خصائص النمو للمرحلة الابتدائية حتى الثانوية pdf

خصائص النمو للمرحلة الابتدائية حتى الثانوية pdf

خصائص النمو للمرحلة الابتدائية حتى الثانوية pdf، مظاهر النمو في الكثير من الجوانب في تلك المرحلة المتوسطة، أثناء فترة المراهقة، يتم فيها تشكيل شخصية الفرد وتشكيل سلوكه أيضًا، يكون بحاجة إلى ملاحظات ودراسة كاملة وأيضًا توجيه وضبط الفرد، حتى يتم نموه بطريقة صحيحة، يجب مراعاتها بشكل ينعكس بالإيجاب على جميع سلوكياتهم التي تكون ناشئة في هذه الفترة وتوافقهم الاجتماعي والنفسي مع أيضًا مراعاة المبدأ الخاص بالفروق الفردية في هذه المرحلة لجميع الأفراد، ويمكنكم متابعة المزيد عن خصائص النمو للمرحلة الابتدائية حتى الثانوية pdf من خلال موقع معلومة ثقافية.

مراحل النمو للأطفال

 المرحلة المبكرة للطفولة من سن 5:3 سنوات

يكون في هذه المرحلة الطفل متعلق جدًا بأمه وأبيه، ولا يكون يعلم سواهم من البيئة المحيطة لأنها تكون ضيقة متمثلة فقط في البيت أو من يكون محيط به من شارع أو نادي أو حديقة، أو ما يقوم بمشاهدته من نباتات أو أشجار أو حيوانات ولا يتم تجاوز إحساس الطفل في تلك المرحلة أن يشعر ببيئته المحيطة به، لهذا تم تسمية هذه المرحلة بمرحلة الخيال والواقعية، في حدود البيئة المحيطة به.

شاهد أيضًا: نشرة إرشادية عن خصائص النمو والتطبيقات التربوية له

 المرحلة المتوسطة للطفولة تكون من سن 9:6 سنوات

تكون مرحلة يقوم فيها الطفل بالأخذ في التطلع لمعرفة ما يوجد وراء ظاهر الواقع، دائمًا يتخيل الطفل في هذه المرحلة أن وراء ظاهر الواقع أشياء ولذلك يقومون بالتجنيد في خيالهم إلى أن يسمعوا الخيال مثل قصة سندباد وقصص الغيلان وقصص الأقزام ونستطيع أن نقوم بتلقيب هذه المرحلة بأنها مرحلة الخيال الواسع الحر.

دور المعلم

تم طرح الكثير من القصص التي كانت مناسبة لهذا السن وقمنا بالبعد عن جميع الحكايات التي كانت مغرقة بالخيال وكانت أيضًا مبنية على أوهام كاذبة، ينبغي القيام في هذه المرحلة بالاستفادة من سيرة السلف الصالح وعلى رأسهم السيرة النبوية.

تكون تلك الفترة في حياة الطفل ممثلة فترة براءة صافية ونفس لم تدنس وقلب لم يتم تلوثه وفطرة سليمة، تلك الإمكانات هي غرس المبادئ السليمة والتوجيهات الصحيحة وأيضًا القيام بالتدريب على جميع العادات الحسنة وأيضًا تنميط الاتجاهات التي يرغب فيها سلوك ونفسية الطفل.

مطالب النمو عند الأطفال

 النمو الجسمي ” كيفي وكمي ” الفسيولوجي

هو عبارة عن مجموعة تغيرات من حيث الكمية فهو زيادة في حجم الجسم، وزيادة في طول الأطراف وطول الجسم وزيادة أيضًا في وزن الجسم.

أما بالنسبة للكيفية فهي عبارة عن مجموعة تغيرات تكون مرتبطة بتطوير الأداء الوظيفي الخاص بأجهزة الجسم مثل النقص في معدل نبضات القلب، وزيادة سمك وطول وحجم الألياف العصبية.

 النمو الحركي

يكون المقصود به هو نمو جميع العضلات الصغيرة والعضلات الكبيرة لدى الطفل مثل:

  • ازدياد نمو التآزر الموجود بين العضلات الدقيقة وعلى سبيل المثال: زيادة التآزر الموجود بين اليد والعين والتآزر الموجود بين حاسة البصر وحاسة السمع.
  • زيادة المهارة لدى الطفل في فن طريقة التعامل مع المواد والأشياء.
  • إتقان الطفل بعض من المهارات الخاصة بالجسم التي تكون مناسبة له في هذه المرحلة مثل الألعاب الحركية والألعاب الفردية وأيضًا الألعاب الرياضية المتنوعة.

شاهد أيضًا: من توصيات في استخدام هرمون النمو

 النمو الحسي

يكون المقصود بهذا النمو هو قدرة الطفل على الإدراك الحسي عن طريق بعض من العمليات الحسية مثل:

  • الكتابة والرسم والقراءة والقيام بتعرفه على أشياء عن طريق ذوقها وألوانها ورائحتها وأشكالها وأحجامها أيضًا.
  • يكون لديه القدرة أن يميز بين الحيوانات الذكورية والحيوانات الأنثوية، والقيام بمعرفة جميع الأشكال الهندسية ويقوم بمعرفة الأعداد، ويجب أن يتعلم العمليات الحسابية الرئيسية أيضًا.
  • يجب أن يتعرف على الحروف الهجائية وأيضًا كيفية تركيب الحروف في جمل وكلمات أيضًا.
  • يتميز النمو الحسي لدى جميع الأطفال بداية من سن 6 يكون بالتوافق الشمي والبصري والسمعي والتذوقي أيضًا، ويكون هذا متجه إلى الاكتمال عن طريق التدريب في نهاية هذه المرحلة، مع تواجد بعض الصعوبات الحسية التي تكون عند العديد من الأطفال في النظر والسمع أيضًا.

 النمو العقلي

  1. يكون المقصود بالنمو العقلي هو القدرة على التخيل والقدرة على التعلم والقدرة أيضًا على التفكير.
  2. ويقصد به أيضًا نمو حب الاستطلاع ونمو الحب وأيضًا نمو المفاهيم.
  3. يجب في هذه المرحلة يكون الطفل له القدرة على إدراك العلاقة ما بين النتائج وبين الأسباب، مع القيام بأخذ أن النمو العقلي يكون بالإيجاب ويكون بالسلب على المستوى الاقتصادي والاجتماعي والثقافي أيضًا لدى الأسرة، ويكون مرتبط بحد كبير جدًا والنمو الانفعالي والنمو الاجتماعي لدى جميع الأطفال.
  4. ارتباط هذا النمو بالأشياء الملموسة والأشياء المحسوسة أيضًا والذي يكون متوفر فيها العناصر الخاصة بالإثارة الكبيرة.

 النمو الانفعالي

يقصد بهذا النمو هو القيام بتهذيب انفعالات الطفل بحد نسبي في تلك المرحلة حيث:

  • يتم تهذيب الانفعالات الخاصة بالطفل في تلك المرحلة بطريقة نسبية حتى يصل الطفل إلى نضج انفعالي تام.
  • يظل قابل هذا النمو لأي إثارة انفعالية بسبب وجود بواقي من المخاوف والغيرة والتحدي الذي تعرض إليه في المرحلة الماضية.
  • يقوم الطفل بإبداء الحب ويقوم محاولًا أن يحصل على الحب بجميع الوسائل ويتم بهذا تحسين العلاقات الانفعالية والاجتماعية لديه مع الآخرين.
  • تتكون عادات وعواطف أيضًا لدى الطفل انفعالية متنوعة.
  • وتتكون أيضًا لديه حساسية السخرية وأيضًا النقد وهذا من قبل الأقران والوالدين والمعلمين أيضًا ويكون الطفل يميل أكثر إلى انتقاد الآخرين.
  • في هذه المرحلة يشعر بإحساس المسؤولية ويمكنه القيام بتحسين سلوكه الشخصي.

 النمو الاجتماعي

يقصد بالنمو الاجتماعي إحساس الطفل بأن له شخصية مستقلة تتوسع الدائرة الموالية له واتجاهاته أيضًا، يتميز هذا النمو لدى الطفل في تلك المرحلة بالتالي:

  • يتم توسع اهتمامات الطفل ونمو جميع المفاهيم الخاصة بالأمانة والصدق ونمو ضميره لديه.
  • يتم لدي الطفل زيادة الوعي الاجتماعي وأيضًا الميل والقدرة نحو القيام بجميع المسؤوليات وأيضًا ينمو لديه المهارات الاجتماعية.
  • زيادة المسايرة والاهتمام الخاصة بمعايير وقواعد التي يقوم بفرضها الأقران وتزايد الحدة من التأثير بجميع الأصدقاء في سلوكه.
  • يتم حدوث اضطراب في سلوك الطفل إذا تم حدوث صراع أو حدوث معاملة غير صحيحة من ناحية الكبار.
  • يتأثر النمو الاجتماعي لدى الطفل بعملية نشأته الاجتماعية في المدرسة وفي المنزل وأيضًا جميع وسائل الإعلام المتنوعة.

 النمو اللغوي

يقصد بالنمو اللغوي هو قدرة الطفل في التحكم باستخدام اللغة بشكل صحيح:

يتم تأثير هذا النمو لدى الأطفال بالنمو الانفعالي والعقلي والاجتماعي أيضًا، فكل ما تقدم الطفل في عمره يتقدم أيضًا في تحصيل اللغة، وكل ما كان الطفل بحالة صحية سليمة يكون أكثر نشاط ويكون لديه القدرة على اكتساب أكبر قدر من اللغة.

جميع الأطفال المقيمين في بيئات تكون ثرية بالمثيرات الاجتماعية والثقافية والمادية أيضًا، يكون لهم فرصة كبيرة جدًا في فرصة اكتساب لغة من الذين يقيمون في بيئات فقيرة.

 النمو الديني

يقصد بالنمو الديني هو ما يقوم الطفل تعلمه ويجب أن يعمل به هذا بالإضافة إلى الفطرة التي فطر عليها كما أتى في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم ” كل مولود يولد على الفطرة ” ويتم توضيح هذا عن طريق التالي:

  • توضح معالم ذلك الجانب فيما يخص تعليم الطفل من مواد شرعية كالقرآن الكريم والفقه والتوحيد أيضًا يقوم بتهذيب سلوك الطفل.
  • تقوم بتعليمه الجانب العقدي حيث يقوم بالتعرف على من هو ربه وما هو دينه ومن نبيه ويقوم بممارسة العبادات بشيء من التدريج.

شاهد أيضًا: أعراض نقص هرمون النمو في الجسم

كانت هذه نبذة عن خصائص النمو للمرحلة الابتدائية حتى الثانوية pdf، حيث يمكنكم التعرف على جميع مطالب النمو عند الأطفال من الصغر للكبر، ويمكنكم معرفة دور المعلم في نمو الطفل.

أترك تعليق