تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية

تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية، الاهتمام بالصحة العامة للمواطن السعودي كانت واحدة من أولويات الحكومة بالمملكة العربية السعودية منذ بدايات توحيد المملكة ومنذ وقت بناء الدولة السعودية الحديثة الذي تم على يد رحمة الله عليه المؤسس “عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود”، وقد بدأت المسيرة الصحية بالأراضي السعودية في ظل السعي لمكافحة الأمراض والتركيز على صحة المواطن العامة والعمل على تطوير الإمكانيات جميعها والتقدم بكافة الهيئات التي تخدم المواطن، وعن تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية ومكانها والتابعيات سنوافيكم بتفاصيلها بمقالنا وأبرز مستجدات الوزارة وفقًا لرؤية 2030.

تعرف على تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية

  • العمل على تطوير الصحة بالأراضي السعودية والعمل على التطوير والتقدم بالمنظومة والبدء الفعلي في إنشاء وزارة صحة بالمملكة العربية السعودية جاء تزامنًا مع اتخاذ مكة المكرمة عاصمة أولية لتوحيد مناطق المملكة بعضها البعض، ليظهر العمل المتكامل بكافة الهيئات والأركان التي كانت تحتاج اليها المملكة.
  • ومن جانب أخر توجيهات الملك المؤسس رحمة الله عليه ساعدت على تخطي الصعوبات والتحديات واحدة تلو الأخرى، مع العلم أنه في ذاك الوقت كان هنام نقص كبير بالموارد والخبرات والكفاءات.
  • ومن هنا كان لابد من زيادة حجم التعاون مع كبرى المنظمات العالمية، والحرص على الاستعانة بـأكبر وأفضل الخبرات الأجنبية ذات الكفاءة العالية، وهذا بالفعل تم في ظل السعي المستمر لتوطين الكفاءات وبذل الجهود لوضع اللبنات الأولية التي تضمن قطاع صحي شامل ومتكامل لكل مكان بالمملكة حتى المناطق مترامية الأطراف.
  • ويعود تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية عام 1343 هجريًا الموافق 1925 ميلاديًا، بعدما صدر الأمر من جلالة الملك عبد العزيز رحمة الله عليه، ومقرها كان بمكة المكرمة، مع الحفاظ على فروع لها بكافة مناطق المملكة.

وبعد فترة بسيطة عام 1344 هجريًا تم إنشاء مديرية الصحة العامة وهيئة الإسعاف، وذلك بهدف الشمول بشؤون الصحة والبيئة بشكل عام، من أجل العمل على:

  • إنشاء المستشفيات والمراكز الصحية بكافة الأماكن بالمملكة.
  • العمل على إصدار اللوائح التنظيمية، مما يضمن ممارسة مهنة الطب والصيدلية من خلال مجموعة من الضوابط والمعايير السليمة، تلك التي لها الدور الكبير في تحسين قطاع الصحة وتطويره بشكل كبير بالمملكة.
  • وبعد الإقبال على الخدمات الصحية من المواطنين خلال تلك الفترة بجميع أنحاء المملكة، إلى جانب الخدمات الصحية الأساسي تقديمها للمعتمرين والحجاج لبيت الله الحرام زادت أعداد المستشفيات زادت المراكز الصحية بالأراضي السعودية بصورة كبيرة.
  • ومن هنا تم اتخاذ القرار بإنشاء المجلس الصحي العام ليكون أعلى هيئة إشراف في الأراضي السعودية، وهذا المجلس بدوره تكون من القيادات رفيعة المستوى بالمملكة، وجاء التركيز الأكبر على تطوير الخدمات الصحية وعلى رفع كفاءة العاملين بهذا القطاع الحيوي إلى جانب المكافحة للأمراض والأوبئة المنتشرة بتلك الفترة.

شاهد أيضاأهمية التواصل مع وزارة الصحة السعودية

ما هي برامج التحول الصحي التي توفرها وزارة الصحة السعودية؟؟

على مدار تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية هناك برامج عدة قدمتها الوزارة والتي تتمثل في:

برنامج التحول المؤسسي مع نموذج الرعاية الصحية

  • هدفه التركيز على كافة البرامج الخاصة بالوقاية من الأمراض.
  • يعمل على بناء وتأسيس الأنظمة الجديدة للرعاية، من خلال التركيز على الرعاية بخارج المستشفيات.
  • العمل على تقديم الخدمات ونقلها إلى الشبكات المستقلة من الشركات الحكومية.

برنامج الضمان والصحي وبرنامج شراء الخدمات الصحية

  • الهدف منه تأسيس شركة وطنية شاملة للتأمين الصحي لكافة المواطنين بكافة الأماكن مع تعميم التأمين بشكل تدريجي.

برنامج مشاركة القطاع الخاص

  • ذاك الذي يكون من خلال تيسير أعمال التملك وإدارة القطاع الخاص لكافة الخدمات الصحية مع توطين صناعة الأدوية.

الحوكمة

  • ذاك النظام المكون من السياسات واللوائح والتي يتم هيكلتها من أجل مراقبة الأداء، مع العمل على تطوير إدارة الإجراءات للأعمال.
  • أيضًا له دور في تحسين القيمة الصحية المقرر حصول الأفراد عليها جميعهم.

القوى العاملة

  • تعزيز الجودة لإعداد القوى العاملة، مع تحسين المعايير الخاصة بالتراخيص.
  • التأسيس للوحدة الوطنية من أجل تخطي القوة العاملة بالصحة.

الصحة الإلكترونية

  • تلك التي من خلالها تعمل على توفير التطبيقات الرقمية من أجل تعزيز الخدمات الذاتية لجميع المرضى من المواطنين.

تابع أيضاالبوابة الإلكترونية لوزارة الصحة المملكة العربية السعودية

مهام وزارة الصحة السعودية

انتقالًا من تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية إلى المهام التي تقدمها تلك الوزارة والتي تتمثل في:

  • من أبرز ما تقوم به وبالفعل ما تحتاج اليه البلاد والواجب على أي منظومة صحي بأي دولة القيام به زيادة الوعي الصحي للمواطنين والمقيمين بشكل عام بالمملكة، وذلك من خلال وسائل التواصل جميعها.
  • تبذل الوزارة جهدًا واضحًا بمجال البحث العلمي والبحث الأكاديمي، وتوفر الكثير من المراكز البحثية، وهو ما تحتاج اليه كل منظومة من أجل التطوير وتحقيق الريادة.
  • توفر وزارة الصحة بالمملكة المؤشرات التي تساعدها في معرفة ما وصلت اليه من تطورات وما مقدار مستوى التحسن بها.
  • منذ تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية وهي تحرص على المسواة بين المواطنين، والمساوة بين جميع المحافظات بالمملكة وحتى الأماكن المتطرفة عن المحافظات.
  • الغير قادرين لهم النصيب الأكبر في الأعمال المقدمة من وزارة الصحة بالمملكة، فدائمًا ما تقدم لهم الهيئات جميعها بوزارة العمل كل ما يحتاجون اليه للحصول على خدمة متكاملة في العلاج.
  • الخطط الاستراتيجية التي تحرص وزارة الصحة بالمملكة على وضعها من أجل التطوير من الكادر الطبي والتمريضي بها، دائمًا هي الأفضل ويقوم وضعها نخبة من المتخصصين.

شعار وزارة الصحة السعودية

  • استكمالًا لما يتعلق بتاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية الشعار الخاص بوزارة الصحة السعودية الذي تم تغييره بالقريب، فتم اقتباسه من الشعار العام للمملكة العربية السعودية، فلن يكون من الوزارات أهم من وزارة الصحة التي تخص بصحة المواطنين لتأخذ جزء من شعار المملكة العام.
  • فهو يحتوي على النخلة، والتي دائمًا ما اتخذتها المملكة بالعديد من الشعارات لها، النخلة التي تعبر عن البركة والخير والعطاء والنماء، لونها الأخضر الذي يعبر عن الخير والعطاء والرقي والانتماء.
  • وهنا السيفين أيضًا، سيفيان عربيان متلقيان مع بعضهم البعض، يعبران عن القوة وعن القدرة والقوة والاستعدادات والإمكانيات لمواجهة أي نوع من الصعوبات والتحديات، وهو بالفعل ما نجده في ظل قدرة وزارة الصحة عن مواجهة مصاعب كوفيد -19.
  • أسم الوزارة مكتوب على الشعار باللغة العربية واللغة الإنجليزية، مما يدل على السعي المستمر للوزارة للتطوير وإنها مواكبة للتطورات العالمية، وهذا ما نلاحظه منذ تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية.

قد يهمكالبوابة الإلكترونية لوزارة الصحة تحديث بيانات الموظفين

تطويرات وزارة الصحة السعودية منذ رؤية 2030

  • وزارة الصحة السعودية تسعى للتطور والارتقاء بموظفيها، بمؤسساتها، بالأطباء والتمريض بها، بالخطط الموضوعة وبكافة هيئاتها، فمنذ التخطيط لرؤية 2030 والمملكة بشكل عام حريصة على التطور ووزارة الصحة السعودية بشكل خاص.
  • وزارة الصحة بالمملكة تهتم بالكفاءات الطبية على اختلاف تخصصاتها، تلك التي تعد من أولويات صحة المواطنين، فكل ما تضعه وزارة الصحة من سياسات وقواعد وخطط هي بمصلحة الوزارة وبمصلحة المواطن وفقًا لرؤية 2030.
  • حتى في ظل صعوبات كوفيد -19 فلا تزال المنظومة الصحية تسير وفقًا لخططها، وتحاول جاهدة في تطبيق كافة الخطط الاستراتيجية وألا تتخلى حتى عن أصغر ما بها، وهو ما اعتدنا عليه منذ تاريخ إنشاء وزارة الصحة السعودية إلى الآن.
مقالات ذات صلة
إضافة تعليق