فتق الحجاب الحاجز وضيق التنفس أسبابه وأعراضه

فتق الحجاب الحاجز وضيق التنفس اسبابه واعراضه

الحجاب الحاجز هو عضلات التنفس الرئيسية، وهو هيكل عضلي وغشائي يقوم بفصل صدر الإنسان عن بطنه، وفي هذا الموضوع سنتعرف أكثر عليه، وعلى فتق الحجاب الحاجز، واعراضه واسبابه وطرق علاجه والمحافظة عليه.

مفهوم الحجاب الحاجز

تعرفنا على الحجاب الحاجز في المقدمة، ويمكننا أن نتعرف عليه أكثر، فهو يعتبر ضروري جدًا لبعض الأشياء التي تحدث لجسم الإنسان، فهو ضروري للسعال، وللعطس، وللتقيؤ، وللبكاء، وغيرها من العمليات التي تحدث للإنسان.

شاهد أيضًا: ما هي أعراض فتق الخصية ؟

مكان تواجد الحجاب الحاجز

يتواجد الحجاب الحاجز في النصف العلوي من جسم الانسان بأسفل القلب والرئة، ويقوم بالانقباض بالشكل المستمر عندما يقوم بالتنفس.

فتق الحجاب الحاجز

الحجاب الحاجز هو جدار عضلي رفيع يقوم بفصل التجويف الخاص بالصدر عن بطن الانسان، وبه الفتحة التي يمر بها المريء حتى يصل إلى المعدة، ويمكن إصابته بما يعرف بمسمى الفتق، فيمكن فتقه عند دفع جزء معدة الإنسان العلوي الفتحة الخاصة بالحجاب الحاجز.

ومن الممكن أن يُصاب أي فرد بالفتق أيًا كان جنسه ذكر او أنثى، سواء كبير او صغير، ولكن عادة ما يُصاب به الافراد البالغين من عمر خمسون عام وأكثر، وتزداد فرص الاصابة بها لأصحاب الأوزان الثقيلة وللمدخنين، وقد تظهر الاعراض الخاصة بها على مصابيها.

أعراض فتق الحجاب الحاجز

تتعدد الأعراض المعروفة عن فتق الحجاب الحاجز، كما تختلف قوة هذه الأعراض وشدتها على المصابين، وقد تؤثر الشدة الناتجة عن فتق الحجاب الحاجز على أحجام الفتق أسبابه، ومن أهم الأعراض المصاحبة لمرض فتق الحجاب الحاجز ما يلي:

ضيق التنفس

من أعراض فتق الحجاب الحاجز صعوبة في تنفس الشخص المُصاب، فيشعر بحالة من ضيق في التنفس أو بمشكلة في أخذ نفسه بشكل طبيعي وجيد، أو أنه يلا يتمكن من الحصول على الكمية الكافية من الغاز المعروف بالأكسجين، ولكن يجب التفرقة بين ضيق التنفس العرض المصاحب لفتق الحجاب الحاجز وضيق التنفس الناتج عن الاصابة بنزلة البرد أو الإنفلونزا أو بالإصابة بأمراض الربو، أو بسبب زيادة الوزن، أو بسبب الاصابة بانسداد الرئة المزمن، أو بسبب الاصابة بالنوبات القلبية، أو بسبب الاصابة بالحساسية المفرطة، أو بسبب الاصابة بانتفاخ الرئتين، كما أن ضيق التنفس ممكن أن يحدث عند شعور الفرد بالخوف والقلق.

سرعة التنفس

يطلق سرعة التنفس على كل من يتنفس بطريقة سريعة، ومن أهم اسباب سرعة التنفس هو النقص الحاد للأكسجين أو لزيادة ثاني اكسيد الكربون في جسم الانسان، ويجب أن نعلم أن سرعة تنفس الإنسان لا يعد مرضًا بل هو من الاعراض المصاحبة للمرض، وهناك اعراض عديدة مصاحبة للتنفس السريع، مثل الشعور بصعوبة في أخذ النفس أو ملاحظة زرقان اصابع وشفتين المصاب.

ويشعر الأطفال بعد ولادتهم مباشرةً بسرعة التنفس في حالة عدم اكتمال النمو للرئتين، أو بعد اصابة جهازهم التنفسي بالعدوى الفيروسية مثل التهاب الشعب الهوائية أو الإصابة بالربو.

شاهد أيضًا: ما هي اعراض الفتق في البطن ؟

تغير لون الجلد

من الممكن ملاحظة تغير لون الجلد في العديد من المناطق المختلفة للجسم إلى اللون الأزرق، مثل اصابع اليد أو القدم، وشحمة الأذنين والشفة، ويدل هذا اللون على وجود بعض المشاكل بالقلب أو بالرئتين أو بنظام دورة الانسان الدموية، وهناك انواع للجلد الملون باللون الأزرق وهم:

ازرقاق محيطي

ويحدث هذا النوع عندما لا يصل إلى الاطراق الكمية المناسبة من الاكسجين أو الدم.

ازرقاق مركزي

ويحدث هذا النوع بسبب كثرة البروتين في دم الانسان المُصاب بأكثر من الطبيعي.

ازرقاق مختلط

ويكون هذا النوع مزيجًا من ازرقاق محيطي وازرقاق مركزي.

ازرقاق طرفي

وينتشر حول الأطراف بالجسم ويرجع سببه إلى الشعور بالبرد.

تسارع دقات القلب

يشيع الاصابة بتسارع دقات قلب الانسان أو بعدم الانتظام لدقاته وهو الاضطراب الشائع بنظام القلب، فينبض قلب الانسان بشكل سريع عن المعدل المعروف والطبيعي في حالة الاسترخاء، لأن تسارع دقات القلب اثناء الممارسة للرياضة هو أمرًا طبيعيًا للاستجابة الفسيولوجية للتعب والاجهاد، ويؤدي إهمال تسارع دقات القلب وعدم علاج اسبابه إلى حدوث بعض المضاعفات الخطيرة.

فمن الممكن أن يتسبب في اعطال لبعض الوظائف الطبيعية المتعلقة بالقلب، وينتج عن ذلك حدوث بعض المضاعفات الخطيرة مثل فشل القلب، أو حدوث ما يعرف بالسكتة الدماغية، او يتوقف القلب بشكل مفاجئ ويتوفى صاحبه، وقد يأتي مع تسارع الدقات القلبية أعراض وعلامات اخرى مثل ضيق التنفس والشعور بآلام في الصدر، أو الشعور بالدوخة.

تقلص صوت التنفس أو غيابه

تُصدر الأصوات التابعة للتنفس من الرئة أثناء شهيق وزفير الإنسان، فيعتمد الطبيب المعالج على أصوات النفس عند الكشف على المريض عن طريقة سماعة الاذن الطبية، وقد تحدث العديد من المشكلات التي ينتج عنها تقلص صوت التنفس أو غيابه، ويدل ذلك على وجود مشكلة بالرئة مثل تعرضها للالتهاب أو وجود مياه عليها أو تشير إلى الإصابة بمرض الربو، أو ان المريض مُصاب بانسداد الرئتين المزمن، أو وجود بعض المشاكل بالشعب الهوائية مثل وجود التهاب فيها أو وجود أجسام غريبة بداخلها، أو قد يكون سبب ذلك هو وجود بعض المشاكل بالقلب.

صوت الأمعاء بالصدر

عند اصابة الانسان بمرض فتق الحجاب الحاجز فعند تحرك الامعاء للتجويف الصدري تُصدر صوتًا الذي يكون من أحد الأعراض التي تدل على فتق الحجاب الحاجز وهو عرض غير شائع بالمرة، فمن الممكن ملاحظة صوت الأمعاء عند أي شخص بالغ أو عند الاطفال بعد اصابتهم بمرض الفتق، كما أنه من الممكن ملاحظة خلو بطن المريض المُصاب بالفتق بشكل غير اعتيادي، وذلك لدفع المحتويات الموجودة بالبطن للتجويف الصدري خلال إصابته بمرض فتق الحجاب الحاجز، ويجب الإشارة إلى أنه يصعب التعرف على ما إذا كان هناك صوت للأمعاء أم لا وخاصة عندما لا تظهر أي من الأعراض الخاصة بالبطن والمصاحبة للصوت.

نصائح للحفاظ على الحجاب الحاجز من الفتق

الحجاب الحاجز هو واحد من أهم العضلات الموجودة في جسم الإنسان، وذلك لأهميته الحيوية في التنفس، ويجب المحافظة عليه بكافة الوسائل الممكنة حتى لا يقع المريض في الكثير من المشاكل الناتجة عنه، وفي التالي طريق الحفاظ عليه:

منع الطعام الضار

يجب الامتناع عن أي طعام ينتج عنه حدوث حرقان في المقعدة.

تقليل كمية الطعام

يجب تناول الأطعمة بكميات قليلة في كل وجبة غذائية.

التنفس بالبطن

يجب ان يستنشق الإنسان من خلال البطن، بمعنى ان يستنشق الهواء بعمق وبهدوء بواسطة الأنف حتى يتم امتلاء الرئتين به مع توسيع بطنه، وذلك لأن التنفس بالبطن يعمل على تقليل إجهاد الفرد وانخفاض ضغط الدم.

شاهد أيضًا: الفتق وأسبابه

وفي نهاية الموضوع وبعد أن تعرفنا على فتق الحجاب الحاجز، وعلى اعراضه واسبابه، عليكم فقط مشاركته في جميع وسائل التواصل الاجتماعي.

أترك تعليق