2 متر ووزنه 120 كيلو جرام وهو منتشر في المحيطات والبحار المفتوحة وللدلفين ظهر رمادي وبطنه رمادي فاتح مع نقاط بيضاء على جسده.

الدولفين المخطط

  • يتميز الدلفين المخطط باللون الأزرق الداكن بالإضافة إلى الخطوط البيضاء، والشكل المتعرج الذي يمتد من الفم على الجانبين إلى الذيل، ويبلغ طول هذا الحوت حوالي 2. 56 متراً بينما يقدر وزنه بحوالي 156 كيلوغراماً، وهو المفضل لديه، يسبح في المياه العميقة البعيدة نسبياً عن الشواطئ.

شاهد أيضًاما هي الثدييات التي تتكاثر بالبيض؟

ماذا تأكل الدلافين؟

  • تعيش الدلافين في مجموعات وقطعان من عشرات الدلافين، مجمعة في مناطق يكثر فيها الطعام، وهي حيوانات مفترسة، والحبار والأسماك هي الغذاء الرئيسي لها.

التركيب الجسماني للدلافين

  • يتكون رأس الدلفين من رأس مستدير يسمى (البطيخ) يستخدم لتحديد مكانه بواسطة صدى، وله فم يشبه منقار الطائر، إلا أنه يحتوي على أسنان حادة، وهو ما يميزه عن الحيتان الأخرى ونحن تجد أيضًا فمها مستديرًا قليلاً في أنواع الدلافين.
  • يصل عمرها أحيانًا حتى 250 عامًا، يتنفس الدلفين من خلال مساحة التنفس الخاصة به مثل الحوت ولديه دماغ كبير ومعقد، يختلف تركيبها عن معظم الثدييات البحرية الأخرى ولا تحتوي على شعر سوى بضع شعرات في الأصل (في فمها) وأعضائها التناسلية تحت جسدها.

الحواس عند الدلافين

  •  بالإضافة إلى السمع القوي، يتمتع الدلفين أيضًا برؤية واضحة داخل الماء وخارجه، بحيث يمكنه سماع نغمات منخفضة وعالية، حيث يمكنه سماع اهتزازات النغمات حوالي عشر مرات مقارنة بسمع الإنسان، حاسة اللمس قوية وراقية، ولكن ليس لها حاسة شم تعمل هذه الحواس بكفاءة فوق سطح الماء.

التكاثر في الدلافين

  •  تتزاوج الدلافين من البطن حيث توجد أعضائها التناسلية، على الرغم من أن العديد من الأنواع تنغمس في المداعبة، إلا أن عادة التزاوج قصيرة ويمكن تكرارها عدة مرات في فترة زمنية قصيرة، وتختلف مدة الحمل حسب النوع.
  • ويمكن أن تصل إلى 12 شهرًا، وهناك دلفين الأوركا العملاق، الذي يبلغ حوالي 17 شهرًا من الحمل في كثير من الأحيان تلد الدلافين واحدة صغيرة، أي عكس العديد من الثدييات، بحيث يظهر الذيل أولاً بدلاً من الرأس عند الولادة.

اقرأ أيضًامن الثدييات البحرية ليس له خياشيم ويتنفس الهواء مثل الإنسان؟

حقائق خلقية عن الدلافين

  •  تعتبر الدلافين من الثدييات وليس الأسماك، على الرغم من حقيقة أنها تعيش في المحيط.
  • تتنفس الدلافين الهواء من الأنف الموجود في الجزء العلوي من رأسها لأنها من الثدييات، حيث توجد أنواع من الدلافين تبقى في الماء لمدة 20-30 ثانية لتخرج من الماء وتتنفس مرة أخرى، وتفاصيل أخرى.
  •  يمكن أن تبقى الأنواع في الماء لمدة 30 دقيقة متتالية.
  •  للدلافين تركيز غريب، حيث يظل نصف الدماغ مستيقظًا والنصف الآخر ينام بحيث تكون إحدى العينين مفتوحة دائمًا.
  • مما يساعد في عملية الصعود إلى السطح للتنفس، في حين أن العملية التنفسية لها عملية تطوعية تتطلب الوعي.
  • على عكس الشخص الذي يعتبر لديه هذه العملية اللاإرادية، فإن إيقاظ نصف دماغه وعينه مفتوحًا يساعده أيضًا في الحماية من مخاطر الحيوانات.
  •  تبلغ فترة تغذية الدلفين من أمه أربع سنوات.
  • ينتج جسم الأم لبن طفلها الذي يحتوي على نسبة عالية من الدهون يمكن أن تقترب من 50٪ مما يساعد على تسخينه.
  •  تتراوح فترة حمل أنثى الدولفين ما بين و17 شهرًا، حسب نوعها.
  • تفضل الأنثى أن تكون انفرادية مع اقتراب موعد ولادتها، حيث تتجول عادة في المنطقة القريبة من الماء، وهو أمر شائع.
  •  تلد أنثى دلفينًا واحدًا، حيث تندر فكرة التوائم.
  • توجد ذكور الدلافين من أنواع معينة، مثل الدلافين قارورية الأنف.
  • والتي تقتل أنثى الفقس في ظاهرة تسمى (وأد الأطفال) لأنهم يعرفون أنه إذا ولدت الأنثى فسوف تعتني به، مما سيمنعه من العمل بدوام كامل للرجال لسنوات عديدة.
  • لكن عندما تفقد مولودها بعد الولادة عند الولادة تكون فارغة بعد فترة تزاوج قصيرة.
  • هذا يسمح له بالتحرك بسرعة ورشاقة.
  •  يحتوي عظم فك الدلفين على عدد كبير من الأسنان.
  • فالدولفين الطويل، على سبيل المثال، له 250 سنًا بيضاء.
  •  يتم تلوين أجسام الدلافين بألوان كثيرة حسب النوع، حيث تتراوح هذه الألوان بين الأبيض والوردي واللؤلؤي، وبين درجات البني الداكن والأسود والأزرق.
  •  يتميز الدلفين الوردي بلونه الوردي الجميل، لكنه لا يولد بهذا اللون.
  •  على العكس من ذلك، فهو يولد باللون الرمادي ويبدأ لونه في التحول إلى اللون الوردي مع تقدم العمر.
  •  تتمتع الدلافين بإحساس حاد بالبصر.
  •  للدلافين عين واحدة على جانبي رأسها، حيث تتحرك كل عين بشكل مستقل، مما يسمح لها بالرؤية من كل جانب أمامها وخلفها وبجانبها.
  •  يمكن أن ترى الدلافين أيضًا فوق وتحت الماء بكفاءة عالية، ويتم تصنيف رؤيتها فوق الماء بكفاءة مثل رؤية القطط والكلاب.
  • تستخدم الدلافين الموجات الصوتية لتحديد موضع الأشياء، وتنبعث منها ترددات من خلال النقر على الأصوات والاستماع إلى صدى يرتد وينعكس حول الجسم، ويذكر أن الدلافين تنتج حوالي 700 نقرة صوتية في دقيقة واحدة فقط.

اخترنا لك أيضًاأغرب أنواع الكائنات البحرية

حقائق اجتماعية عن الدلافين

وفقًا للباحثين في بريطانيا، تعتبر هذه الدلافين أكثر ذكاءً مما يتوقعه الناس، حيث اكتشفوا وجود اتصال بين الدلافين حسب المهنة، حيث تنادي الدلافين بعضها البعض بأسماء وأشخاص محددين، ثم تستخدم صافرة خاصة لكل منهم إليك بعض الحقائق الاجتماعية عنهم:

  • تعتبر الدلافين حيوانات اجتماعية.
  •  تعيش في مجموعات وقطعان مائية، وتحب اللعب.
  • وصف الدلفين من قبل الطبيب النفسي.
  • حيث أظهرت الدراسات التي أجريت على المرضى أنه يساعد على تحسين حالتهم النفسية بشكل كبير، لأنه يساعد الدلفين في علاج الاكتئاب المعتدل والخفيف من خلال اللعب به.
  •  تساعد الدلافين في تنظيف المناجم واكتشاف أماكنها، لأن بعض الدلافين المدربة شاركت في عدة حروب لتتفوق عليها.
  • تساعد الإنسان في مجال المعرفة هو مواقع الأجسام المزروعة تحت الماء وفي البحار، حيث تتميز الدلافين بقدرة عالية على الرؤية في بيئة مظلمة، فضلاً عن دقة حاسة السمع.
  • قال العلماء: (أن الدلافين في عملهم تحت الماء تشبه الكلاب البوليسية).
  •  تتمتع الدلافين ببعض الصفات الواعية التي تتميز بها البشرية، مثل الحب والتضحية والتفاعل اللطيف.
  •  تساعد الدلافين بعضها البعض وتسرع لإنقاذ الدلفين المعرضة لبعض الخطر.
  • يعتبر الدلفين صديقًا للإنسان حيث يكيّف نفسه ليعيش معه ليتعلم منه العديد من المهارات، مثل مهارات السيرك وأداء بعض الحركات البهلوانية والرياضية، وكذلك ليتعلم منه تحيات وآداب معاملة الناس وكيفية مقابلتها
  • كما يقوم بتدريس الباليه وكرة السلة والتمتع بالموسيقى.
  •  يمكن أن تلعب الدلافين مع بعض المخلوقات الأخرى، مثل حيتان العنبر.
  • إذا كونت صداقات ولعبت معك ستلعب بنفس الطريقة التي تلعب بها مع البشر.
  • لاحظ العلماء في بعض الحالات أن الدلافين تسبح مع العديد من الحيتان حولها، مما يدل على الصداقة الناشئة بين الكائنين.
  • لديها أيضًا القدرة لاختراع الألعاب.
  • تهتم الدلافين بعلاقات الصداقة.
  •  تم تسجيل العديد من الحالات التي جلبت فيها الدلافين هدايا للبشر يمكنهم إحضارها من البحار، مثل الحبار البحري أو الثعابين الميتة، مما يشير إلى أن الدلافين تصطادها لمنحها للبشر.
  • تهاجم الدلافين كمجموعة أي دخيل يحاول الضرر بها.
  •  يمكنه مهاجمة وقتل سمكة قرش كبيرة بهزها كمجموعة كاملة.

الأضرار التي تتعرض لها الدلافين

  •  يتطلع العلماء إلى الحياة القادمة تحمل القلق الدلافين حيث يؤدي تغير المناخ وارتفاع درجات الحرارة إلى جعل البحار والمحيطات أكثر دفئًا.
  • الأمر الذي سيقود الدلافين للبحث عن بيئة باردة خارج أماكنها المعتادة، وقد تواجه صعوبة في التكيف بسرعة، وتبحث قدر الإمكان على البيئة الجديدة لإيجاد المناطق التي تلبي حاجتهم للتغذية.

بعد ما قمنا بتقديمه نكون قد شرحنا بالتفصيل معلومات عن الدلافين وأنواعها وأين تعيش وكيف تتغذى؟ كما وضحنا جميع المعلومات الخاصة بحياتها ونأمل أن يكون المقال ذات أهمية وفائدة.

مقالات ذات صلة