هل عملية القلب المفتوح للأطفال خطيرة ؟

هل عملية القلب المفتوح للاطفال خطيرة ؟

هل عملية القلب المفتوح للأطفال خطيرة ؟، عملية القلب المفتوح من العمليات الكبيرة، والتي يتم إجراء جراحة بالقلب لعلاج أي سبب أو ضرار بالقلب، وجراحة القلب المفتوح هي عملية يجريها الطبيب في الصدر والتي يقوم بفتح صدر المريض لإجراء جراحة بعضلة القلب، أو جراحة في شرايين تغذية القلب، أو في الصمامات،

جراحة القلب المفتوح هي عملية من أكبر العمليات خطورة، وبعد القيام بإجراء العملية يحتاج المريض أن يقيم في المستشفي من سبعة إلى عشرة أيام، وكذلك البقاء في وحدة العناية المركزة لمدة يوم أو أكثر على حسب صحة المريض بعد إجراء العملية مباشرة، وينصح المرضى بعدم التدخين وعدم تناول أدوية تدفق الدم، مثل الأسبرين والأيبوبروفين والنابروكسين قبل أسبوعين من إجراء عملية القلب المفتوح.

وقت إجراء عملية القلب المفتوح

في بداية جراحة القلب المفتوح يقوم الطبيب بفتح الصدر من النصف بشكل طولي، وبالأخص في عظمة القص، وقد يتراوح طول الشق من 15 – 20سم، وفي إثناء القيام بالجراحة يعطي الطبيب للمريض علاج لإيقاف ضربات القلب.

وفي بعض الأحيان يستخدم الطبيب آلة يطلق عليها (المجازة القلبية الرئوية) وهذه تعمل مكان القلب إثناء العملية، وقد تعمل هذه الآلة بضخ الدم لجميع أنحاء جسم المريض، وتعمل أيضاً على تنقية ثاني أكسيد الكربون وملئه بالأكسجين.

يكون وقت جراحة القلب المفتوح على حسب المريض ولكن أشهر عمليات القلب المفتوح قد استغرقت ما بين ثلاثة ساعات إلى ست ساعات.

شاهد أيضًا : فوائد حبوب تريتاس لعلاج فشل القلب الإحتقاني المزمن

مضاعفات عملية القلب المفتوح

  • بعد الجراحة ويحدث نزيف مفاجئ وهذه يطر إلى نقل دم وفصل مشتقات البلازما، قد ينجم النزيف عن طريق نقل القلب إلى الجهاز الخاص الذي يوفر ضخ القلب، ويتم إعادة إدخال المريض إلى غرفة العمليات للتحكم في النزيف ومنعه.
  • تحدث بعض النوبات القلبية المفاجئة نتيجة لإغلاق الأوردة الدموية أثناء نقل القلب إلى جهاز التروية البديل، قد يسبب السوائل في الرئة صعوبة في التنفس، مما يؤدي إلى فشل رئوي حاد أو خلل في الجهاز التنفسي، قد يعاني بعض الأشخاص المصابين بفشل القلب والجراحة بالفشل الكلوي، وهو ما يجب أن يكون غسيل الكلى بعدها.
  • بعض التشوهات في انتظام عضلة القلب وتستمر لفترة معينة ويتم علاجها بتناول المريض الأدوية الطبية وتحسينها بمرور الوقت أو معالجتها بالصدمات الكهربائية.
  • قد يقع حدوث بعض العدوى أو بعض الإصابات في موضع الجرح أو في عظام القص التي تتطلب التدخل الجراحي لتثبيت العظام مرة أخرى مع الأدوية الضرورية.
  • بعض الإصابات في عضلة الفخ حيث يتم أخذ الجرح بالشريان الذي يتم ترقيعه. قد يستمر دخول المريض بعد العملية في غيبوبة لفترة ممتدة من السكتة الدماغية تمنع وصول الأكسجين والدم في الشرايين السباتية.
  • وقوع احتجاز للبول وهذا يتطلب وضع barbich خاص لتفريغ البول ومنع الاحتفاظ بها.
  • قد يحدث معرفة تذوق نكهات الطعام وعدم قبول تناول أنواع مختلفة وسبب دخول هذه الكمية من الدواء إلى الجسم قبل الإجراء وبعض الأدوية التي تعطى للمريض قد تتلاشى هذه الأعراض تدريجيًا.
  • تقلب المزاج والاكتئاب والهذيان في بعض الأحيان وكل هذه الأشياء تبدأ في التلاشي تدريجيًا.

رعاية الطفل بعد جراحة القلب المفتوح

تعلم ما يمكن توقعه في الأسابيع والأشهر التي تلي جراحة قلب الطفل وكيف يمكنك مساعدة طفلك على العودة إلى الحياة الطبيعية.

شاهد أيضًا : 10 أنواع من الأمراض تصيب الصدر والقلب ويصعب علاجها

عملية القلب المفتوح للأطفال وما خطورتها

  • عندما تنتهي جراحة طفلك، سيخبرك الجراح بكل التفاصيل حول كيفية إجراء الجراحة وما يمكن أن تتوقعه، سيتم نقل طفلك إلى وحدة العناية المركزة.
  • سيكونون مترددين إلى حين ينتهي مفعول المخدر، اعتمادًا على نجاح العملية، قد يتم اتصال طفلك بعدد من الآلات لدعمه، سيتم إزالته من هذه الأجهزة عندما يكون الطبيب قد أطمئن على حالته لأنه تعتبر من أكبر الجراحات للأطفال وأخطرهم.
  • قد تجد الطفل بعد العملية وتره ضعفاء وشحا، ويمكن للممرض أن يخبرك بالمزيد عن حالتهم وما يمكن توقعه، يعتمد طول المدة التي يقضونها على التعافي على شدة الحالة التي يتم علاج طفلك فيها ومدى نجاح الجراحة، بالإضافة إلى عوامل أخرى.
  • يمكنك مساعدة طفلك عن طريق الوقوف إلى جانبه عند استيقاظه، وكونه مريح ومطمئن، ومن يجب التحدث إليه بصوت منخفض، وتشجع طفلك على الأكل وأن يكون نشطًا قدر الإمكان، وفقًا لتوجيهات الطبيب وأخصائي العلاج الطبيعي، وهذا سيساعد على سرعة الشفاء بأمر الله.
  • معظم الأطفال يتعافون من جراحة القلب في حوالي 5 إلى 7 أيام، عادوا بشكل عام إلى روتينهم المعتاد في حوالي 4 إلى 6 أسابيع.

أهم النصائح لمراعاة الطفل بعد عودته من المستشفي

بعد العودة إلى المنزل، من الطبيعي أن يتعامل الأطفال كأنه مازال متواجد في المستشفى لبعض الوقت.

  • من المهم أن يعلم معلم طفلك عن حالة قلب طفلك وما سيعنيه ذلك للأنشطة المدرسية.
  • يجب مراقبة الأطفال بانتظام، حتى لو كان العلاج ناجحًا ويشعرون بصحة جيدة، لأن القلب يمكن أن يتغير بمرور الوقت.

شاهد أيضًا : دواء لازكس لعلاج قصور الكلى وأمراض القلب المزمنة

وفي نهاية هذه المقال أنصح جميع الوالدين أن يرعوا أن من المحتمل جداً أن يحتاج طفلك إلى متابعة منتظمة لبقية حياته،لأنه يحتاج الأطباء إلى مراقبة الآثار المحتملة على المدى الطويل للطفل.

أترك تعليق