كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف تعرف نتيجتها

كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف تعرف نتيجتها

كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف تعرف نتيجتها ، نقدم لكم اليوم كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف اعرف نتيجتها حيث يتعرض الإنسان كثيراً إلى الكثير من الأمور المحيرة في حياته، وتشغل تفكيره كثيراً، هل يقوم بها أم لا؟ ولا يعرف ما هو الصواب؟ ما يؤدي به إلى الحيرة، ويجعله يفكر كثراً في العواقب التي من الممكن أن تقع عليه نتيجة اتخاذ هذا القرار.

لذلك فإن النبي صلى الله عليه وسلم قد دل الناس على صلاة الاستخارة، وذلك حيث اللجوء إلى الله عز وجل، فهو العالم بالواقع والمستقبل، وهو القادر على تصريف الأمور، كما أن الإنسان يلجأ إلى الله، واثقاً بأن الله سيختار له ما هو خير في دينه ودنياه.

مقدمة عن صلاة الاستخارة ووقتها وكيف اعرف نتيجتها :-

صلاة الاستخارة هي أحد السنن عن النبي محمد صل الله عليه وسلم، وقد سنها على المسلمين يلجأوا إلى الله في كل المواقف الحياتية التي تمر بهم، وتجنب الحيرة في كثير من الأمور، كما تعلم صلاة الاستخارة على التسليم لله، والثقة في أقدار الله.

وصلاة الاستخارة تعين الإنسان على اتخاذ القرارات المصيرية في حياته، حيث يترك الإنسان القرار بيدي الله، مطمئناً لما يقرره الله له، كما أن صلاة الاستخارة تجعل الإنسان راضياً بما يتعرض له من أحداث، كما أن صلاة الاستخارة نوع من أنواع العبادات فهي في الأساس تعتمد على الصلاة والدعاء.

شاهد ايضًا : دعاء الفرج والهم المستجاب مكتوب

ما هي صلاة الاستخارة ؟ :-

الصلاة في اللغة تشير إلى التعظيم أو الدعاء، كما أنه تعني مجموعة الأفعال والأقوال التي يقوم بها العبد أثناء تأدية الصلاة، تبعاً للصلاة المنقولة عن الرسول صل الله عليه وسلم، الاستخارة في اللغة تشير إلى رغبة الإنسان في الطلب من الله تعالى أن يساعده في اختيار الأمور التي تحيره في حياته.

لذلك فإن صلاة الاستخارة هي عبارة عن مجموعة أفعال وأقول يقوم بها الإنسان أثناء تأدية الصلاة ولكنه ليس في وقت محدد كما في صلوات الفرض التي فرضها الله تعالى على عباده، ويقوم بالدعاء إلى الله والتذلل له طالباً العون منه في اختيار الأفضل له من ضمن الخيارات المتاحة أمامه في موضوع ما.

ما هي أهمية صلاة الاستخارة ؟:-

صلاة الاستخارة لها أهمية كبيرة على حياة الإنسان دينياً وإجتماعياً، حيث أنها تعمل على حصول العبد على المغفرة والرضوان من الله تعالى، حيث أن الإنسان يقوم بالصلاة وهي أفضل العبادات إلى الله، كما أن الصلاة تجمع بين كل العبادات التي فرضها الله على عباده.

كما تفيد صلاة الاستخارة الإنسان في رد القضاء وذلك من خلال الدعاء الذي يتضرع به العبد إلى الله في هذه الصلاة، أو تقوم بالتخفيف من حدة القدر الذي ينزل على الإنسان، وذلك تصديقاً لقول رسول لله صل الله عليه وسلم “إنَّ العبدَ ليُحرمُ الرزقَ بالذنبِ يصيبُه، ولا يردُّ القدرَ إلا الدعاءُ ولا يزيدُ في العمُرِ إلا البرُّ”.

صلاة الاستخارة تؤدي بالإنسان إلى التسليم بأمر الله والتوكل عليه، وتفويض أمره إلى الله، واثقاً في أن كل ما يأتي به الله هو الخير له، كما أن الإنسان يكون واثقاً بأن خيار الله له لن يسبب له الندم أبداً، لأنه لن يحصل إلا على كل خير، كما يكون مطمئناً بأن هذا الخيار ولو كان سيئاً بالنسبة له، بأنه هو الأفضل من ضمن الخيارات الأخرى.

شاهد ايضًا : اجمل دعاء لصديق غالي بتيسير الامور

ما حكم الدين في صلاة الاستخارة :-

صلاة الاستخارة هي سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم، فالنبي لا يكن يأخذ أمر إلا ويستخير الله عز وجل فيه، وذلك نقلاً عن جابر رضي الله عنه أنه قال “كان رسولُ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- يُعَلِّمُ أصحابَه الاستخارةَ في الأمورِ كلِّها، كما يُعَلِّمُ السورةَ من القرآنِ، فيقول، “إذا همَّ أحدُكم بالأمرِ فليركَع ركعتينِ من غيرِ الفريضةِ، ثمّ لْيقل اللهمَّ إنّي أَستخيرُك بعِلمِك، وأستقدِرك بقُدرتِك، وأسألُك من فضلك، فإنك تَقدِر ولا أقدِر، وتَعلَم ولا أَعلَم، وأنت علَّامُ الغُيوبِ.

اللهمَ فإن كنت تَعلَمُ هذا الأمر، (ثمّ تُسمِّيه بعينِه)، خيرا لي في عاجلِ أمري وآجلِه، قال، أو في دِيني ومَعاشي وعاقبةِ أمري، فاقدره لي، ويسِره لي، ثمّ بارِك لي فيه، اللهم وإن كنت تَعلَمُ أنّه شرٌّ لي في دِيني ومَعاشي وعاقبةِ أمري أو قال، في عاجلِ أمري وآجلِه، فاصرِفْني عنه، واقدر لي الخير حيث كان ثم ارضِني به.

كيفية تأدية صلاة الاستخارة :-

صلاة الاستخارة مثلها مثل أي صلاة لها شروطها وقواعدها ولكنها يمكن تأديتها بثلاث طرق مختلفة، وعلى كل إنسان أن يختار ما يناسبه تبعاً لرغبته أو وقته، ومن هذه الطرق هي: الوضوء السليم للصلاة، ثم يقوم بصلاة ركعتين وذلك في وقت غير أوقات صلاة الفرض.

كما يقوم بقراءة سورة الكافرون في الركعة الأولى، وفي الركعة الثانية يقرأ سورة الإخلاص، ثم بعد الانتهاء يقوم باستقبال القبلة ويتذلل إلى الله بدعاء الاستخارة، ثم ينتظر الإنسان الرؤية من الله، أو علامات الراحة والطمأنينة لأمر ما.

دعاء صلاة الاستخارة وشروطها :-

صلاة الاستخارة لها شروط مثل الوضوء وقول دعاء الاستخارة وهو “للهم إني أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تعلم ولا أعلم، وتقدر ولا أقدر، وأنت علام الغيوب.

اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر (اسم الأمر)، خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، فيسره لي ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر ويسميه باسمه شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاصرفه عني واصرفني عنه، وقدِّر لي الخير حيث كان، ثم أرضني به.

كما يجب على الإنسان أن يؤدي الصلاة في غير الأوقات التي نهى الله فيها الصلاة، وهي أثناء الشروق والغروب، وبعد صلاة الفجر، أما في غير ذلك فيستطيع الإنسان اختيار الوقت الذي يتيسر له.

كيف تعرف نتيجة صلاة الاستخارة؟ :-

نتيجة صلاة الاستخارة لا يجب أن يتعجل الإنسان وذلك مصداقاً لقول الرسول “يستجاب لأحدكم ما لم يعجل، يقول، “دعوت فلم يستجب لي، كما أن من علامات صلاة الاستخارة هو الرضا والراحة التي تملأ القلب تجاه أمر معين، ويشعر الإنسان بأن الأمور ميسرة لهذا الأمر.

كما يجب على الإنسان أن يتوجه إلى الله بالدعاء سبع مرات حتى يحصل على الطمأنينة الكاملة، وذلك تصديقاً لقول رسول الله صل الله عليه وسلم إلى سيدنا أنس رضي الله عنه “يا أنس إذا هممت بأمرٍ فاستخر ربّك فيه سبع مرّاتٍ  ثمّ انظر إلى الّذي يسبق إلى قلبك فإنّ الخير فيه.

ولكن بعض أقاويل الشافعية، بأن الأمر غير مرتبط بانشراح الصدر، فالأصل عندهم أن يصرف الإنسان عن الأمر، فلا يبقى قلبه متعلق بأي أمر صرفه الله عنه بعد الاستخارة، كما رأي بعض الفقهاء أن يستشير الإنسان رجل ناصح أمين ويأخذ منه النصيحة أو يصلي صلاة الاستخارة، فإن قلبه الإنسان نقياً غير متبع للهوى، فإنه يتبع قلبه بعد صلاة الاستخارة.

خاتمة كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف اعرف نتيجتها :-

قضاء الله هو الخير في كل الأمور التي يتعرض لها الإنسان، وصلاة الاستخارة تعمل على تقرب العبد من ربه، والثقة في اختيار الله له، مهما كان هذا الأمر، لذلك فيجب على كل إنسان إذا تعرض لأحد الأمور التي تحيره، ولا يستطيع أن يأخذ قرار صائب، فما عليه إلا التوجه إلى الله، والقيام بصلاة الاستخارة، وانتظار الخير من الله.

شاهد ايضًا : هل الدعاء يغير القدر المكتوب والنصيب ؟

وفي نهاية مقالنا عن كيفية صلاة الاستخارة ووقتها وكيف تعرف نتيجتها أتمنى أن يكون دعاء الاستخارة ملازم لكم في جميع أمور حياتكم، وسوف انتظر المزيد من التعليقات المتعلقة بهذا الصدد ليستفيد منها الجميع.

أترك تعليق