الهجرة السرية واللجوء السياسي

الهجرة السرية واللجوء السياسي

الهجرة السرية واللجوء السياسي، تعتبر الهجرة غير الشرعية أو ما يطلق عليها الهجرة السرية هي من أخطر التهديدات التي ظهرت في هذا الوقت، كما أن الهجرة أحد الأخطار الأمنية التي تواجه الكثير من المجتمعات، ويختلف مفهوم الهجرة السرية عن مفهوم اللجوء السياسي، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن هذا الاختلاف.

ما المقصود بالهجرة؟

  • هناك العديد من المسميات لمفهوم الهجرة، فمنها مثلًا على سبيل المثال مصطلح الهجرة غير نظامية أو معنى آخر الهجرة غير القانونية، وفي الحقيقة أن المعنيين واحد لأنه يرمز إلى خرق قوانين الدولة التي يتم الهجرة إليها.

أما مفهوم الهجرة غير شرعية فهو يمثل في حاجة حقيقته المعنى الحرفي للقانون الهجرة حيث هذا النوع من الهجرة يخالف تماماً القوانين الشرعية من حيث مخالفته للقوانين والنظم المعنية بالهجرة وحركة الأفراد وانتقالهم بين الدول، والسبب في ذلك هو بعض الضوابط التي تكون صعبة للبعض مثل صعوبة الإجراءات اللازمة للسفر، وأصبحت الهجرة الشرعية شبه مستحيلة، وتتمثل الهجرة غير الشرعية فيما يلي:

  • أن يدخل الشخص شخص دولة ما دون الوثائق المحددة لها أي دون علم الدولة بدخول هذا الشخص ويكون ذلك عن طريق البحر أو الصحراء أو الجبال.
  • هذه الحالة مختلفة عن السابقة وتتمثل في دخول الشخص بوثائق محددة رسمية إلى حدود الدولة ويتحدد له فترة معينة لبقائه فهذه الدولة ولكنه يتعدى هذه الفترة ف مثالا يدخل الشخص للدولة لأنه يزور أحد أقاربه أو يكون فرحلة علاجية ثم يقرر الاستقرار فهذه الدولة وعدم الرجوع إلى وطنه.
  • كما أنه من أشكال الهجرة غير شرعية، عندما يخرج المواطن من موطنه بشكل غير شرعي، أو بشكل شرعي ولكن بوثائق مزورة غير رسمية.

شاهد أيضًا: فوائد الهجرة إلى الخارج

ماذا يقصد بمفهوم اللجوء السياسي؟

  • يعتبر مفهوم اللجوء السياسي هو أن كل شخص يتواجد لديه خوف له ما يبرره من التعرض للاضطهاد بسبب عرقه أو دينه أو جنسيته أو انتمائه إلى فئة اجتماعية معينة أو آرائه السياسية خارج بلد جنسيته ولا يستطيع أو لا يرغب بسبب ذلك الخوف أن يستظل بحماية دولته أو غير راغب بسبب هذا الخوف أن يعود إلى تلك الدولة “
  •  وقد شمل تعريف اللاجئ في اتفاقية منظمة الوحدة الإفريقية الخاصة باللاجئين ليشمل الأشخاص الفارين من العنف المعمم (الحرب الدولية أو النزاع المسلح الداخلي أو الاعتداء أو الاحتلال الخارجي أو الإخلال الشديد بالنظام العام أو الانتهاكات الواسعة لحقوق الإنسان) في جميع أنحاء بلد الجنسية أو جزء منه بالإضافة إلى الكوارث الطبيعية المصاحبة للإهمال الحكومي لأسباب سياسية أو إثنية أو عرقية أو دينية، نلاحظ أن اللجوء يكون بعبور حدود دولة الموطن الأصلي إلى دولة أخرى.
  • أما النزوح فهو داخل الدولة الواحدة ويتفق النزوح مع اللجوء في أن الهجرتين إجباريتين قسريتين وغير اختياريتين.
  • واللجوء السياسي والهجرة السرية أو الهجرة غير الشرعية رغم أنهم كلها عناصر تقع ضمن عملية الحراك السكاني إلاَ أنها تختلف فيما بينها في الحقوق والواجبات

الأسباب المؤدية للهجرة السرية أو الهجرة غير الشرعية

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الهجرة غير الشرعية، ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • أسباب اقتصادية: يعتبر الأسباب الاقتصادية أحد أهم الأسباب التي تؤدي إلى هجرة المواطنين من موطنهم الأصلي إلى وطنه آخر، ومن أكثر البلدان التي يكثر فيها الهجرة هي البلدان التي لا يوجد لديها موارد مالية كثيرة، والتي لا تمتلك فرص عمل كثيرة للشباب.
  • أسباب اجتماعية: تعد الأسباب الاجتماعية من أكثر الأسباب المؤدية إلى الهجرة، فقد تتمثل هذه الأسباب في وجود مشاكل اجتماعية بين الأشخاص في المجتمع، كما يمكن أن يوجد فتن بين الطوائف والقبائل، فهذه الأسباب سلبية ولا يستطيع العيش فيها.
  • أسباب سياسية: تعتبر المشاكل السياسية المتواجدة في البلاد هي التي تؤدي إلى الهجرة، فقد تتمثل هذه الأسباب بعدم رضا وموافقة المواطنين على بعض القرارات السياسية المديرية.
  • الأسباب الدينية: يعتبر تراجع البلاد بسبب الأوضاع السياسية هو من أبرز الأسباب المؤدية إلى ظهور الهجرة السرية أو الهجرة غير الشرعية بين المواطنين، ويتمثل هذا التراجع من خلال بعض الأشكال، منها: الاضطهاد الديني، وانعدام الاستقرار في تلك البلدان، وكثرة الاضطرابات السياسية المتواجدة في البلاد بسبب الفتن الدينية.
  •  الانفجار السكاني: قد يتسبب الانفجار السكاني إلى هجرة الكثير من الناس من بلادهم الأصلية الممتلئة إلى بلاد أخرى بشكل غير قانونية بشكل غير طبيعي، وهذا بسبب المشاكل التي يؤديها ارتفاع أعداد السكان بشكل كبير وملحوظ، الذي يتجاوز النمو والانفجار السكاني الذي يفوق القدرة الاستيعابية التي قد تتحملها هذه البلاد، كما يوجد بعض الأسباب التي قد يسببها الانفجار السكاني، مثل الفقر، والتلوّث، ونقص المياه، وغير ذلك من الأسباب.

عوامل الجذب للبلاد الأخرى 

يوجد العديد من الأسباب التي تجعل الشباب يرغبون في السفر والهجرة، ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • شكل وصورة البلاد الغربية التي تجعل العديد من الشباب يتحمسون للهجرة والسفر فهم يعتقدون أن هذه البلاد تحارب البطالة ولا تهمش دورهم في المجتمع، كما يتحمسون بطريقة الحياة في هذه البلاد.
  • رؤية نماذج ناجحة من المتغربين، ينتشر العديد من الصور على مواقع التواصل لأشخاص سافرت، وساعدهم السفر والهجرة في نجاحهم في أعمالهم وتعليمهم، فالشباب في هذه الحالة تتحمس حتى يصبحوا مثل هذه الأشخاص.
  • فرص العمل التي تتواجد في هذه الدول، يلجأ الكثير من الشباب السفر إلى هذه البلاد حتى يحصلوا على فرصة عمل، فهذه الدول تستقبل الكثير من العمالة حتى يستطيعوا تغطية الموارد الطبيعية في هذه الدولة.

شاهد أيضًا: مصلحة الجوازات والهجرة

كيفية الحد من الهجرة السرية

يوجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها أن مساعدة الحكومات في الحد من الهجرة السرية أو الهجرة غير الشرعية، ومن هذه الطرق ما يلي:

  • يجب على الحكومات تنمية وعي المواطنين بالانتماء إلى الوطن، وبث روح الوطنية في أنفسهم.
  • يجب أن ننمي المواطنين بالأهمية الوطنية في المدارس والجامعات، وبث في أنفسهم خطورة الهجرة السرية أو الهجرة غير الشرعية.
  • يجب تنبيه المواطنين بالابتعاد عن الهجرة غير الشرعية، وأن يجد بدائل أخرى لها.
  • يفضل أن نشجع المواطنين الشباب وتحفيزهم في البقاء في الوطن وحمايته.
  • يجب على الحكومات أن تقدم الكثير من المحفزات بقدر الإمكان حتى تشعر المواطنين بالتميز، وأن ينجذبون لوطنهم حتى يستطيعوا أن ينهضوا به.
  • يجب على الحكومات أن تقدم مناهج جديدة تساعد الشباب في الابتكار والإبداع في العلوم والتكنولوجيا، وهذه المناهج تمنح هؤلاء الشباب الثقة بأنفسهم.
  • حتى يستطيع الشباب البقاء في الوطن يجب أن يخلو من الفساد السائد في المجتمع.
  • يجب على الحكومات أن تتعامل بالمساواة والعدل بين كافة طوائف المجتمع.
  • يجب تقديم مشروعات شبابية تساعدهم في استقلالهم المادي، حتى يستطيعوا المشاركة السياسية في بلادهم.

شاهد أيضًا: تقديم الهجرة إلى كندا والعمل فيها

وفي نهاية هذا المقال تم التعرف على ماذا نقصد بمفهوم الهجرة السرية أو الهجرة غير، كما تعرفنا على ما هو اللجوء السياسي، وتحديدًا أيضًا على الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى الهجرة السرية، وتعرفنا على الأسباب التي تجذب الشباب في مهاجرة وطنهم واللجوء إلى البلاد الأخرى، وتحدثنا في النهاية عن بعض الخطوات التي يمكن من خلالها أن نحد من الهجرة السرية أو الهجرة غير الشرعية للكثير من الأشخاص.

أترك تعليق