طريقة زيادة طاقة الجسم

طريقة زيادة طاقة الجسم

طريقة زيادة طاقة الجسم، يشعر الكثيرون بالإجهاد، والإرهاق الشديدين في منتصف يومهم، وبعد مجهود كبير، وينتشر ذلك في جميع الفئات العمرية من شباب، وكبار السن، والرجال، والسيدات، كما يعاني البعض من التعب الغير مبرر؛ لذا قررنا اليوم البحث عن طريقة زيادة طاقة الجسم.

طريقة زيادة طاقة الجسم

  • يعتبر تدليك الأذن هو طريقة زيادة طاقة الجسم الأشهر في الصين، وذلك طبقًا للعادات الصينية التقليدية القديمة، حيث توجد بالأذن بعض النقاط الهامة عند الضغط عليها تقوم بتنشيط دورة الجسم الدموية، مما يزيد من طاقة الجسم، حيث يتم تدليكها لدقيقة كاملة.
  • كما يعتبر غسل الجسم بالماء، عن طريق الاستحمام بالماء الدافئ، وبوضع كمية قليلة من زيت الكافور، يعمل ذلك على تنشيط خلايا المخ، ويزيد من تدفق الدم المحمل بالأكسجين إليه.
  • وهناك بعض التمارين التي يتم إجراؤها عن طريق التنفس والاسترخاء فقط، وذلك مثل تمرين اليوجا، ويتم هذا التمرين من خلال التنفس العميق من الأنف، ثم الزفير الطويل المقطّع على عشرين مرة، مصحوبًا بشد عضلات البطن.

كيفية زيادة طاقة الجسم

  • هناك الكثير من المكملات الغذائية التي يستخدمها الرياضيون، يمكن استخدامها بشكل يومي؛ وذلك لاحتوائها على نسب كبيرة من الأحماض الأمينية اللازمة لنشاط الجسم طول اليوم.
  • يمكن استخدام النعناع كمهدئ للبطن، ومنعش للنفس، وذلك عن طريق تناول حلوى النعناع منزوعة السكر، حتى لا يتسبب ذلك في زيادة وزنك، ويعمل ذلك على تنشيط خلايا المخ بشكل طبيعي، وفعّال.
  • كما يمكنك بكل بساطة الالتزام بقدر كافي من الماء البارد بشكل يومي، وذلك للحد من حالات الجفاف التي قد تؤدي فيما بعد لإرهاق الجسم، ومشاكل الدورة الدموية، مما يستنزف طاقة الجسم كلها.
  • من الوجبات الخفيفة التي تساعد بشكل كبير في تنشيط الدورة الدموية هي تلك الوجبات المحتوية على البروتينات، وتعتبر هذه الوجبات من مصادر الطاقة اللحظية التي يظهر تأثيرها على الفور.
  • وكذلك يجب تجنب الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات، وذلك لأنها تؤدي إلى ارتفاع نسبة سكر الدم بشكل مفاجئ، ثم نزولها بعد ذلك بشكل سريع، وهذه العملية تسبب استنزاف جزء كبير من طاقة الجسم.
  • يجب أن تلتزم بالحركة المتكررة حيث أنه من الضروري أن تتحرك لمدة 5 دقائق مقابل كل ساعة إلا ربع من السكون، وذلك من خلال التمارين البسيطة، أو الرقص، وكذلك المشي في مكانك، مما يزيد من طاقة الجسم بشكل مستمر طول اليوم.
  • ويساعد الشاي الأخضر بشكل واضح في تنشيط الجسم، وإكسابه طاقة كبيرة؛ وذلك لاحتوائه على كمية من الكافيين الأفضل من ذلك الموجود بالقهوة، حيث يحتوي على مادة الثيانين التي تعمل على تقوية وظائف المخ، والتركيز.

خمول الجسم وكسله

  • يرتبط خمول الجسم بالأشخاص الغير رياضيين، أو كبار السن في الغالب، وتنتشر هذه الحالة بشكل كبير بين البشر.
  • يشعر البعض بعدم القدرة على تكملة يومه، وذلك لإصابته بإجهاد مفاجئ، ودون بذل أي مجهود، هذا الخمول الذي يصيب الجسم نتيجة عدم ممارسة أي رياضة، وبالتالي يكون الجسم معرضًا لأخطار كبيرة مثل أمراض القلب.
  • ويسبب هذا الخمول النوم لساعات طويلة كل يوم، مما يزيد الحالة سوءًا، ولا يكتفي بالتأثير على قدراتك الجسدية، وإنجاز أعمالك اليومية بشكل سليم فقط.
  • ولكن يمتد أثره ليتعدى ذلك، ويصيب قدراتك الذهنية، ويساعد في تشتيت تركيزك، وجعلك غير قادر على التفكير المنطقي بشكل طبيعي؛ لذا كان لابد من وجود طريقة زيادة طاقة الجسم، ومساعدته على استكمال مهامه اليومية.

أغذية تساعد في زيادة طاقة الجسم

  • يعتبر السلمون من أقوى وأهم الأغذية المستخدمة في زيادة طاقة الجسم، وإكسابه نشاطًا وحيوية ملحوظة، حيث يحتوي على زيت السمك الذي يتكون من أحماض أوميجا 3، وما لها من أهمية كبيرة في تنشيط الذاكرة، وتخفيف الضغوط اليومية.
  • يساعد التوت كذلك في تنشيط خلايا الجسم العصبية، وتقوية وظائف المخ، وتعزيز الذاكرة؛ لاحتوائه على الكثير من مضادات الأكسدة، وبذلك فهو يحميك من خطر الإصابة بمرض الزهايمر، والذي ينتج من كثرة الجهد المبذول طول اليوم.
  • الشوكولاتة الداكنة هي من أهم البدائل الطبيعية لتنظيم مستوى السكر في الدم، وتعطي الجسم طاقة، ونشاط هائلين، مما يزيد تركيزك، وتخلصك من حالات القلق، والتوتر العصبي، حيث يحتوي على عنصر المغنيسيوم، وذلك دون التأثير على وزن الجسم.
  • كما تعد المكسرّات من مصادر الفيتامينات، والبروتينات الضرورية للجسم، ويحتوي كذلك على بعض الدهون والأحماض الأمينية التي تساعد في تنشيط الدورة الدموية، وزيادة كفاءة العقل.
  • ومن الفواكه الضرورية للجسم، وزيادة طاقته، الموز والأفوكادو، حيث يعتبر الأفوكادو من المنبهات الطبيعية الغير ضارة بالمخ، وكذلك يحتوي الموز على الألياف، والجلوكوز الذي يساعد في إكساب الجسم ما يحتاج من طاقة، وحيوية.

نصائح لتزويد جسمك بالطاقة

  • يمكنك استهلاك كمية أقل من السعرات الحرارية يوميًّا، ويتم ذلك عن طريق تقليل الأطعمة الغنية بالدهون، والكميات الكبيرة من الطعام.
  • كما يجب الاهتمام بشكل كبير بوجبة الإفطار، وإعطاءها حقها كاملًا؛ فهي أهم وجبات اليوم، ويعتمد عليها نشاطك طيلة اليوم، وكذلك النوم لعدد ساعات كافية يساهم بشكل كبير في تنشيط الجسم، وذلك لمدة لا تقل عن 8 ساعات يوميًّا.
  • يجب ممارسة التمارين الرياضية لمدة لا تقل عن نصف ساعة، مع الحصول على كميات مناسبة من الفيتامينات، والمكملات الغذائية.
  • الالتزام بالطعام الصحي الذي يخلص الجسم من المخلفات الضارة، والسموم التي تؤدي لخمول وظائفه، مثل الخضروات الطازجة، والفواكه، والورقية، والأسماك، واللحوم، والمكسرات.
  • كما يمكنك أخذ قسط من الراحة، والمشي لفترات طويلة في الطبيعة الخضراء، مع تعريض الجسم لأشعة الشمس التي تكسب الجلد فيتامين د الهام لصحته، وكذلك الخضوع لجلسات تدليك البشرة الفعّالة في تنشيط مراكز الأعصاب.

طرق لتنشيط الجسم

  • ينبغي عليك التخلص من كل مصادر الضغط العصبي، والإجهاد، سواء كان مجهودًا زائدًا في العمل، أو التعامل مع أشخاص سلبيين، والتعرض لمواقع التواصل الاجتماعي ذات التأثير النفسي الضار في بعض الأحيان.
  • وكذلك فإن البعد عن الوجبات السريعة ذات السعرات الحرارية العالية يعطي جسمك صحته الكاملة، حيث تحتوي هذه الأغذية على بعض العناصر بغرض التغذية اللحظية للجسم، مثل الصوديوم، والدهون الضارة التي تزيد من مستويات الكولسترول في الدم.
  • كما يساعد شرب 3 لتر من الماء على الأقل يوميًّا في إكساب الجسم بالترطيب الكافي، حيث أن الجفاف من عوامل الضغط على وظائف القلب، مما يرهق الجسم، ويستهلك طاقته سريعًا.
  • هناك الكثير من المشروبات الصحية المفيدة للجسم، مثل عصير البرتقال، والذي يحتوي على فيتامين ج بكميات وفيرة، مما يساعد في زيادة امتصاص الجسم للحديد، وإعطائه الطاقة اللازمة.
  • وكذلك البعد عن المشروبات الصناعية، والغازية، ومشروبات الطاقة؛ وذلك لما تسببه من ضرر على صحة الجسم بشكل كبير، كما تؤدي إلى خمول الجسم بشكل واضح.

عادات يومية يمكنها إنعاش جسمك

  • هناك بعض العادات اليومية التي قد تساهم بشكل كبير في إنعاش كافة أعضاء، وعضلات الجسم بشكل عام.
  • من هذه العادات تخصيص ربع ساعة كل يوم للمشي فقط، وكذلك التنفس العميق، وتكرار ذلك لتزويد الجسم بما يحتاجه من أكسجين، مما يعمل كمصدر قوي لإنعاش كافة أجزاء الجسم.
  • تناول طعام صحي في وجبة الإفطار مع عدم إهمالها، وذلك لأن البعض يطلق عليها دينامو الجسم، ومصدر طاقته الذي يشجعه على الإنتاج، والعمل بحيوية طول اليوم، وكذلك جوع الظهيرة يتسبب في إجهاد الجسم وخموله بشكل مفاجئ.
  • تقسيم الطعام في اليوم إلى ست وجبات بدلًا من ثلاثة، مما يساعد في تزويد الجسم بالطاقة الكافية بشكل مستمر دون انقطاع، وذلك يعمل على تنظيم عمليات الهضم والامتصاص، وكذلك تنظيم مستوى السكر في الدم طول اليوم.

طرق استنزاف طاقة الجسم

  • من أهم أسباب استهلاك طاقة الجسم بشكل أساسي هي التوقعات السلبية، والمشاعر كذلك مثل الشعور بوقوع أحداث غير مرغوبة، أو الاكتئاب، والغيرة، والعصبية، والخوف.
  • وكذلك أيضًا التركيز الزائد مع أشياء لا تستحق منك ذلك، وإهدار طاقتك في مناحي كثيرة، وذلك يؤدي إلى الاستنزاف المستمر لطاقة أجسادنا بشكل كبير.
  • ومثالًا على ذلك أن تترك خدمة تحديد الموقع فعّالة طول اليوم، سيستنزف هذا بطارية هاتفك، وبالمثل فإذا ركزت كل ذهنك في التفكير في أحداث فيلم أو قصة سمعتها لمدة يوم كامل ستهدر طاقتك بلا فائدة.
  • موافقتك على أي طلب يطلبه منك الآخرون ليس شيئًا مميزًا، ولكنه مضيعة للجهد، والطاقة بشكل غير مبرر، فيجب عليك أن تتعلم متى تقول لا، وتحدد لنفسك وقت فراغ خاص بك في اليوم لا يستطيع أي أحد مهما كانت أهميته اختراق هذا الوقت.

أسباب صحية لخمول الجسم

هناك العديد من الأسباب الصحية، والنفسية التي تؤدي إلى خمول الجسم، ونفاذ طاقته بشكل سريع دون أن تشعر بأن هذا هو السبب:

  • من هذه الأسباب مشاكل التنفس، وأمراض القلب، حيث هناك بعض الأمراض التي تستنزف طاقة الجسم كله، مثل ضعف عضلة القلب، وضيق صمامات القلب، وارتفاع ضغط الرئة، وكذلك التليف الحادث في الرئتين.
  • كذلك تتسبب بعض الالتهابات في خمول الجسم، مثل التهابات المثانة، والتهابات الكلى، والكبد، وأمراض أخرى مثل الإنفلونزا التي تسبب إعياء، وإجهاد الجسم بالكامل لأيام.
  • كما يؤدي النقص الحاد في الفيتامينات مثل فيتامين “ب ” بكل أنواعه، والتي تسبب حدوث حالات الأنيميا المختلفة، كل ذلك يؤدي إلى الإحساس بالخمول، ونفاذ طاقة الجسم.
  • كما يتسبب التوتر، والاكتئاب، وبعض الاضطرابات النفسية الأخرى في سرقة طاقتك دون علمك بذلك، حيث تتسبب الضغوط النفسية اليومية، وكثرة التفكير في الضغط على المخ، وسائر أجزاء الجسم، مما يسبب الخمول الشديد طول الوقت.
  • وكذلك الامتناع عن تناول الأكل الصحي، والمتكامل، الغني بكافة العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم في اليوم، يعد ذلك سببًا رئيسيًّا في خمول الجسم بالكامل.

أعراض الخمول

  • من أعراض إصابة الجسم بالخمول أن تشعر بالإجهاد، والإعياء العام بالجسم بدون سبب، كما تلاحظ كذلك اصفرار لون البشرة بشكل واضح.
  • وكذلك ظهور علامات الإرهاق على ملامح الوجه، والهالات السوداء الموجودة أسفل العين.
  • ومن أعراض الخمول أيضًا كثرة النوم، والشعور بالتعب عند الاستيقاظ، وتعرّق شديد بالجسم كذلك.
  • كما تلاحظ بعض التقلبات المزاجية، والأزمات النفسية، وعدم القدرة على الحركة البسيطة المعتادة، والإحساس بعدم إنجاز أي شيء في اليوم، فكل ذلك دليل على إصابة الجسم بخمول مرضي يجب علاجه.

وبذلك نكون قد استوفينا موضوع خمول الجسم، وعرفنا كذلك طريقة زيادة طاقة الجسم بعدة طرق سهلة وبسيطة، وبعض الأطعمة الضرورية لحيوية الجسم، ونشاطه، ولكي تنعم بحياة صحية هنيئة.

أترك تعليق