كيفية تحديد مستوى الصفراء لحديثي الولادة

مرض الصفراء هو من أكثر الأمراض التي تصيب الأطفال حديثي الولادة وصغار السن، فهي ظاهرة منتشرة وخاصًة في حال إصابة الذكور حديثي الولادة أكثر من الإناث والسبب وراء هذا هو تركز مادة البيليروبين في الدم لدى الأطفال ولكن نحتاج للتعرف على نسبة الصفراء داخل الدم عند الصغار حديثي الولادةن وبالتالي سوف نتعرف معًا في موضوعنا التالي حول كيفية تحديد مستوى الصفراء لحديثي الولادة في موقعنا المتميز دومًا معلومة ثقافية.

طرق قياس الصفراء عند حديثي الولادة

يتم قياس العملية الخاصة بنسبة البيليروبين تلك من خلال جهاز مخصص لقياس مدى نسبة الصفراء تلك داخل أجسامهم والتي تتمثل في جهاز يطلق عليه “جهاز قياس البيليروبين”؛ حيث يتم تسليط الضوء على جلد الطفل هذا من اجل أن يتم تحديد طرق انعكاس الضوء على جسم الطفل مع مدى امتصاص الجلد له بصورة سليمة وصحيحة.

من الممكن أن يتم قياس نسبة الصفراء تلك مرة أخرى عبر استخدام تحليل الدم والتي تتم في شكل عينة يتم الحصول عليها من كعب القدم، على أن يتم قياس مصل الدم ونسبة البيليروبين به ومدى تراكمه عليها.

وبعد أن يتم إجراء اختبار الدم هذا يتم حجز الطفل بشكل فوري في داخل مستشفى في حال قد تم رفع النسبة 24 ساعة بمجرد إجراء هذا التحليل.

شاهد أيضًَا: تحليل الصفراء عند الأطفال

كيفية تحديد مستوى الصفراء لحديثي الولادة

  • يتم ظهور مدى الإصابة بالصفراء مع النسب الخاصة بها من خلال التوقيت الخاص بولادة الطفل، والتي تتمثل فيمن اليوم الثاني وحتى اليوم الرابع من الولادة للطفل.
  • سوف تلاحظ مجموعة من الأعراض التي سوف تظهر على الطفل والتي تتمثل في صفار لون الجلد كله مع اصفرار بياض العين لديه، حيث إن السبب الرئيسي وراء هذا هو ارتفاع نسبة البيليروبين أي الصفار في الدم.
  • يتم تحديد النسبة الخاصة بالصفراء في الدم عند الأطفال حديثي الولادة وفقًا للنوع الخاص بالصفار لديهم مع الوقت الخاص بظهور هذا المرض.

أعراض الصفراء عند حديثي الولادة

  • الاصفرار في لون الجلد وبياض العيون لدى الأطفال حديثي الولادة، حيث يبدأ في الظهور بشكل تدريجي على الوجه ومن ثم تبدأ بعد ذلك، في الظهور على الذراعين والصدر والبطن والساقين أيضًا.
  • الصعوبة في الرضاعة الطبيعية والتي تكون السبب الرئيسي وراء هذا هو ارتفاع نسبة البيليروبين لدى الطفل مما يجعله يواجه تلك الصعوبات.
  • البراز الخاص بالطفل الرضيع يكون له لون شاحب على الرغم من أن اللون الطبيعي للبراز الخاص بهم يكون برتقالي أو أصفر اللون.
  • البول الخاص بالطفل الرضيع يكون أصفر داكن على الرغم من أن اللون الطبيعي للبول هذا يفترض أن يكون عديم اللون في الأساس.

قد يهمك: هل مرض اليرقان خطير على الأطفال

أنواع الصفراء عند حديثي الولادة

الصفراء المرضية

هي الصفراء التي تظهر بنسبة عالية ومرتفعة جدًا وخاصًة بعد مرور حوالي 24 ساعة من الولادة حيث تتم في الارتفاع بصورة كبيرة وسريعة وواضحة، وخاصًة بعد مرور الأسبوع الأول من ولادة الطفل والتي تتمثل في ظهور مجموعة من الأعراض التي تظهر على الطفل الرضيع بصورة كبيرة وواضحة.

من اهم الأعراض الخاصة بهذا النوع والتي تظهر بشكل فوري وسريع على الطفل المريض والتي تتطلب بشكل فوري احتجاز الطفل في الحضْانة، حتى يتم إجراء الفحوصات اللازمة للطفل ومن أهم الأعراض التي تتمثل في الظهور على الطفل تكون الصفار الشديد في الجسم مع صفار بياض العيون والتي تتطلب أن يتم خفض نسبة الصفار تلك بشكل فروي وسريع.

الصفراء الفسيولوجية

هي واحدة من أكثر الأنواع شيوعًا وانتشارًا لدى كم كبير من الأطفال حديثي الولادة، حيث نجد أن هذا النوع يبدأ بالظهور بشكل تدريجي، من اليوم الثاني إلى الرابع منذ ولادة الطفل حيث يكون السبب عدم قدرة الكبد على القيام بوظيفته بشكل سليم وصحي حيث نجد أنها تنتشر لدى الطفل وتجعل أعراضها تصيب الطفل بشكل سريع ولكن سرعان ما تخفض بصورة طبيعية وتدريجية.

يتم حجز الطفل في الحضًانة المخصصة لذلك لمدة حوالي يومين منذ ظهور الأعراض تلك عليه ومن الممكن أن تزيد النسبة الطبيعية الخاصة بحجز الطفل عن تلك المدة، ولكن سرعان ما يتم هبوطها بشكل تدريجي، ولكن سرعان ما يتم خفضها بشكل طبيعي حينما يتم علاج تلك المشكلة من قبل الطبيب المختص.

الصفراء الخاصة بحليب الأم أو الرضاعة الطبيعية

وهي النوع التي يتم حدوثه عبر وصوله من خلال حليب الأم حيث إنها تنتقل عبر الحليب الطبيعي للأم أي من خلال الرضاعة الطبيعية من الأم إلى طفلها، وتظل في أعراضها لمدة حوالي 14 يوم من بعد الولادة والتي يكون السبب وراءها هو تركز إنزيم في داخل كبد الأم والذي يتم وصوله بكل سهولة إلى حليبها ومنه إلى طفلها.

هي نوع لا يختفي بشكل سريع بل على العكس تظل لمدة شهور بعد ولادة الطفل الرضيع هذا وبالتالي لا يوجد منها قلق في أي وقت قد تم تشخيصها من قبل الطبيب المتخصص، ولكن كل ما يقوم به الطفل من أجل حماية الأم ورضيعها هو أن يقوم الطبيب بمنع الطفل من الرضاعة الطبيعية والاعتماد على الرضاعة الصناعية لمدة محددة حتى يتم انخفاض نسبة الصفراء تلك لدى الطفل.

نسبة الصفراء عند حديثي الولادة وفقًا للنوع الخاص به

النسبة الطبيعية الخاصة بالصفراء بالنسبة لحديثي الولادة تكون بمجرد ولادة الطفل والتي تتمثل في حوالي والتي تكون أقل من نسبة حوالي، 1 مللي جرام/ ديسيلتر ويتم ارتفاعها ما بين يوم إلى يومين منذ ولادة الطفل هذا ولكن في حال قد ازدادت عن النسبة الطبيعية تكون تلك مشكلة وإصابة بالصفراء وخاصًة عند ظهور الأعراض الخاصة بها.

الصفراء المرضية

تكون النسبة الطبيعية الخاصة بالصفراء عند حديثي الولادة المصابين بالصفراء المرضية والتي تبدأ من 17 مللي جرام والتي تستمر حتى يتم متابعة، الطبيب المتخصص والذي يحميها من نسبة الخطورة حيث تبدأ الأعراض في الظهور خلال أول 24 ساعة من الولادة.

الصفراء الفسيولوجية

والتي تصيب الطفل حديثي الولادة المولود بشكل طبيعي والذي يتناول الرضاعة الطبيعية تكون النسبة الخاصة بالإصابة بالصفراء لدى الطفل حديثي الولادة، تكون حوالي 17 مللي جرام وهي نسبة تدعو إلى القلق وضرورة أن يتم متابعة الطفل من قبل طبيب متخصص ومن الممكن أن يتطلب الأمر الحجز في داخل الحضًانة.

صفراء حليب الأم

والتي تكون النسبة الخاصة بمدى الإصابة بها عند ولادة الطفل والتي تبدأ بحوالي 12 مللي جرام وحتى 20 مللي جرام والتي تكون مع الأسف تلك النسبة نسبة الخطورة، حيث تبدأ الصفراء مع الظهور بشكل واضح على الرضيع حديث الولادة في خلال مدة حوالي ما بين خمسة إلى سبعة أيام.

اقرأ أيضًا: تحليل الصفراء عند الأطفال

في خاتمة حديثنا حول كيفية تحديد مستوى الصفراء لحديثي الولادة لقد قدمنا لكم مجموعة من أهم الطرق الخاصة بالقياس لمدى نسبة الصفراء في داخل جسم الطفل الرضيع والنسب الخاصة بالصفراء داخل أجسامهم مهما كانت نوع الإصابة بالصفراء لديهم لذا نرجو أن تكونوا قد تعرفتم معنا على أهم أنواع الصفراء والنسب الخاصة بهم وأن يكون هذا الموضوع قد حقق لكم فوائد كبيرة دمتم بخير.

مقالات ذات صلة